المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : النمور في طريقها للانقراض


احمد ادريس
01-18-2012, 01:12 AM
باتت النمور مهددة بالانقراض بسبب الصيد العشوائي لها واستهدافها من قبل أصحاب المواشي الذين تهاجم حيوانتهم.

على الرغم من وحشية النمر الأميريكي الا انه يعتبر من اجمل الحيوانات المفترسة وتتباهى بامتلاكه سيركات العالم عندما تعرض برامج يشارك فيها.

الا ان هذا الحيوان مهدد بالانقراض الفعلي، ما جعل الكثير من المعاهد التي تعمل على حماية حياة الحيوانات تطلق الانذار تلو الاخر، واخر انذار اطلقه رونالدو غونسلفيس موراتا الطبيب البيطري ومدير المركز الوطني لحماية الحيوانات المفترسة والثديات في العاصمة البرازيلية الذي شرح في تقرير له اسباب تهديد هذا الحيوان بالانقراض، ومن اهمها فقدانه للمساحات التي يجب ان تتوفر له كي يعيش ويتجول، وذلك عبر شق الطرقات وسط الغابات وانشاء بنى تحتية، اضافة الى الصيد غير القانوني التي يتم دون رقيب، وبالاخص من تجار الحيوانات الثمينة كالفهد والنمر وغيره، ايضا قتله على يد اصحاب المواشي بسبب اعتدائه على مواشيهم وقتلها والتهامها.

ومن وجهة نظر الطبيب البيطري فان ما يصعّب عملية مراقبة قتل هذا النوع من الحيوانات في البرازيل هو قلة عددها وانتشارها في مساحات شاسعة جدا. ففرز مجموعات من اجل مراقبتها وحمايتها من القتل يكلف مبالغ طائلة اضافة الى ظروف العمل الصعبة في الغابات. فتوفير المياه والطعام بشكل متواصل لهذه المجموعة المراقبة كي تبقى اشهر طويلة يحتاج نقلها لخمسة ايام على الاقل والسلطات المختصة لا تملك اموالا كافية لهذا الغرض، اضافة الى انعدام وسائل الاتصال فيما بينها.

الا ان المعهد البرازيلي يعمل حاليا على مشروع لانشاء ممر لحماية النمر الاميريكي وحيوانات اخرى كي تجد طريقها الى مناطقة نصف جافة، لان النمر يحتاج الى مساحات واسعة للعيش والبقاء على قيد الحياة والمكان سوف يكون في سرتييو شمال البرازيل، لكن يجب مراعاة الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لسكان المنطقة التي تصل مساحتها الى حوالي 400 الف كلمتر مربع. ففي هذا المنطقة تتواجد انواع كثيرة جدا من الحيوانات والنباتات تعيش ضمن ظروف جيدة، لكن ما يهدد المشروع هو تسليط لوبي زراعي جديد اهتمامه عليها بسبب تتواجد مناجم فحم حجري واشجار للقطع والتسويق فيها، لذا يريد الطبيب البيطري تكريس كل الجهود من اجل منع الشركات، لهذا يتم التعاون اليوم مع منظمات لحماية الحيوانات لمهددة بالانقراض واخرى لحماية البيئة، وظهرت علامات ايجابية لهذا الجهد، لكن لن يكون ذلك دون خسائر، لان المساحات التي كان من المفترض ان يبنى عليها الممر لحماية الحيوانات سوف تكون اقل.

والجدير بالذكر انه وبسبب تدمير الغابات الماطرة في اميريكا ا لجنوبية وفي البرازيل ايضا فان الحيز الذي كان متوفرا للنمور الاميريكية كي تعيش تقلص اكثر من 50 في المئة، ما جعلها تختفي تماما في الكثير من المناطق ويقدر عددها اليوم في البرازيل بقرابة 1500 نمر.