المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دمشق صمتك مؤذي... بقلم الدكتور علي طوالبة


الدكتور علي طوالبة
01-19-2012, 06:18 PM
كحلي عيناك يا دمشقُ وابتسمي
بالدمِ كحلُ العينِ من درعا بهِ ألالقُ

وتمايلي غنجًا وتراقصي طربا
فاللحنُ يأتيكِ من شهبائكِ حلبُ

والطبلُ حاملهُ في سبقٍ يراكضكِ
من ينقرُ الطبلَ فلخصركِ العجبُ

وهــا هـــمُ أهلـــوكِ من درعـــا
من يقرأٌ الأخبارَ يظنهم عجمُ

وليسوا من رحمٍ منه قد خرجوا
وكنـــتِ أكبرهـــم فقــًطـــع الأسدُ


أو انكِ أنتِ لستِ بذي أنتِ
فدرعا بلا شكٍ أهلها عربُ

ودمشق ..؟؟؟؟
دمشقُ يا هذا مدينة التاريخ
من أنتَ حتى منها تنتقصٌ ؟؟؟

أنا
حاشا وكلا وربُ الكونِ يشهدني
بأن الهوى عنها لو غابَ يرتحلُ

أنا الوفي فـــــي حـــبيَ الــــــــعـــذري
لم أطق صمتًا واخترتُ أن أمضي

نطق الوفا كلما لم استطع منعا
فالعين مرهقة والفكر منشغلُ

والقلبُ يصفعني حينًا ويركــــــــلني

ألم تستطع صمتًا او كنت تعتدلُ

أما النفاقُ فلم استطع يومًـــا
فالحبُ يمنعني عنه ويزجرني

أما الوصالُ فلم أهجرها عن عمدِ
إن الوصال بعد البــعـــــد كم مغري

فأعودُ ألملم الأفكار ثانيةً
علي بها أتوسط القولُ
لكن الحقائق اجلى من ان نبررها
تبا لك بشار من قاتلٍ وغدِ

تبًا لك بشار من قاتلٍ وغدِ
***

ابراهيم الرفاعي
01-20-2012, 01:56 PM
دعني أقبل جبينك
أيها الشهم
في زمن اللئام
أحييك من الأعماق

الدكتور علي طوالبة
01-20-2012, 08:20 PM
دعني أقبل جبينك
أيها الشهم
في زمن اللئام
أحييك من الأعماق


ودعني اشكرك جزيل الشكر على اهتمامك ..بمرور ثاني زين صفحاتي وجملها
اشكرك يا من تناهى الحرف لوجدانه فلم يوقظه انما لامس ذات الاحساس فاطربه ذلك.

دمت شهما


تقديري واحترامي
علي طوالبة
الصوت

أمير الحرف
01-21-2012, 12:06 PM
دمشْقُ
يـا جنةَ الأرضِ عُذزًا
لمْ نمتلكْ إلا صوتًا علهُ يكونُ
جوهريًا
فِي زمنِ الضباعِ وأصواتِها المشينةِ

أيها الصوتُ
علي طوالبة ..كم اشتثقنا لكَ ولعزفِك المنفرد
أحييك ودمشقُ عاصمةُ بكلِ الألوان

أيمن أحمد رؤوف القادري
01-22-2012, 03:24 PM
د.علي طوالبة
السلام عليكم
عدنا والعود أحمد
لك مني فائض الأشواق
الّتي فجّرها الانتظار الشديد
أحيي حروفك الثائرة
وعنفوانك المعهود
وأسأل الله أن تكتب قريباً قصيدة النصر لدمشق.

الدكتور علي طوالبة
01-26-2012, 02:38 AM
دمشْقُ
يـا جنةَ الأرضِ عُذزًا
لمْ نمتلكْ إلا صوتًا علهُ يكونُ
جوهريًا
فِي زمنِ الضباعِ وأصواتِها المشينةِ

أيها الصوتُ
علي طوالبة ..كم اشتثقنا لكَ ولعزفِك المنفرد
أحييك ودمشقُ عاصمةُ بكلِ الألوان

اخي و****** امير الحروف تحية
اشتقت لك وللتواصل معك ..حقيقة لم تغني كل المواقع الاجتماعية هنا وهناك ..عن هذا التواصل الراقي الذي لا يشبهه تواصل ابدا...وكم اسعد بتواجدي هنا ..في الوطن الأم شذرات..في هذا الوطن الذي يجمعنا اخوة واحبة ..نلتقي هنا ...فتنزاح كل الشبهات وكل الوسوسات ... فلا هدف نرجوه سوى ان تلتقي العبرات والاهات والامال والاحلام مزيجا متوافقا منسجما ...
فكل الحب والتقدير لهذا الوطن الجميل الرائع ..الذي نحبه ويحبنا ...وشكرا لكل القائمين عليه ..مع شعوري الاكيد بالتقصير ...لكن لم نجد لحد الان السبل التي تجعل منا فريقا واحدا ...نلتقي رغم كل الصعوبات ..فحبذا لو تجمعنا على سبيل المثال في صفحة على الفيس بوك ...تحت مسمى مجموعة شذرات لتصبح الدعوة للمجموعة فقط للمنتسبين في شذرات ..فان تقطعت بنا السبل هناك نلتقي ... لنبحث عن حلول ..نكون فيها من المشاركين الفاعلين

تقديري لك وحبي واحترامي ..مع كبير شوق

اخوك علي طوالبة
الصوت

أمير الحرف
01-27-2012, 11:47 AM
حياكَ الله وبياكَ
هنالك صفحة في الفيس بوك
خاصةٌ بنا نحن الشذريون
عملتها لنا أختنا نور الاسلام ذات ليلةٍ قبل الانقطاع بأكثر من شهر أو يزيد
[شذرات]
مجموعتنا هنالك
فمن أراد ان ينضم فله ذلك يا علي

الدكتور علي طوالبة
03-18-2012, 03:03 PM
د.علي طوالبة
السلام عليكم
عدنا والعود أحمد
لك مني فائض الأشواق
الّتي فجّرها الانتظار الشديد
أحيي حروفك الثائرة
وعنفوانك المعهود
وأسأل الله أن تكتب قريباً قصيدة النصر لدمشق.


هنا يجيء ردي متأخرا اخي
فاعذر هذا التأخر
ولك من الشوق ما سقته في الردود الكثيرة هنا وهناك
لاجدد الوصل هنا شوقا وحبا
مع كبير احترام وتقدير

اخوك علي طوالبة
الصوت

حنين أمي
02-02-2014, 01:37 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
تثور الثائرة و تتفجر الكلمات بأسمى المعاني مسطرة هنا بأروع أسلوب
تحيتي لك أخي الكريم
و تقبل مروري
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته