المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحداث غزة وأسيوط تكبد بورصة مصر 1.5 مليار دولار


Eng.Jordan
11-19-2012, 12:34 AM
القاهرة - خالد حسني تفاعلت البورصة المصرية سلباً مع الأحداث التي تشهدها مصر، فبالإضافة إلى الأحداث التي تشهدها غزة والتوتر بين القاهرة وتل أبيب، جاء حادث قطار أسيوط أمس ليعزز خسائر البورصة المصرية خلال جلسة تعاملات اليوم الأحد بداية تعاملات الأسبوع.
http://images.alarabiya.net/06/65/436x328_75061_250350.jpg

وقال محللون ومتعاملون في السوق إن خسائر اليوم كانت متوقعة، لكنها جاءت بشكل حاد وعنيف، حيث فقدت البورصة المصرية نحو 9.5 مليار جنيه "1.55 مليار دولار"، خاصة أن القلق مازال يسيطر على المستثمرين الأجانب والذين مالوا للبيع بشكل مكثف، فيما تباينت تعاملات المستثمرين العرب والمصريين.

وخسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالسوق نحو 9.5 مليار جنيه تعادل 2.4% بعدما أنهى تعاملات اليوم عند 378.2 مليار جنيه مقابل نحو 387.7 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات الأربعاء الماضي.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بنسبة 3.25% فاقداً نحو 184 نقطة بعدما أنهى تعاملات اليوم عند مستوى 5478 نقطة مقابل نحو 5662 نقطة لدى إغلاق تعاملات الأربعاء الماضي.

كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنسبة 3.4% بعدما فقد نحو 18 نقطة لينهي تعاملات اليوم عند مستوى 498 نقطة مقابل نحو 516 نقطة لدى إغلاق تعاملات الأربعاء الماضي. وامتدت التراجعات لتشمل مؤشر "إيجي إكس 100" الأوسع نطاقاً ليفقد نحو 27 نقطة تعادل 3.18% بعدما تراجع من مستوى 856 نقطة لدى إغلاق تعاملات الأربعاء الماضي إلى نحو 829 نقطة لدى إغلاق تعاملات اليوم.
قلق وتوتر المستثمرين


وقال عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار، إسلام عبدالعاطي، في تصريحات خاصة لـ"العربية.نت"، إن حادث أسيوط يعد كارثة بكل المقاييس حين امتدت آثار الحادث إلى كافة القطاعات الاقتصادية، وخاصة سوق المال التي تأثرت سلباً بهذا الحادث الذي راح ضحيته نحو 49 شخصاً أغلبهم من الأطفال.

وتوقع عبدالعاطي استمرار تأثيرات الحادث على السوق المصرية خلال الجلسات المقبلة، مشيراً إلى أن إدارة البورصة أوقفت التداول دقيقة حداداً على أرواح شهداء الحادث، وسرعان ما ظهرت آثاره على السوق المصري بانخفاضات كبيرة تقترب من 2.8% وهو ما يعني استجابة السوق لهذه الأحداث والتي تلقي بتبعاتها على المستقبل، خاصة في ظل استمرار القلق والتوتر على المستثمرين، وبالتالي زيادة الكثافة البيعية والتي من شأنها التأثير السلبي على أسعار الأسهم.

وأوضح عفيفي أن موجة البيع التي شهدتها السوق المصرية لم تتوقف فقط عند المستثمرين الأجانب، حيث انضم المتعاملون المصريون والعرب إلى صفوف الأجانب لتجد السوق نفسها أمام خسائر حادة أفقدت الأسهم الكثير من قيمتها.

وقال عفيفي إن تداعيات الحادث إضافة إلى الأحداث الملتهبة التي تشهدها غزة والتوتر بين القاهرة وتل أبيب سوف يلقي بظلاله على تعاملات البورصة المصرية التي من المتوقع أن تواصل خسائرها على مدار جلسات الأسبوع الجاري.