المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أسطورةٌ جَديدة...


صباح الورد
11-21-2012, 09:14 AM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/81.gif



يقولون إن كُل الاساطير القديمه لها أصلٌ في التاريخ
العنقاءُ مثلا : سَيدةُ الطير
والغـول: سَيد الوحوش
ولا ننسى شمشون : سيد المقاتلين والابطال
.. كُلُ هذه الاساطير وغيرها نَحكي عن شَخصياتِها وصِفاتها ونَروي عَنها الحكايات الكثيره , حتى أن البعض منا يـؤلف القصص الكثيرة عنها .


فهل هناك غـول وعنقـاء ؟؟
ام هي مجرد اساطير وحكايات تُروى للتسلية فقط؟
او بمعنى أخر نكذب ونسلي بعضنا البعض فيها ؟

... من يصفها لي ؟
ومن عنده فكرة عن حكاياتها الاصليه ؟
فقط ليقرب الصورة الى ذهني !!

إني أشكو من إنكماش مُخيلتي . فتخيلوا معي .

صدقوني أو لا ...

إن قصص الغول والعنقاء كثيراً ما يتداولها الناس فيما بينهم , لان الخيال فيها واسع جداً .
فــ تستطيع أن تجعلها في جانب الخير مرة وفي جانب الشر تارة أخرى, ولاننا لا نعلم عن حكاياتها الاصليه
اهي خير أم شر ؟

فيخطر ببالي أن الناس لا يحبون أن يوصفوا بالغول والعنقاء . لانها لا تتماشى مع طبيعتهم
لانهم لا يريدون أن يكونوا بجانب الخير مرة وبجانب الشر مرة أخرى , وكي لا يكونوا موضع سخرية للناس يتحكموا بهم وبشخصياتهم كيفما شاءوا . ويوجهونهم كحيوانات لا تعقل .
وصدقوني أيضا او لا

أني سمعت قصصاً أكثر من قصص الغول والعنقاء تتحدث عن الوفاء.

ولكن هناك فرق بسيط بنظري , هو أن جميع هذه القصص تتحدث عن الوفاء والاوفياء الذين لا يعقلون.!

فهل العقل البشري هو من يعيق وجود هذه الصفه في البشر ؟

فجاوبتني الايام والتجارب على هذا السؤال .

وأخرجت لي من أدراجها ملفات وأوراق كثيره ,
وقالت لي : إقـراء .

فــ أنا مشغولةٌ كل الوقت في تبرئة المتهمين مِن هذه الصفه!!

فالكثير من الناس يتهم نفسه او يتهمه الناس بأنه شخص وفيّ .

ولكن للاسف تظهر براءتهم دائماً , وبعضهم من الجلسة الاولى!!

فقلت في نفسي : شخص وفي .......... شخص وفي .


فخطر ببالي القول المأثور: غول وعنقاء وخلّ وفيّ !

فــ صرخت ورميت الاوراق من يدي وطلبت من الايام والتجارب أن أستمع لهذه القضايـا بنفسي .
فكنت كُلما إستمعتُ لــ قضية من هذا النوع تألمت كثيراً .

كنت دائماً اتمنى أن يُستأنف الحكم , وتبقى الايام والتجارب مُحتارة في حُكمِها ,
فــ تؤجل القضيه مرات ومرات
وبعدها تُنسى وتصبح طي الكتمان .

هي أمنية لا أكثر .
تعلمون لماذا ؟
لأني ......


أخاف في يومٍ من الايام أن لا يرضى الناس أن يوصفوا ( بالشخص الوفي )
ظناً مِنهم أن فيها إزدواجية في المعنى !!

ولاني أتمنى أن تبقى صِفـة ( الوفـاء) أسطورة للخير فقط

ولو كنـا نتسلى بحكاياتها .!!!
***
قرأتها
وراقت لي
دمتم بخير