المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وتظل الحياة رائعة...


صباح الورد
11-24-2012, 09:15 AM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/04.gif



حينما نعرف اننا لسنا لوحدنا في هذا العالم المخيف

بل هناك من هو أمامنا يدلنا على دروب الخير

ومن هو بجانبنا ليشعرنا بالأمان بعد الله

ومن هو خلفنا يحرسنا من كل شر بإذن الله

أليس ذلك جميلاً ..!


..[ تظل الحياة رائعة ]..

روعة تلك الحقائق الجميلة التي نعرفها عن أنفسنا

من خلال ذلكالانسان الذي يفاتحنا بها ويؤكدها لنا

ويشعرنا أن ما فينا من مميزات جميلة وخصال رائعة

انما هي حقيقة واقعة لمسها بنفسه وليست مجاملة

شخصية لغرض معين في نفسه..



..[ تظل الحياة رائعة ]..

روعة تلك اللحظات المتوترة التي تنتظر فيها

المفاجآت الحلوة التي تنتظرها من انسان تكن له معزة خاصة

ومكانة مميزة وتحمل له كل الحب والخير

مما يرفع من معنوياتنا ويزيد من ثقتنا بأنفسنا..


..[ وتظل الحياة رائعة ]..

روعة أولئك الذين يبثون ابتساماتهم الصافية في كل مكان

يذهبون إليه ومع كل شخص يقابلونه أو يتحدثون إليه لتصبح

تلك الابتسامات الأخاذة واحة غناء ملؤها الحب والسعادة بل

بروعة أولئك الذين يبحثون عنا ليعتذروا عن اشياء لا تستحق

الاعتذار .. ولكنها النفس الحلوة التي تحس بالآخرين وتقدر

عطاءاتهم مهما كانت بسيطة..



..[ تظل الحياة رائعة ]..

روعة تلك اللحظات التي تجعلنا نبكي لفرحتنا باحساسنا

ان هناك من يحس بنا حتى وهو بعيد عنا .. ان هناك من

يسمع أصواتنا وآهاتنا رغم ما بيننا وبينه من مسافات

جغرافية ومساحات مكانية..



..[ تظل الحياة رائعة ]..

طالما كانت قلوبنا تنبض بالحب الصادق وطالما كانت معلقة

بمن استطاع ان يستحوذ على كل شيء فينا بمن استطاع

ان يستحوذ على جميع مشاعرنا واحاسيسنا بل حتى بمن

غادرنا رغماً عنه وترك مكانه شاغراً

لم يملأه أحد غيره بعد..



..[ وتظل تلك الحياة رائعة ]..

روعة تلك الذكريات الجميلة الحية التي مازلنا نحتفظ بها في

قلوبنا وفي ذاكرتنا .. تلك الذكريات الحلوة التي لا تفتأ تمر أمام

أعيننا فتوقظ مشاعرنا الكامنة من سباتها العميق وتستثير

دموعنا .. وكأنها شريط سينمائي حي بكل أحداثه ومواقفه



..[انها حياة رائعة بالفعل]..

ولكن تظل الحياة رائعة أكثر وأكثر حينما نشعر مجرد شعور اننا

نؤدي حق الله علينا وحق والدينا وحق من هم تحت ولايتنا

أو وصايتنا وكل من له حق أو معروف علينا



والأهم من ذلك..}.!

ألا تكون تلك المشاعر واللحظات آنية تنتهي بزوال المناسبة

بل ان تستمر معك وان تظل اسلوب حياة وحينما تكون كذلك

سوف تستشعر روعة الحياة..
***
راقت لي
دمتم بخير