ملتقى شذرات

ملتقى شذرات (https://www.shatharat.net/vb/index.php)
-   شذرات إسلامية (https://www.shatharat.net/vb/forumdisplay.php?f=4)
-   -   على خُطى الحبيب نسير .... (https://www.shatharat.net/vb/showthread.php?t=7658)

صباح الورد 09-17-2012 09:38 AM

على خُطى الحبيب نسير ....
 

برنامج يومي نقدمه لكم للنشر سنن ****** المصطفى صوات ربي وسلامه عليه


كيف تصل الي ان يحبك الله عزوجل ؟

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الرحيم الغفار ، الكريم القهار ، مقلب القلوب والأبصار ، عالم الجهر والأسرار ، أحمده حمداً دائماً
بالعشي والإبكار ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، شهادة تنجي قائلها من عذاب النار ،
وأشهد أن محمداً نبيه المختار صلى الله عليه وعلى أهله وأزواجه وأصحابه الجديرين بالتعظيم والإكبار ،
صلاة دائمة باقية بقاء الليل والنهار .


أما بعد ..

فإن أهم ما يعتني به المسلم في حياته اليومية ، هو العمل بسنة الرسول~صلى الله عليه و سلم ~
في جميع حركاته وسكناته وأقواله وأفعاله حتى ينظم حياته على سنة الرسول ~صلى الله عليه و سلم
~ كلها من الصباح إلى المساء .

· قال ذو النون المصري : [ من علامة المحبة لله عز وجل ، متابعة حبيبه ~صلى الله عليه و سلم ~ في
أخلاقه ، وأفعاله، وأوامره وسننه ] .

قال تعالى ( قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) [آل
عمران:31]
قال الحسن البصري : فكان علامة حبهم إياه ، إتباع سنة رسوله .

· وإن منزلة المؤمن تقاس باتباعه للرسول ~صلى الله عليه و سلم ~ فكلما كان تطبيقه للسنة أكثر كان
عند الله أعلى وأكرم .

· ولهذا جمعت هذا البحث المختصر إحياءً لسنة الرسول ~صلى الله عليه و سلم ~
في واقع المسلمين
في حياتهم اليومية، في عبادتهم وفي نومهم وفي أكلهم وشربهم وفي تعاملهم مع الناس وفي
طهورهم وفي دخولهم وخروجهم ولباسهم وسائر حركاتهم وسكناتهم .

· وتأمل كيف لو سقط من أحدنا مبلغ من المال لاهتممنا واغتممنا واجتهدنا في البحث عنه حتى نجده
،ولكن كم سنة سقطت في حياتنا هل حزنا لها وسعينا لتطبيقها في واقع حياتنا ؟؟!! .

إن من المصائب التي نعاني منها في حياتنا ، أننا أصبحنا نعظم الدينار والدرهم أكثر من تعظيم السنة ،
ولو قيل للناس من يطبق سنة من السنن يأخذ مبلغاً من المال ، لوجدت الناس يحرصون على تطبيق
السنة في شؤون حياتهم كلها من أن يصبحوا إلى أن يمسوا لأنهم سوف يربحون من وراء كل سنة من
السنن مبلغاً من المال ، وبماذا ينفعك المال عندما توضع في قبرك ويهال عليك التراب ، قال تعالى
( بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَى )[الأعلى:16-17].

· والمقصود بهذه السنن التي في هذا البحث : هي ما يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها ، وهي " التي تتكرر
في اليوم والليلة وباستطاعة كل واحد منا أن يقوم بها "

· وقد وجدت أن بإمكان كل شخص لو حرص على السنن اليومية أن يطبق ما لا يقل عن ألف سنة في
جميع شؤون حياته كلها وما هذه الرسالة إلا لبيان
[ أيسر وسيلة لتطبيق هذه السنن اليومية التي تزيد عن ألف سنة ] .

· فلو حرص المسلم على تطبيق ألف سنة في اليوم والليلة لكان في الشهر ثلاثون ألف سنة
فانظر إلى من جهل هذه السنن أو من علمها ولم يعمل بها كم من الدرجات والحسنات ضيع على نفسه
وإنه لمحروم حقاً .

· وإن الالتزام بالسنة له فوائد منها :-
1- الوصول إلى درجة [ المحبة ] محبة الله عز وجل لعبده المؤمن .
2- جبر النقص الحاصل في الفرائض .
3- العصمة من الوقوع في البدعة .
4- أنه من تعظيم شعائر الله ·
فالله الله يا أمة الإسلام في سنن رسولكم ~صلى الله عليه و سلم ~ ، أحيوها في واقع حياتكم، فمن
لها سواكم ، فهي دليل المحبة الكاملة لرسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ ،
وعلامة المتابعة الصادقة له ~صلى الله عليه و سلم

تابعونا فـكل يوم سنة
***
1- سنة الاستيقاظ من النوم
مسح أثر النوم عن الوجه باليد...

وقد نصّ عن استحبابه النووي وابن حجر لحديث:
أن رسول الله صلّ الله عليه وسلم استيقظ من النوم فجلس يمسح النوم عن وجهه بيده ( رواه مسلم)
الدعاء: الحمد لله الذي احيانا بعد ان اماتنا وإليه النشور(رواه البخاري)
السواك: كان صلّ الله عليه وسلم اذا استيقظ من الليل يشوص فاه بالسواك (متفق عليه)
والحكمة من ذلك
ان من خصائص السواك التنبيه والتنشيط
وقطع الرائحة من الفم

قال الرسول صلى الله عليه وسلم " لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة " رواه البخاري ومسلم

وقد قال صلى الله عليه وسلم " السواك مطهرة للفم مرضاة للرب " رواه احمد
****
نتمى لكم الفائدة
دمتم بخير

صباح الورد 09-18-2012 08:09 AM

السلام عليكم

الوضوء...

سننه : :

التسمية، و غسل الكفين قبل إدخالهما الإناء، و الاستياك، و المضمضة، و الاستنشاق، و الاستنثار، و الغرة، و التحجيل، و مسح جميع الرأس ، و مسح الأذنين ظاهرهما و باطنهما، وتخليل أصابع اليدين و الرجلين، و تخليل اللحية الكثة، وتقديم اليمنى على اليسرى, و الطهارة ثلاثا ثلاثا، و الدلك، والموالاة، و تقليل الماء، فقد كان النبي صلى الله عليه و سلم كثيرا ما يتوضأ بمدّ و يغتسل بصاع من الماء، و الصاع أربعة أمداد، و المد ملء الكفين المعتدلتين.
فمن توضا مقتصرا على الأركان و لم يأت بالسنن صح وضوؤه، لكن يكون فوّت على نفسه خيرا. و يستحب استدامة النية من أول الطهارة إلى ءاخرها، و يسمي الله تعالى و يغسل كفيه ثلاثا، ثم يتمضمض و يستنشق ثلاثا يجمع بينهما غرفات و يبالغ فيهما إلا أن يكون صائما، ثم يغسل وجهه ثلاثا مع إطالة الغرة، و هو أن يزيد على القدر الواجب في غسل الوجه من جميع جوانبه، ثم يغسل يديه ثلاثا محجلا، ثم يمسح رأسه ثلاثا فيضع إبهاميه على صدغيه و يلصق سبابتيه ببعضهما عند مقدم الرأس ثم يذهب بهما إلى قفاه ثم يردهما إلى المكان الدي بدأ منه و يفعل ذلك ثلاثا، ثم يمسح أذنيه ظاهرهما و باطنهما بماء جديد ثلاثا فيضع سبابتيه في صماخيه ثم يديرهما على المعاطف ثم يمسح بإبهاميه ظاهرهما و يلصق يديه مبلولتين بهما، ثم يغسل رجليه ثلاثا محجلا، و يقول إذا فرغ من الوضوء: أشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد ان محمدا عبده و رسوله، اللهم اجعلني من التوابين و اجعلني من المتطهرين، سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا انت، أستغفرك و اتوب إليك.


قال صلّ الله عليه وسلم: من توضأ فأحسن الوضوء خرجت خطاياه من جسده حتى تخرج من تحت أظفاره
(رواه مسلم)
***
دمت بخير

صباح الورد 09-19-2012 08:56 AM

السلام عليكم

سنة السواك...
عن أبي هريرة ـ رضي الله تعالى عنه ـ أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال


" لولا أن أشق على أمتي أو على الناس لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة "


[ صحيح البخاري ـ كتاب الجمعة ( 887) .. صحيح مسلم ـ كتاب الطهارة 252 ]


عن حذيفة ـ رضي الله تعالى عنه ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ
كان إذا قام للتهجد من الليل يشوص فاه بالسواك
[ صحيح البخاري ـ كتاب الجمعة (6311) ... صحيح مسلم ـ كتاب الطهارة 552 ]


عن عائشة ـ رضي الله تعالى عنها ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ
كان إذا دخل بيته بدأ بالسواك
[ صحيح مسلم ـ كتاب الطهارة 352]

عن عائشة ـ رضي الله تعالى عنها ـ قالت : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ
" عشر من الفطرة : قص الشارب ، وإعفاء اللحية ، والسواك
واستشاق الماء ، وقص الأظافر ، وغسل البراجم ، ونتف الإبط
وحلق العانة ، وانتقاص الماء "
قال زكريا : قال مصعب : ونست العاشرة إلا أن تكون المضمضة
[ صحيح مسلم ـ كتاب الطهار ـ 162 ]

عن ـ عائشة رضي الله تعالى عنها ـ عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال
" السواك مطهرة للفم ومرضاة للرب "
[ سنن النسائي كتاب الطهارة (5 ) ... مسند أحمد (38632) ، 11832 ]
***
دمتم بخير

صباح الورد 09-20-2012 08:07 AM

السلام عليكم

سنن اللباس:

من الأمور التي تتكرر مع غالب الناس في يومهم وليلهم خلع الثياب ولبسها إما لأجل الغسل أو النوم أو غير ذلك من الأمور :

ولخلع الثياب ولبسها سنن :

1- أن يقول [ بسم الله ] سواء عند الخلع أو اللبس ، قال النووي : وهي مستحبة في جميع الأعمال.

2- كان ~صلى الله عليه و سلم ~إذا لبس ثوباً أو قميصاً أو رداءً أو عمامة يقول : ( اللهم إني أسألك من خيره وخير ما هو له ، وأعوذ بك من شره وشر ما هو له ) رواه أبو داود والترمذي ، وأحمد وصححه ابن حبان والحاكم وقال على شرط مسلم ووافقه الذهبي.

3- البدء باليمين عند اللبس ، لحديث النبي ~صلى الله عليه و سلم ~ : ( إذا لبستم فابدءوا بأيمانكم ) رواه الترمذي وأبوداود وابن ماجه وهو صحيح.

4- ويخلع ثيابه وسراويله بالأيسر ثم الأيمن.

****
دمتم بخير


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 12:35 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69