مقالات مقالات تعكس رأي و رؤية وفكر نخبة من المفكرين والكتاب العرب ( بأقلامكم فقط )

أزمة اللجوء السوري دقت آخر مسمار في نعش العروبة

الفتنة التي حدثت في سوريا والحرب التي ثارت بوجه أحد طغاة الدول العربية ونظامه البائس ،عرَت المستور وكشفت الباطل لطالما تغنى اصحاب القومية العربية بالمجد الذي توهموا بوجوده إذ

إضافة رد
قديم 09-05-2015, 12:28 PM
  #1
إدارة الموقع
 الصورة الرمزية Eng.Jordan
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 22,496
افتراضي أزمة اللجوء السوري دقت آخر مسمار في نعش العروبة




الفتنة التي حدثت في سوريا والحرب التي ثارت بوجه أحد طغاة الدول العربية ونظامه البائس ،عرَت المستور وكشفت الباطل

لطالما تغنى اصحاب القومية العربية بالمجد الذي توهموا بوجوده إذ لا يخفى على أي دارس للتاريخ أنه لم يمر على العرب يوماً واحداً وكانوا متحدين تحت مظلة عروبتهم !! وان قوتهم انبثقت فقط تحت راية الإسلام.




كذبوا على شعوبهم عندما أنشأوا الكيان المسخ الذليل جامعة الدول العربية وجملوا صورة هذا الكيان المشوه ودفعوا الملايين لتجميل تلك الصورة البشعة ومع كل ما بذلوه لم يستطيعوا حتى توظيفه اعلامياً لصالح عروشهم الواهنة .


ها هي أزمة اللجوء السوري التي تفاقمت وتعدّى تأثيرها المحيط الإقليمي تؤكد ان الدول العربية وخاصة تلك التي مولت الكثير من الحروب حول العالم دول ساقطة سياسياً وشعوبها مضطهدة وان كانت تلك الشعوب تنكر ذلك ! لم تستقبل دول الخليج العربية أي لاجئ سوري بصفة اللجوء ولم تنشأ مخيماً واحداً ، وحتى الدعم المقدم للمخيمات السورية من قبل هذه الدول خارج حدودها كان دعماً خجولاً مقارنة مع المليارات التي دفعت من خزائنها في ثورات العرب في مصر وليبيا واليمن والعراق والمليارات التي دفعت لأمريكا ومصانع اسلحتها التي تقتات على مآسي الشعوب والحروب والدمار .


الدول الأوروبية تستقبل اللاجئين رغم الرعب المبرر من تصدير الإرهاب واندساس الخلايا النائمة بين صفوف اللاجئين لكنها قدمت دورها الإنساني على اي دور آخر واستقبلت اللاجئين وفتحت لهم المخيمات الإنسانية..... والدول العربية الغنية وشعوبها تتفرج على المشهد الذي سجله التاريخ بالدم والموت والدمار ...




بقي ان تجهز الشعوب العربية أكاليل العزاء لتضعها فوق نعش العروبة المزعومة

H.lm hgg[,x hgs,vd ]rj Nov lslhv td kua hguv,fm

__________________
(اللهم {ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار} (البقرة:201)
Eng.Jordan غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
مزمار, أزمة, اللحوم, السوري, العروبة

« اضاءات | التقليد والتفكير »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هذا صوت مزمار ***** ... صباح الورد مقالات وتحليلات مختارة 0 11-06-2014 09:05 AM
وطن العروبة زهير شيخ تراب الشاعر زهير شيخ تراب 1 09-07-2014 10:13 AM
ليبيا ؛ أزمة أخلاق وأعمال لا أزمة أرزاق وأموال !! بقلم // د. فتحي خليفه عقوب ابو الطيب مقالات وتحليلات مختارة 0 11-27-2013 11:27 PM
نعم ... هى قاعدة العروبة - بقلم الكاتب // طارق فايز العجاوى طارق فايز العجاوى الكاتب طارق فايز العجاوي 0 06-23-2012 01:44 PM
موريتانيا بين العروبة والتغريب Eng.Jordan الملتقى العام 0 03-29-2012 08:45 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:41 PM.