تذكرني !

 





شذرات موسوعية ثقافية |علمية| سياسية | تاريخية | اقتصادية | اجتماعية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-04-2017, 11:06 AM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 21,960
افتراضي ماذا تعرف عن لغة الاسبرانتو ؟

  انشر الموضوع
في عام 1870، وبينما الحرب مستعرة في دول البلقان وشرق أوروبا مع الدولة العثمانية وروسيا، وبينها وبين بعضها، بدأت روسيا محاولات القضاء على الثقافات المحلية في هذه المنطقة، والتي كان من بينها بولندا، فحولت اللغة الرسمية في الجزء الروسي إلى اللغة الروسية. كذلك فعلت بروسيا في المنطقة التي تخضع لها، بينما احتفظ الجيلكيون في بولندا ببعض الاستقلالية في الجزء التابع للنمسا.

في هذه الظروف ظهر العالم البولندي الفيزيائي والخبير اللغوي لوديك زامنهوف عام 1870 والذي أراد تصحيح هذا المسار الذي رأى أن سببه الرئيس حرب الهوية القائم بين العديد من الأطراف في منطقة شرق أوروبا، فكان المتحدث بلغة مختلفة عن الآخر يُعتبر عدو؛ لذا اعتقد زامنهوف أن الحل يكمن في اختراع لغة تجمع بين القوميات المتطاحنة ويتواصل بها الجميع، إذ آمن أن هذا سيكون السبيل لتحقيق السلام؛ فكانت لغة «الإسبرانتو».

«الاسبرانتو لغة عالمية وغير مرتبطة بشعب معين، فهي تسمح لمن يتحدث بها أن يتعرف على عالم بلا حدود، حيث يشعر وهو في بلده أنه في كل البلدان. فمن خلالها يكتشف المرء كل الحضارات وكل الثقافات»، هكذا قال الممثل إنطوان غانم، ممثل مشروع اسبرانتو في الشرق الأوسط في صحيفة الحياة اللندنية.

اختُرِعَت لغة الاسبرانتو بداية الأمر في عام 1887، كمشروع لغوي يحاول التجميع بين الأطراف المتصارعة وحلحلة الصراع في ذلك الوقت في شرق أوروبا، لكن سرعان ما تخطت اللغة هذه الحدود؛ إذ أصبحت أحد أهم اللغات التي تحاول الانتشار لتكون اللغة الأولى حول العالم، ولتحل محل اللغة الإنجليزية.

لم يكن من الطبيعي في ذلك الوقت أن تُصنع لغة ما وتُطرح؛ لتصبح لغة متداولة وشائعة حول العالم! لكن زامنهوف سعى لإيجاد هذه اللغة المشتركة والمحايدة التي يستطيع الناس من مختلف المشارب والثقافات استخدامها كلغة ثانية بجانب لغتهم الأم.

اللغة الأسهل حول العالم


تنتشر الإنجليزية البريطانية كلغة تُدرس في معظم المناطق التي كانت في الماضي مستعمرات للإمبراطورية البريطانية، في حين تنتشر الإنجليزية الأمريكية في باقي بلدان العالم بثقافة مختلفة عن نظيرتها البريطانية، في الوقت الذي تحاول فيه الإنجليزية الأسترالية الحفاظ على لهجتها في منطقة آسيا والهادي أمام هذا الصراع الثقافي بين اللهجات الإنجليزية المختلفة والمتنوعة إلى حد كبير. هذا فضلًا عن الإنجليزية الهندية والروسية والعديد من اللهجات المحلية المتنوعة.

ووفقًا لتقرير أعده المعهد الملكي للشؤون الدولية في لندن (Chatham House)، فإن بعض خبراء اللسانيات يرون أن الإنجليزية في طريقها للتشرذم؛ بسبب هذا التنوع اللغوي الكبير الذي يصل حده أن أبناء اللغة الواحدة قد لا يستطيعون فهم بعضهم البعض، إذ دعا البعض تطوير لغة قائمة بذاتها تحتوي على نسخة محدودة من أساسيات اللغة أُطلق عليها «Globbish».

وفي الصدد أنشأت موسوعة «ويكيبيديا» نسخة خاصة بهذه اللغة؛ بغرض تسهيل التواصل بين المتحدثين باللغة الانجليزية. وهذا ما يُعرِّض اللغة الإنجليزية لخطر الاندثار، كما يتنبأ بعض الخبراء، وظهور لكنات محلية تبتعد عن الإنجليزية الأصلية.



في المقابل، أُعدت الاسبرانتو للتوافق مع الثقافات المختلفة والمتنوعة وإيجاد مساحة مشتركة بينهم للتواصل عبر مفاهيم تتساوى الأفهام في التعامل معها، وبالتالي لن يكون هناك أفضلية لأحد على أحد – كما هي الإنجليزية – عند استخدام الاسبرانتو لأنها ستبقى دومًا لغة ثانية، في حين تظل الأفضلية لمتحدثي الإنجليزية الذين يتميزون بتفردهم باللغة كلغة أولى عن من سواهم ممن يمارسون الإنجليزية كلغة ثانية. فدائمًا ما تعطي اللغة قوة مضافة للمتحدثين الأصليين بها.

لذا تصاعدت العديد من النداءات لاعتماد الإسبرانتو كلغة رسمية من الإتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا، عن طريق العديد من الفعاليات منها تجميع توقيعات على موقع آفاز وحملة تعريفية على موقع change والعديد من المبادرات الأخرى. كما يرى العديد من متحدثي الاسبرانتو أن اللغة الانجليزية تعتبر نوعًا من أنواع الهيمنة على العالم من بريطانيا قديمًا والولايات المتحدة في عصرنا الحالي.

أما عن سهولة الاسبرانتو بالمقارنة مع اللغة الانجليزية والعديد من اللغات الأوروبية، فتُعتَبر الاسبرانتو الأسهل على الإطلاق، لاحتوائها على 166 قاعدة فقط لا توجد بها أي استثناءات، أي أن قواعد تصريف الأفعال وتكوين الجمل والتعرف على الفرق بين الاسم والفعل والنعت والظرف لا يوجد به أي شاذ عن القاعدة. كما تمتلك اللغة أداة تعريف واحدة تُستخدم في جميع الحالات «المفرد والجمع، المذكر والمؤنث» وهذا ما يُسهل على المتعلم والمتحدث إتقان الأمر سريعًا وعدم التفكير كثيرًا عن الحديث كما هو على غير العادة في معظم اللغات حول العالم.

تنتهي جميع الاسماء في الإسبرانتو بحرف الـ«o» كما تنتهي جميع الصفات بحرف الـ«a»، كذلك فكل الأفعال المضارعة تنتهي بـ«as» و في صيغة الماضي تنتهي بـ«is» والمستقبل بـ«os» و لا تختلف هذه القواعد بتغير الضمير إن كان مذكرًا أو مؤنثًا، جمعًا أو مفردًا. وبإضافة «in» على أي كلمة تُحول إلى المؤنث. وتحتوي اللغة على الأداة «la» فقط للتعريف، وفي حالة التنكير لا تُضاف أية أدوات، وبهذه البساطة تتكون كل قواعد اللغة.

أما عن المفردات فأغلبها مأخوذة من اللغات الرومانسية «الإسبانية، الإيطالية، الفرنسية، ..» والجرمانية «الإنجليزية، الألمانية، الهولندية، …» والسلافية «لغات دول شرق أوروبا»، وجزء منها مأخوذ من اللغات الشرقية بما فيها اللغة العربية. وبالتالي تعد أحد أهم مميزات الاسبرانتو: التعرف على طبيعة تكوين اللغات والقدرة على تعلم العديد من اللغات بعد إجادة الاسبرانتو بسهولة ويسر. أيضًا؛ تُعد أحد أكبر مميزات اللغة التعرف على الثقافات المختلفة عن طريق التعرف على متحدثي الاسبرانتو حول العالم، وأن تكون واحدًا من سفراء الإسبرانتو.

سفراء الإسبرانتو حول العالم


لم تكن الإسبرانتو أولى اللغات المصطنعة، فقد ابتكر القس الألماني يوهان مارتن شليار لغة الفولابوك (Volapük) عام 1879، لكن من المؤكد أن لغة الاسبرانتو هي اللغة المصطنعة الأولى عالميًا من حيث الانتشار وعدد المتحدثين الذين يُقدر عددهم بنحو 2.7 مليون مستخدم لفيسبوك حول العالم. وبات المؤتمر السنوي العالمي الذي يُقام كل عام في مدينة مختلفة يجذب آلاف المتحدثين باللغة كل عام.

كما أصبح لدى المتحدثين بالاسبرانتو العديد من المجموعات والصفحات على الكثير من شبكات التواصل والتي يعتبر أهمها مجموعة Esperanto على فيسبوك التي تجمع أكثر من 211 ألف ناشط يتداولون فيما بينهم أهم الأحداث حول العالم ويتناقشون حولها ويتحدثون عن مستقبل اللغة والتواصل العالمي. ويضم موقع تعليم اللغات الاشهر على الاطلاق «ديولينجو» 736 ألف متعلم للإسبرانتو متفوقة بذلك على لغات مثل الفيتنامية والأوكرانية.

ودائمًا ما يتميز متحدثو الإسبرانتو بحب اللغات والتعرف على الثقافات المختلفة، وجلهم يستطيع التحدث بالعديد من اللغات، فمن الطبيعي أن تتعرف في مسار تعلمك للغة على الكثير من الـ«polyglots» أي من يتحدثون سبع لغات أو أكثر بطلاقة، بين متحدثي الاسبرانتو، كما يحاول الكثير تعلم اللغة في ثلاثة أشهر فقط عبر برنامج تدريبي يتمكنوا خلاله إجادة اللغة في وقت زمني قصير وببراعة، مثل تجربة بيني مع صديقته لورين.


ينتشر متحدثو الإسبرانتو في أوروبا وأمريكا اللاتينية والولايات المتحدة، كما يتواجدون في منطقة شرق آسيا والصين والهند، ويتواجدون بقلة في العالم العربي. من بين كل هؤلاء يوجد في كل دولة من يعتبرون أنفسهم سفراء للغة بتعلمهم لها
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
ماذا, الاسبرانتو, تعرف

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماذا تعرف عن الكينوا ؟ صابرة البيت السعيد 0 01-08-2017 07:27 AM
ورق الألومينيوم ...ماذا تعرف عنه !!! Eng.Jordan البيت السعيد 0 12-30-2016 09:53 PM
ماذا تعرف عن صقرقريش ؟ Eng.Jordan التاريخ الإسلامي 0 12-27-2016 10:48 PM
ماذا تعرف عن شاى الكمبوست ؟ Eng.Jordan شذرات زراعية 0 11-21-2016 02:09 PM
ماذا تعرف عن الملفوف ؟ Eng.Jordan شذرات زراعية 0 12-08-2015 09:45 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:13 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات