تذكرني !

 





أخبار منوعة أخبار متفرقة |أخبار طريفة |الغرائب|الحوادث

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-19-2018, 07:39 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 29,643
ورقة النمسا تضيق الخناق على اللاجئين بإجراءات جديدة أكثر تشددا

  انشر الموضوع
النمسا تضيق الخناق على اللاجئين بإجراءات جديدة أكثر تشددا
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

3 / 8 / 1439 هــ
19 / 4 / 2018 م
ــــــــــــ





في مسعاها لتشديد سياسة اللجوء أقرت الحكومة النمساوية إجراءات جديدة تشمل تحصيل أموال من اللاجئين للإنفاق على الخدمات التي يحصلون عليها، إضافة إلى ترحيل مرتكبي الجرائم من المراهقين اللاجئين. الأمر الذي قوبل بانتقادات من قبل المعارضة.



وتشمل الإجراءات الجديدة أيضا مصادرة هواتف اللاجئين المحمولة لمعرفة البلاد التي قدموا منها.



وجاءت هذه الإجراءات ضمن مشروع قانون أقره مجلس الوزراء النمساوي الأربعاء (18 أبريل 2018) في وقت يسعى فيه الائتلاف الحاكم المؤلف من محافظين ويمينيين متطرفين إلى اتخاذ إجراءات صارمة ضد اللاجئين في البلاد.



وقال المستشار النمساوي سيباستيان كورتس خلال مؤتمر صحفي في ختام اجتماع أسبوعي للحكومة "مصممون على تكريس جهودنا لتحقيق هدف مكافحة الهجرة غير الشرعية وإساءة استغلال اللجوء".



وفي إطار هذه الإجراءات الجديدة يفقد اللاجئون، الذين يقضون "عطلاتهم في بلدانهم الأصلية" أي حق للبقاء في النمسا، ناهيك عن ترحيل الجناة من المراهقين اللاجئين.



ويزيد مشروع القانون، الذي وافقت عليه الحكومة الأربعاء ويتعين أن يقره البرلمان، فترة انتظار اللاجئ في البلاد حتى يحصل على الجنسية من ست سنوات إلى عشر سنوات.



ويضاهي بعض من تلك الإجراءات ما اتخذته دول أوروبية أخرى مثل الدنمارك، التي أقرت عام 2016 إجراءات مثل مصادرة المقتنيات القيمة، التي بحوزة اللاجئين حتى يدفعوا مقابل بقائهم. وستحصل النمسا من اللاجئ ما يصل إلى 840 يورو (1040 دولاراً).



لكن النمسا ستنفرد بإجراءات أخرى. فقد ذكرت الحكومة في إفادة بشأن تلك الإجراءات أن المستشفيات ستلتزم بإبلاغ الحكومة بموعد خروج طالبي اللجوء منها لجعل مسألة "الإعداد لترحيلهم وتنفيذه أكثر فاعلية".



وتعد مصادرة الهواتف المحمولة وسيلة لتحديد هويات الأشخاص أو البلدان التي أتوا منها. وقال وزير الداخلية النمساوي هربرت كيكل إن الحكومة النمساوية شرعت في تنفيذ هذا المقترح، من أجل القيام بسياسة لجوء حازمة وفعالة بقدر المستطاع. وتطبق النمسا منذ عام 2016، حداً أقصى لطلبات اللجوء، ويبلغ هذا الحد في العام الحالي 30 ألف طلب.



ووصفت جماعات حقوقية والمعارضة النمساوية كثيراً من تلك الإجراءات بأنها غير قانونية وزائدة عن الحاجة. وقالت منظمة العفو الدولية في بيان الاثنين الماضي مع بدء ظهور تفاصيل عن مشروع القانون: "الشيء الوحيد، الذي يحققه مشروع القانون هذا هو بث مزيد من الريبة وعدم الثقة بين السكان".



وأضافت المنظمة في بيانها: "هذه الحكومة تجمع النازحين في مكان واحد... على اعتبار أنهم خطر أمني. هذا ليس خطأ وحسب بل إنه يشكل خطراً على تعايشنا السلمي".



ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-30-2018, 06:39 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 29,643
ورقة وزير الداخلية الألماني يقترح قواعد جديدة تقيد لم شمل أسر اللاجئين

وزير الداخلية الألماني يقترح قواعد جديدة تقيد لم شمل أسر اللاجئين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

14 / 8 / 1439 هــ
30 / 4 / 2018 م
ـــــــــــــ





قدم وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، مقترحا للحكومة، يضم قواعد جديدة "تقيد" عمليات لم شمل أسر اللاجئين الحاصلين على حماية ثانوية (إقامة مؤقتة)، ما أثار خلافا داخل الائتلاف الحاكم.



و"الحماية الثانوية (الحماية المؤقتة)" لا ترقى إلى وضع اللجوء، فهي تمنح لشخص لا ترى السلطات أنه يستحق الوضعية الكاملة للاجئ (إقامة دائمة)، لكنها تخشي إعادته لبلده الأصلي خوفا على حياته.



ونقلت مجلة "دير شبيغل" الألمانية، عن مصادر رفيعة، لم تسمها، أن القواعد التي قدمها وزير الداخلية المنحدر من "الحزب الاجتماعي المسيحي"، والمنتظر موافقة الحكومة عليها، تشمل منح السفارات والبعثات الدبلوماسية في الخارج حق فحص ملفات عائلات اللاجئين وتحديد الأحق منهم بالذهاب لألمانيا.



كما تشمل الإجراءات، وفق المصادر ذاتها، استبعاد الزوجات اللاتي لم يتزوجهن اللاجئون في البلد الأصلي، من عمليات لم الشمل.



وتابعت المصادر أن وزير الخارجية هايكو ماس المنحدر من الحزب الاشتراكي الديمقراطي، يعارض بشدة مقترح زيهوفر، ويرى أنه سيقيد عمليات لم شمل اللاجئين ويبطئ عملية استقدام عائلاتهم لألمانيا.



وأضافت أن ماس يرى أن السفارات الألمانية في الخارج وخاصة في الأردن ولبنان، حيث يقيم عائلات أغلب اللاجئين الحاصلين على حماية ثانوية (إقامة مؤقتة)، مثقلة بالأساس بأعباء كبيرة، وستأخذ عملية النظر في الطلبات وتحديد الأحق بالقدوم لألمانيا وقتا طويلا.



ووفق المصادر ذاتها، فإن مقترح زيهوفر، سيقلل بشدة عدد الطلبات التي يمكن أن توافق عليها ألمانيا في إطار عمليات لم الشمل، بحيث تصل إلى 20 طلبا شهريا.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-11-2018, 06:41 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 29,643
ورقة الأمم المتحدة تنتقد التعديلات المقترحة على قانون اللجوء بالنمسا

الأمم المتحدة تنتقد التعديلات المقترحة على قانون اللجوء بالنمسا
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

25 / 8 / 1439 هــ
11 / 5 / 2018 م
ـــــــــــــ




دعت منظمة الأمم المتحدة، النمسا إلى إعادة النظر في تعديلات مقترحة على قانون اللجوء، مع التركيز على حماية اللاجئين.



وخلال مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة الدائم في نيويورك، قال استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للمنظمة، إن "مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين دعت الحكومة النمساوية إلى الالتزام بسياسات اللجوء، ونشرت تحليلا قانونيًا خاصًا بتعديلات مقترحة على قانون اللجوء في النمسا".



وأوضح أن "المفوضية تشعر بالقلق إزاء بنود جديدة مقترحة، بينها الاستيلاء على الأموال النقدية والأجهزة الإلكترونية لطالبي اللجوء، وفترة انتظار طويلة للاجئين قبل التمكن من التقدم بطلب للحصول على الجنسية".



وتزيد التعديلات، التي يتعين أن يقرها البرلمان، فترة انتظار اللاجئ في النمسا للحصول على الجنسية من 6 إلى 10 سنوات.



وأردف دوغريك أن "التعديلات المقترحة يبدو أنها تستند إلى افتراض أن الناس يسعون إلى إساءة استخدام نظام اللجوء، وهو افتراض يؤثر سلباً على الخطاب العام، ويزيد من صعوبة إدماج اللاجئين".



ــــــــــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-21-2018, 06:00 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 29,643
ورقة الخارجية النمساوية ترفض مشروع قانون يعاقب أطفال اللاجئين

الخارجية النمساوية ترفض مشروع قانون يعاقب أطفال اللاجئين
ــــــــــــــــــــــــــــــ

5 / 9 / 1439 هـــ
21 / 5 / 2018 م
ــــــــــــ




انتقدت وزارة الخارجية النمساوية، مشروع قانون حول اللاجئين والأجانب، أعدته وزارة الداخلية، على خلفية مخالفته للدستور ولحقوق الإنسان.



وذكر بيان صادر عن المكتب الحقوقي لوزارة الخارجية، أن بعض مواد المشروع، الذي يدخل حيز التنفيذ نهاية العام الجاري في حال مصادقة البرلمان عليه، تتعارض مع الدستور وحقوق الإنسان.



وأوضح أن مشروع القانون يقترح إخضاع الأطفال اللاجئين للعديد من العقوبات، لا سيما معاملتهم كالبالغين في حال ارتكابهم جرائم، وترحيلهم خارج الحدود.
وأكد أن هذه العقوبات تتعارض مع قانون الشباب النمساوي، والقانون الدولي أيضًا.



ويزيد مشروع القانون فترة انتظار اللاجئ في البلاد حتى يحصل على الجنسية من 6 إلى 10 سنوات.


ــــــــــــــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
أكثر, اللاجئين, الخناق, النمسا, تشددا, بإجراءات, تضيق, جديدة

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قوات الأسد تضيق الحصار على الفلسطينيين بمخيم اليرموك عبدالناصر محمود أخبار عربية وعالمية 0 11-15-2017 09:05 AM
النمسا لا تتوقع حلا لأزمة اللاجئين في القمة الأوروبية عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 09-24-2016 07:02 AM
النمسا تهدد ببناء جدار عازل لمنع تدفق اللاجئين عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 06-20-2016 03:37 AM
تضييق الخناق على الحوثيين عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 02-11-2016 08:38 AM
استمرار تدفق اللاجئين على النمسا عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 09-21-2015 04:51 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:58 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات