تذكرني !

 





بحوث ودراسات منوعة أوراق بحثية ودراسات علمية

الاسباب الاقتصادية لظاهرة الفقر وطرق معالجتها

حمل المرجع كاملاً من المرفقات الأسباب الإقتصادية لظاهرة الفقر وطرق معالجتها ورقة عمل (ليست للنشر) مُقدمة إلى الأسبوع العلمي لمدينة الحسن العلمية المنعقد في جامعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-02-2015, 11:20 AM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 19,505
افتراضي الاسباب الاقتصادية لظاهرة الفقر وطرق معالجتها


حمل المرجع كاملاً من المرفقات




الأسباب الإقتصادية لظاهرة الفقر
وطرق معالجتها
ورقة عمل (ليست للنشر) مُقدمة إلى الأسبوع العلمي لمدينة الحسن العلمية المنعقد في جامعة الأميرة سمية خلال الفترة 10 – 12 . 5 . 2010
د. محمد محمود العجلوني
نائب عميد كلية الإقتصاد، جامعة اليرموك ، ajlouni4@yahoo.co.uk
المقدمة:
تُعتبر ظاهرة الفقر من الظواهر الإنسانية التي تعتقد الكثير من الدراسات بأنها من محركات التغيير (أُنظر على سبيل المثال الدراسات التي قامت بها مؤسسة Ove Arup البريطانية خلال عامي 2006 و2007 حول محركات التغيير في العالم) التي قد تتجاوز حدود المشكلة لتصبح مصدر تهديد للأمن والسلام . لهذا فإن الحكومات والمؤسسات الدولية قد أولت هذه الظاهرة جُل إهتمامها ، حتى أصبح موضوع الحد من ظاهرة الفقر أحد أهم الأهداف الإنمائية للألفية التي أقرتها منظمة الأمم المتحدة .
يبقى الفقر من أهم التحديات الاقتصادية الرئيسة التي تواجه الأردن رغم التحسن الكبير في مستويات المعيشة التي نجحت المملكة في تحقيقها خلال العقد المنصرم . وقد بات خفض الفقر على رأس قائمة الأهداف التي تسعى الحكومة جاهدة إلى تحقيقها ، من خلال تقديم المساعدات المالية والعينية والفنية التي يمكن أن تسهم في خفض نسبة الفقر كما تُساعد في تأهيل العاطلين عن العمل نحو فرص العمل المُتاحة وزيادة هذه الفرص ، كما تساعد الباحثين على القيام بالدراسات المتعمقة لفهم أسباب وأبعاد هذه الظاهرة ، واتخاذ الإجراءات التي تبدو ملائمة لتخفيف آثارها. ولكن على الرغم من الجهود الوطنية التي تُبذل لخفض درجة الفقر، تشير التقديرات إلى أن نسبة انتشار الفقر تصل إلى 29% من عدد السكان .
أن تحليل الأسباب الإقتصادية والإجتماعية لظاهرة الفقر تعتبر من القضايا الهامة لتفسير المشكلة واقتراح الحلول الملائمة لها والسياسات التي تُسهم في خفض نسبة الفقر . ولذلك تهدف هذه الورقة إلى مراجعة الأسباب الإقتصادية لظاهرة الفقر وطرق مكافحتة . وللوصول إلى هذا الهدف ، نتكون هذه الورقة من الأقسام التالية : مفهوم الفقر، مقياس الفقر ، بيان الأسباب العامة للفقر ، ظاهرة الفقر بالأردن ، أسباب ظاهرة الفقر بالأردن ، سياسات الحد من الفقر بالأردن ، الإستراتيجيات المقترحة للحد من ظاهرة الفقر بالأردن وأخيراً توصيات الدراسة .
(1) مفهوم الفقر
يعد الفقر ظاهرة متعددة الجوانب تختلف مفاهيمها باختلاف الشعوب والثقافات ، ومع ذلك فإنها تعني شيئاً واحداً للذين يعانون منها وهو الحرمان سواء أكان حرماناً مادياً أو حرماناً من فرص العيش بحرية وكرامة. ولقد عرف بعض علماء الاجتماع الفقر بأنه حالة يكون الدخل فيها غير كاف لإشباع الحاجات الأساسية والضرورية لمعيشة الإنسان . وكذلك عدم القدرة على تحقيق حد أدنى من مستوى المعيشة ، حيث يتضمن مستوى المعيشة المتطلبات الاقتصادية والاجتماعية . وتشير كثير من الدراسات والتقارير إلى وجود ارتباط قوي بين المؤشرات الاجتماعية وبين انتشار الفقر ، مثل انخفاض الدخل وسوء التغذية وانخفاض مستوى الخدمات الاجتماعية كالصحة والتعليم والثقافة . وقد عرف البنك الدولي الفقر في تقريره سنة 1990 بأنه "عدم القدرة على الوصول إلى حد أدنى من مستوى المعيشة".
وفي تقرير التنمية البشرية لسنة 2006 هناك تمييز بين دليلين للفقر البشري يمكن تلخيصهما في الجدول (1) التالي:
جدول رقم (1) التمييز بين دليلين للفقر البشري
البعد
في البلدان النامية
في البلدان المتقدمة
حياة مديدة وصحية
احتمال العيش بعد 40 سنة
احتمال العيش بعد 60 سنة
المعرفة
معدل إلمام البالغين بالقراءة والكتابة
معدل إلمام البالغين بمهارات وظيفية
مستوى معيشة لائق
معدل السكان الذين ليس لديهم مصدر مستدام للمياه الصالحة.
ومعدل الأطفال دون الوزن السوي
معدل السكان الذين يعيشون تحت عتبة الفقر.
ومعدل البطالة لأجل طويل ( 12 شهر وأكثر)

وحاليا ينظر إلى الفقر على أنه مفهوم له أكثر من زاوية يمكن التعرف على مستوى الفقر من خلالها ، فبالإضافة إلى فقر الدخل ، هناك أيضا مفهوم فقر القدرات ، بمعنى أن الفقير هو الذي لا قدرة له على تحقيق حياة جيدة ، وهي التي تقوم على التعليم والصحة والدخل ، وهي الجوانب التي تضمنها تعريف التنمية البشرية الذي يؤكد على أن "التنمية هي تطوير وتنمية العنصر البشري بما يؤدي إلى توسيع فرص ومجالات الاختيار أمامه في شفافية وحرية وديمقراطية، بما يؤدي إلى تحسين نوعية أو جودة حياة البشر". ومن ثم أصبح قياس فقر القدرات يعتمد على ثلاث مؤشرات أساسية هي :
1.مؤشر غذائي صحي: ويقاس بنسبة ناقصي الوزن من الأطفال دون سن الخامسة .
2.مؤشر صحي إنجابي: ويقاس بنسبة حالات الولادة دون إشراف صحي .
3.مؤشر تعليمي معرفي: ويقاس بنسبة الأمية بين الإناث .
كما أن هناك تعريف آخر للفقر مبني على مقدار الاحتياجات من السعرات الحرارية من عدة مصادر غذائية (نحو 2500 سعرة حرارية يوميا كحد أدنى) ، وهناك خط الفقر المبني على أساس تكلفة الحاجات الأساسية (كحد أدنى للإنفاق الاستهلاكي). وبناء على ذلك جاء تعريف الأمم المتحدة الذي يشير إلى أن من يحصل على دولارين فأقل مقيما بالقوة الشرائية المعادلة هو من الفقراء (فقر مطلق) ، وأما من يحصل على دولار فأقل فهو من الفقراء المدقعين .
(2) مقياس الفقر
يعتمد التطبيق العملي لقياس الفقر على حساب خط الفقر الذي يمكن اشتقاق مؤشرات الفقر من خلاله على النحو التالي :
1.مؤشر نسبة الفقر: ويسمى هذا المؤشر أيضاً معامل تعداد الأفراد (Headcount Index) ، وهو عبارة عن ناتج قسمة عدد السكان الفقراء على عدد السكان الكلي .
2.مؤشر فجوة الفقر (Poverty Gap): ويتم حساب هذه الفجوة كنسبة مئوية من القيمة الإجمالية لاستهلاك إجمالي السكان عندما يكون مستوى استهلاكهم مساوٍ لخط الفقر.
3.مؤشر شدة الفقر (Poverty Severity Index): ويتم حسابه باعتباره يساوي الوسط الحسابي لمجموع مربعات فجوات الفقر، ويقيس هذا المؤشر مدى التفاوت بين الفقراء أنفسهم .
4.معامل "جيني" (Gini Index): يستخدم كمؤشر لقياس التفاوت في توزيع الدخول ما بين جميع السكان فقراء وغير فقراء .
ويعتمد البنك الدولي أسلوب خط الفقر بتقسيمه المجتمع إلى فئتين: فقراء وغير فقراء ، وذلك بتحديد خط الفقر الذي يعرّف بأنه إجمالي تكلفة السلع المطلوبة لسد الاحتياجات الاستهلاكية الأساسية . ويتطلب تطبيق هذا الأسلوب بيانات مسوحات إنفاق الأسرة ودخلها ،
أما خطوط الفقر الأكثر شيوعاً واستخداماً فهي كما يلي (باتر، 2003: 82-89؛ الميتمي، 2003: 208).
1.خط الفقر المدقع (Abject Poverty Line): ويعرّف بأنه إجمالي تكلفة سلة السلع المطلوبة لسد الاحتياجات الاستهلاكية الأساسية الغذائية للفرد (الأسرة) .
2.خط الفقر المطلق (Absolute Poverty Line): ويعرّف بأنه إجمالي تكلفة سلة السلع المطلوبة لسد الاحتياجات الاستهلاكية الأساسية الغذائية وغير الغذائية للفرد (الأسرة) .
3.خط الفقر النسبي (Relative Poverty Line): ويعبّر عنه بنسبة من متوسط الدخل في الدولة.
ويستخدم الأردن تصنيفاً الفقراء يمييز بين ثلاث فئات فرعية للفقراء على النحو التالي (وزارة التخطيط والتعاون الدولي، 2004: 55-57):
1-فئة أفقر الفقراء : وهم المعدمون ممن لا يملكون شيئاً ، وحالتهم الصحية سيئة حيث يتناولون أغذية لا تفي بمتطلبات أجسامهم ، ويعيشون في أبنية سيئة ، ولا يملكون أرضاً ، وهم من ذوي الدخل المتدني جداً ، ويتلقون معونات نقدية من صندوق المعونة الوطنية ومن صدقات المحسنين ، كما أنهم أميون على الأغلب ، وصلاتهم محدودة مع المؤسسات .
2-فئة الفقراء المدبرين (القادرون على التكيف) : وهم الفقراء الذين يملكون مجموعة من الموارد أكثر مما يملكه أفقر الفقراء ، ويمارسون أنواعاً شتى من استراتيجيات سبل المعيشة . وينظر إلى هؤلاء الفقراء المدبرين باعتبار أن لديهم عدداً أكبر من الأطفال ومن أعضاء الأسرة قياساً على أفقر الفقراء ، ويعيشون في مساكن مناسبة ومقامة فوق قطعة أرض صغيرة ، وينشطون في العمل الزراعي معتمدين على دخول متدنية أو رواتب تقاعدية . وتتألف تغذيتهم من الخضار والبيض والدجاج أحياناً ، ونادراً ما يتناولون اللحوم على الرغم من تربيتهم لبعض الأغنام والماعز ، إضافة إلى الدواجن . وربما يحصلون على الثانوية العامة في تعليمهم الذي لا يرقى إلى التعليم الجامعي ، وليس لديهم تأمين صحي ، وصلاتهم متوسطة مع المؤسسات .
3-فئة الفقراء الميسورين : وهم الفقراء الذين يعيشون فوق خط الفقر دون رفاهية ، ولديهم عدد أقل من الأطفال (4-5 أطفال) ، ويقيمون في أبنية جيدة من الطوب والإسمنت ، ويملكون أراضٍ خاصة لزراعة المحاصيل الزراعية أو عملاً تجارياً ، ولديهم أكثر من مصدر واحد للدخل ، ويربون الثروة الحيوانية ، لذا تدخل اللحوم الحمراء والبيضاء في تغذيتهم ، ولديهم تأمين صحي وصلات جيدة مع المؤسسات ، ويجمعون في تحصيلهم العلمي بين التعليم الثانوي والجامعي .
ويمكننا تصنيف الفقر إلى نوعين هما:
المصدر: ملتقى شذرات


hghsfhf hghrjwh]dm g/hivm hgtrv ,'vr luhg[jih l/hivm

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
معالجتها, مظاهرة, الاسباب, الاقتصادية, الفقر, وطرق

« نموذج لمقترح مشروع مقدم من جمعية أهلية إلى جهة مانحة | التشبيك لحقوق الطفل »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لهذه الاسباب حضر ميشيل الصايغ احتفال يافا Eng.Jordan الأردن اليوم 0 05-14-2015 02:54 PM
اردوغان يمهد للعودة الى سورية الاسد عبر البوابتين الايرانية والروسية وهذه هي الاسباب وراء هذا الانقلاب Eng.Jordan أخبار عربية وعالمية 0 01-17-2014 06:02 PM
الاسباب الحقيقية لرفض السعودية شغل مقعدها في مجلس الامن الدولي Eng.Jordan مقالات وتحليلات 0 10-19-2013 12:50 PM
سيكولوجية المشاكل المدرسية وأهمية معالجتها في تنمية استعدادات الطفل للحياة الاجتماعية Eng.Jordan بحوث ودراسات تربوية واجتماعية 0 11-03-2012 12:25 PM
المخاطر الأخلاقية في المضاربة التي تجريها المصارف الإسلامية وكيفية معالجتها Eng.Jordan بحوث الإدارة والإقتصاد 0 01-21-2012 05:49 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:34 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67