شذرات إسلامية مواضيع عن الإسلام والمسلمين وأخبار المسلمين حول العالم

آسم الله المجيب

جابتُه – تعالى - نوعان: 1- إجابةٌ عامَّةٌ لكلِّ مَنْ دعاه دعاءَ عبادة أو دعاءَ مسألة؛ قال تعالى: {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ}●؛ فدعاءُ المسألة: يقول العبدُ: اللَّهمَّ أَعْطني. أو:

إضافة رد
قديم 05-12-2015, 04:30 PM
  #1
متميز وأصيل
 الصورة الرمزية صابرة
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 8,849
افتراضي آسم الله المجيب


جابتُه – تعالى - نوعان:
1- إجابةٌ عامَّةٌ لكلِّ مَنْ دعاه دعاءَ عبادة أو دعاءَ مسألة؛ قال تعالى: {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ}●[غافر: 60]؛ فدعاءُ المسألة: يقول العبدُ: اللَّهمَّ أَعْطني. أو: اللَّهمَّ ادفع عني. فهذا يقع من البَرِّ والفاجر.
2- إجابة خاصَّةٌ للمضطَّرِّ: {أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ}●[النمل: 62]، والمريض، والمظلوم، والصائم، والوالد لولده، وفي أوقات وأحوال إجابة الدعاء الخاصة.

2⃣اقْتَرَنَ اسمُ المجيب بـ (القريب) في القرآن: {إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُجِيبٌ}•[هود: 61]، وفي قوله: {فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ}•[البقرة: 186]؛ لأنه قربٌ يَقْتَضي إجابتَه لدعواتهم.

3⃣ينبغي للعبد أن يكون مجيبًا أَوَّلًا لرَبِّه تعالى فيما أَمَرَه ونهاه {أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}•[البقرة: 186].

4⃣ ثُمَّ لعباده فيما أنعم الله - عز وجل - عليه في إعطاء كلِّ سائل بما يسأله إن قدر عليه، وفي لُطْف الجواب إن عجز عنه؛ قال الله - عز وجل : {وَأَمَّا السَّائِلَ فَلَا تَنْهَرْ}• [الضحى: 10].
وكيف للذي أمرنا بعدم نهر السائل أن يَرُدَّنا إن سَأَلْناه؛ فتعالى اللهُ ما أكرمه وهو القائل: {وَلَقَدْ نَادَانَا نُوحٌ فَلَنِعْمَ الْمُجِيبُونَ}●[الصافات: 75]،
ثم تَفَضَّلَ على موسى وأخيه هارون - عليهما السلام : {قَدْ أُجِيبَتْ دَعْوَتُكُمَا}
•[يونس: 89] حين دعا موسى على فرعون وملئه وأمن عليه هارون {رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُوا حَتَّى يَرَوُا الْعَذَابَ الْأَلِيمَ}•[يونس: 88].

5⃣ يلي القُرب الإجابة؛ لذلك إن أردتَ إجابةَ دعائك عليك بتحرِّي مواضع القرب من الله والاجتهاد والإلحاح في الدُّعاء وتكون على رجاء الإجابة ولا تقنط من رحمة الله؛ فإنك تدعو مجيبًا للدُّعاء.

6⃣مهما بلغ تقصير العبد فلا يمتنع عن الدعاء؛ لأن الله قد أجاب شَرَّ خَلْقه - وهو إبليس - حين دعا الله بدعاء ورد في القرآن ثلاث مرات كناية عن الإلحاح على الله بالدُّعاء: {قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ}
•[ص: 79] ●
📘📘📘📘📘

الله المجيب 1.gif

Nsl hggi hgl[df

__________________
" يا الله أنتَ قوتي وثباتي وأنا غصنٌ هَزيل "
صابرة غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
المجيب, الله

مواضيع ذات صله شذرات إسلامية


« تعالوا لنبحث عن الإجابات في كتاب الله | جهل به ومعاداة لأبنائه »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإمام المحدث أبو بكر الصِّبْغي. عبدالناصر محمود شخصيات عربية وإسلامية 0 09-07-2013 06:44 PM
الأديب بطرس بن بولس بن عبد الله البستاني Eng.Jordan شخصيات عربية وإسلامية 0 03-03-2013 07:37 PM
الأديب الفرنسي جان جاك روسو Eng.Jordan مشاهير وشخصيات أجنبية 0 02-07-2013 02:47 PM
الرحالة الأديب ابن جبير الأندلسي Eng.Jordan التاريخ الإسلامي 0 11-14-2012 10:03 PM
السائل الأديب عبدالناصر محمود الملتقى العام 3 02-18-2012 12:36 AM

     

 

 

  sitemap 

 

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:30 AM.