تذكرني !

 





خلق الوظائف فى مصر .. تحديات لا تنتهى

يواجه سوق العمل المصري ضغوطاً تضخمية، في الوقت الذي لا يتمكن الاقتصاد من خلق فرص عمل جديدة، إضافة إلى ذلك عملية تركز خلق الوظائف في أقاليم دون غيرها، غالبا ما

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-02-2017, 02:40 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 22,029
افتراضي خلق الوظائف فى مصر .. تحديات لا تنتهى

  انشر الموضوع

أحمد الوراقي



يواجه سوق العمل المصري ضغوطاً تضخمية، في الوقت الذي لا يتمكن الاقتصاد من خلق فرص عمل جديدة، إضافة إلى ذلك عملية تركز خلق الوظائف في أقاليم دون غيرها، غالبا ما تكون أقاليم القاهرة الكبرى.



و أظهرت الأرقام الرسمية وصول حجم القوة العاملة إلى 28.4 مليون فرد في عام 2015 ويُتوقع لهذا الرقم أن يرتفع فى الأعوام المقبلة، لذا كان الارتكاز لاستراتيجية وطنية لمضاعفة فرص العمل بالسوق أمر بالغ الأهمية في ظل الأحداث بالمحيط الإقليمي التي تزيد من أعباء تسريح العمالة المصرية بالخارج.

الوضع الحالي لسوق العمل المصري

يعاني سوق العمل من ارتفاع معدل البطالة الذي واصل الصعود ليسجل 13% من إجمالي حجم القوة العاملة، ما يجعل هدف توفير فرص عمل جديدة بات أكثر إلحاحاً حتى يمكن استيعاب الأعداد العاطلة عن العمل التي بلغت 3.7 مليون فرد بالإضافة إلى خلق فرص جديدة لتوظيف الوافدين الجدد، الخريجين والعمالة العائدة من الخارج، إلى سوق العمل.

مستقبل الحياة الاقتصادية لمصر سيتحدد بدرجة لا يستهان بها من خلال مصير أسواق العمل فيها، فالعوائق والتحديات تزداد ضخامة وتعقيدا.

وصلت قوة العمل في مصر إلى نحو 28.4 مليون فرد خلال عام 2015 محققة ارتفاعا عن عام 2014 يصل إلى 500 ألف فرد بمعدل نمو سنوي يصل إلى 1.8%، وفقاً لبحث القوى العاملة في 2015 الصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء .

ويعد عام 2015 من أفضل الأعوام التي تلت عام 2011 من حيث معدل خلق الوظائف، فقد استطاع سوق العمل المصري أن يستوعب نحو 480 ألف وظيفة، كما انه ووفقاً للإحصائيات فإنه على مدار الأعوام من 2011 وحتى 2015 استطاع سوق العمل المصري أن يضيف صافى وظائف يقدر بنحو 950 ألف وظيفة.

وكان النصيب الأكبر لقطاع النقل والتخزين في توفير وظائف جديدة فقد حظي وحده بنحو 432.2 ألف وظيفة بما يعادل نحو 45.5% من اجمالي الوظائف المضافة، وجاء في المرتبة الثانية قطاع التشييد والبناء الذى استطاع تحقيق نحو 311 ألف فرصة عمل خلال فترة القياس (2011: 2015)، بينما ظهر على الجانب الآخر نقص في الوظائف في عدد من القطاعات مثل أنشطة الزراعة وصيد الأسماك التب فقدت ما يقدر ب 325 ألف مشتغل.

تحديات سوق العمل المصري

يواجه سوق العمل عدد من التحديات يأتي في مقدمتها ضعف القطاع العام والخاص على السواء في خلق فرص عمل جديدة ناهيك عن ضعف التوسع الأفقي والرأسي في الأنشطة الاقتصادية كثيفة استخدام عنصر العمل.

1- ضعف القطاع العام؛ برغم مساهمة القطاع العام في توفير قرابة 7 مليون موظف إلا أنه يتسم بالترهل وعدم الكفاءة، وعادة ما يطلق عليه بأنه القطاع الموفر للبطالة المقنعة، ويعد عائق أمام فرص الاستثمار الجديدة، لخلق فرص عمل، إذ تمثل أجور العاملين بهذا القطاع أكثر من ربع الموازنة العامة للدولة.

2- نوعية المتعطلين؛ برغم توافر عنصر العمل في مصر إلا أنه غير مؤهل لكثير من الوظائف، وهذا يرجع بالأساس إلى وجود فجوة متزايدة بين المناهج التعليمية ومتطلبات سوق العمل، فإن حملة المؤهلات الجامعية والمؤهلات الفنية يضطرون إلى التخلي عن تخصصاتهم واللجوء إلى أعمال مؤقتة بعيدة عن مجالهم، ويؤدى هذا على المدى البعيد إلى إضعاف قدراتهم الفنية فيفرض هذا عبئاً ثقيلاً على كاهل الاقتصاد المصري .

3- مشكلات هيكلية؛ تتمثل في تزايد حجم العمالة كنتيجة للنمو السكاني المتزايد، وزيادة نسبة من هم في سن العمل، إضافة إلى انحصار فرص العمل ذات الدخل الجيد على بعض القطاعات مثل القطاع الطبي والقطاع الهندسي والقطاع العسكري.

4- مشكلات المحيط الإقليمي، دفعت الأجواء غير المواتية العاملين بالخارج للعودة وقد مثل هذا ضغطاً كبيراً على سوق العمل المصري، ليس هذا فحسب كذلك تبني الدول الخليجية برامج للتحول للعمالة الوطنية قد يقلل فرص العمل مستقبلا أمام العمالة المصرية بالخارج، ناهيك عن انكماش عدد من القطاعات كثيفة عنصر العمل كقطاع السياحة وقطاع الزراعة.

5- التحول من سوق العمل المنظم، الحكومي والخاص، إلى قطاع العمل غير المنظم، غير الرسمي، بما يحمله من مخاطر جسيمة.

6 – مزاحمة القطاع الحكومي للقطاع الخاص من خلال الاستحواذ على الأنشطة الانتاجية وغياب المنافسة وهذا يقلل من فرص نمو القطاع الخاص بشقية المصري والأجنبي ويترجم هذا في تراجع معدل خلق الوظائف الجديدة.

7- برنامج الإصلاح الاقتصادي التي تخوضها مصر بمعاونة صندوق النقد، وإقرار قانون الخدمة المدنية، سيفرض أجواء في غاية الصعوبة بالنسبة لسوق العمل، خاصة في ظل التوجه لتقليل حجم العاملين بالقطاع الحكومي ما يعني مزيد من البطالة.

ويكمن البديل في معالجة تلك الإشكالية من خلال توفير استراتيجية تخلق وظائف جديدة وتعالج المشكلات المزمنة التي يعانى منها سوق العمل وتتمثل محاورها كالآتي :-

1 – إيجاد معايير وطنية موحدة لسوق العمل لإيجاد بيئة عادلة للتوظيف، نتيجة لما يشهده سوق العمل أحياناً من معايير تمييزية.

2 – إعادة تطوير القطاع الصناعي وتنمية قطاع الخدمات فتكلفة اليد العاملة المصرية تعطيها ميزة تنافسية حال حصولها على المهارة الفنية المطلوبة لسوق العمل .

3 – العمل على وجود إدارة للمخاطر بحيث تعمل على توفير خريطة معلوماتية دقيقة عن سوق العمل .

4- العمل على إحداث مزيد من التكامل بين كل الجهات المعنية بخلق فرص عمل جديدة

5- توفير إطار قانوني وتشريعي لدمج القطاع غير الرسمي وحماية العاملين به .

6- العمل على تطوير الأجهزة الرقابية ومنحها أدوارا أكبر بحيث تكون لديها رؤية ومنهجية واضحة معتمدة على معلومات دقيقة بحيث تستطيع حماية كل الفاعلين داخل أسواق العمل وتعمل على تحقيق التنسيق بينهم.



المراجع
– قاعدة بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، رابط: http://www.t-series.capmas.gov.eg/home.aspx
– البنك الدولي، الأولوية في مصر: توفير وظائف أكثر وأفضل، رابط:http://www.albankaldawli.org/ar/country/egypt/publication/more-jobs-better-jobs-a-priority-for-egypt
– سي ان ان بالعربية، سوق العمل في مصر: لمحة عن أبرز القطاعات واتجاهات التوظيف فيها، تاريخ النشر 15 أكتوبر 2016، رابط: https://arabic.cnn.com/business/2016/10/15/bayt-egypt-employment-sectors
– أحمد القزاز، متطلبات سوق العمل ومجهودات التشغيل، جريدة البورصة، رابط: http://www.alborsanews.com/2014/12/21/633812



المصدر: ملتقى شذرات


ogr hg,/hzt tn lwv >> jp]dhj gh jkjin jkjid

__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-03-2017, 02:15 AM
أنيس هاني غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2017
المشاركات: 11
افتراضي

شكرا شكرا لك
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
الوظائف, تحديات, تنتهي

« تجارب التنمية …الهند نموذجا | نظم المعلومات المحاسبية في مصر »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تظل أحلامنا لا تنتهي صابرة الملتقى العام 0 08-31-2015 04:00 PM
أيتها الغاليــة تنبهي صابرة البيت السعيد 0 08-04-2015 06:50 AM
هكذا تنتهي أطول حروبنا عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 08-02-2014 06:50 AM
المسلمون والهندوس دماء لا تنتهي عبدالناصر محمود المسلمون حول العالم 0 09-19-2013 07:23 AM
هل تنتهي الرأسمالية الحديثة؟ Eng.Jordan مقالات وتحليلات مختارة 0 01-20-2012 08:08 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 10:37 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات