تذكرني !

 





الملتقى العام مواضيع عامة

المت***بات وفتنة تحقيق الذات..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المت***بات وفتنة تحقيق الذات.. اثنت على زوجها خيرا وقالت لي : له الفضل في أني اليوم قارة في بيتي ، ثم بعدها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-31-2018, 07:43 AM
الصورة الرمزية صابرة
صابرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 8,561
افتراضي المت***بات وفتنة تحقيق الذات..

  انشر الموضوع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


المت***بات وفتنة تحقيق الذات..

اثنت على زوجها خيرا وقالت لي : له الفضل في أني اليوم قارة في بيتي ،
ثم بعدها .. قالت لي ما معناه إنها تشعر بالمهانة وهي تقضي يومها في البيت
تطبخ وتكنس مثلها مثل أي امرأة غير متعلمة...
ثم علمت بعدها أنها خرجت للعمل لتحقق ذاتها بعد أن اكتشفت أنه ليس إنصافا
أن -يحقق الزوج ذاته- وتبقى هي غير - محققة لذاتها-

وأخرى قالت لي إنها سعيدة بقرارها في بيتها وأنها تشعر بسكينة ورضا ،
ثم بعدها .. تبخر الرضا وحل الاضطراب مكان السكينة وخرجت هي الأخرى
لتحقق ذاتها بالعمل خارج البيت

وقالت لي أخرى أيضا ممن تزوجن برجل ملتح وتركت الدراسة الجامعية المختلطة ما معناه بأنها تشعر بأنها امرأة ناقصة لأنها لم تحصل على شهادة

وكلمتني صديقتي عن منتقبة استفتت الشيخ في خلع النقاب حتى تلج سوق العمل ..فعلت من أجل أن تصبح -امرأة فاعلة- ويفتخر بها أولادها أمام أقرانهم

= أن تشعر المسلمة بالنقص والظلم والمهانة وأنها امرأة درجة ثانية
مالم تبصم لها الدولة على شهادة التخرج ومالم تلج سوق عمل ؛ فهذا يعني :
((أن الآخر قد نجح نجاحا منقطع النظير في غزونا ،
وجعلنا نستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير)) ...
نعم لقد جعلنا ننفر من النموذج العزيز للمرأة الذي أثنى عليه الشرع ،
ونبتغي العزة في النموذج الأدنى الذي يثني عليه الغرب !

وأن يخترق هذا الفكر "الفئة المت***بة" وتحن له وتسارع فيه ،
وتنبهر به بعد إذ نجاها الله منه ، فهذا معناه :
((أن القلوب قد أشربت النموذج العلماني هي الأخرى))
وهذا نذير شؤم وإنذار خطر بأن المشروع الإبليسي في جعل المسلم :
يتفرغ من محتواه ويعيش بلحيته عيشة لا تفرق شيئا عن عيشة العلماني قد نجح ...
فأي انبهار بالنموذج المعاصر للمرأة فيه ازدراء صريح
او مبطن لتشريعات الله سبحانه وتعالى...

لكن السؤال الذي يجب أن نطرحه اليوم... لم نجح الآخر هذا النجاح المبهر في جعلنا نكره ما أثنى عليه الشرع ونفضل ما اثنت عليه الثقافة المهيمنة..؟
جوابي الذي ادين لله به هو نحن ...هو من عند أنفسنا...
لقد اصبحت المت***بة اليوم والملتحي بل بعض أهل العلم أكثر ترويجا للنموذج العلماني من العلماني نفسه... لقد فتنوا المسلمين والمسلمات... لم يكتفوا بالتعتيم الدعوي بل صاروا هم الآخرون يقيسون نجاح المسلمة بشهادة الدولة ... وبخروجها وولوجها وبروزها... وإنها لنكسة.

كلنا قرأنا هنا او هناك على صفحات أهل الالتزام الثناء على فلانة وعلانة لأنها نالت لقب أديبة أو دكتورة ... وعبارات التبجيل لفلانة لأنها تشارك في الفعاليات وتظهر هنا وهناك... وتلقي كلمة هنا وهناك...

** لكن هل سبق وقرانا على صفحة عالم أو داعية أو ذي لحية ثناء على امرأة قررت عدم إكمال دراستها هروبا من معصية الاختلاط... ثم قال لها ولوليها نعم الفتاة انت ونعم الأب ابوك ... لن يضيعكما الله ؟!

** هل سبق وأثنى الشيخ والعالم على المرأة القارة في بيتها وقال :
هذا هو العمل الفاضل والأفضل للمرأة وهي العبادة التي قرنها الله
بالصلاة والزكاة في كتابه وجعلها سببا في طهارة قلب المرأة
وجعل المقيمة عليها أقرب النساء له سبحانه وتعالى ...
وأن الخروج من البيت يبعدها عن وجه ربها ويجعلها مستشرفة من الشيطان ..
هل قال لنا يا سعدها هذه امرأة تصلي صلواتها الخمس في بيتها
كما اراد لها الرسول صلى الله عليه وسلم ؟!

** هل سبق وأثنى الشيخ على المرأة التي تقر في بيت ابيها تخدمه وتخدم أمها
وقال لنا هذه امرأة تقوم بافضل الأعمال، عمل خير من الجهاد في سبيل الله ؟!

** هل سبق واثنى الشيخ على امرأة كثيرة الإنجاب وقال نعم المرأة هذه
ففيها خصلة من نساء الجنة وسيباهي الرسول صلى الله عليه وسلم بها الأمم ؟!

** هل سبق وقال الشيخ لي وللنساء أمثالي ممن يخرجن للعمل :
" ما خطبكن " ؟!
فهكذا يقال للمسلمة التي تخرج للعمل خارج بيتها...
(لانه ينبغي ان يكون خطب جلل جعلها تترك كل ذلك الخير الذي اثنى عليه الرب) لتخرج لسوق العمل وتقضي يومها في القيام بأعمال وجب ان يقوم بها الرجل ..
ثم عليها أن تتعلل وتذكر المصيبة التي جعلتها تخرج لهذا المصير..
( انا معذورة يا شيخ فلا زوج لي و ابي شيخ كبير، أنا معذورة يا شيخ زوجي طلقني وتنصل من مسؤولياته وأبي شيخ كبير، أنا معذورة يا شيخ فأنا متورطة في دين كبير وعلي ان أعمل حتى اسدده فلم أجد من يسدده عني...)

= نعم هكذا "العمل في ديننا" ؛ ليس وجاهة وتحقيق ذات ،
ولا يفتخر به ولا يصفق لصاحبته ولكن تسأل عن المصيبة التي أخرجتها
ثم نشفق عليها من الأمر الذي جعلها تتعرض لهذا المصير

هل تعلم صدى هذه الكلمات ومدى تأثيرها على نفسية البنات ورجالهن لو أنها قيلت.. هل تعلم كيف كان سيتغير حالنا ويتغير فكرنا وواقعنا ونتخلص من الغزو الفكري والديني الذي أهلك الحرث والنسل لو أنها قيلت...
هل كانت امرأة عاقلة أن تتشوف لتحقيق الذات على الطريقة العلمانية وتحقر حياتها العزيزة لو أننا ((روجنا لبضاعتنا الأسمى كما يروح الآخر لبضاعته المزجاة))...
طبعا لا... لكننا مقصرون.... بل نكاد أن نكون بلا اسلام من شدة المقارنات و الاعجاب بالغرب و الركض للعيش تحت مسمى الانفتاح ... فيا رب ارحمنا و استرنا و عجّل بالفرج يا أرحم الراحمين ....امين امين ... انتي مصنع الرجال اختاه فلا تغتري بكلمة طموح و حلم و مستقبل فطموحك و مستقبلك و حلمك الجنة و أنشاء جيل يحيى بلا اله الا الله

--منقول

المت***بات وفتنة تحقيق الذات.. e412a.gif
المت***بات وفتنة تحقيق الذات.. 1.gif

المصدر: ملتقى شذرات


hglj***fhj ,tjkm jprdr hg`hj>>


عبر عن رأيك بالمحتوى عبر حسابك في الفيسبوك
__________________
" يا الله أنتَ قوتي وثباتي وأنا غصنٌ هَزيل "
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
المت***بات, الذات.., تحقيق, وفتنة

« استقالة_مجتمع | إدانة كبير أساقفة أستراليا بالتستر على التحرش الجنسي بالأطفال »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معنى فقد الأب...والام.. صابرة الملتقى العام 0 06-30-2017 09:42 AM
أيها الأب صدقني... صابرة البيت السعيد 0 03-22-2017 08:39 AM
عضة قوية من شبل للأسد الأب عبدالناصر محمود الصور والتصاميم 0 03-10-2015 08:02 AM
من هو الأب؟؟؟ صباح الورد الملتقى العام 6 04-12-2013 11:07 PM
من هو الأب؟؟؟ صباح الورد الملتقى العام 2 08-16-2012 10:55 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:07 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67