تذكرني !

 





إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-13-2018, 07:25 AM
الصورة الرمزية صابرة
صابرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 8,638
افتراضي رسائل للآباء

  انشر الموضوع
ابني ****** ..
كنت أخالف رغبتك في النوم و اخالف رغبتي في تلبية كل أوامرك فأوقظك من نومتك لأن رحمتي بك غلبت محبتي لك فأردتك أن تنال ما هو خير من النوم، أردتك أن تصلي الفجر فتكون في ذمة الله ...أيقظتك في الصغر فصرت توقظني في الكبر حينما غلبت رحمتك بي محبتك لي و هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ..

ابني ****** ..
هل تذكر عندما كنت طفلا صغيرا و سألتني لم يذهب الجيران و أبناء العائلة لذلك المصيف و لا نذهب نحن قلت لك يومها : انظر لأبيك ذلك الرجل الذي يشقى طول يومه حتى لا نجوع نحن و لا نشقى, هل ستسعد إن ذهبنا لمكان يسخر الناس فيه منه، قلت لي طبعا لن تسعد، فقلت لك و لله المثل الأعلى , فذلك مكان يستهزئ فيه الناس بربنا و خالقنا و رازقنا فكيف نسعد بجوارهم .. ثم ذهبنا لمكان آخر فأرض الله واسعة فلعبنا و ضحكنا و سعدنا دون أن نلوث قلوبنا أو أسماعنا أو أبصارنا بما يغضب ربنا ..

ابني ****** ..
و بعد أن ألحيت علي لأشتري لك البسكويت و التشيبس اشتريتها لك لكني عصرت فوقها ثوما دون أن تراني حتى أفطمك عنها و قد كان، .. ثم اقترحت عليك أن تصنع معي حلوى من تمر و عسل و جوز , ثم غمسناها في الشكولاتة و زياناها بالسمسم ووضعناها في ورق الحلوى كنتَ سعيدا بهذه الحلوى خاصة و أنها من صنعك و جهدك، كنت تأكلها بنهم عوض ذلك الأكل المصنع فأسعد أنا معك، فجسمك مسئولية عندي و ما كنت لأرضى بأن تدخله تلك المواد المصنعة الضارة فسامحني على مقلب الثوم ..

ابني ****** ...
و بعد أن بلغت الحلم و أصبحت حواء تشغل حيزا من تفكيرك بدأت أكلمك عن الحب في ديننا و كيف أن رسولنا عليه الصلاة و السلام قد رزق حب أمنا خديجة و كيف كانت عائشة رضي الله عنها أحب الناس لقلبه و كل هذا بعد الزواج
و قلت لك كيف وجه الرسول صلى الله عليه و سلم شباب أمته ليختاروا ذات الدين و كلمتك عن أبيك كيف اختارني و فضلني على المتبرجات و حين سألته عن السبب قال لي أما المتبرجة فإنها بفعلتها تظلمني و تؤزني على المعصية و أما أنت فقد سترتِ نفسك عني فكنتِ عونا لي على الطاعة فأنت الأولى بحبي و كما أعفيتني وجب علي أن أعفك ..

ابني ******
هل تذكر عندما قلت لك أن هذا الشهر سيكون عصيبا علينا ,لأننا سنقضيه بهذا المبلغ قليل من المال، و طلبت منك أن اتساعدني حتى ندبر أمورنا بذلك المبلغ و أشركتك في أمري و بعد ان استمعت لمقترحاتك خرجنا ت للتسوق و أعطيتك المال لتشتري أنت الحاجيات بدأت تسأل هنا و هناك و تبحث عن أرخص البضائع ثم قررتَ أن تتخلى عن مصروفك لتساعد في المصاريف... ابني ****** لم نكن وقتها في ضائقة مالية لكنني أحببت أن أفتح عينك على أمور تجهلها و أن أعلمك المسئولية و العطاء لقد كنت في كل مرة يا بني تثبت لي أن فطرتك سليمة و أنها فقط بحاجة لمن يحافظ عليها و يوجهها للخيرات أسعدك الله يا ابني ورفع قدرك وجعل الجنة مثواي و مثواك
.
.
رسائل للآباء

منقول
__________________
" يا الله أنتَ قوتي وثباتي وأنا غصنٌ هَزيل "
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
للآباء, رسائل

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسالة للأباء والامهات صابرة البيت السعيد 0 05-02-2017 07:04 AM
رسائل مضللة صابرة الملتقى العام 0 04-01-2016 06:37 AM
قصة للآباء صابرة البيت السعيد 0 03-16-2016 07:54 AM
رسائل إلى نفسي... صباح الورد نثار الحرف 14 11-02-2014 10:01 AM
رسائل بلا بريد... صباح الورد الملتقى العام 2 07-12-2012 07:59 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:10 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات