فلسطين وكنعان وإسرائيل

فلسطين وكنعان وإسرائيل أطلب الاذن بأن أستطرد قليلاً، وأضع هذا المنشور بين دفات موضوع تحقيق الروايات التاريخية الموضوعة والمدسوسة. وسبب ذلك هو ما نراه من خروج أكثر من

إضافة رد
قديم 05-29-2019, 04:58 PM
  #1
كاتب ومفكر
 الصورة الرمزية محمد خطاب
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: فلسطين
المشاركات: 533
افتراضي فلسطين وكنعان وإسرائيل


فلسطين وكنعان وإسرائيل
أطلب الاذن بأن أستطرد قليلاً، وأضع هذا المنشور بين دفات موضوع تحقيق الروايات التاريخية الموضوعة والمدسوسة.
وسبب ذلك هو ما نراه من خروج أكثر من متصهين ممن ينتسبون قدراً لأمة العرب والإسلام، بمنشور يقول: ذُكر إسم إسرائيل في القرآن 30 مرة، ولم يذكر إسم فلسطين ولا مرة، فكيف ندعي بأننا أصحاب حق فيها ؟؟
حقيقة الأمر، هذا القول يدل على جهل وسطحية وغباء، فكلمة إسرائيل لم تذكر إطلاقاً بمعنى أرض أو مكان، بل إسم علم وتعني يعقوب عليه السلام؛ مثل: "يا بني إسرائيل"، أو "من ذرية إبراهيم وإسرائيل".
لكن الذي يجهله سفهاء العرب ممن يدعون العلم والثقافة، أن ثلث ذكر بني إسرائيل، جاء في مقام الذم والتقريع، مثل: "لعن الذين كفروا من بني إسرائيل على لسان داوود و عيسى إبن مريم".
* أقول للصهاينة العرب، حملة الجهل والغباء، اليكم الحقائق التالية:
أولاً: إذا كانت فلسطين لم تذكر تصريحاً في القرآن الكريم، فإنها الأرض المقدسة، والأرض التي بارك الله فيها للعالمين، والارض التي بارك حولها.
ثانياً: إذا كانت فلسطين لم تذكر بالاسم الصريح في القرآن الكريم، فقد ذكرت باسمها الصريح "فلسطين"، وباسم "أرض فلسطين" ونسبة لشعبها "أرض الفلسطينيين"، واسم شعبها "الفلسطينيون"، (291) مرة في التوراة، كتاب أسيادكم اليهود، وهذا حجر نلقمه أفواهكم، وأفواه أسيادكم، ولن تملكون لنا رداً، ودليلنا هو:
في سفر التكوين: العدد 7 مرات.
سفر الخروج: العدد 3 مرات.
سفر يشوع: العدد 1 مرة.
سفر القضاة: العدد 34 مرة.
سفر صموئيل الأول: 152 مرة.
سفر صموئيل الثاني: 30 مرة.
سفر الملوك الأول: 3 مرات.
سفر الملوك الثاني: 3 مرات.
سفر أخبار الأيام الأول: 28 مرة.
سفر أخبار الأيام الثاني: 6 مرات.
سفر المزامير: 5 مرات.
سفر اشعياء: 5 مرات.
سفر ارمياء: 4 مرات.
سفر حزيقال: 4 مرات.
سفر يوئيل: 1 مرة.
سفر عاموس: 3 مرات.
سفر صفنيا: 1 مرة.
سفر زكريا: 1 مرة.
وهذا العدد تقريباً عشرة أضعاف ذكر إسم "إسرائيل" في القرآن الكريم، علماً بأنه إسم علم لرجل وليس لأرض أو مكان.
ثالثاً: ذكر إسم كنعان وأرض كنعان والكنعانيين، 611 مرة، في توراة أسيادكم اليهود الخزر.
رابعاً: ذكرت أسماء المدن العربية الفلسطينية، على أنها مساكن للفلسطينين، 1054 مرة، في توراة أسيادكم اليهود الخزر.
ولعل الآية التوراتية التالية: "وتغرب إبراهيم في أرض الفلسطينيين أياما كثيرة"، سفر التكوين 21 ( 34 )، أبلغ دليل، وأوثق برهان على أن فلسطين، وشعب فلسطين، ثوابت تاريخية قبل مجيئ إبراهيم الخليل، لاجئ من أرض العراق. وعليكم أن تفهموا أمرا مهما وهو:
""فلسطين غير قابلة للنسيان، والجريمة التي ارتكبت بحقها غير قابلة للغفران""
"فلن نغفر لكم ولا لأسيادكم اليهود"
و ختاماً أقول للصهاينة العرب: من المستحيل أن نجد حماراً يفكر كالانسان، ولكن من السهل جداً أن نجد الآلاف من البشر يفكرون كالحمير
منقول كما ورد

tgs'dk ,;kuhk ,Ysvhzdg

__________________
محمد خطاب
محمد خطاب غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 05-30-2019, 09:17 AM
  #2
إدارة الموقع
 الصورة الرمزية Eng.Jordan
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 22,786
افتراضي

أستاذ محمد خطاب

فلسطين ستبقى بحاجة للمفكرين أمثالكم ليدافعوا عنها بالفكر والقلم

استغباء الناس بحمق وخبث النوايا لدى المتصهينيين العرب يسهل دحره ومواجهته بقوة الكلمة وبإعلاء الصوت على المنابر



اقتبس من سطوركم أعلاه ما يلي :
"حقيقة الأمر، هذا القول يدل على جهل وسطحية وغباء، فكلمة إسرائيل لم تذكر إطلاقاً بمعنى أرض أو مكان، بل إسم علم وتعني يعقوب عليه السلام؛ مثل: "يا بني إسرائيل"، أو "من ذرية إبراهيم وإسرائيل".


الكلام يجب أن يوجه للأجيال القادمة وليس للمتصهينين فقط .. فإلهاء الأجيال المسلمة بتوافه الامور أبعدهم عن تتبع الحقائق ..

دام قلمك كالسيف .. ودمت بخير

__________________
(اللهم {ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار} (البقرة:201)
Eng.Jordan غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 05-31-2019, 12:53 AM
  #3
كاتب ومفكر
 الصورة الرمزية محمد خطاب
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: فلسطين
المشاركات: 533
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا الاعلام الذي يريد ان يقنع الناس بأحقية اليهود في فلسطين ، وسخرت له اقلام لتطويع العقول وحرف
التفكير . والله متم نوره ولو كره الكافرون
كل عام وانت بخير
__________________
محمد خطاب
محمد خطاب غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
فلسطين, وإسرائيل, وكنعان

مواضيع ذات صله الكاتب محمد خطاب ( فلسطين)


« خواطر | - »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كوشنر يكشف سرَّ إصراره على تحقيق السلام بين فلسطين وإسرائيل Eng.Jordan مقالات وتحليلات مختارة 0 12-04-2017 10:15 PM
القسام وإسرائيل مفاوضات عبر الإعلام عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 07-13-2016 10:01 AM
إيران وإسرائيل عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 06-07-2014 09:42 AM
الصين وإسرائيل من أجل عالم أفضل عبدالناصر محمود أخبار الكيان الصهيوني 0 06-02-2014 02:12 PM
الإخوان وإسرائيل ... مَن يحمي من؟ Eng.Jordan مقالات وتحليلات مختارة 0 01-08-2012 09:40 AM

 

  sitemap 

 

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 02:10 PM.