مقالات وتحليلات مختارة مقالات ..تقارير صحفية .. تحليلات وآراء ، مقابلات صحفية منقولة من مختلف المصادر

   
 
إضافة رد
قديم 08-28-2020, 07:32 AM
  #29
عضو مؤسس
 الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 42,051
ورقة مرصد الأحداث

مرصد الأحداث**
____________

9 / 1 / 1442 هـــــــــــــــــ
28 / 8 / 2020 م
________________





مرصد الأخبار
_______________

اليونان تهدد تركيا والأخيرة تحشد بحريتها في (الوطن الأزرق)
---------------------------------------------

أفادت وسائل إعلامية يونانية «باستعداد الجيش اليوناني للتحرك ضد تركيا، في الوقت الذي تشهد فيه منطقة شرقي البحر المتوسط توتراً بين البلدين بسبب التنقيب عن النفط والغاز». وذكرت صحيفة (إيكاثيميريني) اليونانية، أن «الفرقاطات البحرية اليونانية والطائرات الحربية مستعدة للإقلاع في أي وقت»، مؤكدة أن «الجيش اليوناني أعد السفن الحربية والطائرات، للرد على أي طارئ من تركيا في البحر المتوسط».

وأصدرت البحرية التركية أمس الإثنين إخطاراً ملاحياً قالت فيه إن السفينة التركية (عروج ريس) ستجري عمليات مسح زلزالي شرقي البحر المتوسط خلال الأسبوعين المقبلين.

(وكالات: 11/ 8/ 2020م)



استمرار المعركة السياسية في تونس بسبب تعنت الكتل البرلمانية
--------------------------------------------------------------
قال رئيس الوزراء التونسي المكلف هشام المشيشي إنه سيشكل حكومة كفاءات مستقلة دون مشاركة أحزاب سياسية بسبب التناقضات والاختلافات الواسعة بين الأحزاب الرئيسية في البلاد. ومن شأن هذه الخطوة أن تضع المشيشي في خلاف مع حزب النهضة الإسلامي وهو أكبر حزب في البرلمان وقد رفض حكومة دون أحزاب.

ويحتاج المشيشي الذي اقترحه الرئيس قيس سعيد الشهر الماضي خلفاً لإلياس الفخفاخ الذي استقال بسبب شبهات تضارب مصالح، إلى 109 أصوات في البرلمان للحصول على الثقة. وفي حال فشل الحكومة في نيل الثقة من البرلمان يمكن للرئيس أن يحل البرلمان ويدعو إلى انتخابات جديدة.

(مونتي كارلو: 11/ 8/ 2020م)



الانسحاب الأمريكي يخلف بذور السلام في أفغانستان
-----------------------------------------------
وافقت الحكومة الأفغانية على إطلاق سراح 400 من سجناء حركة طالبان؛ وهو ما يمهد الطريق لمحادثات سلام مباشرة مع الحركة لإنهاء ما يقرب من عقدين من الحرب. ومرر المجلس الأعلى للزعماء المحليين المعرف باسم (لويا جيرغا) قراراً يدعو إلى إطلاق سراح الدفعة الأخيرة من حوالي 5000 من سجناء طالبان، الذين طالبت الحركة بإطلاق سراحهم كشرط للانضمام إلى مفاوضات السلام. وأعلن المجلس موافقته على إطلاق سراح السجناء، لـ «إزالة العقبات أمام بدء محادثات السلام ووقف إراقة الدماء»، مضيفاً أنه يجب أن تبدأ «مفاوضات مباشرة» على الفور دون أي عذر.

وإطلاق سراح السجناء هو جزء من اتفاق وقعته الولايات المتحدة وطالبان في فبراير الماضي 2020م، والذي يطلق احتمالية الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية من أفغانستان وإنهاء أطول حرب خاضتها الولايات المتحدة.

(سي أن أن: 9/ 8/ 2020م)



علامة تعجب
---!!!ـــــــــ

الدولة العبرية تستثمر (كورونا) ل*** مزيد من اليهود!
============================

قالت منظمة (نيفش بنيفش) اليهودية، إنها سجلت زيادة بنسبة 152% في عدد المسجلين للهجرة من الولايات المتحدة وكندا إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي. وتظهر بيانات المنظمة أنه منذ تفشي كورونا حدثت زيادة بنسبة 157% في التسجيل الأولي للهجرة، وفي عام 2019م هاجر فعلاً 2283 مهاجراً جديداً إلى (إسرائيل) وفي منتصف عام 2020م، قدم فعلاً 8306 مهاجراً جديداً (3654 أسرة). وصرحت مؤخراً وزيرة الهجرة بنينا تامانو شطا: «نتوقع وصول 90 ألف مهاجر بحلول نهاية عام 2021 مقارنة بـ 35463 في عام 2019م»، وفتحت مكاتب الوكالة اليهودية في فرنسا حوالي 700 ملف هجرة في مايو 2020م، مقارنة مع 130 ملفاً في الشهر ذاته من العام الماضي.

(I24: 11/ 8/ 2020م)



مكتب السيستاني يتبرع لإيران بمليار دولار !
=======================
قال رئيس لجنة الصحة في مجلس الشورى الإيراني حسين علي شهرياري، إن المرجع الشيعي العراقي علي السيستاني، قدم تبرعات سخية لمواجهة تفشي فايروس كورونا في إيران. وكشف شهرياري في مؤتمر صحفي مع وسائل الإعلام في زاهدان، أنه تم تخصيص حوالي مليار دولار من مكتب السيستاني لمكافحة كورونا في إيران.

وأضاف أن هذا التبرع تم إنفاقه على شراء الموارد والمعدات الطبية في بعض مدن إقليمي سيستان وبلوشستان. والجدير بالذكر أن السيستاني الذي يتخذ من النجف مقراً له لم يقدم دولاراً واحداً لشراء معدات ومستلزمات طبية للعراقيين، بينما يواجه النظام الصحي في العراق انهياراً شبه تام، وتشهد المدن العراقية اراتفاعات حادة في مستويات الإصابات والوفيات بالفايروس.

(إيرنا: 10/ 8/ 2020م)



النفط السوري سيبُقي الأمريكيين إلى الابد!
========================
كتب الصحفي الروسي فلاديمير موخين في (نيزافيسيمايا غازيتا) حول منافسة روسيا الخاسرة مع أمريكا في سوريا، في ظل سيطرة واشنطن وأنقرة على أكثر من ثلث مساحة البلاد، ومعظم مواردها. وجاء في المقال: لم يفلح دعم موسكو الشامل لنظام بشار الأسد في تحييد خصومه. والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة يسيطر على أكثر من ثلث أراضي البلاد، كما تسيطر تركيا على محافظة إدلب. وقد «أعلن مجلس سوريا الديمقراطية، عن إبرام صفقة مع شركة دلتا كريسنت إنيرجي الأمريكية. في مقابل حق تطوير ثلاثة حقول (الرميلان وتل خميس وتل براك)، بموجبه تقوم الشركة ببناء مصفاة لتكرير النفط هناك مقابل 150 مليون دولاراً»، حسبما ذكرت قناة ريبار تلغرام. وهذا يشير بشكل غير مباشر إلى أن الوجود الأمريكي في سوريا سيكون طويل الأمد.

( روسيا اليوم: 10/ 8/ 2020م)



قراءة في تقرير
=======
إخراج لبنان من الحفرة
-----------------
في الرابع من أغسطس 2020م وقع انفجار هائل في مستودع على الواجهة البحرية لمرفأ بيروت بلبنان، وقدرت الخسائر بأكثر من 150 قتيلاً وآلاف الإصابات، كذلك ما يقرب من 300 ألف شخص بلا مأوى. أما الدولة اللبنانية فستتحمل خسائر على المدى القريب تتضمـن تجديد الميناء والمرافق التي دمرها الانفجار بما يصل إلى 10 مليارات دولار، ورغم أن أصابع الاتهام غالباً تم توجيهها إلى القطاع الحكومي إلا أن الرواية التي صدَّرها حلفاء حزب الله في صناعة القرار السياسي داخل الدولة اللبنانية لا يمكن قبولها على المستوى الدولي والعالمي؛ فليس من الطبيعي أن يبقى 2750 طناً من نترات الأمونيوم القابلة للانفجار في مستودعات تجارية لمدة ست سنوات بغطاء قانوني دون دعم نافذ من أجهزة حساسة في الدولة مثل الجيش اللبناني ووزارة الداخلية وإدارة الميناء.

صدرت تكهنات مختلفة تحلل طبيعة مسببات الانفجار المركب الذي وقع في مرفأ بيروت، لكن معهد (بيغن - السادات) الإسرائيلي أشار على أن ثلاثة انفجارات وقعت: أولها خلق عموداً رمادياً من الدخان استمر عدة دقائق، ثم تلاه عمود من الدخان الأحمر، في حين كان الثالث عبارة عن سحابة عيش الغراب التي تحاكي في شكلها الانفجارات النووية، وهذا التفسير يفضي إلى استنتاج بوجود تخزين لثلاث مواد مختلفة في في المستودع الذي وقع فيه التفجير.

ولا يخفى على من لديهم الخبرة في طرق عمل الموانئ البحرية أن الصفوف الأمامية من المستودعات دائماً تكون للتخزين قصير الأجـل بعكس المستودعات القريبة من الماء التي تستخدم لتخزين السلع التي يراد تخزينها لفترات طويلة. بعد أن بدأت سلسلة هجمات إسرائيلية على مخازن للأسلحة الإيرانية ولحزب الله في سوريا وفي مستودعات مطار دمشق عدة مرات؛ بدأ الحزب باستبدال منافذ دمشق بمطار وميناء بيروت لضمان استمرار ورارادت السلاح الإيرانية إليه في لبنان. وما حدث على الأرجح كان استهدافاً لكمية كبيرة من المتفجرات التي قام حزب الله بتخزينها على مدى طويل في ميناء بيروت، ولا غربة في أن أعلن الحزب أن المادة المتفجرة هي نترات الأمونيوم فقد كان يحاول البحث عن ذريعة لتحميل الحكومة اللبنانية المتواطئة معه المسؤولية عن الانفجار لأنه يعلم جيداً أن الحكومة لن تعترض على روايته. ما جرى في بيروت هو فقط أحدث مظاهر الخلل الوظيفي الذي تعيشه الدولة اللبنانية منذ ثلاثة عقود، إنه نتاج نخبة سياسية فاسدة هيمنت على مؤسسات الدولة وسمحت بانهيار الخدمات العاملة لصالح شبكة من النفوذ السياسي المبنية على المحسوبية والفساد والتي كان سبب إنشائها التواطئ لتجاوز القانون. وقد نتج عن هذا السلوك دفع البلاد نحو الإفلاس والهاوية الاقتصادية والعنف. فخلال الفترة الماضية خسرت الليرة اللبنانية أكثر من 80 في المئة من قيمتها، وهو ما أدى إلى زيادة الفقر ورفض البنوك تسليم عملائها أموالهم لتجنب إفلاسها، وتسبب ذلك بتسريح آلاف العمال وإغلاق العديد من الشركات؛ الأمر الذي أثَّر على جودة الحياة وانقطاع التيار الكهربائي ونقص الوقـود، ورغم كل ما سبق إلا أن الجدل السياسي بين النخب الفاسدة في لبنان استمر في سياق التهرب من المسؤولية حتى أسفر ذلك عن فشل المفاوضات مع صندوق النقد الدولي لتقديم دعم اقتصادي لبلادهم. ومع الدمار الذي حل في ميناء بيروت فإن البلاد تفتقد الآن شريانها الاقتصادي الرئيسي الذي سوف يستغرق إصلاحه أشهراً إن لم يكن سنوات. وحينما نتحدث عن دمار الميناء يعني ذلك توقف سلاسل التوريد وانخفاض عائدات الضرائب والجمـارك ووقف عمليات التصدير إلى الخارج وزيادة نسبة التضخم؛ فلبنان اليوم يعيش كارثة هي الأقصى منذ عقود. قد تكون المظاهرات الأخيرة حالة من الأمل لتصحيح المسار السياسي بعد أن أجمع المشاركون على طرد النخب السياسية الحالية التي تهيمن على صناعة القرار بحماية من منظمة الحزب الله الموالية لإيران والتي لا ننسى موقفها من التأثير على الموقف السياسي بدءاً من اغتيال رئيس وزراء لبنان السابق رفيق الحريري وليس انتهاء باحتلال بيروت وقتل أكثر من 70 من سكانها عام 2008م. لكن قدوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على عجل لبيروت، وتنظيم مؤتمر دولي لجمع مئات الملايين من الدولارات لمساعدة الحكومة اللبنانية مقابل تسوية سياسية تحدد ضوابطها فرنسا يشير إلى أن الحالة السياسية اللبنانية ما تزال رهينة بقواعد المنظومة الدولية، والحفرة التي تسحب الشعب اللبناني إلى الأسفل يبدو أنها تزداد عمقاً مع استمرار هيمنة حزب الله على مقاليد السلطة هناك.



تغريدات
------
عمر الجنابي omartvsd@
=========
بما أن #جرف_الصخر تحت سلطة الضاحية الجنوبية في لبنان سؤال لرئيس الوزراء @MAKadhimi:

هل أهالي الجرف ينتخبون مع الجالية اللبنانية المسلحة أم مع شعب العراق الذي يشاركونه اللغة؟ علماً أن هؤلاء ليس لديهم وطن منذ ٦ سنوات.

-------------------------------------

د.علي التواتي القرشي alitawati@
=================
من المحيط إلى الخليج، بكينا طبيب الغلابا الدكتور المصري محمد مشالي؛ فماذا لو تكفل كل ميسور بعيادة لعلاج المهمشين والمطحونين في بعض الأرياف وفي الأحياء المحتاجة في المدن...؟ لا يجوز أن نطلب من طبيب التضحية برزقه وفي المجتمع من هم قادرون على التكفل بنفقاته ومساعدته على عمل الخير.

-------------------------------------

عبدالعزيز التويجري AOAltwaijri@
=================
مُراهقون ومُرهقون يتطاولون على أئمة المذاهب السُنية الأربعة رحمهم الله وهم لا يقدرون على إعراب جُملة اسمية أو فعليَّة، دعك من معرفة أصول الفقه ومنهجية استنباط الأحكام من أدلتها التفصيلية. نعم هذا هو #زمن_الرويبضة.

-------------------------------------

محمد المهنا almohannam@
=================
استفيدوا من الأرق كنا يوماً في مجلس الشيخ ابن باز ننتظر الشيخ لنبدأ درس التفسير، وفي المجلس ابن عمٍ له أسن منه بعشر سنين اسمه سعد بن باز. فأخذ يوصينا بالاستفادة من الوقت، وكان مما قال: أرِقْتُ البارحة، فبدأتُ أقرأ جزء تبارك وأنا على وسادتي، فما شعرت إلا وقد أنهيته ومعه جزء عم.






___________________________________________
**ـ{أحمد أبو دقة ـ م:البيان}
__________________________________________________ _________
   
 
عبدالناصر محمود متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 09-22-2020, 07:57 AM
  #30
عضو مؤسس
 الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 42,051
ورقة مرصد الأحداث

مرصد الأحداث**
____________

5 / 2 / 1442 هــــــــــــــ
22 / 9 / 2020 م
_______________





مرصد الأخبار
__________

حركات صليبية جديدة تربك المشهد الأمريكي
-------------------------------------

قرر موقع فيس بوك حذف حساب حركة أمريكية من اليمين المتطرف تدعى «باتريوت براير» (صلاة وطنية)، والتي تشارك منذ عدة أسابيع في أعمال عنف ضد المتظاهـرين المناهضين للعنصـرية في مدينة بورتلاند (شمال غرب الولايات المتحدة) وتعرِّف المجموعة الصغيرة نفسها أولاً وقبل كل شيء بأنها «مسيحية»، وتشتهر بعنفها ضد نشطاء اليسار المتطرف.

وأنشأ جوي غيبسون هذه الجماعة في ولايتي أوريغون وواشنطن، بعد انتخاب الرئيس دونالد ترامب عام 2016م.وصرح فيغاس تينولد، الباحث في مركز التطرف، لموقع إنسايدر: «أيديولوجيتهم غامضة للغاية». «يمكنك أن تقول فقط إنهم مؤمنون ومؤيدون للبند الأول من الدستور الأمريكي الذي يحظر بشكل خاص على الكونغرس تبني قوانين تحدُّ من حرية الدين والتعبير». وهو ما تعلنه صراحة هذه المجموعة اليمينية التي طالما أكد مُؤسسها جوي غيبسون، أنها منظمة مسيحية أولاً وقبل كل شيء.

(فرانس24: 7/ 9/ 2020م)



الكاظمي يرفض عودة النازحين السنة إلى بيوتهم منذ 2014م
---------------------------------------------------------
أعلنت مفوضية حقوق الإنسان في العراق عن اندلاع حريق في 10 خيام في مخيم جمشكو للنازحين في قضاء زاخو بمحافظة دهوك، مشيرة إلى أن هذا الحريق هو الثالث خلال الشهرين الماضيين. وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي، في بيان: إن «حريقاً نشب في مخيم جمشكو للنازحين في محافظة دهوك بسبب تماس كهربائي أدى إلى احتراق عشرة خيام للنازحين».

وتابع قائلاً: إن «تكرار الحرائق واستمرار المعاناة الإنسانية للنازحين، وإصابة عدد منهم بفيروس كورونا، وقلة المساعدات المقدَّمة لهم، يدعونا إلى مطالبة الحكومة بغلق كافة المخيمات وإعادة النازحين طوعاً إلى مناطقهم وتقديم كافة المساعدات لهم».

ويعيش مئات الآلاف من المناطق السنية في مخيمات لجوء منذ الحرب على تنظيم (داعش) عام 2014م، وترفض الحكومة العراقية السماح لهم بالعودة إلى منازلهم التي تخضع لنفوذ ميليشيات الحشد الشعبي.

(وكالات: 8/ 9/ 2020م)



هجمات المستوطنين تواصل التنكيل بالفلسطينيين
-----------------------------------------------
هاجم مستوطنون الأهالي شرق رام الله، في منطقة رأس التينة الواقعة في أراضي قرى دير جرير وكفر مالك والمغير شرق رام الله، ولم يبلَّغ عن وقوع إصابات في صفوف الأهالي، بينما تَرِد أنباء عن إصابة مستوطنين اثنين بجروح نتيجة اشتباك حصل بالحجارة بين المستوطنين والأهالي.

ووَفْقَ مصادر فإن الاعتداء على الأهالي جرى بعد تمكنهم من إزالة بؤرة استيطانية كانت قد أقيمت على أراضي «راس التينة»، حيث جاء الاعتداء انتقاماً لإزالة البؤرة. وأكدت المصادر ذاتها أن المستوطنين - وعددهم نحو 300 مستوطن - هاجموا الأهالي هناك، وحدثت اشتباك بالحجارة بينهم وبين الأهالي، وهو ما أدى لتكسير سياراتٍ للأهالي، وسيارات المستوطنين، وتترد أنباء - وفق شهود عيان - عن إصابة مستوطنين اثنين بجروح بالحجارة، وحضرت سيارة إسعاف إسرائيلية للمكان، واستدعيت قوات كبيرة من جيش الاحتلال لمساندة المستوطنين.

(القدس: 8 / 9/ 2020م)

علامة تعجب
---!!!_____
لماذا هاجم ماكرون صحفياً فرنسياً؟
================
أثار الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، جدلاً واسعاً بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تداول مقطع فيديو له يوجه فيه توبيخاً لصحفي فرنسي مرافق له في جولته.

وقال ماكرون للصحفي: «ما فعلته هناك، بالنظر إلى حساسية الموضوع، وبالنظر إلى ما تعرفه عن تاريخ هذا البلد، هو عمل غير مسؤول. غير مسؤول تجاه فرنسا، وغير مسؤول تجاه المعنيين هنا، وجاد من الناحية الأخلاقية».

ويعود السبب وراء موقف ماكرون - وَفْقاً لشبكة LCI الفرنسية الإخبارية - لمقال نشره الصحفي الفرنسي في أغسطس حول لقاء عقده الرئيس الفرنسي مع أحد قيادات حزب الله بصورة سرية.

(5/9/ 2020م)



ترامب ينقل السفارة الصربية إلى القدس وفوتشيتش آخر مَن يعلم!
================================
ذهول وحيرة أصابتا الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش خلال مراسيم التوقيع على اتفاقية تطبيع اقتصادي مع رئيس وزراء كوسوفو عبد الله هوتي برعاية أمريكية؛ وذلك بعدما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن نية صربيا نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس في يوليو القادم. وتبادل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكثير من التهكم والسخرية الموقف الذي تعرض له الرئيس الصربي وبدا كأنه لا يعلم ما الذي أقدم على فعله، وعلى ماذا وقَّع!

وتُظهِر لقطات فيديو مقتطفة من مراسم التوقيع نشرها مغردون ردَّةَ فعل الرئيس الصربي وعلامات الذهول والحيرة بادية على وجهه بعدما قال ترامب: إن صربيا ستقوم بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس عما قريب وهي خطوة تاريخية. التصريح استوقف فوتشيتش الذي بدا غير مستوعب لما سمعه من ترامب وراح يقلب أوراق الاتفاق فيما بدا أنه غير متأكد مما يتضمنه الاتفاق. وظهر على الرئيس الصربي الارتباك أكثر حين أدار وجهه يميناً والحيرة تغمره وكأنه يريد أن يطلب توضيحاً من مساعديه قبل أن يستدير ويضع يده على جبينه وكأنه تحت أثر الصدمة، قبل أن يغيِّر من حركته ليبدو وكأنه يلمس شعره. (يورونيوز: 7/ 9/ 2020م)



نار المتوسط... هل تشعلها اليونان ويخمدها (الناتو)؟
============================
رحب وزير الدفاع التركي خلوصي أكار بمبادرة حلف الناتو للحوار مع اليونان، في وقت يتصاعد فيه التوتر في منطقة شرق البحر المتوسط. واستقبل أكار الجنرال ستيوارت بيتش، رئيس اللجنة العسكرية لحلف الناتو، وناقش الطرفان مبادرة للحوار بشأن النزاع بين تركيا واليونان حول النفوذ في البحر المتوسط. ويأتي لقاء أكار وبيتش عقب تصريح الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ عن بدء لقاءات تقنية بين تركيا واليونان حول أزمة شرق المتوسط.

قال وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو: إن اليونان غيَّرت موقفها بعد الموافقة على مبادرة حلف شمال الأطلسي لبدء حوار غير مشروط حول التوتر في شرق المتوسط. وقال الوزير التركي في كلمة له اليوم الجمعة: إن اليونان أظهرت مجدداً أنها لا تؤيد الحوار بعدما كذَّبت وساطة الناتو. لافتاً إلى أن ممارسات أثينا «هي أكبر مثال على كذبها وسوء نيتها حيال قبول الدخول في محادثات مع أنقرة».

(سبوتنك: 6/ 9/ 2020م)

قراءة في تقرير
========
المتغيرات الإقليمية ومهددات وجود (إسرائيل)
----------------------------------------
خلال أكثر من سبعين عاماً راكمت (إسرائيل) قوة نفوذ ومستويات عالية من التفوق العسكري والاقتصادي والدبلوماسي بصورة مثيرة بفضل عاملين مهمَّين: الأول يتعلق بالدعم الغربي منقطع النظير. والعامل الثاني يتعلق بهشاشة النظام السياسي العربي والإسلامي في دعم صمود الفلسطينيين. ورغم تلك الفرصة الذهبية التي حصلت عليها (إسرائيل) إلا أنها بين فينة وأخرى تدرك أن وجودها مرتبط دائماً بالمتغيرات المحيطة بها، لذلك يقول معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي: «رغم الإنجازات الرائعة التي تم تحقيقها إلا أن التحديات الأمنية المستمرة ما تزال تمثل خطورة عالية على وجود دولة إسرائيل»، لذلك وَفْقاً لما جاء في الدراسة التي أعدها المعهد وتطرق فيها لأهم مخاوف الدولة العبرية المستقبلية وهو جزء من خمس مخاوف مهمة حددها الجيش الإسرائيلي؛ وهي (تشكيل تحالف عسكري إقليمي مضاد، العزلة الدولية والمقاطعة، تفكك التماسك الاجتماعي وفقدان الهوية الديمقراطية، انهيار النظام الدفاعي الصاروخي بسبب هجوم دقيق، وجود برنامج نووي منافس في المنطقة)[1].

أهم المخاطر التي تستشعر المؤسسة الأمنية الإسرائيلية خطورتها هو تشكيل تحالف إستراتيجي مضاد في المحيط الإقليمي يستهدف إسرائيل. في أبريل عام 2018م نشر الجيش الإسرائيلي وثيقة حدد خلالها عدة دول تعد الأكثر خطورة على مستقبل الدولة العبرية ووجودها خلال السنوات المقبلة، وتقول الوثيقة إن ما يؤخر مثل هذا التحالف هو تضارب المصالح بين تلك الدول والتصارع المتواصل فيما بينها؛ وهذا الأمر يصبُّ في صالح إضعاف احتمالية وجود تحالف فيما بينها، لكن الوثيقة أشارت إلى أن تغير المستجدات الإقليمية قد لا يخدم بصورة مستمرة مستقبل وجود (إسرائيل).

إن أبرز المعيقات التي تؤخر تشكيل أي تحالف إستراتيجي قد يستهدف إسرائيل مستقبلاً في المنطقة المهددات التي أنتجها الربيع العربي لاستقرار النظام السياسي في المنطقة، وكذلك تأجج الصراع الطائفي بين الشيعة والسنة والتدخل الحاد لإيران في المنطقة في إطار سعيها لتوسيع نفوذها، لذلك تضاءلت عملية استخدام مصطلح (إسرائيل) في الخلافات الداخلية، لكن وثيقة الجيش الإسرائيلي تشير إلى أن هناك خمس دول ستبقى تمثل خطورة على وجود الدولة العبرية، وهي: المملكة العربية السعودية، ومصر، وتركيا، وإيران، بالإضافة إلى الأردن.

بالنسبة لمصر فإنه رغم إقامتها اتفاقية سلام مع (إسرائيل) إلا أن قربها الجغرافي وقوة جيشها ونجاحها في تحديث وتطوير أدواته القتالية يجعله من أكبر مهددات البقاء للدولة العبرية، كذلك فهي ترى نفسها زعيماً إقليمياً وتحاول تعزيز ذلك عبر علاقات وثيقة مع روسيا، ودائماً كانت تتصدر العمليات العدائية العربية التي تتسهدف إسرائيل، ورغم إقامتها اتفاق سلام إلا أنها اتفاقية فاترة لا تشمل الجـانب المدني والشعبي بالإضافة إلى تعزيزها لوجودها العسكري في سيناء، كذلك فإن نسبة كبيرة من المصريين ينظرون إلى إسرائيل بصفتها تهديداً وجودياً لبلادهم، وبالنظر إلى ما جرى في عام 2011م فإن التغيير في النظام السياسي المصري يربك خطط الأمن المستقبلية للدولة العبرية. كذلك تشير الوثيقة إلى الحالة الفكرية والأيديولوجية المصرية والبعد القومي المؤثر على المزاج العام المصري ودوره في شحن المجتمع ضد (إسرائيل). رغم وجود حوافز اقتصادية كبيرة مثل الدعم الأمريكي المرتبطة باتفاقية السلام واتفاقية الغاز طويلة الأجل وكذلك الحرب المشتركة في سيناء ضد الجماعات الجهادية، إلا أنه يبقى سلاماً فاتراً رهيناً بالمتغيرات على الساحة المصرية.

الأزمة الحقيقية الثانية التي تواجه مستقبل الوجود الإسرائيلي متعلقة بالأردن، وبحسب معهد الأمن القومي الإسرائيلي فإنه رغم السلام الذي استمر 25 عاماً إلا أن الأدرن ما تزال من الناحيـة الجيوسياسية تمثل أحد المخاطر لبقاء (إسرائيل)، والسبب في ذلك حدودها الطويلة مع فلسطين المحتلة وقربها من مناطق حساسة في الدولة العبرية، وكذلك الوجود الكثيف للاجئين الفلسطينيين على أراضيها، فنسبة كبيرة من سكانها لا يوافقون على الاعتراف بوجود (إسرائيل)، ومع عيش الأردن على الدعم الخارجي تبقى خياراً من خيارات التحالفات في المنطقة؛ فقد دخلت عام 1967م في الحرب ضد الوجود الإسرائيلي، وفي حرب الخليج وقف الملك حسين مع الرئيس العراقي صدام الحسين، وخلال عامي 2018 و 2019م تبنَّت الأردن مواقف مضادة لــ (إسرائيل)، والضغط الاقتصادي في البلاد قد يؤثر على استقرارها مستقبلاً، وهذا الأمر تسبب بعدم موافقة الملك عبد الله في أكتوبر 2018م على تجديد اتفاقية الباقورة والغمر مع (إسرائيل)، وهي خطوة فسرها صانع القرار الإسرائيلي على أنها محاولة لإرضاء الجمهور الأردني الرافض لمعاهدة السلام، لكن ذلك لا يمنع استمرار علاقات رسمية دافئة على المستوى الأمني والسياسي بين البلدين وهذا الأمر من شأنه إبقاء الأردن في مربع الحياد.

أحد المخاطر التي يراها الجيش الإسرائيلي مؤثرة على بقاء (إسرائيل) هي التعمق الإيراني في المنطقة ومحاولتها تعزيز نفوذها في الشرق الأوسط بنهجها الأيديولوجي وجهودها النووية العسكرية ومحاولتها تطوير صواريخ بعيدة المدى ودعم ميليشيات عسكرية قريبة من حدود (إسرائيل) في لبنان وسوريا واليمن والعراق.

كذلك تنظـر (إسرائيل) إلى تركيا على أنها إحدى مهددات البقاء والوجود باعتبارها تمتلك الجيش الثاني من حيث الحجم في حلف (الناتو)، ويستثمر هذا الجيش 2% من الناتج المحلي على الإنفاق العسكري، ورغم عدم وجود أنشطة معادية لــ (إسرائيل) إلا أن الهوية التي يتبناها نظام الحكم في تركيا هي هوية معادية للنظام الغربي بكامله وجزء من هذا النظام هي (إسرائيل)، وهذا الأمر قد يدفعه أيضاً وجود رأي عام متشدد داخل تركيا يعادي (إسرائيل) ويحفز الحكومة على تبني أراء مضادة رغم أنها تدفع باتجاه زيادة نسبة تجارتها في المنطقة، فأحداث السفينة مرمرة في مياه غزة عام 2010م كانت اختباراً قاسياً لمساحة التصارع التي يمكن أن تحدث بين (إسرائيل) و (تركيا)، وهناك عدة عوامل قد تضمن حياد تركيا على المستوى القريب أبرزها استمرار الصراع الداخلي وأزمة تركيا في البحر المتوسط .

وتضم وثيقة الجيش الإسرائيلي أيضاً المملكة العربية السعودية التي يرشحها للانضمام إلى تحالف معادٍ لــ (إسرائيل)، رغم انخفاض مثل هذا الاحتمال في الوقت الراهن نظراً لوجود مخاوف مشتركة من التدخل الإيراني في المنطقة والعلاقة القوية التي تجمع الطرفين بالولايات المتحدة الأمريكية، إلا أن تلك العوامل لا يمكن المراهنة عليها في المستقبل؛ فالمملكة لديها اقتصاد كبير ولديها مصالح مختلفة في المنطقة أبرزها تحقيق النفوذ في البحر الأحمر الذي يعدُّ أحد ممراتها الملاحية المهمة لذلك يعد قيام المملكة بمراكمة ترسانة ضخمة من الأسلحة الحديثة أهم المخاطر التي تهدد وجود (إسرائيل)، خاصة صواريخ أرض - أرض وطائرات دون طيار دقيقة التوجيه، والحديث عن سعيها للحصول على قدرات نووية بالتعاون مع الصين.

تشير الوثيقة إلى أن دولاً مثل السعودية ومصر وتركيا وإيران تسعى جميعها للحصول على القيادة الإقليمية؛ وهذا الأمر يدفعها إلى بناء قوة عسكرية هجومية معتمدة في ذلك على منافسي الولايات المتحدة الأمريكية الشريك الأساسي لــ (إسرائيل) مثل الصين وروسيا، وهذا الأمر يخل بالتفوق العسكري للجيش الإسرائيلي في المنطقة، لا سيما أن الصين تستعد لمجاوزة الولايات المتحدة اقتصادياً وهذا قد يؤثر على الدعم الأمريكي لــ (إسرائيل) ويؤثر على المستوى البعيد في رأس المال البشري على مستوى المنطقة العربية، وينتج عنه توقف الدعم الأمريكي الضامن لاتفاقية السلام مع مصر والأردن ومن ثَمَّ نشوء متغيرات جديدة غير متوقعة تؤثر على مستقبل (إسرائيل).

تغريدات
--------
الكاتب محمد الأمين سَوادُغُو @Mouhame07147575
===========================
«للتعويض عن انخفاض المبيعات في أوروبا وأمريكا الشمالية، تبادر شركات التبغ لاقتحام أسواق إفريقيا، هناك تقرير نشرته منظمة «العين العمومية» (Public Eye) السويسرية تحت عنوان «السجائر السويسرية تعصف بإفريقيا»، أظهر أن السجائر التي تباع في إفريقيا أكثر سُمِّية من التي تستهلك في أوروبا».

غازي الحربي (أبو ياسر) @ghaziJizalharbi
======================
اللغة هي الهوية الوطنية للأمة و نتيجة للغزو التغريبي للعالم العربي فقدت اللغة العربية هوية العرب القومية دورها كلغة تعليم ومراسلات تجارية واتجه التعليم إلى اللغة الإنجليزية بحجج واهية، ومنها أن اللغة العربية عاجزة عن مجاراة اللغات الأخرى.

فهد العبدالعزيز العوهلي @alohali_fahad
===========================
موقف فرنسا اليوم الداعم لنظام طهران وحزب الله، حلقة في دورها بصنع وحماية الخميني، وليس بمعزل عن موقفها من الإسلام السني في الدول العربية وإفريقيا، وهو امتداد لدورها الرئيس بحروب صليبية لقرون مروراً بسايكس/بيكو.

إهمال قراءة التاريخ، تيه حاضر وظلمة مستقبل.

أ. د. عبد الله بن عبد الرحمن الشثري @alshathrycom
=============================
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: «طلاقة الوجه تدخل السرور على من قابلك، وعلى من اتجه لك، وتوجب المودة والمحبة، وتوجب انشراح الصدر منك، وممن قابلك، وجرب تجد، لكن إذا كنت عبوساً فإن الناس ينفرون منك، ولا ينشرحون بالجلوس إليك، ولا بالتحدث معك». (مكارم الأخلاق / ص33).




ـــــــــــــــــــــــــــــــ
[1]  https://www.inss.org.il/wp-content/u...03_e-29-54.pdf

____________________________________________



_________________________________________
**ـ{أحمد أبو دقة ـ م:البيان}
__________________________________________________ _________
عبدالناصر محمود متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 11-26-2020, 08:34 AM
  #31
عضو مؤسس
 الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 42,051
ورقة مرصد الأحداث

مرصد الأحداث**
______________

11 / 4 / 1442 هـــــــــــــ
26 / 11 / 2020 م
_______________




مرصد الأخبار
__________

محكمة (إسرائيلية) ترفض إعفاء المتدينين من الجيش
---------------------------------------------

رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية تأجيل البت بموضوع قانون التجنيد لليهود الحريديم الذي أُقر لإرضائهم ويعفي (تلامذة التوراة)من الخدمة، وقررت إلغاء القانون ما لم يقم الكنيست بتشريع قانون جديد، وبذلك فإنه ابتداءً من شهر فبراير القادم فإن اليهود الحريديم سيكونون ملزمين بالتجنيد في جيش الاحتلال (بشكل متساوٍ) وَفْقاً للقانون الموجود.

وقبل نصف عام اتفق حزب الليكود مع اليهود الحريديم على مسار يتجاوز المحكمة العليا في حال إلغاء قانون التجنيد، وكان هذا ضمن الاتفاق الائتلافي مع الأحزاب المتدينة (شاس) و (يهدوت هتوراة)؛ إذ اتفقوا على إجراء تعديل قانوني أعده الجيش والمؤسسة الأمنية الإسرائيلية يتيح إعفاء الحريديم من الخدمة العسكرية. (i24: 3/ 11/ 2020م)



مستشار النمسا: مكافحة (الإسلام السياسي) أصبحت هدفاً أوروبياً
-------------------------------------------------------------

دعا المستشار النمساوي سيباستيان كورتز الاتحاد الأوروبي إلى مكافحة (الإسلام السياسي) معتبراً أنه «أيديولوجية» تشكل «خطراً على نموذج العيش الأوروبي». وأوضح في مقابلة مع صحيفة (دي فيلت) الألمانية أنه «ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يركز أكثر في المستقبل على مشكلة الإسلام السياسي». وأضاف: «أتوقع نهاية التسامح الذي يفهم بشكل خاطئ، وكل الدول الأوروبية مدركة للخطر الذي تشكله أيديولوجية الإسلام السياسي على حريتنا ونموذج العيش الأوروبي».

وأوضح قائلاً: «أنا على اتصال من الآن بـ (الرئيس الفرنسي) إيمانويل ماكرون وكثيرٍ من رؤساء الحكومات بشأن هذه المسألة لنتمكن من التنسيق بشكل أوثق داخل الاتحاد الأوروبي». وأعرب عن اقتناعه بأن مسألة مكافحة الإسلام السياسي ستفرض نفسها كموضوع أساسي في القمم الأوروبية المقبلة.

(يورونيوز: 3/ 11/ 2020م)



الغارديان: ماكرون وضع فرنسا في مواجهة العالم الإسلامي
-------------------------------------------------------

نشرت صحيفة الغارديان مقالاً كتبه سيمون تيسدل يتحدث فيه عن غضب المسلمين عبر العالم من تصريحات ومواقف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. وفي المقال الذي يحمل عنوان (غضب المسلمين من ماكرون يهدد بتصعيد التوتر في أوروبا)، يقول تيسدل: إن ماكرون وضع فرنسا وأوروبا في مواجهة جديدة مع العالم الإسلامي الشهر الماضي باسم الحرية. وربما كان ذلك عن قصد أو دون قصد منه.

ويرى الكاتب أن خطاب ماكرون الحماسي يوم 2 أكتوبر، الذي تعهد فيه بمكافحة «التطرف الإسلامي» والقضاء على «الانعزالية» والدفاع عن قيم العلمانية مهما كان الثمن، أنذر بالأزمة الأخيرة. وبدا الخطاب في بادئ الأمر مناورة سياسية داخلية تهدف إلى إفساد مخططات اليمين المتطرف في فرنسا قبل الحملة الانتخابية لعام 2022، لكنه انتهى بمواجهة شاملة مع العالم الإسلامي.

(صحف: 1/ 11/ 2020م)



علامة تعجب
---!!!_________

ثلاثة مسلمين غابوا عن فضائيات الإعلام الأوروبي... لماذا؟!
==========================

حظي ثلاثة رجال مسلمين بالإشادة والتكريم من الشرطة النمساوية لمساعدتهم ضابط شرطة وامرأة مسنة خلال هجوم في فيينا. وأُصيب رجب جولتكين برصاصة في ساقه، بينما كان يساعد المرأة المسنة مع صديقه ميكائيل أوزين. كما نقلا شرطياً مصاباً إلى مكانٍ آمنٍ بعد أن قدَّم له فلسطيني يُدعَى أسامة جودة إسعافات أولية. وقُتل خمسة أشخاص، بينهم المهاجم، وأصيب 22 آخرون في إطلاق نار قبالة كنيس يهودي في العاصمة النمساوية.

(بي بي سي: 3/ 11/ 2020م)



لواء أردني: قواتنا متأهبة لدعم الحروب الأمريكية
=========================

أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأردنية، اللواء الركن يوسف الحنيطي، أن طائرات القوات الأردنية من طراز UH-60، يمكنها الرد بشكل سريع على التهديدات باتجاه الأردن.

وأشار خلال الاجتماع السنوي المرئي لجمعية الجيش الأمريكي حول الشراكة بين القوات المسلحة الأردنية والحرس الوطني لولاية كولورادو الأمريكية، إلى أن «هذه الطائرات متأهبة لتقديم الدعم للعمليات التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية والناتو خارج الأردن». وأوضح أن «الشراكة الإستراتيجية بين القوات المسلحة الأردنية والحرس الوطني في كولورادو منذ 16 عاماً ما تزال قوية جداً».

ونوه الحنيطي بـ «نجاح التبادلات بين القيادات النسائية، والأئمة، والقساوسة، وفي التوجيه المعنوي، والعلاقات العامة، ودفاع القواعد الجوية، وحماية القوة، بالإضافة إلى برامج تطوير ضباط الصف».

(خبرني: 3/ 11/ 2020م)



موقع روسي: عيون أدروغان تحوم حول (القرم)!
=========================

جاء في مقال بعنوان: (رئيس تركيا يطلب إعادة شبه جزيرة القرم) نشرته صحيفة (الأخبار) التركية أنه خلال اللقاء الأخير بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، أعرب الأخير في مؤتمر صحفي مشترك عن ثقته في أن تركيا ستصبح عضواً فيما يسمى بـ (منصة القرم لإنهاء الاحتلال)، التي تُنشئها كييف. وقال الباحث السياسي الأوكراني - الروسي المعروف، روستيسلاف إيشينكو، لـ (سفوبودنايا بريسا): لم أكن لأقارن بين اهتمام أردوغان بالقرم واهتمامه بناغورني قره باغ. فيما يتعلق بشبه جزيرة القرم، لا يعترف بتبعيتها لروسيا، على الأقل لأن أنقرة سبق أن اعترفت بها أرضاً أوكرانية. ولدى الأتراك أيضاً ملاحظات إضافية عمرها مئتا عام. هناك أيضاً، كما يعتقدون، لم تتم مراعاة المعايير القانونية. أما بالنسبة لناغورني قره باغ، فقد استغل الرئيس أردوغان الوضع ببساطة لتعزيز موقعه في منطقة تقاطع المصالح مع إيران وبلدنا أيضاً. لقد فُتحت (نافذة فرص)، وتسلل عبرها. وحتى الآن لم تُطفأ النار هناك رغم المقترحات العديدة من كلٍّ من تركيا وروسيا للأطراف المتصارعة.

(روسيا اليوم: 1/ 11/ 2020م)



قراءة في تقرير
========

طموحات الأتراك والجدار المسيحي
------------------------------

تسببت عدة ملفات بتضخم الخلافات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا إثر أزمة غاز البحر المتوسط وملف اللاجئين والدعم الأوروبي للأكراد في سوريا وكذلك الخلاف الدائم بين الأتراك والفرنسيين، وهذا الأمر أظهر بشكل واضح تلاشي الرغبة التركية بالانضمام للاتحاد الأوروبي بعد أن بدأت الحكومة التركية محادثات بهذا الصدد منذ عام 2005م.

وبقدر ما ينظر للملفات الشائكة بين الطرفين على أنها السبب في تعطيل هذا الأمر إلا أن الاتحاد الأوروبي الذي ينظر لنفسه على أنه نادٍ مسيحي، قد حفز أسباب كثيرة دفعت تركيا للابتعاد عنه منذ أن صعد حزب العدالة والتنمية بزعامة الرئيس التركي الحالي رجب طيب أردوغان إلى السلطة. فقد تجاهلت أوروبا الوقوف إلى جانب تركيا خلال أزمتها مع روسيا عام 2015م رغم أن أنقرة عضو في حلف شمال الأطلسي، وأظهرت أيضاً ألمانيا وفرنسا دعمهما لحزب العمال الكردستاني الـمُصنف إرهابياً التي تقاتلها تركيا على الحدود العراقية والسورية، وفي ملف الغاز وقفت فرنسا بآلاتها العسكرية في مواجهة تركيا في البحر المتوسط على خلفية أزمة اليونان.

يقول معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى في تقرير يشخص فيه هذه القضية: «إن الأوروبيين يتحمَّلون نصيبهم من المسؤولية. فما تسمى بـ (اتفاقية أنقرة) الموقَّعة بين (المجموعة الأوروبية) آنذاك وتركيا في عام 1963م تركت الباب مفتوحاً أمام انضمام تركيا إلى النادي الأوروبي في المستقبل، فتقدمت أنقرة رسمياً بطلب الانضمام إليه في عام 1987م». فقد كانت تركيا في الحرب الباردة بلا أدنى شك بالنسبة للأوروبيين جزءاً من معركتهم ضد الاتحاد السوفييتي، لكن نظراً للكثافة السكانية التي تميز تركيا عن باقي الدول الأوروبية فإن هذا الأمر أصبح مثار قلق بالنسبة لبروكسل؛ ولا سيما أن السكان غالبيتهم مسلمون.

وبعد سقوط جدار برلين بدأ الموقف الأوروبي يتخذ مساراً ملتوياً بهدف إبعاد تركيا عن النادي المسيحي؛ فقد أنشأ اتحاداً جمركياً عام 1995م، وبعد بضع سنوات في عام 1999م، أكَّدت بروكسل رسمياً أهلية تركيا لعضوية الاتحاد الأوروبي. ولكن تم تأجيل بدء مفاوضات الانضمام بشكل متكرر، ولم تبدأ إلا في عام 2005م. ومن أسباب ذلك مبررات أوروبية تتعلق بالخلاف حول قبرص، وسجل تركيا في حقوق الإنسان الذي كان بحاجة إلى تحسين كبير وَفْقاً للأوروبيين.

وبالتزامن مع الترقب التركي والعنجهية الأوروبية بدأ كثير من الدول بالانضمام إلى الاتحاد الأوروبي عام 2004م، وفجأة اكتشف الأوروبيون أن تركيا دولة ذات غالبية مسلمة، فأخذت المناقشات تدور حول ما إذا كانت المسيحية تشكل قيمة جوهرية من قيم الاتحاد الأوروبي. ونظراً لأن موقف أردوغان الأولي المؤيد للاتحاد الأوروبي كان يواجه ترددات أوروبية، فقد بدأت تركيا تشكِّك في صحة (توجهها الأوروبي).

بعد انضمام قبرص للاتحاد الأوروبي عام 2004م تشددت المواقف الأوروبية وتم تجميد المفاوضات، وعلى النحو نفسه تعامل صانعو السياسات اليونانيون بصرامة مماثلة مع تركيا على أمل إرغامها على الاعتراف بهم حكاماً للجزيرة. كما أن بعض الدول الأعضاء الرئيسية في الاتحاد الأوروبي، مثل فرنسا، ضغطت مراراً وتكراراً من أجل تعليق فصول محددة من المفاوضات مع أنقرة، موضحة في أغلب الأحيان أن السبب الرئيسي لذلك هو عدم اعتراف تركيا بقبرص. ولكن بدلاً من تغيير أردوغان موقفه من أجل الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، ردَّ بالابتعاد تدريجياً عن النادي الأوروبي، سواء في الداخل أو في مجال السياسة الخارجية.

وفي مستهل محادثات الانضمام مع تركيا طالبت أوروبا أنقرة بإجراء إصلاحات في الجيش لإبعاد تأثيره عن السياسة فكانت تلك المطالـب محل ترحيب من حزب العدالة والتنمية الذي استغل الفرصة لزيادة نفوذه في صناعة القرار، وتعقيباً على ذلك يقول معهد واشنطن: كانت بروكسيل محقة في هذه النقطة لكنها لم توفَّق في اختيار الطبقة السياسية التي تؤدي هذا الدور؛ فحالما انتهى نفوذ الجيش أصبح لدى أردوغان ثقة كاملة بأن تركيا لم تعد بحاجة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي ولها هويتها الإسلامية الخاصة بها.

واكتسبت أنقرة نفوذاً كبيراً على أوروبا خلال ما يسمى بأزمة اللاجئين التي بلغت ذروتها بين عامَي 2015 و 2016م. ونظراً إلى عجز الاتحاد الأوروبي عن التعامل مع العدد الكبير من اللاجئين الهاربين إلى أوروبا بعد اندلاع الحرب في سوريا، وانعدام التضامن بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، فقد أصبحت تركيا فعلياً أشبه بحارس بوابة أوروبا.

وفي الاتفاق المبرم بين الاتحاد الأوروبي وتركيا في عام 2016م، حصلت أنقرة على ستة مليارات يورو للتصدي للاجئين المتجهين إلى أوروبا وإبقائهم في تركيا. وأصرت أنقرة أيضاً على رفع القيود عن تأشيرات السفر وإعادة فتح الفصول المعلَّقة في مفاوضات الانضمام، وقد تمت تلبية طلباتها (من الناحية النظرية).

وتذرعت بروكسل بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت عام 2016م، واتخذت قراراً بتعليق المفاوضات كلياً في عام 2019م، ومع قطع شعرة معاوية في ملف الانضمام فإن أوروبا فقدت أي فرصة لها في التأثير على توجهات تركيا السياسية، وهذا الأمر دفع أردوغان لممارسة سياسيات بعيداً عن حاجته لإرضاء الأوروبيين لا سيما بعد أن حوَّل الصراع الاقتصادي على الغاز إلى صراع قومي استطاع من خلاله نيل إجماع كافة القوى التركية وبدأ بالبحث عن استقلالية تركيا في سياساتها الخارجية دون رغبته في الحصول على الموافقة الأوروبية لخطواته، وحوَّل تركيا من صديق مقرب للأوربيين وحليف عسكري قوي إلى عدو شرس يواجه بروكسيل في عدة ملفات.



تغريدات
-------

عبدالرحمن البورنو @a_m_alborno
================

بعض المسلمين يترقب الانتخابات الأمريكية، وكأن مصائرهم في يد من سيسكن البيت الأبيض، رزقهم وحياتهم ومماتهم، متابعة الأخبار شيء وهذا الانشغال الناتج عن التبعية وتعليق المصير بمن وراء البحار ضعف عقلي واهتزاز عقائدي وسفه جمعي.

عبد المحسن هلال @AbdulmohsinHela
===================

كأنهم للتو اكتشفوا النبي إبراهيم عليه السلام، أو بالأحق أعادوا اكتشافه فأخذوا ينسجون له خيوط دين جديد سموه الدين الإبراهيمي.

هم مجرد أدعياء يستخدمون الدين لغرض سياسي، وهي تهمة يرمون الآخرين بها، لو كانوا جادين فعلاً لقالوا بالحنيفية، الاسم الحقيقي لدين إبراهيم.

عبدالعزيز التويجري @A.Altwaijri
=====================

اليوم هو ذكرى وعد بلفور أو تصريح بلفور المشؤوم الظالم (Balfour Declaration) في الرسالة التي أرسلها آرثر جيمس بلفور بتاريخ 2 نوفمبر 1917م إلى اللورد ليونيل والتر دي روتشيلد يشير فيها إلى تأييد حكومة بريطانيا إنشاء وطن قومي لليهود فى فلسطين.من لا يملك يمنح من لا يستحق أرض غيره.

مشاري الشثري @m_alshathri
==================
«كلما كانت حياةُ القلب أتمَّ كان غضبُه لله ورسوله # أقوى وانتصارُه للدين أكملَ» ابن تيمية.

فلا تعجب حين ترى أهل الضلالة يهوِّنون من مقام الانتصار للنبي # وشرف الحميَّة له على شانئيه الكفرة... ماتت قلوبهم فبَدَت قَسَمات النفاق على وجوههم، وما تخفي صدورهم أكبر!














_____________________________________
**ـ{أحمد أبو دقة ـ م:البيان}
__________________________________________________
عبدالناصر محمود متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 12-23-2020, 09:00 AM
  #32
عضو مؤسس
 الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 42,051
ورقة مرصد الأحداث

مرصد الأحداث**
______________

8 / 5 / 1442 هــــــــــــــــــ
23 / 12 / 2020 م
_________________




مرصد الأخبار
_________

مشروع استيطاني جديد يقضم أراضي القدس المحتلة
------------------------------------------
قررت بلدية الاحتلال في القدس تكليف الشركة المملوكة لها (موريا) بشق طريق جديدة مطلع العام ٢٠٢١م، يربط البؤرة الاستيطانية الجديدة (موردوت)بمستوطنة (جيلو) جنوب مدينة القدس المحتلة، على حساب الأراضي الفلسطينية المصادَرة. وقالت البلدية في بيان لها، إنه يقطن الحي الاستيطاني الجديد (موردوت) الذي أضيف إلى مستوطنة (جيلو) بعدد 350 وحدة، نحو ١٥٠٠ مستوطن جديد، بينما يتوقع في العام المقبل إضافة حوالي 550 وحدة وهي قيد الإقرار وستصدر العطاءات بشأنها خلال ٤٥ يوماً.

وجاء في القرار أنه سيتم، إلى جانب المباني الاستيطانية، إنشاء عدد من المباني العامة في الحي الاستيطاني الجديد، بما في ذلك كنيس يهودي وعدد من رياض الأطفال المتوقع افتتاحها قريباً، ومجمع تعليمي بالقرب من فرع إدارة المركز الجماهيري.

(القدس: 6/ 12/ 2020م)



عنف المتظاهرين يختبر الديمقراطية الهشة في فرنسا
----------------------------------------------
أطلق عشرات المحتجين المقنعين مقذوفات على شرطة مكافحة الشغب خلال احتجاجٍ ضد عنف الشرطة في العاصمة الفرنسية باريس. وحطم المحتجون واجهات متاجر وأضرموا النيران في سيارات وحواجز أمنية في حين ردت قوات الأمن بإطلاق قنابل غاز مسيل للدموع، بحسب رويترز.

وندد المحتجون بخطط السياسة الأمنية للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ووصفوها بأنها ستقوض الحريات المدنية. بينما احتشد محتجون آخرون في مدن مرسيليا وليون وليل وغيرها، كان الآلاف قد احتشدوا سلمياً في بادئ الأمر في باريس ولوَّحوا بلافتات تقول: «فرنسا أرض حقوق الشرطة» و «اسحبوا القانون الأمني».

وتشهد فرنسا احتجاجات منذ أن أحالت الحكومة مشروع قانون أمني إلى البرلمان يهدف إلى زيادة أدوات المراقبة، وتقييد حقوق نشر صور أفراد الشرطة في وسائل الإعلام وعلى الإنترنت.

(فرانس برس: 6/ 12/ 2020م)



الاستخبارات الأمريكية تضع بَصْمَتَها في الانتخابات الرئاسية
------------------------------------------------------
كشفت صحيفة أمريكية عن كواليس الصراع الاستخباراتي الحاصل بين إدارة الرئيس ترامب وفريق الرئيس المنتخب جو بايدن. وذكرت صحيفة (واشنطن بوست​) الأمريكية في ​تقرير​ها أن إدارة ترامب رفضت لقاء الفريق الانتقالي لبايدن بمسؤولين من وكالات الاستخبارات التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية​، وهو ما يقوض احتمالات انتقالٍ سلسٍ للسلطة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين سابقين وحاليين في إدارة ترامب، أن «فريق بايدن لم يتمكن من التواصل مع قادة في وكالة ​الأمن​ القومي ووكالة استخبارات الدفاع وغيرها من خدمات التجسس التي يديرها ​الجيش​ بميزانيات سرية ومنصات تجسس عالمية».

في المقابل، قال مسؤولو البنتاغون إن وكالتهم تتخذ الخطوات اللازمة للسماح للمسؤولين الخارجيين بالدخول. ولفتت الصحيفة إلى أنه «بحلول ذلك الوقت، سيكون مستشارو بايدن قد انتظروا أكثر من شهر منذ ​الانتخابات​ لإجراء اتصالات هادفة مع وكالات الاستخبارات التي لديها ميزانيات بمليارات الدولارات، وشبكات الأقمار الصناعية التي تطوق الكوكب وسلطات المراقبة الواسعة».

(سبوتنك: 5/ 12/ 2020م)



علامة تعجب
---!!!_________

30 % من المصريين تحت خط الفقر!
======================
كشف رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي عن أن معدل الفقر في مصر انخفض لأول مرة منذ قرابة 20 عاماً، ليسجل 29.7%. وقال مدبولي خلال مؤتمر الإعلان عن نتائج بحث الدخل والإنفاق والاستهلاك لعام 2019 - 2020م: «إن هذا يعكس أن الحكومة جادة في محاربة الفقر، لأننا نستهدف الوصول إلى أقل من ذلك بكثير، ولولا جائحة (كورونا) لكنا وصلنا إلى نسبة منخفضة للغاية في معدلات الفقر».

وأضاف أنه «رغم جائحة (كورونا) لم تتوقف الدولة عن دعم الشريحة التي تحتاج إلى دعم، لأننا متمسكون بمواجهة الفقر وتخفيف العبء عن المواطنين، لكن يجب ألا ننسى تأثير الزيادة السكانية المضطردة على معدلات الفقر والتضخم».

(وكالات/4ديسمبر2020)



تركيا لن تصبح (آمنة) دون امتلاك قدراتها الدفاعية!
==========================
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: إن «تركيا لن تتمكن من النظر بأمان إلى مستقبلها دون امتلاك نظام قوي للصناعات الدفاعية؛ خاصة في المجالات التي تقلل اعتمادنا على الخارج».

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال مشاركته في مراسم تسليم أول محرك مروحية محلي الصنع وحفل افتتاح مركز تصميم، بحسب الموقع الرسمي للرئاسة التركية. وتابع: «نرى في كل خطوة نقطعها أننا لن نتمكن من النظر بأمان إلى مستقبلنا في المنطقة التي نعيش فيها، دون امتلاك نظام صناعات دفاعية قوي»، مضيفاً: «منذ 18 عاماً نعمل ليلاً ونهاراً من أجل تأسيس نظام صناعات دفاعية يلبي احتياجات اليوم والمستقبل في مرحلة تغيرت فيها أشكال الحروب التقليدية». وذكر أردوغان أن «تركيا دخلت مرحلة جديدة في الصناعات الدفاعية من خلال هذه المشروعات».

(الأناضول: 5/ 12/ 2020م)



سلطنة عُمــــان ترفض تصنيف (الحوثــــي) منظمة إرهابية!
==============================
قال وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي، إن كبير الدبلوماسيين الأمريكيين لشؤون الشرق الأوسط ديفيد شنكر ناقش معه خلال الزيارة الأخيرة إمكانية تصنيف جماعة الحوثي اليمنية على أنها جماعة إرهابية.

ونقلت تصريحات عن الوزير العماني بأن بلاده تعارض كذلك (حصار الجماعة) وتفضل حث الجميع على الجلوس على طاولة المفاوضات. وانقلبت جماعة الحوثي - وهي ميليشيات يمنية مدعومة من إيران - على السلطة الشرعية في اليمن عام 2014م وما تزال تهاجم المملكة العربية السعودية بصورة مستمرة.

(بي بي سي: 6/ 12/ 2020م)



قراءة في تقرير
========
هل تنجح ليبيا في العبور من الأزمة؟
--------------------------------
في 23 أكتوبر وقَّع المفاوضون من الطرفين المتصارعين في ليبيا اتفاق وقف إطلاق نارٍ في جنيف، لكن مشكلة هذا الاتفاق أنه يترك مسافة للتراجع؛ فلم يضع ثوابت وطنية تضمن استمرار عملية المصالحة والتزام الطرفين بها.

يقول الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الراعي الرسمي للاتفاق: «الصفقة بين ممثلي حكومة الوفاق الوطني في طرابلس والجيش الوطني بقيادة خليفة حفتر في بنغازي تشكل خطوة أساسية نحو السلام والاستقرار». لكن ذلك لا يعني أن نصوص الاتفاقية لا تترك مجالاً واسعاً لتفسيرات متباينة أو قد يساء فهمها، والقصد منها مراعاة مصالح الداعمين الأجانب للطرفين.

ضمن نصوص الاتفاق تشكيل لجنة عسكرية يشارك فيها خمسة ضباط موالين لحكومة الوفاق وخمسة آخرون موالون لحفتر (وتعرف هذه اللجنة باسم: اللجنة العسكرية المشتركة 5+5)، وهذا المسار جزء من ثلاثة مسارات منها الاقتصادي والسياسي، ولكن لا يجب أن ننسى أن هذا الاتفاق تم بهدف وقف القتال الذي اندلع على أطراف العاصمة طرابلس بعد أن فشلت قوات الجنرال خليفة حفتر في اقتحامها. نصَّ الاتفاق على رحيل جميع المقاتلين الأجانب بحلول 23 يناير 2021م وهذا الأمر لا يمكن منحه أي وصف رسمي لكون الطرفين لا يعترفان بتلقِّي دعمٍ من مقاتلين أجانب، ويجعل الأمر اً للتسويف والمماطلة. تقول مجموعة الأزمات الدولية في دراسة لها: إن قرابة 3000 مقاتل أجنبي من سوريا وتشاد والسودان وروسيا سيغادرون الأراضي الليبية بموافقة مَن جَلَبَهم إلى ليبيا بمن في ذلك ضباط كبار من دول مثل روسيا ومصر وتركيا تمهيداً لتشكيل حكومة وحدة وطنية ليبية، لكن المشكلة تكمن في أن الاتفاق لم يحدد طبيعة البنود التي تبقى تحتها تلك القوات بما في ذلك التدريب؛ فقد يلجأ أي طرف لاتفاقات تدريب من أجل الإبقاء على قوات أجنبية لدعمه.

وزير الدفاع في حكومة طرابلس أكد أن اتفاق المصالحة لا يؤثر على أي اتفاقية تعاون عسكرية تقيمها حكومة الوفاق الوطني مع تركيا، ونشرت قوة بركان الغضب مقطع فيديو لعناصرها وهم يخضعون لتدريبات تحت إشراف الجيش التركي في تركيا.

ينص الاتفاق أيضاً على إعادة تمركز القوات العسكرية وتسيير دوريات مشتركة على أن يتم سحب القوات من الخطوط الأمامية لقواعدها، لكن تفسير هذا البند بحسب ضابط رفيع في حكومة طرابلس يشير إلى أن تعود قوات طرابلس إلى طرابلس وقوات حفتر إلى بنغازي وهذا الأمر يفتقر إلى تفاصيل إضافية حول نقل القوات والمعدات بشأن المنطقة الوسطى ومَن سيقوم بالسيطرة عليها، فقوات حفتر قالت إنها ستبقى في قواعدها الجوية في الجفرة والقرضابية على أساس أن القوات في تلك القواعد جزء من (الجيش الوطني).

وينص الاتفاق أيضاً على أن تقوم لجنة فرعية مشتركة بمراجعة جميع الجماعات المسلحة بمن في ذلك المدمجة في أجهزة الدولة، لتحديد من منها سسيبقى منها ومن سيتم تفكيكه، لكن غالباً تتجه الأنظار من قِبَل فريق الجنرال حفتر إلى الجماعات المسلحة الإسلامية التي نشأت بعد الثورة التي أسقطت القذافي وهي القوات التي دعمت حكومة طرابلس في المواجهة العسكرية وتمتلك ترسانة كبيرة من الأسلحة بالإضافة إلى النفوذ داخل أجهزة الدولة ولا يمكن الاعتقاد أن حكومة طرابلس تستطيع إنهاء تحالفها معها، لأن الجنرال حفتر يستند في نشاطه العسكري بصورة كبيرة إلى ما تبقى من الأجهزة الأمنيـة التأي كانت تعمل مع معمر القذافي، وهذا البند هو أحد البنود المعقدة التي لا يمكن للطرفين تجاوزها بسهولة.

كذلك اتفق الطرفان على تشكيل مؤسسة تتكفل بحراسة المنشآت النفطية لضمان استمرار عملها لكن هذا المشروع لا يزال في مهده لكون تلك المنشآت تخضع لقوات يتزعمها حفتر ولا يستبعد أن يرفض التخلي عن سلطته عليها. على الصعيد الدولي أشادت الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وإيطاليا والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي بالاتفاق وكذلك أصدرت روسيا الداعم الأبرز لحفتر بياناً خجولاً بتأييده، وكذلك أشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن الوقت سيُظهر مدى القدرة على تمرير مثل هذا الاتفاق.

لضمان تنفيذ وإنجاح العملية السياسية التي تعد مصر والمغرب أبرز الرعاة لها في الوقت الراهن هناك عوامل يجب تنفيذها، أبرزها محاكمة مجرمي الحرب والضالعين في جرائم استهدفت المدنيين لدى الطرفين، كذلك التخلص من تأثير الداعمين الأجانب والالتفات إلى المصالح الوطنية الليبية باعتبارها أهم محفزات استمرار عملية المصالحة واتخاذ خطوات في سياق ربط المدنيين بعملية المصالحة مثل فتح الطرق وتوفير الخدمات الأساسية وتنظيم انتخابات تضمن تمثيلاً سياسياً صحيحاً لكافة مكونات الشعب الليبي بعيداً عن تأثير النفوذ الخارجي، والأهم من ذلك إخلاء ليبيا من القواعد الأجنبية التي ستبقى أدوات ضغط لتحفيز الصراع بين الطرفين.

تغريدات
-------
مشاري الشثري @m_alshathri
=================
حوادث التعصب المذهبي نقلها علماء (متمذهبة) ضمن تواريخهم وتراجمهم، وكان سياقهم (لغالبها) بوصفها أحداثاً عابرة ضمن تاريخ مذهبي متزن، ثم أتى كثير من المعاصرين فجعلوا العابر قارّاً والهامش متنًا وقدموه بوصفه ممثلاً لجمهور التاريخ الفقهي، فجَنوا بذلك على أمتهم وأئمتهم جنايةً لا تغتفر!

عبد المحسن هلال @AbdulmohsinHela
====================
لإثبات تعارض الدين مع الدولة يخلط بعض كتابنا عمداً بين حالنا اليوم وحال أوروبا ما قبل النهضة حين كان رجال الدين مسيطرين محاربين للعلم والتحضر. دول الإسلام قديماً لم تعانِ من ذلك؛ بل كانت بالعموم رائدة علمياً حضارياً، ولا تعارض حالياً بين الدين ودول الإسلام الحديثة.

سليمان العقيلي @aloqeliy
===================
فرنسا تحل التجمع ضد الإسلام فوبيا وهي جمعية مدنية مرخصة للدفاع عن حقوق المسلمين ومواجهة العنصرية.

باختصار فرنسا (العلمانية) ضاقت بجمعية تدافع عن حقوق فئة من شعبها!

عبدالعزيز التويجري @AOAltwaijri A. Altwaijri
==========================
لو انشَغلَ من هَمُّهُم التطاولُ على البخاري وابن تيميَّة والتراث الإسلامي بتأليفِ شيءٍ مُفيدٍ في التجديدِ لكان خيراً لهم وللمسلمين، لكنَّهم أعجزُ من أن يفعلوا ذلك، ففاقِدُ الشيءِ لا يُعطيه.







__________________________________
**ـ{أحمد أبو دقة ـ م:البيان}
__________________________________________________
عبدالناصر محمود متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
مرشح, الأحداث**

مواضيع ذات صله مقالات وتحليلات مختارة


« حسين دهقان.. الرئيس الإيراني القادم | المنبوذون في الهند.. مسلمو «الداليت» »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مرصد الأحداث عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 07-30-2017 07:27 AM
مرصد الأحداث عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 06-30-2017 06:26 AM
القبض على عدد من الأحداث عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 02-14-2016 09:08 AM
قاضي النطرون: محمد يا مرسي...فيجيب: اسمي الدكتور مرسي عبدالناصر محمود شذرات مصرية 0 04-16-2014 07:00 AM
مفاجأه المخابرات تسرب فيديو للرئيس مرسي تحت عنوان لهذا تم اعتقال مرسي Eng.Jordan شذرات مصرية 0 10-20-2013 11:31 AM

     

 

 

  sitemap 

 

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:10 PM.