مقالات وتحليلات مختارة مقالات ..تقارير صحفية .. تحليلات وآراء ، مقابلات صحفية منقولة من مختلف المصادر

خالد فارس: مؤتمر البحرين الاقتصادى و مشروع “مارشال-كوشنير” الفلسطينى

خالد فارس: مؤتمر البحرين الاقتصادى و مشروع “مارشال-كوشنير” الفلسطينى خالد فارس يعتقد الكثير من الأميركان, ومن بينهم ترامب, أنه ليس مطلوباً من أميركا أن تنشر الديمقراطية لكى يتطور العالم

إضافة رد
قديم 06-18-2019, 08:40 AM
  #1
إدارة الموقع
 الصورة الرمزية Eng.Jordan
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 22,661
افتراضي خالد فارس: مؤتمر البحرين الاقتصادى و مشروع “مارشال-كوشنير” الفلسطينى


خالد فارس: مؤتمر البحرين الاقتصادى و مشروع “مارشال-كوشنير” الفلسطينى

خالد فارس
يعتقد الكثير من الأميركان, ومن بينهم ترامب, أنه ليس مطلوباً من أميركا أن تنشر الديمقراطية لكى يتطور العالم الحر, بل إن المطلوب من أميركا أن تبحث عن مشاريع اقتصادية ضخمة تقرر مصير العالم “الحر” والديمقراطية.
لم تنطلق أوروبا الليبرالية بعد الحرب العالمية الثانية, من عملية ديمقراطية تنموية قومية أو وطنية, بل رسم حدودها ومعالمها مشروع مارشال الأمريكى , الذي وضعه الجنرال جورج مارشال رئيس هيئة أركان الجيش الأميركي أثناء الحرب العالمية الثانية ووزير الخارجية الأميركي منذ يناير 1947 والذي اعلنه بنفسه في 5 يونيو من ذلك عام (1947) في خطاب امام جامعة هارفارد, والمتضمن انفاق 12.9925 مليار دولار أميركي, ساهمت لاحقاً هذة الأموال في إعادة اعمار وتشغيل الاقتصاد والمصانع الاوربية.
تناتج من هذا المشروع التاريخى, سيادة الدولار على سيادة الدول, ولم تبقى دولة واحدة فى العالم, يمكن أن يكون لها سيادة فوق الدولار, الا دول المعسكر الاشتراكى. ولاحقاً عندما انهار هذا المعسكر, اعتقد الساسة الأمريكان أن بروز قادة مثل ادوارد شفارنادزة, آخر وزير خارجية للاتحاد السوفييتى 1990-1991, الذى أيد أميركا فى الكثير من الأمور, من بينها غزو أميركا للعراق, كان كافيا لتعزيز سيادة أميركا والدولار على أوروبا الشرقية. فى تلك الفترة, برزت أسس تصورات نهاية التاريخ, التى تقوم فى الأساس على أن الدولار وأميركا هو الذى سيحكم العالم.
اعتقد الأميركان أن قيادتهم للعالم لن تتعرض الى تهديد, لهذا اتخذ الاقتصاد و السياسة الخارجية الأمريكية اسلوب المشاركة مع الحلفاء, على غرار تفاهمات على ادارة قيادة العالم وتوزيع الثروة وتقسيمها, ولم يعد مشروع مارشال القائد الفعلى. استطاعت دول رأسمالية عديدة, أن تنطلق فى برنامجها التنموى الاقتصادى, ووصلت الى مستوى قطب دولى. عَبّرَت مارغريت تاتشر رئيسة وزراء بريطانيا فى 1990 عن ذلك عندما قالت “أن العالم ينقسم الى ثلاثة أحياز (من حَيّزْ) سياسية: الدولار, الين, المارك الألمانى. وفى 1994 أشار كيسنجر فى كتابه الديبلوماسية 1994 ” يتنبأ فى بزوغ عصر متعدد الأقطاب”.
لم يكترث أحد للصين حتى ذلك الوقت ولا حتى لروسيا. يعتقد ترامب, بأن بروز روسيا يقودها بوتين, يعود الى عدم اطلاق نسخة جديدة من مشروع مارشال فى روسيا, فور سقوط الاتحاد السوفييتى, لكى يتم تأسيس أو تشغيل المصانع والشركات الروسية على ذات القالب الأوروبى الغربى. وهناك من يعتقد أيضاً, أن عدم اطلاق نسخ جديدة من مشروع مارشال فى الصين أو فى آسيا الصينية مثل تايوان وهونج كونج وسنغافورة وغيرها, هو خطأ استراتيجى أدى الى انفلات التنين الصينى من عقال العالم الليبرالى, عالم يحكمه الدولار. ويرى ترامب وبومبيو أن كوريا الشمالية سوف تكون بوابة لمشروع جديد من هذا النوع, تقتحم فيه الصين وروسيا.
هذا التحول فى الاستراتيجية الأمريكية, يشى بتحول آليات عمل أميركا تجاه القضية الفلسطينية, وعلى المنطقة برمتها. ففى ظل انعقاد مؤتمر” البحرين الاقتصادي المزمع عقده في العاصمة البحرينية المنامة في 25 و26 من الشهر الجاري، الغاية منه مناقشة وبيان استراتيجية و آليات اقتصادية تقوم بدور خطة مارشال للقضية الفلسطينية.
يهدف مؤتمر البحرين الى اخضاع المنطقة برمتها الى وصاية قطبين, فى الواجهة المملكة العربية السعودية تقود مجموعة من الحلفاء, وفى الباطن الكيان الاحتلالى الاسرائيلى. على غرار فكرة المقاول الرئيسى ومقاول الباطن. على أن يتم استيعاب باقى الدول داخل اطار اقتصادى تتداخل فيه الشركات والشراكات العابرة. ونتوقع أن يتم الاعلان عن شراكات كبرى من خلال صناديق استثمار بترو-دولارية وبنوك عالمية تسيطر على رؤوس أموالها الصهيونية العالمية, تتكون على أساسها -شركات و شراكات جديدة, يتوالد منها كيانات سياسية جديدة. او بلغة أخرى, أن يتم تمليك التنمية والنمو الاقتصادى لوكلاء مشروع مارشال “الفلسطينى”, ومنها سيتحدد تقسيم الثروات واعادة تقسيم المجتمع.
ان حصار ايران اليوم, يشبه حصار أميركا والغرب للمعسكر الشرقى الاشتراكى بالامس, أثناء اطلاق و تنفيذ مشروع مارشال. ومن هنا نقرأ وجه أو بعد آخر لمشروع “مارشال” الفلسطينى, الا وهو وقف زحف ثقافة ومحور المقاومة والتحرر الوطنى, تماماً كما سعى مارشال الأوروبى الى وقف زحف المشروع الاشتراكى نحو أوروبا الغربية.
انطلق المشروع من وحى مشروع مارشال, وتلقفه كوشنير مهندس مشروع صفقة القرن, لذلك سنطلق عليه “مارشال-كوشنير الفلسطينى”, العبرة منه, هو خلق حالة ازدهار اقتصادى ورخاء, على الطريقة الأمريكية, فى الجغرافيا التى يغيب عنها مشروع للشعوب والتحرر الوطنى والمقاومة. وفى أى جغرافيا يكون فيها أى وجود للمقاومة أو مشروع سيادة الشعوب على ثرواتها, ستتواجه بالحصار والحروب الأهلية والمؤامرات.
أن المنطق الذى تحمله هذه المشاريع هو الغاء الدور الحقيقى للشعوب والمجتمعات. أميركا و”اسرائيل” ومعها العديد من الدول العربية, لاتريد للشعوب أن تتقدم بحلول, لأن الحلول التى تقودها الشعوب, ثورية و جذرية, أما الحلول التى تقودها المشاريع الاقتصادية على غرار “مارشال-كوشنير”, نفعية مالية, لخدمة الدولار وتكريسه سيداً على العالم.
كاتب عربي

ohg] thvs: lcjlv hgfpvdk hghrjwh]n , lav,u “lhvahg-;,akdv” hgtgs'dkn

__________________
(اللهم {ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار} (البقرة:201)
Eng.Jordan غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
مشروع, مؤتمر, الاقتصادي, البحرين, الفلسطيني, خالد, فارس:, “مارشال-كوشنير”

مواضيع ذات صله مقالات وتحليلات مختارة


« عبد الباري عطوان يكتب .. هذهِ قصّة لِقائي مرّتين بالرّئيس الرّاحل محمد مرسي | عزمي بشارة والإنقضاض على الدين »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بماذا تعاون كوشنير مع الإسرائيليين؟ الصفقة الأحدث بين كوشنير وإسرائيل Eng.Jordan أخبار اقتصادية 0 01-10-2018 11:09 AM
خالد مشعل يدعو للانفتاح على كل مكونات الشعب الفلسطيني عبدالناصر محمود أخبار عربية وعالمية 0 07-23-2016 08:58 AM
من الاتجار بالبشر الى مشروع مارشال Eng.Jordan مقالات أردنية 0 05-18-2013 12:04 PM
حتى لانخسر البحرين لأجل نسبة 3% . بقلم : خالد العتيبي خالد العتيبي الكاتب خالد العتيبي ( السعودية) 3 05-09-2012 07:02 AM
مملكة البحرين الأزمة والحل .... بقلم / خالد العتيبي خالد العتيبي الكاتب خالد العتيبي ( السعودية) 0 03-13-2012 01:10 PM

 

  sitemap 

 

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 02:10 AM.