شذرات موسوعية ثقافية |علمية| سياسية | تاريخية | اقتصادية | اجتماعية

النموذج الاستشراقي المستشرق كارلو الفونسو نالينو

{ اعداد: ايمان قاسم

إضافة رد
قديم 05-18-2019, 10:37 PM
  #1
إدارة الموقع
 الصورة الرمزية Eng.Jordan
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 22,602
افتراضي النموذج الاستشراقي المستشرق كارلو الفونسو نالينو


{
اعداد: ايمان قاسم


النموذج الاستشراقي: المستشرق كارلو الفونسو نالينو

كارلو ألفونسو نَلِّينُو (1288 - 1357 هـ / 1872 - 1938 م) هو مستشرق إيطالي. طبعت محاضراته بالعبرية عن «تاريخ علم الفلك عند العرب» (روما - 1911 م)، طبعت محاضراته عن «تاريخ الآداب العربية من الجاهلية حتى عصر بني أمية» بعد وفاته.
*ابنته هي المستشرقة ماريا نلينو.


ان المستشرق بحد ذاته نموذج للاستشراق واخترت كارلو نالينو كونه من النوع المستشرق الذي عايش الشرق ولم يكتف بكتابته، وانه كان يميل لان يطلق على نفسه اسم مستعرب على عكس المستشرقين الاخرين الذين يفضلون ان يطلق عليهم اسم مستشرق ولا يوجد اي تعبير اخر يمكن ان يعبر عن هذه المنظومة، ان المستشرق كفرد يؤدي دور خطير في هيمنة استعمارية يمكن ان تشكل هيمنة بحد ذاتها، لم استطع التفرقة الى الان بين ما اذا كان الاستشراق سينتهي بانتهاء الاستعمار ام انه سيبقى اخذا بالتوسع وارجح الاخيرة كون الاستشراق داء يدخل في اي علم يكون بصدد الحديث عن اي شيء شرقي، ان هذا شيء خطير جدا، فالمستشرق يجيب عن السؤال من منظوره وتجاربه الشخصية ولا يكون الجواب متعلقا بالفرد الشرقي بل يُعمَم جماعيا وهذا لا يمكن ان يرد في البحث العلمي الموضوعي، فالمستشرق هو الذي يطرح السؤال ويجيب عليه ويصنع المعرفة القائمة بين هذا التساؤل وجوابه بناءً على احاسيسه ويستعين في تصويره بخبراته الشخصية ويكون مسترسلا مع هواه، ثم ان المستشرق الذي يتعايش مع الشرق كالنموذج الذي امامنا ( كارلو نالينو) يعيش حالة ازدواج بين الولاء للمرسِل وادعاء الانخراط بالمرَسل اليه وهو العينة التي يدرسها وهي اي شيء شرقي، وكزن النموذج الذي امامنا مارس الاستشراق كمقلد اصيل للشرق ومتحدث طليق باللغة التي يتحدثها الشرق يكون في قوة مع ذاته انه مالك للعلوم الشرقية بين يديه وان هذه القوة المعرفية التي يتلاعب بها تفتقر الى الحقيقة التي يطرحها كون فكرة انه غربي يدرس العرب بنظرة غربية تجعل من هذه الدراسة ذنب وكذب لان الاستشراق لم ولن يرقى الى المعرفة التاريخية العادية لان المستشرق لا يتعامل مع معرفة مجردة ولو بالقدر الكافي للقول بان هذه المعرفة موضوعية لا يطغى عليها التحيز بل الادهى من ذلك ان هذه المعرفة كلها تتمحور حول التحيز لجانب معين عن طريق اضعاف الجانب الخاضع للدراسة. ان الخطورة تكمن في اندماج الاستشراق باي علم لغة او ادب او جغرافية او فلك او اي شيء يأتي في سياق شرقي، فمثلا النموذج المطروح امامنا في مؤلفه تاريخ علم الفلك عند العرب ، يطرح العلوم الفلكية من رؤى شرقية وهذا التوثيق لكذا رؤى تأتي من اعتباراته هو كفرد ويسقطها على الشرقيين الذين يستخدمون التطير ويتتبعون السلف في تمييز الاجرام السماوية وغيرها من توثيقات تعميمية، وفي مثال آخر لدراسته للغة العربية في نصوص مقاله "أصل نشأة اللغة العربية" وضع استنتاج مفاده أن اللغة العربية أصلها لغة الجاهلية، ان العرب في الجاهلية لم ينشئوا لغة ولا غيرها بل تفننوا في نظمها وترويضها شعرا ومقالا، ان اللغة العربية الاصلية جذرها يتفرع من السامية الغربية وبالتحديد السامية المركزية والتي وجدت قبل الجاهلية بمدة بعيدة، ان العرب في الاساس مصطلح من اصل سامي قديم يعني الغرب فقد اطلق سكان بلاد ما بين النهرين اسم عريبي على الاقوام الذين كانوا يقيمون في البادية الواقعة الى الغرب من بلادهم وهي ما يسمى حاليا بلاد العراق، اذا ان التوجه نحو الشرق في نهج مدروس ومخطط له مسبقا هو كما اسماه ادوارد سعيد استعباطي اعتباطي، لأنه لا وجود للشرق جغرافيا ولا لغويا، وهنا تكمن الخطورة فالاستشراق كأيديولوجيا خلقت شيء موجود فعلا يسمى الشرق ووضعت نهج محدد ورسمي لدراسته وانتهاجه لإضعاف الشرق من جهة وابراز قوة الغرب من ضعف الشرق في جهة أخرى، ان الاخطر من ذلك كله هو تبرير الاستشراق وتقبله من الفرد الشرقي والادهى من ذلك ان ينتهجه ويصبح بدوره مستشرقا، والفكرة المؤرقة من هذه التوليفة جميعها هو تقبل الغرب للصهيونية وتعاطفه معها وفي المقابل رفض الشرق وتصويب الاستشراق نحوه في كل مرة يكون فيها الغرب بصدد الحديث عن كل ما هو شرقي، فالتساؤل الذي يثور لماذا لا تستخدم الادوات الاستشراقية في دراسة الصهيونية كحركة مثلا؟ وكما ركز المستشرقون القدامى على نقد الشرق في سياق مسيحي_يهودي وكما عرضها النموذج الدي طرحته في كتابه "تاريخ الآداب العربية" فانه يركز على فكرة مفادها عدم الخلاص الى يقين ظهور اليهودية الاولى في اليمن وكل ما طرحه من الوجود اليهودي في الشرق في محاولة لإثبات تاريخ معين، خلاصة كل ما سبق تاتي فيما ورد عن نالينو من قول في هذا الخصوص، فيقول لاحد زملائه في جامعة بلرمو: "لا اريد ان يغريني شيء على الخروج من دراسة العرب وحدهم الى دراسة أخرى، ولكني اريد ان اعرف عن العرب كل شيء". السؤال هو هل يستطيع المستشرق دراسة كل شيء عن ثقافة العرب وهم بشر لا يستطيعون معاينة التاريخ الا بعين الواقع والتفرد بهذه المعرفة الوهمية عبر مناهج غير حقيقية تقاس بواقع غربي بحت بعيد كل البعد عن كونه عربي او حتى ان يؤطر فيما سموه "بالشرق"؟

hgkl,`[ hghsjavhrd hglsjavr ;hvg, hgt,ks, khgdk,

__________________
(اللهم {ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار} (البقرة:201)
Eng.Jordan غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
المستشرق, الاستشراقي, الفونسو, النموذج, نالينو, كارلو

مواضيع ذات صله شذرات موسوعية


« النمل | أشهر علماء الرباضيات »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تعميم النموذج المصري عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 03-25-2014 07:45 AM
القدس الإسلامية في أعمال المستشرق (ماكس فان برشيم) عبدالناصر محمود التاريخ الإسلامي 0 02-05-2014 09:03 AM
من هي زائدة الأندلسية زوجة الفونسو السادس ملك مملكة قشتالة الصليبية ؟ Eng.Jordan التاريخ الإسلامي 0 07-08-2013 12:08 PM
مهاتير محمد بصل القاهرة لعرض النموذج الماليزي عبدالناصر محمود أخبار اقتصادية 0 05-16-2013 10:12 AM
مارتن كرامر المستشرق الذي صبغ الدراسات الدولية بالنظرة الصهيونية Eng.Jordan مقالات وتحليلات مختارة 0 05-01-2012 02:10 PM

 

  sitemap 

 

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:02 AM.