تذكرني !

 





خطاب لأوباما عن أفغانستان والعراق و"داعش".. بماذا اعترف؟

دافع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، عن الاستراتيجية التي انتهجتها إدارته خلال فترة رئاسته في "مكافحة الإرهاب". وقال في خطابه الأخير حول الأمن القومي الأمريكي، الذي ألقاه الثلاثاء، في قاعدة ماكديل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-07-2016, 02:17 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 22,074
افتراضي خطاب لأوباما عن أفغانستان والعراق و"داعش".. بماذا اعترف؟

  انشر الموضوع

دافع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، عن الاستراتيجية التي انتهجتها إدارته خلال فترة رئاسته في "مكافحة الإرهاب". وقال في خطابه الأخير حول الأمن القومي الأمريكي، الذي ألقاه الثلاثاء، في قاعدة ماكديل الجوية، بولاية فلوريدا، إنه "من غير المنطقي اللجوء إلى الجيش للتعامل مع مشاكل في الطرف الآخر من العالم".

خطاب لأوباما أفغانستان والعراق و"داعش".. 12201671027053.jpg
وأضاف أوباما أن "المنظمات الإرهابية والمجموعات المتطرفة، لم تتوقف يومًا واحدًا عن التخطيط لاستهداف الولايات المتحدة منذ تسلمه الرئاسة، وتحدث بفخر عن التكتيكات التي اتبعتها إدارته في مكافحة الإرهاب".

وتابع بأن "أي منظمة إرهابية لم تنجح، خلال فترة رئاسته، في تنظيم عمل إرهابي ضد بلاده، وأن الإرهابيين تم قتلهم في ساحة المعركة، وذلك مع سحب 180 ألف جندي أمريكي من مناطق الخطر في العراق وأفغانستان".

واعتبر أوباما أن إدارته "حققت مكاسب عبر التعاون مع الحكومات الأخرى وإنشاء تحالفات دولية، ضد الإرهاب".

وضرب الرئيس الأمريكي مثلا على تلك المكاسب بـ"القضاء على قوة تنظيم القاعدة، وفقدان تنظيم الدولة أكثر من نصف الأراضي التي كان يسيطر عليها في سوريا والعراق".

وأضاف أن التنظيم "فقد السيطرة على المراكز السكانية الرئيسة. معنوياته تراجعت. عمليات التجنيد لديه جفت. وقادته وواضعو خططه في الخارج يتم القضاء عليهم، والسكان المحليون ينقلبون ضده".

وأكد أوباما "ضرورة عدم التردد في اتخاذ الخطوات الضرورية حال وجود أي تهديد يستهدف المواطنين الأمريكيين، بما فيها الخطوات أحادية الجانب". وأصر في الوقت ذاته على اقتناعه بأن "إرسال الجيش الأمريكي لحل نزاعات داخلية في الطرف الآخر من العالم، أمر غير منطقي ولا يمكن الاستمرار فيه".

وأشار أوباما إلى "أهمية قيام الحكومات المحلية بدورها في مثل تلك الحالات، وضرورة تقوية شركاء محليين لتأسيس سلام دائم".

وخلال تسليطه الضوء على السياسات المرسومة على مدى سنواته الثمانية كقائد عام للقوات المسلحة، توجه أوباما ضمنا إلى خلفه دونالد ترامب، الذي لم يعلن بعد استراتيجيته لمكافحة الإرهاب.

وقال أوباما إنه "بدلا من تقديم الوعود الكاذبة بأنه يمكننا القضاء على الإرهاب من خلال شن غارات أكثر أو نشر المزيد من القوات وعزل أنفسنا بالسياج عن باقي العالم، فإن علينا النظر مطولا إلى التهديد الإرهابي".

وأضاف أن "علينا اتباع استراتيجية ذكية يمكن مواصلتها".



المصدر: ملتقى شذرات


o'hf gH,fhlh uk Htyhksjhk ,hguvhr ,"]hua">> flh`h hujvt?

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
لأوباما, أفغانستان, اعترف؟, بماذا, خطاب, و"داعش".., والعراق

« تقرير دولي يتهم ميانمار بإبادة مسلمي "الروهنغيا" | ثوار حلب وجها لوجه مع دبابات النصيري »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إهانة أسدية جديدة لأوباما!! و"الفضل" لنتنياهو عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 07-15-2016 07:42 AM
بعد الرقة .. "داعش" تسيطر على دير الزور وتطرد "النصرة" و "أحرار الشام" Eng.Jordan أخبار عربية وعالمية 4 07-15-2014 01:44 PM
"داعش" يسيطر على نينوى.. والعراق يعلن الطوارئ Eng.Jordan أخبار عربية وعالمية 2 06-10-2014 07:28 PM
عوة لأمريكا لإعادة التفكير فى الحرب على الإرهاب.. وتأييد لأوباما لبدء سحب قواته من أفغانستان دعا الكاتب الأمريكي ديفد إغناتويس الإدارة الأميركية إلى إعادة التفكير فيما يسمى الحرب الطويلة على "الإر ام زهرة أخبار عربية وعالمية 0 06-25-2013 04:12 PM
"الباتشا باراي": "غلمان" في أفغانستان يعوضون الفتيات Eng.Jordan الملتقى العام 1 05-26-2012 05:47 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:57 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات