تذكرني !

 





مقالات وتحليلات مختارة مقالات ..تقارير صحفية .. تحليلات وآراء ، مقابلات صحفية منقولة من مختلف المصادر

إغاثةُ المَغْرُورِ مِنْ مَصائِدِ الشيْطَانَةِ مَرْيَمْ نُور

جراسا - خاص - كتب الدكتور منتصر بركات الزعبي - دعاةٌ صنعتْهم الماسونيّةُ العالميَّةُ على أبوابِ جهنمَ ،يعيشون بينَ ظهرانِينا ، يَعيثون فِي الأرضِ فسادًا ،ويحاولون جرَّ مجتمعنا نحوَ الانحلالِ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-27-2013, 11:31 AM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,445
افتراضي إغاثةُ المَغْرُورِ مِنْ مَصائِدِ الشيْطَانَةِ مَرْيَمْ نُور

جراسا -
خاص - كتب الدكتور منتصر بركات الزعبي - دعاةٌ صنعتْهم الماسونيّةُ العالميَّةُ على أبوابِ جهنمَ ،يعيشون بينَ ظهرانِينا ، يَعيثون فِي الأرضِ فسادًا ،ويحاولون جرَّ مجتمعنا نحوَ الانحلالِ ،وإلى صُنْعِ أجيالٍ ذاتِ طبيعةٍ خاصةٍ ،تتفقُ مع أفكارِهم الخبيثةُ التي روَّعت الكثيرين على وجهِ الأرضِ .


إغاثةُ المَغْرُورِ مِنْ مَصائِدِ الشيْطَانَةِ image.php?token=87ae7f9fe2b3c3c9b164eef5483b043f&size=large

مولودٌ سفاحًا ،مِمّن تركَتهم لنا الماسونيّةُ العالميَّة ،ورثَ ما خلفَّتْ ،يُدعى 'أوشو' وله أشباهٌ كثيرةٌ مِن نفسِ الرَّحِم الحرامِ مثل'مريم نور'ولأنَّ مرْيم نُور كانت أكثرَ حكمةٍ في نشاطِها ،استفادةً بتجربةِ ربِّها 'أوشو' ،فإنَّ كثيرًا مِن الناسِ يتعاملُ معهَا ببساطةٍ تدعو إلى العَجَبِ ،وقدْ يرجِعُ ذلك في كثيرٍ مِن الأحيانِ إلى جهلِ هؤلاءِ بخفايا هذهِ الأفعَى التي تنفثُ سمومَها في كلِّ مكانٍ ؛وتُخفِي وراءَ أفكارِها الخبيثةِ ،وكلامِها المَعسولِ البرّاقِ ،دعوةً إلى هدمِ الأديانِ ،وفرضِ ثقافاتٍ وقيمٍ وتوجهاتٍ غريبةٍ لا تَمتُّ إلى الدينِ أو الإنسانيَّةِ بصلةٍ رغمَ استخدامِها لبعضِ آياتِ القرآنِ الكريمِ وأحاديثَ نبويةٍ ،وذلكَ ذرًا للرمادِ في العيونِ وضحكًا على الذقونِ ،بوصفهِ دِيْنًا وعقيدةً وثقافةً ،ممَّا يصعِّب في كشفِ حقيقتِها ،ويزيد ُفي خطرِها .

فلمْ يسلمْ مِن زعماءِ العربِ أحدٌ حسْبَ ادعائِها إلّا ووقعَ في حبائِلِها ،ومِن بينِ مَنْ لَطَّخَتْ سُمعتُه الملكُ 'فيصل بن عبد العزيز' - رحمه الله – وأنّها كانت على علاقةٍ بهِ ،وادَّعت أنَّهم أغدقوا عليها الملايين بل المليارات التي افتتحت بها المراكزَ لتنفيذِ مُخططاتِها الخبيثةِ في طولِ البلادِ العربيَّةِ وعُرضِها بحجةِ الطبّ البديل ،ففي لبنانَ تحتَ إدارتِها شخصيًا ، وفي مصرَ وسوريا والأردن ،وفي الكويتِ أيضًا واسمُ مركزِها 'بيتنا' أفتتحهُ السفيرُ اللبنانِيُّ شخصيًا معَ 'مريم نور' ،وفي دبي لها أكثرُ من تجمعٍ ، وقدْ تكون لها تجمعاتٌ أخرى في العالمِ العربِيِّ دونَ أنْ ندري عنْها ، معَ أنَّ الكيانَ الصهيونِيّ حاضنُها حينَ سمحَ لها بإقامةِ مركزِها سمحَ بهِ ولكنْ في صحراءِ النقبِ ،بعيدًا عن المدنِ الرئيسةِ على عكسِ العربِ الذين سمحوا لها بأن تقيمَ مراكزَها في عُقرِ الدارِ وبينَ الأهلِ والأحبابِ .

إنَّنِي ما قصدتُ مِن وراءِ كتابةِ هذهِ السطورِ إلّا أنْ أنبِّه وأحذِّرَ مِن خطرِ هذهِ الأفعَى السامَّة ؛وأن لا نلعبَ دورَ الأهبلَ الذي تمارسُهُ علينا ،وأنْ لا يَستسلمَ أحدٌ لِما تنفثهُ مِن سمومٍ عبرَ الفضائِيات ،التي استشرتْ فيها كالنارِ في الهشيمِ ،فأرضعَتْ الذين وقعوا في فَخِّهَا لبنَها الشيطانِيّ.

ففي المقابلةِ التي أجرتها معَها فضائية ال otv ليلة الخميس 17/1/2013 قالتْ :إنَّ مثلَها الأعلَى ومُلهِمُا شخصٌ يُدعَى 'أوشو' وقدْ كررت اسمهُ كثيرًا ،وفي مُقابلةٍ سابقةٍ لها على فضائيةِ روتانا في برنامجِ 'ضِد التيارِ' معَ الإعلاميَّة وفاءَ الكَيلاَنِي على الروابطِ التاليةِ:
https://www.youtube.com/watch?v=q5yVSG5t2Gc
https://www.youtube.com/watch?v=15eBFEJoJjY
https://www.youtube.com/watch?v=fEMSPzIetk8

سألَتْهَا عَنْ سِرِّ وجودِ صورةِ' أوشو' أمامَ سريرِها ،أجابتْهَا على الفورِ لا بلْ في كلِّ مكانٍ ،بلْ ذهبتْ لأبعدَ من ذلك حينَ وصفَتهُ بالجبَّ!ار والقهَّار- قاتلَها الله - .

ثمّ سألَتْهَا هلْ صحيحٌ تحبين الشيطان و'عبدة الشيطان'؟ قالتْ :نعمْ ،لأنّ الشيطانَ خلقَهُ اللهُ وعبدةُ الشياطين همْ إخوتُنا أنَا ظلّيت أحبُّ الشيطان َحتّى صارَ خَيِّي ،قدْ ما بَحبه بِصير يحبْ الله مِثلِي ،بدّي أُحبُ الشيطان !!وهذا يكشفُ لنا لغزَ وجودِ هذهِ الفئةِ الضالةِ المضلةِ في الأردنِّ وأنَّها لَربما تكونُ سببًا فِي وجودِهم ،وأنَّها جزءًا مِن المؤامرةِ على وطنِنا تنفيذًا لمخططاتِ الماسونيِّة العالميّة لاسيما وأنّها على علاقةٍ وطيدةٍ بأكبرِ عميلٍ ل C.I.A في العالمٍ العربِيِّ ،كمَا أقرَّت بأنَّها تؤمنُ بنظريةِ دارون التِي تقولُ :إنَّ أصلَ الإنسانِ قردٌ.
أوشو :جندرا موهان جين
تاريخ الميلاد
تاريخ الوفاة 11 ديسمبر 1931
19 يناير 1990
مكان الميلاد كوتشوادا مادهيا برادش في الهند

الجنسية هندي
مَن هو أوشو الذِي تُبَشِّرُ بِتعاليمهِ الشيطانةُ مَرْيَمْ نُور ؟!
ولد لعائلة فقيرة جدا تنتمي للديانة الجينية في وسط الهند ،لم تستطع أسرته التكفل به فسلمته لجده، ؛درس ودرَّسَ الفلسفة في جامعة جبل بور ،طُرِدَ ثلاثَ مراتٍ أثناءَ دراستهِ الجامعيّةِ لسوءِ أخلاقِهِ ،والمرةِ الرابعةِ طُرِدَ بطريقهٍ غيرِ مباشرةٍ أثناءَ تدريسهِ في الجامعةِ ،عندما طلبتْ مِنه إدارةُ الجامعةِ تقديمَ استقالتِهِ رأفةً بهِ وحتّى لا تضطرُّ لفصلهِ ؛ وهذا ما فعلَه في الستينات ،غيَّر اسمه إلي المعلِّم 'راجنيش' وبدأ يُلقي محاضراتٍ وخطبٍ في مختلفِ المدن الهنديّة ، انتقلَ إلى بومبي عام 1970 ،وفتحَ فيها مراكزَ للتأملِ والتنويرِ بمساعدةِ أثرياء في بومبي ،تورَّط مع فتاةٍ أمريكيةٍ مِن أتباعهِ ،حملَتْ مِنه فأجبرَها على الإجهاضِ لكنّه أنكرَ أنَّه طلبَ مِنها ذالك ،ممّا حدا بها تقديمَ شكوى للقنصليةِ الأمريكيةِ في بومبي ،حيثُ بدأتْ مشاكلُه مع الأمريكان وهذهِ الحادثةُ كانتْ سببًا في الاشتراطِ على أتباعهِ الموافقةِ على الإجهاضِ في حالةِ الحَمْلِ ،ثمّ قرر إعقامَ النساءِ مِن أتباعهِ ،وقدْ كشفتْ إحدى تابعاتهِ الهارباتِ 'مِن جين ستروك ' في كتابِها (الهروبُ مِن الإلهِ) بأن طفلتَها ذاتِ العشرةِ أعوامٍ لم تنجُ مِن الإعقامِ ،ناهيكَ عنْ اغتصابِ هذهِ الطفلةِ داخلَ المعبَدِ ،وفي هذا الكتابِ تحدثتْ عن الجنسِ الجمَاعِيِّ ومبادلةِ الأزواجِ داخلَ المعبدِ ،ولم تتوقفْ دعوتُه على حريةِ الجنسِ فحسبْ ،بلْ أمرَ بالجنسِ بين المحارمِ لقربِهم مِن بعض ،وأحضرَ ابنةَ أختهِ بارتِكشَا أبورُفا إلى المعبدِ ،وأتخذَها محظِيةً مِن محظيَّاتِه.
كان أوشو ماسونيًّا حتّى النخاعِ ،وأولُ ما دعا إليهِ بينَ العامّةِ: الرأسماليةِ وتحديدِ النسلِ وحريَّةِ الجنسِ.
وكانَ أولُ سفيرٍ لأوشو في نيبال عام 1969 هو ' أناند أرون' كانَ يعملُ مع شركةٍ 'إسرائيليةٍ ' في نيبال.
يشترطُ على أتباعهِ الموافقةَ على الإجهاضِ في حالةِ الحملِ ،ثمّ قررَ فيما بعد على إعقام النساءِ من أتباعهِ ،وقد طلبَ من الحكومةِ الهنديَّةِ السماحَ لهُ بتسييرِ أتباعِهِ عراةً تمامًا في المدينةِ ،وكانت حجتُه أنَّ الإنسانَ وُلِدَ دونَ ملابسَ ،وتقدمَ بنفسِ الطلبِ فيما بعد للحكومةِ الأمريكيّة، وفي كلتا الحالتين رُفِضَ.
ضاقتْ الحكومةُ الهنديّة ذرعًا بهِ فمنعتهُ من شراءِ أيِّ أرضٍ باسمهِ خوفًا مِن فتحِ المزيدِ من المراكزِ ،كما رَفضت السفارةُ الهنديَّة منحَ أيَّ تأشيرةٍ لِمَن يريدُ التوجهَ لمعبدِهِ ،كمَا طالبتهُ الحكومةُ الهنديَّة بالضرائبِ المترتبةُ عليهِ ،وبدأتٍ بالتحقيق في عملياتِ نصبٍ ارتكبَها معَ مساعديهِ ،كلُّ هذا أدّى إلى هروبِهِ مع أتباعهِ إلى أمريكا ،كمَا ضُبِطَ مُتلَبِسًا بالتزويرِ وحاولَ تقديمَ عقودٍ وهميَّهٍ بالزواج بينَ أتباعِهِ كي يحصلَ الهنودُ منهم على أقامةٍ دائمةِ ؛كمَا تهرَّبَ من دفعِ الضرائبِ ،ممَا حدا بالحكومةِ الأمريكيَّة تهديدَهُ بالترحيلِ ،إلا أنَّه ازدادَ تعنتًا بعدَ أنْ كَثُرَ أتباعَه وبلغَ عددُهم ربعَ مليون ،فأصبحتْ الحكومةُ الأمريكيةُ تحسِبُ لهمْ ألفَ حسابٍ ،وانتهَى الأمرُ أنْ يأمرَ أتباعَه بإحراقِ مكاتبِ الولايةِ ،والغاباتِ كما هددَ بعضَ المسؤولين بالاغتيالِ ،بلْ حاولوا تنفيذَ بعضهِا حتّى وقعوا في الجرمِ الأكبرِ الذي انهي مسيرتَهم حينَ أرادوا تغييرَ مسارِ الانتخاباتِ في الولايةِ لصالِحهم ؛حين خططوا لتسميمِ سكانِ أكثرِ مدنِ الولاياتِ لكنَّهم ضُبِطُوا أثناءَ القيامِ بعمليةِ تجريبيةِ لدراسةِ مدى نجاحِ العمليةِ (حيثُ بلغَ ضحايا التجربةِ 751 شخًصًا) أُصيبو بالتسممِ ،وهو ما اعتبرته الحكومةُ الأمريكية أولَ هجومٍ إرهابِيٍّ بيولوجي في تاريخِ أمريكا.
علاقة الجماعةِ مع الماسونيةِ ؛ لقد كان 'أوشو' ماسونيًّا أُوكِلتْ لهُ مهمةٌ خطيرةٌ من خلالِ هذهِ المنظمةِ فأولُ ما دعا إليهِ بين العامةِ والتي كانت مِنْ أهمِّ أهدافِهم ؛ الرأسمالية وتحديدُ النسلِ وحريةُ الجنسِ ،ونفّذَ ذالك فعلاً وبأخسِّ ما يكونُ مِن خلالِ تعاليمهِ للعامةِ وفي داخلِ معابِده.
شعارُهم شعارُ الهرمِ وفوقَهُ عينٌ واحدةٌ مِن المعروفِ أنَّ هذا الشعارَ مِن أهمِّ شعاراتِ الماسونيّةِ وتُوجَدُ داخلَ المعبدِ أبْنِيَةٌ ضخمَةٌ على شكلِ الأهرامات ،ومن المعلومِ أنّ اليهودَ وحدَهم همْ الذينَ وقفوا معَ أوشو عندما سُجِنَ في أمريكيا حسْبَ قولِ أوشو نفسه عندما أطلقَ سراحَه وطُرِدَ .'ستيفن نايت' الذي كان من أتباعِ 'أوشو' وتركَهم وهوَ في غايةِ السُخْطِ عليهم مِن هولِ ما رأى ، أخذَ عهدًا على نفسهِ أنْ يقومَ بفضحِ الماسونيَّةِ في كتابهِ الشهير ' الأخوة' والذي قُتِلَ بِسبَبِهِ.


المصدر: ملتقى شذرات


YyhemE hglQyXvE,vA lAkX lQwhzA]A hgadX'QhkQmA lQvXdQlX kE,v

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« وزير خارجية أمريكا.. مقتنع بالقرآن ويستخدم المسبحة | الخطر المترتب عن مشاهدة الطفل أو الشاب لإنمي فيه رموز ماسونية؟ »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هاتف المستقبل من هلام وصور مجسمة Eng.Jordan الملتقى العام 0 02-15-2017 11:56 AM
ما أروعه مِنْ هَمّ !! صباح الورد الملتقى العام 2 08-22-2012 07:42 AM
إبن رجب : العَشْرُ الأواخرُ مِنْ رَمَضان ذكريات شذرات إسلامية 4 08-06-2012 02:09 AM
معلومات وصور عن مدينة بيروت(لبنان) صباح الورد الملتقى العام 2 06-27-2012 05:16 PM
أَبْشَعُ مِنْ وُصُوْلِيّ Eng.Jordan أخبار ومختارات أدبية 0 02-02-2012 09:48 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:00 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68