تذكرني !

 





شخصيات عربية وإسلامية علماء ومفكرين شعراء وأدباء ومشاهير

قُرَاد بن حَنَش

قُراد بن حَنَش بن عَمرو بن عبد الله ابن عبد العُزَّى بن صبيح بن سلامة بن الصَّادر بن مُرَّة الغَطَفانيُّ المرِّيُّ الصَّادر، شاعرٌ جاهليٌّ من شعراء غَطَفان، غير أن ابن

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 03-11-2013, 09:19 AM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,463
افتراضي قُرَاد بن حَنَش

قُراد بن حَنَش بن عَمرو بن عبد الله ابن عبد العُزَّى بن صبيح بن سلامة بن الصَّادر بن مُرَّة الغَطَفانيُّ المرِّيُّ الصَّادر، شاعرٌ جاهليٌّ من شعراء غَطَفان، غير أن ابن سلاّم الجُمَحي ذكره في «طبقات فحول الشعراء» في الإسلاميِّين في أربعة رهط هم قوام الطبقة الثَّامنة من كتابه وجعله رابعَهم، وهم عَقيل بن عُلّفة المرِّيُّ وبشامة بن الغدير المرِّيُّ وشَبِيب بن البرصاء وقُراد بن حنش.

كان جيِّد الشِّعر، إلا أنه كان مُقلاً، ومع ذلك كان بعض بني قومه ينسبون بعضَ أشعاره إليهم، ذكر أبو عُبيـدة أنَّ غطفان كانت تُغِيرُ على شعره فتأخذه وتدَّعيه، وذكرَ أن زهيرَ بن أبي سُلمى ممَّن ادَّعى بعضَ شعر قراد، وأشار إلى أنه ادَّعى الأبيات التي مطلعها:

إِنَّ الرَزِيَّةَ لا رَزِيَّـةَ مِثلَها

ما تَبتَغي غَطَفانُ يَومَ أَضَلَّتِ

وهي لقُراد، ومنها قوله:

إِنَّ الرِكــابَ لَتَبتَغي ذا مِرَّةٍ

بِجَنوبِ نَخل إِذا الشُهورُ أَحَلَّتِ

وَلَنِعمَ حَشوُ الدِّرعِ أَنتَ لنا إذا

نَهَلَتْ مَنَ العَلَقِ الرِّماحُ وَعَلَّتِ

يَبغونَ خَيرَ النَّاسِ عِندَ كَريهَةٍ

عَظُمَتْ مُصيبَتُهُم هُناكَ وَجَلَّتِ

أخباره نادرةٌ، غير أنَّه معدودٌ في الشُّعراء الفحول، ويمتاز ما وصل إلينا من شعره بمتانة السَّبك وقوَّة التَّعبير، واتِّسـاع المخيِّلة وحسن التَّصوير،من ذلك قوله:

لَقَومِيَ أَدعى للعلا مِن عِصابَة

مِنَ الناسِ يا حارِ بنَ عَمرٍو تَسودُها

وَأَنتُم سَماءٌ يُعجِبُ النَّاسَ رِزُّها

بِآبِدَةٍ تَنحي شَـــــديدٍ وَئيدُها

تُقَطِّعُ أَطنابَ البُيوتِ بِحاصِبٍ

وَأَكذَبُ شَـــيءٍ بَرقُها وَرُعودُها

جُلُّ ما في بطون الكتب من شـعر قُراد في ثلاثة أغراض هي الفخر والمدح والحماسة، فمن شعره في المدح قوله يمدح بني فزارة:

فَوارِسُ كَالنِّيرانِ يَحْمونَ نِسوَةً

عَقائِلَ لَم تَدنَس بِبـيـضِ المَحاجِرِ

ظَعائِنُ إِن يُنسَبنَ يُنسَبنَ لِلذُرى

لِبَدرِ بنِ عَمرٍو أَو لِعَمرِو بنِ جابِرِ

تَعَوَّدنَ أَن يَعبَأنَ مِسْكاً وَعَنْبَراً

ذَكِيّاً وما عُوِّدنَ نَســـجَ الغَرائِر

وله أيضاً مدحة فيهم مشهورة تدلُّ على قوَّة شاعريَّته وعلوِّ شأنه في الشِّعر، منها قوله:

إِذا اِتَّفَقَ العَمرانِ عَمرُو بنُ جابِرٍ

وبَدرُ بنُ عَمرٍو كانَ ذُبيانُ تُبَّعا

وَأَلقَوا مَقاليدَ الأُمــورِ إِلَيهِـمُ

جَميعاً قِمــاءً كارِهينَ وَطُوَّعا

هُمُ صَلَبوا العَبدِيَّ في جَذعِ نَخلَةٍ

فَلا عَطَسَتْ شَـيبانُ إِلاَّ بِأَجدَعا

وَذَلِكَ أنَّ اللَهَ فَضَّـــلَ مازِناً

وَبَدراً عَلى ذُبيانَ بِالفَضلِ أَجمَعا

وبدر بن عمرو وعمرو بن جابر المذكوران يقال لهما العَمران، وهما رَواقا فزارة وسيِّداها.

وكان سَـيَّار بن عمرو بن جابر من حَمَلَ للنُّعمان بن المنذر بألفٍ في دِيَةِ ابنِه الَّذي قتله الحارثُ بن ظالم، وذكر قُراد بن حنش ذلك في شعره فقال:

هُمُ حارَبوا النُعمانَ في عَصرِ دَهرِهِ

فَما اسْطاعَ أَن يَستَطلِعَ الحَربَ مَطلَعا

يُكَلِّفُهُمُ ما شـــــاءَ ثُمَّ وَفَوا بِها

بِأَلفٍ عَلى ظَهـــرِ الفَزارِيِّ أَقرَعا

بِعَشرِ مِئينَ لِلمُلوكِ سَــــعى بِها

لِيُحمَدَ سَـــيّارُ بنُ عَمرٍو فَأَسرَعا

علي أبو زيد
المصدر: ملتقى شذرات


rEvQh] fk pQkQa

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« قَتيلةُ بنت النَّضر | قتيبة بن مسلم الباهلي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 12:41 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68