تذكرني !

 




شذرات

العودة   ملتقى شذرات > الإسلام دين الحق > شذرات إسلامية > التاريخ الإسلامي

التاريخ الإسلامي صفحات خالدة في التاريخ الإسلامي

بيت الحكمة .. مكتبة و معهد للتّرجمة ومركزاً للأبحاث تم إنشاؤه فى عصر الخلافة العبّاسيّة فى بغداد

بيت الحكمة هو عبارة عن مكتبة، معهد للتّرجمة ومركزاً للأبحاث تم إنشاؤه فى عصر الخلافة العبّاسيّة فى بغداد، العراق. كان من أبرز المؤسّسات فى ريادة حركة التّرجمة وتطوّر الفكر خلال

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-13-2013, 10:37 AM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,445
افتراضي بيت الحكمة .. مكتبة و معهد للتّرجمة ومركزاً للأبحاث تم إنشاؤه فى عصر الخلافة العبّاسيّة فى بغداد

بيت الحكمة هو عبارة عن مكتبة، معهد للتّرجمة ومركزاً للأبحاث تم إنشاؤه فى عصر الخلافة العبّاسيّة فى بغداد، العراق. كان من أبرز المؤسّسات فى ريادة حركة التّرجمة وتطوّر الفكر خلال العصر الإسلامى الذّهبى. تم تأسيسه بواسطة الخليفة هارون الرّشيد وانتهى فى عهد ابنه الخليفة المأمون الذى حكم فى فترة (٨١٣-٨٣٣) ويُنسب اليه الفضل فى تأسيسه. يُنسب له أيضاً *** العديد من العلماء المعروفين لتبادل الأفكار والثّقافات فى بيت الحكمة. وخلال الفترة من القرن التاسع وحتّى الثالث عشر، كان معظم أفضل العلماء والدّارسين جزء ونتاج بيت الحكمة. وبجانب ترجمة الكتب ونشرها، قام الدارسون والباحثون فى بيت الحكمة بإضافة العديد من المساهمات الملحوظة فى جميع المجالات.


- وفى عهد الخليفة المأمون، تم وضع المراصد، وأصبح بيت الحكمة مركزاً منقطع النّظير لدراسة العلوم الإنسانيّة وباقى العلوم الأخرى فى العصور الوسطى للاسلام، بما فى ذلك الطب والرّياضيّات والفلك والكيمياء وعلم الحيوان والجغرافيا ورسم الخرائط. وبالاستفادة من النّصوص والكتب اليونانيّة والفارسيّة والهنديّة، قام الباحثون والدارسون فى بيت الحكمة بترجمتها وعمل مجموعة ضخمة من العلوم والمراجع، بنوا عليها فيما بعد اكتشافاتهم واستفادوا منها فى ابحاثهم. وبحلول القرن التّاسع، أصبح بيت الحكمة أكبر مستودع للكتب فى العالم أجمع.

الحكمة مكتبة معهد للتّرجمة ومركزاً 250px-ChirurgicalOperation15thCentury.JPG


التاريخ

تأسيسها
- يمكن ارجاع تقاليد وأساليب المكتبات الاسلامية الى القرن السّابع. على وجه الخصوص, فى عهد الخليفة الأموى معاوية بن أبى سفيان حيث تم تجميع مجموعات كبيرة من الكتب فى دمشق والتى تحتوى على كتب يونانيّة ومسيحيّة عن الطّب والكيمياء وغيرها من التّخصّصات. واللافت للانتباه أنّهم اعتمدوا تقنيّات صناعة الورق من الصين وانضمّوا للعديد من المراكز الفكرية والثقافيّة أثناء حكمهم, حيث ساهمت هذه العناصر بشكل أساسى فى تنمية وازدهار نظام المنح الدّراسية فى العالم العربى. تم انشاء بعد ذلك مكتبات كبيرة وتم التّرحيب بالطلاب والباحثين مّمن تم اضطهادهم من الامبراطوريّة البيزنطيّة. تم أيضاً ترجمة الكثير من الأعمال فى أكاديميّة جاندى شابور خلال فتح المسلمين لبلاد فارس.
- فى عام 750م, تم استبدال الخلافة الأمويّة بالعبّاسيّة كسلالة حاكمة للامبراطورية الاسلاميّة. وفى عام 762, قام الخليفة المنصور (754-775) ببناء مدينة بغداد وجعلها عاصمة للدّولة بدلاً من دمشق. موقع بغداد وعدد سكّانها جعل منها مكاناً مثاليّاً للتجارة والثقافة الفكريّة. كانت للخلافة العبّاسيّة نزعة فارسيّة نوعاً ما, فقد تبنّت عدة أفكار وتطبيقات من الامبراطوريّة السّاسانيّة. من بينها, ترجمة النّصوص الأجنبية الى العربيّة. ولهذا الهدف, قام الخليفة المنصور بتأسيس مكتبة القصر, على غرار مكتبات الامبراطوريّة السّاسانيّة, ووفّر لها سبل الدّعم الاقتصادى والسّياسى وللعاملين والمثقفين فيها. كما دعا وفود من الباحثين والدّارسين من الهند والأماكن الأخرى لمشاركة الفكر والمعرفة فى علوم الفلك والرّياضيّات وغيرها.
- فى الامبراطوريّة العبّاسيّة, تمّت ترجمة العديد من الأعمال الأجنبيّة الى العربيّة. اكتسبت حركة التّرجمة زخماً كبيراً فى عهد الخليفة الرّشيد, الذى كان, كباقى سلفه, مهتمّاً بالمنح الدراسيّة والشّعر.فى البداية, كان الاهتمام منصبّاً على الطّب, الرّياضيات والفلك, لكن سرعان ما تبعه مجالات أخرى مثل الفلسفة وبعض التّخصّصات الأخرى. وقد تم تقديم مفهوم فهرس المكتبة فى مكتبة الرّشيد (بيت الحكمة) وباقى المكتبات الاسلامية الأخرى, حيث يتم تنظيم الكتب ضمن تصنيفات مُحدّدة. وفى هذه الأكاديميّة, اعتاد المترجمون والعلماء والمفكرون والأدباء وغيرهم على اللقاء يوميّاً لأغراض التّرجمة والقراءة والكتابة والمناقشة وغيرها. وقد تم ترجمة العديد من الكتب والمخطوطات فى بيت الحكمة وقتها.


الحكمة مكتبة معهد للتّرجمة ومركزاً 400px-Mamun_sends_an_envoy_to_Theophilos.png

عهد المأمون

- فى عهد الخليفة المأمون، كان هناك زيادة واضحة فى الدعم الاقتصادى لبيت الحكمة وزيادة فى مجال البحث العلمى بشكل كبير. علاوة على ذلك، كان المجتمع فى الخلافة العبّاسيّة متفهّماً ومقدّرا للمعرفة والثّقافة، حيث كان كلا من التّجار والجيش يدعموا بيت الحكمة والأبحاث العلميّة الجديدة. وكان من السّهل على الباحثين والمترجمين أن يعيشوا حياة كريمة حيث كانت الحياة الأكاديمية ذات مكانة عالية فى المجتمع. كانت الحكمة فيما مضى ذات قيمة ومكانة عالية حيث كان النّاس يفضّلون الكتب والنّصوص القديمة والتّاريخيّة بل ويأخذونها كغنائم حرب أكثر من باقى الأياء الأخرى كالنّقود وغيرها. على سبيل المثال، كان كتاب الماجسطى (كتاب تمت كتابته فى القرن الثّانى وهى تعتبر أساس علم الفلك وحركة النجوم) شرط ضمن شروط معاهدة السّلام بين العبّاسيين والإمبراطوريّة البيزنطيّة.
- كان بيت الحكمة، فى الواقع، أكثر من مجرّد مركز أكاديمى ومكتبة، فقد قام خبراؤها بخدمات ومهمّات عظيمة فى بغداد: فقد كان علماء بيت الحكمة يقومون بوظيفة مزدوجة كمهندسين ومعماريين فى مشاريع البناء الكبيرة؛ كانوا فى بعض الأحيان يعملون كمسعفين وعمّال واستشاريين.
- شارك الخليفة المأمون شخصيّاً فى الحياة اليومية فى بيت الحكمة, حيث كان يقوم بزيارة علمائها بانتظام ويستفسر عن أنشطتها, بل وكان يشارك أيضاً فى المناقشات الأكاديميّة. علاوة على ذلك, كان يسعين بمجموعة من الحكماء والمفكرين من بيت الحكمة عند قيامه ببعض المشاريع من أجل تلبية احتياجاته الفكريّة الخاصّة به. على سبيل المثال, كلّف برسم خريطة العالم, والتأكيد على دقّتها من خلال كتاب المجسطى, كان يهتم بالآثار المصريّة القديمة حيث شارك بنفسه فى البحث عنها عند أهرام الجيزة.
- وعلى غرار أسلافه, كان الخليفة المأمون يرسل بعثات من العلماء من بيت الحكمة الى الأراضى الأجنبيّة لجمع الكتب والنصوص والمخطوطات الأجنبية, فقد أرسل واحد من مديرين البيت الى القسطنطينية لهذا الغرض. خلال هذا الوقت، كان سهل بن هارون، شاعر فارسى وعالم فى التّنجيم، رئيس بيت الحكمة. كان العالم المسيحى حنين بن اسحاق مسئولا عن أعمال التّرجمة من قِبل الخليفة. وكان أكثر المترجمين شهرة هو ثابت بن قرّة. كانت ترجمات هذا العصر متفوّقة بمراحل على سابقتها فى العصور القديمة، حيث أن التّقدم والتّراث العبّاسى الجديد يتطلّب تراجم أكثر وأفضل، وأيضاً ادراج بعض التعديلات والأفكار الجديدة على الترجمات القديمة.
- فى النّصف الثّانى من القرن التّاسع، أصبح بيت الحكمة أكبر مستودع للكتب فى العالم ومن أهم مراكز النّشاط الفكرى والثّقافى فى العصور الوسطى عن طريق جذب أفضل العقول العربية والفارسيّة. وسرعان ما تطوّرت المكتبات فى المدينة فى القرن التّاسع، وفى القرن الحادى عشر، قام نظام الملك ( أحد العلماء والباحثين الفرس) بتأسيس نظامية بغداد، واحدة من أول مؤسّسات التعليم العالى فى ايران.
الحكمة مكتبة معهد للتّرجمة ومركزاً 250px-Hulagu_Baghdad_1258.jpg

تأخرها وتدميرها بواسطة المغول


- ازدهر بيت الحكمة فى ظل خلافة المعتصم (٨٣٣-٨٤٢) وابنه الواثق (٨٤٢-٨٤٧) ولكنّها تدهورت فى عهد المتوكّل (٨٤٧-٨٦١). لم يكن المتوكّل مهتمّاً بالعلوم وابتعد عن العقلانيّة، مكتفياً بمشاهدة انتشار الفلسفات والأفكار الأخرى.
- جنبا الى جنب، مع جميع المكتبات الأخرى فى بغداد، تم تدمير بيت الحكمة من قبل جيش هولاكو أثناء احتلال المغول لبغداد عام ١٢٥٨. لكن قام ناصر الدّين الطّوسى بانقاذ حوالى ٤٠٠ الف مخطوطة حيث قام بأخذهم الى مراغة قبل الحصار.
- على الرّغم من أن الغزو المغولى يُعتبر السّبب الرّئيسى للنّكبة والنهاية الوؤسفة للحضارة والعلوم العربية، بحلول النّصف الثّانى من القرن ١٣، أصبحت بغداد أبعد ما يكون عن كونها كانت المركز البحثى والأكاديمى الوحيد فى الخلافة العبّاسية، وبالتّالى لا يمكن اعتبار تدمير بيت الحكمة هو السبب الوحيد لاضمحلال العلوم والأبحاث والحضارة العربية.

أنشطة بيت الحكمة

- شمل بيت الحكمة مجتمع من العلماء والأكاديميين، قسم للتّرجمة ومكتبة حافظت على المعارف والعلوم التى اكتسبها العبّاسيين على مر القرون. علاوة على ذلك، كان هناك مراصد فلكية تابعة لبيت الحكمة وبعض الأنشطة والمعامل التّجريبية. فى الواقع، كان بيت الحكمة أكثر من مجرّد مكتبة حيث تم انتاج الكثير من الأعمال العلمية والفلسفية بواسطة العلماء والأكاديمين فى بيت الحكمة
الحكمة مكتبة معهد للتّرجمة ومركزاً 220px-Materia_Medica_(Arabic_translation,_leaf).jpg


١. التّرجمة:
- من أكثر من قرن ونصف، قام العلماء بترجمة كل النّصوص العلمية والأدبية والفلسفيّة التى كانت متاحة فى وقتهم. بدأت حركة التّرجمة فى بيت الحكمة بترجمة مواضيع أرسطو. وفى وقت المأمون، لم يعد المترجمون يكتفون بالنّصوص الفارسية واتّجهوا للنصوص اليونانيّة، ومن أشهر ما ترجموه كان للفلاسفة والعلماء أمثال: فيثاغورس، أفلاطون، أرسطو، اقليدس، جالينوس.
- علاوة على ذلك، دفعت الاكتشافات الجديدة للنّظر فى الترجمات القديمة حيث تم تعديلها وتصحيحها واضافة الاكتشافات الجديدة اليها.

٢. المراصد الفلكيّة:
- صدر أمر انشاء أول مرصد فلكى فى العالم الاسلامى فى عهد الخليفة المأمون فى عام ٨٢٨. تم التّوجيه والاشراف على البناء من بيت الحكمة من قِبَل: يحي بن أبى منصور وسند بن على العبد. كان المرصد يقع فى مدينة الشّماسيّة وكان يُسمّى مرصد المُمتَحن. بعد المرحلة الأولى من ملاحظات الشّمس والقمر والكواكب الأخرى، تم بناء مرصد آخر على جبل قاسيون بالقرب من دمشق.


الحكمة مكتبة معهد للتّرجمة ومركزاً 220px-Image-Al-Kitؤپb_al-muل¸«taل¹£ar_fؤ«_ل¸¥isؤپb_al-ؤںabr_wa-l-muqؤپbala.jpg

٣ مساهمات أساسيّة:
- بجانب ترجمة النّصوص القديمة، ساهم علماء بيت الحكمة فى انتاج أبحاث جديدة هامّة. على سبيل المثال، قام الخوارزمى (عالم راياضيات وكان يعمل فى بيت الحكمة ) بمساهمات عديدة فى تطوير علم الجبر. ففى كتابه الجبر، كان أول من وضع الخوارزميات فى التاريخ، كما اخترع الصّفر، كما كان أول من أدخل النظام العشرى الهندوسى فى العالم العربى.
- وغير ذلك، كان هناك مساهمات أخرى فى الفلك والفيزياء، فربما كان محمّد موسى أول من أشار الى عمومية قوانين الفيزياء. ثم بعد ذلك فى القرن العاشر، أسهم ابن الهيثم كثيرا فى مجال البصريّات حيث لا تزال أعماله موجودة حتّى اليوم.
- فى الطّب، كتب العالم حُنين فى مجال أمراض العيون، بينما ساهم علماء آخيرين فى الكتابة عن أمراض أخرى أمثال الجدرى والالتهابات والجراحة، وأصبحت هذه الكتب كأساس فى علوم الطّب حتى اليوم.
- فى عهد المأمون، شهدت العلوم لأول مرّة تطوراً كبيراً من خلال المشاريع البحثيّة الكبيرة التى يقودها مجموعات العلماء فى بيت الحكمة.لكى يتأكّد المأمون من صحّة كتاب المجسطى فى الفلك، قام ببناء المرصد الفلكى، وتم التأكد من البيانات والمعلومات فى الكتاب بواسطة مجموعة من الجغرافيين وعلماء الفلك. كما قام المأمون أيضاً بتنظيم مشروعات وأبحاث عن محيط الأرض كما كلف بقيام مشروع جغرافى كبير نتج عنه واحد من أدق خرائط العالم فى ذلك الوقت.



————————————————————-
ترجمة: عمرو باهى – فريق عمل مترجم
- See more at: http://www.moutarjam.com/%d8%a8%d9%8....vxktvvHN.dpuf
المصدر: ملتقى شذرات


fdj hgp;lm >> l;jfm , lui] ggj~v[lm ,lv;.hW ggHfphe jl Ykahci tn uwv hgoghtm hguf~hsd~m fy]h]

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« عين جالوت : الواقعة والمغزى | حقيقة السيد البدوي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إطلاق القمر الصناعي الروسي "فوتون إم 4" للأبحاث فى مايو القادم عبدالناصر محمود علوم وتكنولوجيا 0 01-14-2014 09:19 AM
الأعمال الخيرية في فكر معهد هدسون عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 04-29-2013 06:27 AM
الخوف ومفهومه السيكولوجي وأنواعه ودور الأسرة والثقافة في إنشائه Eng.Jordan بحوث ودراسات منوعة 0 03-09-2013 05:48 PM
معهد بن تسفي للدراسات اليهودية عبدالناصر محمود أخبار الكيان الصهيوني 0 02-05-2013 09:39 PM
مدونة أوريجون للأبحاث القانونية Eng.Jordan بحوث ودراسات منوعة 0 05-04-2012 02:03 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:55 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68