تذكرني !

 





في رحاب رمضان مواضيع خاصة بشهر رمضان المبارك

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #9  
قديم 07-19-2013, 02:15 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,891
افتراضي

اليوم التاسع ( 9 )

اليوم التاسع من شهر رمضان

93هـ
قيام موسى بن نصير باستكمال غزو الأندلس
93هـ




في التاسع من شهر رمضان
عام 93هـ

الموافق 18 يونيو 712م،
قام القائد المسلم موسى بن نصير بحملة لاستكمال غزو الأندلس،
وتم فتح إشبيلية وطليطلة.


212 هـ




فتح صقلية:

في 9 رمضان212هـ
الموافق 1 ديسمبر 827م
نزل المسلمون على شواطئ جزيرة صقلية
واستولوا عليها لينشروا الإسلام في ربوعها،
وتم فتح صقلية على يد زياد بن الأغلب.




222هـ


القضاء على حركة (بابك الخرمي) :
في التاسع من شهررمضان عام 222هـ
الموافق 837م،
تمكن القائد حيدر بن كاوس الأشروسني
– المعروف باسم (الأفشين)
والذي كلفه الخليفة العباسي المعتصم،
من دخول مدينة (البذ) مقر بابك الخرمي
، ففر بابك غير أن الأفشين ألقى القبض عليه
وحمله إلى سامراء مع بعض أتباعه،
فقتل ومن حمل معه من الأسرى،
وبهذا انتهت حركة بابك الخرمي
التي أقضت مضاجع المسلمين مدة تزيد على عشرين عامًا
، وقد نشأت طائفة الخرمية البابكية في بلاد فارس.

259 هـ
في مثل هذااليوم من شهررمضان المبارك
الموافق للخامس عشر من شهر آب للعام الميلادي 837،
تمكّن الأفشين، قائد جيش الخليفة العباسي المعتصم بن هارون الرشيد من دخول مدينة البذ
مقّر بابك الخرمى وحصنه المنيع،
بعد قتال متواصل إستمر سنتين كاملتين.
وكان مبدأ ظهور بابك الخرمى عام 201 للهجرة النبوية الشريفة
في عهد الخليفة العباسي المأمون.
ومن مبادئه الأساسية هو وأنصاره
تحويل المُلك من العرب المسلمين إلى الفرس والمجوس.
ورفضوا جميع الفروض الدينية كالصوم والصلاة والحج والزكاة.



297 هـ




في مثل اليوم هذامن شهررمضان المبارك
وفاة الفقيه الظاهري مُحَمّد بن داود بن علي،
أحد أئمة الفقه في القرن الثالث الهجري،
خلف أباه في حلقته الفقهية،
ونشر المذهب الظاهري الذي أسسه أبوه،
واشتهر بكتابه "الزهرة"…
ولد داود بن علي سنة (200هـ = 816 م)
وقيل سنة (202هـ = 818 م)
بالكوفة،
وتلقى تعليمه ببغداد
التي كانت تموج حركة ونشاطًا بحلقات العلم
، وتمتلئ مساجدها بدروس الفقهاء والمحدثين واللغويين،
فتلقى
الحديث على يد سليمان بن حرب، والقعنبي، وعمرو بن مرزوق، ومسدد بن مسرهد،
ورحل إلىنيسابور وسمع من محدثيها الكبار وعلى رأسهم "إسحاق بن راهوية"،
ودرس الفقه على أبي ثور الفقيه الشافعي المعروف وغيره من فقهاء الشافعية.
درس داود المذهب الشافعي،
وتخرج على تلاميذه،
وكان محبًا للشافعي مقدرا لعلمه وفقهه حتى إنه ليصنف كتابين في فضائله ومناقبه،
ثم لم يلبث أن استقل بمذهب خاص به وآراء مستقلة.



شاء الله تعالى أن يكون للمذاهب الأربعة تلاميذ نابهون قاموا على فقه أئمتهم بالدرس والتأليف،
فنشروا مذاهب شيوخهم حتى استقرت في أقطار العالم الإسلامي، وكان قد ظهر إلى جانب تلك المذاهب المعروفة مذاهب أخرى،

لم يقدر لها الدوام ومواصلة الحياة،
ولو قدر لبعضها من التلاميذ والأنصار لبقيت واستمرت،
لكنها تعثرت في الطريق،
ولم تجد المرشد والمعين؛
فتوقفت عن العطاء وخمدت تمامًا،
ومن تلك المذاهب،
مذهب الأوزاعي عبد الرحمن بن مُحَمّد المتوفى سنة (157هـ = 774م)
وكان أهل الشام على مذهبه،
ثم انتقل المذهب إلى الأندلس فانتشر هناك فترة،
ثم ضعف أمره في الشام أمام مذهب الشافعي،
وفي الأندلس أمام مذهب مالك الذي وجد أنصارًا وتلاميذ في الأندلس.
ومن تلك المذاهب:
مذهب سفيان الثوري المتوفى سنة (161هـ = 478م)
وهو من الأئمة المجتهدين،
لكن مذهبه لم يجد أنصارًا فلفظ أنفاسه مبكرًا،
ولم يستطع الصمود والاستمرار،
وكذلك مذهب الليث بن سعد المتوفى سنة (175هـ = 791م)
وكان فقيه عصره وإمامه البارز،
لكنه لم يجد من يحمل مذهبه حتى يعم وينتشر
، وقد أشار الإمام الشافعي إلى هذه الحقيقة بقوله:
الليث بن سعد أفقه من مالك، إلا أن أصحابه لم يقوموا به.


ومن أصحاب المذاهب في هذه الفترة أبو سليمان داود الظاهري المتوفى سنة (270هـ = 884م)
وهو شيخ أهل الظاهر،
وواضع أساس هذا المذهب الذي انتصر له من بعد وأعلى بنيانه ابن حزم الأندلسي المتوفى سنة (456هـ = 1064م).
كيف حالك إن شاء الله دائما بخير ؟ ، ثم تلاه الجزء الشرقي ضمن معارك ضارية،
وأرسل ملك أسبانيا فرناندو رسوله إلى قادة غرناطه يطالبهم بتسليم المدينة،
فرفضوا، وكان يتزعم المقاتلين العرب القائد العسكري موسى أبو الغسّان،
نزلت جيوش الأسبان إلى مزارع وبساتين غرناطة وأخذت تخربها،
حتى لا يجد المسلمون ما يأكلونه،
ثم أرسلت ملكة أسبانيا إيزابيلا جيشاً آخر يقاتل المسلمين المتحصنين في القلاع،
وبنوا أمام غرناطة مدينة أخرى أسموها سان تسي،
أي الإيمان المقدّس،
لتكون قاعدة للإنطلاق منها عسكرياًُ ضد غرناطة،
هنا ظهرت آيات عظيمة من آيات البطولة والدفاع الإسلام والشرف والممتلكات،
حتى لم يتبقى إلا الإستسلام، بعد الحصار أجتمع العلماء والفقهاء والقادة في قصر الحمراء،
وأتفقوا على التسليم،
وإنتهت بتوقيع معاهدةٍ من سبعة وستين بنداً وهي تعتبر بذلك أطول معاهدة بين المسلمين والأوروبيين، وكان من أهم بنودها، عدم المساس بمساجد المسلمين وأن يبقى المسلمون في أرضهم،
خرج بعدها الملك أبو عبد الاله إبن أبو الحسن من قصر الحمراء الفاخر
في غرناطة حاملاً مفاتيح مدينته،
فسلمها إلى إيزابيلا وفرناندو، ملكي أسبانيا الموحدة من دولتي قشتالة وأراغون،
سلّم مفاتيح المدينة وهو يبكي،
فلما رأته أمه يبكي قالت له:





أبكي كمثل النساء ملكاً مضاعاً لم تحافظ عليه مثل الرجال


وكان عبد الاله آخر ملوك العرب في الأندلس،
وقد تحالف مع الأسبان لقتال عمّه عبد الله الزغل،
حتى يصير ملك غرناطة له،
فقتل بسبب ذلك آلاف الرجال الذين كانوا قادرين على منع إندثار مُلك المسلمين بتلك البلاد،
أما عبد الله الزغل، فقد سلّم الأجزاء الشرقية لغرناطة مقابل أموال،
بعد أن تخلى قواده عنه،
ورحل إلى المغرب،
فقام سلطان المغرب مُحَمّد الشيخ بسجنه ومصادرة أمواله جزءاً لما فعل،
منذ ذلك التاريخ لم يصّم المسلمون رمضان تحت حكم عربي، كما ت
عودا مدة تسعمائة سنة.




في مثل هذا اليوم من شهررمضان المبارك،
أرخت هزيمة السلطان مُحَمّد البابر والشاه إسماعيل الصفوي، السلطان ظهير الدين مُحَمّد بابر ، سلطان دولة المغول،
هو من أصل تركي وإبنٌ لحفيد تيمور الأعرج، تيمور لنك،
أستطاع أن يقيم سلطنة قوية في الهند،
وسّعها وسيطر على أفغانستان،
في هذه الأثناء وسّع الشاه إسماعيل الصفوي حدود دولته ليستولي على خراسان،
فتعاون الإثنان معاً للإستيلاء على ممالك وراء النهر،
أي الجمهوريات الإسلامية الحالية،
طاجكستان وأوزباكستان وكازخستان،
ونجحوا في ذلك،
إلا أن أصحاب الأرض عادوا وحرروا أراضيهم
، فهزموا جيوش السلطان مُحَمّد البابر
وجيوش إسماعيل الصفوي


في مثل هذا اليوم.


1213هـ


وصول مجاهدي الحجاز إلى مصر لمحاربة الحملة الفرنسية




في التاسع من شهر رمضان عام 1213هـ الموافق 18 فبراير 1899م وصلت إلى ميناء (القصير) في مصر فيالق المجاهدين الحجازيين
للمشاركة في الجهاد إلى جانب إخوانهم المصريين
ضد الحملة الصليبية الفرنسية.


1326هـ


في مثل هذااليوم من شهررمضان المبارك
بلغاريا تعلن انفصالها عن الدولة العثمانية
وتعلن قيام نظام الحكم الملكي فيها من جانب واحد،
وقد وافقت الدولة العثمانية على هذا الاستقلال في إبريل 1909
مقابل حصولها على 5 ملايين ليرة ذهبية.
كانت مساحة بلغاريا آنذاك أكثر من 96 ألف كم2،
ويزيد عدد سكانها على 4 ملايين نسمة


موعدكم القادم مع الأحداث التاريخية من اليوم

ا لعـ( 10)ــشر
في مثل هذا الشهرالمبارك
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-19-2013, 02:35 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,891
افتراضي

اليوم ا لعا شر ( 10 )

اليوم العاشر من شهر رمضان




في مثل هذا اليوم
وقبل ثلاث سنوات من هجرة الرسول الكريم مُحَمّد (صلى الله عليه وسلّم)
إلى يثرب، المدينة المنورة حالياً،
رحلت أم المؤمنين السيدةخديجة بنت خويلد
زوجة رسول الله (صلى عليه وسلّم)،
دفنت بالحجون في مكة
وحزن عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم حزناً شديداً.


هي
خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى
بن قصي القرشية الأسدية
زوج النبي صلى الله عليه وسلم أم المؤمنين.
ولدت بمكة
ونشأت في بيت مجد وشرف ورياسة
فنشأت على التخلق بالأخلاق الحميدة
واتصفت بالحزم والعقل والعفة
فكانت تدعى في الجاهلية الطاهرة.


تزوجت قبل زواجها برسول الله صلى الله عليه وسلم مرتين باثنين من سادات العرب:
عتيق بن عائذ المخزومي
وأبي هالة هند بن زرارة التميمي.

كانت ذات مال وتجارة
تستأجر الرجال لتجارتها وتبعثها إلى الشام،
وبلغها عن مُحَمّد بن عبد الله
كرم أخلاقه وصدقه وأمانته
فعرضت عليه الخروج في مالها إلى الشام مع غلامها ميسرة،
فقبل وخرج في تجارتها وعاد بأرباح كبيرة،
وأخبرها ميسرة عن كرم أخلاقه وصفاته المتميزة
فرغبت في الزواج منه
وعرضت صديقتها نفيسة بنت منية عليه الزواج من خديجة فقبل وتزوجها،
وكان عمره خمسة وعشرين عاماً
وعمرها أربعين.
ولم يتزوج عليها غيرها طيلة حياتها
وولدت له:
القاسم
وعبد الله
و
زينب
ورقية
وام كلثوم
وفاطمة.
ولما بُعث رسول الله صلى الله عليه وسلم كانت خديجة أول من آمن به.
بشرها رسول الله صلى الله عليه وسلم ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب.
وقال عنها:
خير نساء العالمين:
مريم بنت عمران
وآسية بنت مزاحم
وخديجة بنت خويلد
وفاطمة بنت مُحَمّد صلى الله عليه وسلم.
8 هـ


بداية التحرك لفتح مكة:


في 10 من رمضان8هـ
الموافق 1 من يناير 630م:
قام الرسول {صلى الله عليه وسلم} وأصحابه
بالتحرك لفتح مكة في العام الثامن من الهجرة،
الذي سُمي بعام الفتح،
وكان هذا الفتح تتويجًا لجهود النبي {صلى الله عليه وسلم}
في الدعوة، وإيذانًا بسيادة الإسلام في شبه الجزيرة العربية.
485هـ
في مثل هذا اليوم من شهر رمضان المبارك
وفاة الوزير أبي علي الحسن علي بن إسحاق،
المعروف بنظام الملك،
أحد مشاهير الوزراء في التاريخ الإسلامي، وصاحب المدارس النظامية.


648 هـ


معركة المنصورة:


في 10رمضان 648هـ الموافق 1250م
انتصرت شجرة الدر
( زوجة الملك الصالح)
في معركة المنصورة
على لويس التاسع حيث أسر هو
وقتل عدد كبير من جنوده. 961 هـ
في مثل هذااليوم من شهررمضان البارك
نشوب حرب بحرية طاحنة
في مضيق هرمز بالخليج العربي
بين الأسطولين العثماني

والبرتغالي
استمرت 18 ساعة بدون توقف،
لم تؤد إلى نصر كامل لأحد الفريقين.
1393هـ
في مثل هذا اليوم من شهر رمضان المبارك
الموافق للسادس من شهر تشرين الأول/أكتوبر للعام الميلادي 1973،
عبر الجيش المصري قناة السويس،
مستعيناً بالله،
حطّم خط بارليف
وأستعاد سيناء من يد المحتل الإسرائيلي.


تلك المفاجأة التي حققتها القوات المسلحة المصرية
والتي أدت إلى أن وصلت خسائرها في عملية اقتحام قناة السويس وتدميرها لتحصينات خط بارليف
وصلت إلى 64 شهيدًا ، 420 جريحًا فقط،
مع إصابة 17 دبابة وتعطيل 26 عربة مدرعة، وإصابة 11 طائرة قتال".


وعلى الجانب الآخر قدرت خسائر إسرائيل بنهاية العمليات بنحو
"2838 قتيل"
2800 جريح،
508 أسير ومفقود،
840 دبابة،
و400 عربة مدرعة،
109 طائرة قتال وهليوكوبتر
وسفينة حربية واحدة".
مما أجمع معه قادة جيوش العالم
بأن القوة المسلحة المصرية في حرب أكتوبر 1973م
قد نجحت في "قهر المستحيل"
بهزيمتها للجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر!!


قبل بداية العمليات بأيام قليلة كان يمكن مشاهدة القوات المصرية والتي لا يفصلها عن القوات الإسرائيلية سوى قناة السويس
بعرض حتى 180 مترًا فقط.
كان يمكن مشاهدة القوات المصرية وهي قائمة بإعداد زوارق العبور وتجهيز الفتاحات على الجسور وساحات العبور على امتداد قناة السويس.
قوات مسلحة بكامل أسلحتها ومعداتها على الجبهة المصرية
وقوات مسلحة بكامل أسلحتها ومعداتها على الجبهة السورية،
تتخذ أوضاعها لاستكمال خطة الفتح الإستراتيجي لبدء الحرب إلى جانب مظاهر أخرى كثيرة ومتعددة.


إلا أن سلوك القوات الإسرائيلية في الساعات الأولى من الهجوم
كان دليلاً عمليًّا على أنه أخذته المفاجأة التامة.
وقد تضاربت أقوال العدو وأدلته وشهادات قادته
بعد ذلك حول هذه النقطة تضاربًا شديدًا،
ففي مرحلة ساد القول "بأنهم رأوا ولكنهم لم يفهموا"!
وفي رأي آخر ساد القول "بأنهم رأوا وفهموا ولكنهم لم يصدقوا".
وكأن ذلك يُصَدِّق قول الله تعالى:]وَجَعَلْنَا مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لا يُبْصِرُون[ صدق الله العظيم.


إن الحقيقية المؤكدة وراء ذلك التصور يرجع أيضًا إلى الدور المعنوي الذي تغلغل في عقول ووجدان ونفوس المقاتل الإسرائيلي سواء القادة أو الضباط وضباط الصف والجنود،
وهو السبب الرئيسي وراء الهزيمة الساحقة في حرب أكتوبر 1973م
رغم امتلاكهم كل عناصر التفوق في معادلة موازين القوى
ليس فقط بينهم وبين القوة المسلحة لكل من مصر وسوريا،
بل للقوات المسلحة العربية على إطلاقها.. ويمكن الحديث هنا عن عاملين رئيسين:
أولهما:
الثقة الزائدة في النفس التي وصلت إلى حد الغرور:

فقد انتشرت وسادت وتأكدت مقولة
"الجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر"،
حيث قال موشى ديان
وزير الدفاع الإسرائيلي في ديسمبر

عام 1969م:
"لن تنال عمليات العبور المصرية – إن حدثت - من قبضة إسرائيل المحكمة على خط بارليف؛
لأن الاستحكامات الإسرائيلية على االخط أشد منعة وأكثر تنظيمًا..
ويمكن القول بأنه خط منيع يستحيل اختراقه
، وإننا الأقوياء إلى حد نستطيع معه الاحتفاظ به إلى الأبد".


وفي مناسبة أخرى قال:
"إن خطوطنا المنيعة أصبحت الصخرة التي سوف تتحطم عليها عظام المصريين،
وإذا حاولت مصر عبور القناة فسوف تتم إبادة ما بقي من قواتها".


وقال رئيس الأركان دافيد إليعازر:
"إن خط بارليف سيكون مقبرة للجيش المصري".

وفي 10 أغسطس 1973م

تحدث ديان في كلية الأركان وقال:
"إن ميزان القوى في صفنا إلى حد كبير لدرجة أنه يقضي على تفكير العرب ودوافعهم لتجديد أعمال عدوانية فورية".


ثانيهما: عدم الثقة في قدرة المقاتل العربي على التخطيط وإدارة عمليات ناجحة:


ولعل أكثر ما يؤكد ذلك أنه في يومي 4،5 أكتوبر 1973م
أي قبل بدء العمليات الهجومية بساعات محدودة
عرف الإسرائيليون أن الأسر السوفييتية يتم ترحيلها جوًّا من القاهرة ودمشق إلى روسيا،
ومنهم عدد من المستشارين المدنيين،
إلا أنه بوصول تلك المعلومات إلى رئيس الأركان الإسرائيلي،
طمأنه مدير المخابرات الإسرائيلية بأن ذلك لا يعني شيئًا غير عادي.


ومع تزايد حجم التحركات للقوات المصرية، انتهت القيادة العسكرية الإسرائيلية - بالتعاون مع جهاز المخابرات الأمريكي - إلى تحليل لتلك المعلومات
أفاد "أن توزيع القوات المصرية في الضفة الغربية للقناة يدل على أن المصريين يُعِدُّون أنفسهم لمهام دفاعية فقط"!
وحتى صباح السادس من أكتوبر كانت هيئة
الأركان الإسرائيلية ترى "أن ذلك اليوم سيمر دون أن يحدث شيء
موعدكم القادم مع الأحداث التاريخية من اليوم

الحـ( 1 1)عــشر
في مثل هذا الشهرالمبارك
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال
موعدكم القادم مع الأحداث التاريخية من اليوم

ا لعـ( 10)ــشر
في مثل هذا الشهرالمبارك
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 07-19-2013, 02:35 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,891
افتراضي

اليوم ا لعا شر ( 10 )

اليوم العاشر من شهر رمضان




في مثل هذا اليوم
وقبل ثلاث سنوات من هجرة الرسول الكريم مُحَمّد (صلى الله عليه وسلّم)
إلى يثرب، المدينة المنورة حالياً،
رحلت أم المؤمنين السيدةخديجة بنت خويلد
زوجة رسول الله (صلى عليه وسلّم)،
دفنت بالحجون في مكة
وحزن عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم حزناً شديداً.


هي
خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى
بن قصي القرشية الأسدية
زوج النبي صلى الله عليه وسلم أم المؤمنين.
ولدت بمكة
ونشأت في بيت مجد وشرف ورياسة
فنشأت على التخلق بالأخلاق الحميدة
واتصفت بالحزم والعقل والعفة
فكانت تدعى في الجاهلية الطاهرة.


تزوجت قبل زواجها برسول الله صلى الله عليه وسلم مرتين باثنين من سادات العرب:
عتيق بن عائذ المخزومي
وأبي هالة هند بن زرارة التميمي.

كانت ذات مال وتجارة
تستأجر الرجال لتجارتها وتبعثها إلى الشام،
وبلغها عن مُحَمّد بن عبد الله
كرم أخلاقه وصدقه وأمانته
فعرضت عليه الخروج في مالها إلى الشام مع غلامها ميسرة،
فقبل وخرج في تجارتها وعاد بأرباح كبيرة،
وأخبرها ميسرة عن كرم أخلاقه وصفاته المتميزة
فرغبت في الزواج منه
وعرضت صديقتها نفيسة بنت منية عليه الزواج من خديجة فقبل وتزوجها،
وكان عمره خمسة وعشرين عاماً
وعمرها أربعين.
ولم يتزوج عليها غيرها طيلة حياتها
وولدت له:
القاسم
وعبد الله
و
زينب
ورقية
وام كلثوم
وفاطمة.
ولما بُعث رسول الله صلى الله عليه وسلم كانت خديجة أول من آمن به.
بشرها رسول الله صلى الله عليه وسلم ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب.
وقال عنها:
خير نساء العالمين:
مريم بنت عمران
وآسية بنت مزاحم
وخديجة بنت خويلد
وفاطمة بنت مُحَمّد صلى الله عليه وسلم.
8 هـ


بداية التحرك لفتح مكة:


في 10 من رمضان8هـ
الموافق 1 من يناير 630م:
قام الرسول {صلى الله عليه وسلم} وأصحابه
بالتحرك لفتح مكة في العام الثامن من الهجرة،
الذي سُمي بعام الفتح،
وكان هذا الفتح تتويجًا لجهود النبي {صلى الله عليه وسلم}
في الدعوة، وإيذانًا بسيادة الإسلام في شبه الجزيرة العربية.
485هـ
في مثل هذا اليوم من شهررمضا ن المبارك
وفاة الوزير أبي علي الحسن علي بن إسحاق،
المعروف بنظام الملك،
أحد مشاهير الوزراء في التاريخ الإسلامي، وصاحب المدارس النظامية.





معركة المنصورة:


في 10رمضان 648هـ الموافق 1250م
انتصرت شجرة الدر
( زوجة الملك الصالح)
في معركة المنصورة
على لويس التاسع حيث أسر هو
وقتل عدد كبير من جنوده. 961 هـ
في مثل هذااليوم من شهررمضان البارك
نشوب حرب بحرية طاحنة
في مضيق هرمز بالخليج العربي
بين الأسطولين العثماني

والبرتغالي
استمرت 18 ساعة بدون توقف،
لم تؤد إلى نصر كامل لأحد الفريقين.
1393هـ


في مثل هذا اليوم من شهررمضان المبارك
الموافق للسادس من شهر تشرين الأول/أكتوبر للعام الميلادي 1973،
عبر الجيش المصري قناة السويس،
مستعيناً بالله،
حطّم خط بارليف
وأستعاد سيناء من يد المحتل الإسرائيلي.


تلك المفاجأة التي حققتها القوات المسلحة المصرية
والتي أدت إلى أن وصلت خسائرها في عملية اقتحام قناة السويس وتدميرها لتحصينات خط بارليف
وصلت إلى 64 شهيدًا ، 420 جريحًا فقط،
مع إصابة 17 دبابة وتعطيل 26 عربة مدرعة، وإصابة 11 طائرة قتال".


وعلى الجانب الآخر قدرت خسائر إسرائيل بنهاية العمليات بنحو
"2838 قتيل"
2800 جريح،
508 أسير ومفقود،
840 دبابة،
و400 عربة مدرعة،
109 طائرة قتال وهليوكوبتر
وسفينة حربية واحدة".
مما أجمع معه قادة جيوش العالم
بأن القوة المسلحة المصرية في حرب أكتوبر 1973م
قد نجحت في "قهر المستحيل"
بهزيمتها للجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر!!


قبل بداية العمليات بأيام قليلة كان يمكن مشاهدة القوات المصرية والتي لا يفصلها عن القوات الإسرائيلية سوى قناة السويس
بعرض حتى 180 مترًا فقط.
كان يمكن مشاهدة القوات المصرية وهي قائمة بإعداد زوارق العبور وتجهيز الفتاحات على الجسور وساحات العبور على امتداد قناة السويس.
قوات مسلحة بكامل أسلحتها ومعداتها على الجبهة المصرية
وقوات مسلحة بكامل أسلحتها ومعداتها على الجبهة السورية،
تتخذ أوضاعها لاستكمال خطة الفتح الإستراتيجي لبدء الحرب إلى جانب مظاهر أخرى كثيرة ومتعددة.


إلا أن سلوك القوات الإسرائيلية في الساعات الأولى من الهجوم
كان دليلاً عمليًّا على أنه أخذته المفاجأة التامة.
وقد تضاربت أقوال العدو وأدلته وشهادات قادته
بعد ذلك حول هذه النقطة تضاربًا شديدًا،
ففي مرحلة ساد القول "بأنهم رأوا ولكنهم لم يفهموا"!
وفي رأي آخر ساد القول "بأنهم رأوا وفهموا ولكنهم لم يصدقوا".
وكأن ذلك يُصَدِّق قول الله تعالى:]وَجَعَلْنَا مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لا يُبْصِرُون[ صدق الله العظيم.


إن الحقيقية المؤكدة وراء ذلك التصور يرجع أيضًا إلى الدور المعنوي الذي تغلغل في عقول ووجدان ونفوس المقاتل الإسرائيلي سواء القادة أو الضباط وضباط الصف والجنود،
وهو السبب الرئيسي وراء الهزيمة الساحقة في حرب أكتوبر 1973م
رغم امتلاكهم كل عناصر التفوق في معادلة موازين القوى
ليس فقط بينهم وبين القوة المسلحة لكل من مصر وسوريا،
بل للقوات المسلحة العربية على إطلاقها.. ويمكن الحديث هنا عن عاملين رئيسين:
أولهما:
الثقة الزائدة في النفس التي وصلت إلى حد الغرور:

فقد انتشرت وسادت وتأكدت مقولة
"الجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر"،
حيث قال موشى ديان
وزير الدفاع الإسرائيلي في ديسمبر

عام 1969م:
"لن تنال عمليات العبور المصرية – إن حدثت - من قبضة إسرائيل المحكمة على خط بارليف؛
لأن الاستحكامات الإسرائيلية على االخط أشد منعة وأكثر تنظيمًا..
ويمكن القول بأنه خط منيع يستحيل اختراقه
، وإننا الأقوياء إلى حد نستطيع معه الاحتفاظ به إلى الأبد".


وفي مناسبة أخرى قال:
"إن خطوطنا المنيعة أصبحت الصخرة التي سوف تتحطم عليها عظام المصريين،
وإذا حاولت مصر عبور القناة فسوف تتم إبادة ما بقي من قواتها".



وقال رئيس الأركان دافيد إليعازر:
"إن خط بارليف سيكون مقبرة للجيش المصري".



وفي 10 أغسطس 1973م

تحدث ديان في كلية الأركان وقال:
"إن ميزان القوى في صفنا إلى حد كبير لدرجة أنه يقضي على تفكير العرب ودوافعهم لتجديد أعمال عدوانية فورية".


ثانيهما: عدم الثقة في قدرة المقاتل العربي على التخطيط وإدارة عمليات ناجحة:


ولعل أكثر ما يؤكد ذلك أنه في يومي 4،5 أكتوبر 1973م
أي قبل بدء العمليات الهجومية بساعات محدودة
عرف الإسرائيليون أن الأسر السوفييتية يتم ترحيلها جوًّا من القاهرة ودمشق إلى روسيا،
ومنهم عدد من المستشارين المدنيين،
إلا أنه بوصول تلك المعلومات إلى رئيس الأركان الإسرائيلي،
طمأنه مدير المخابرات الإسرائيلية بأن ذلك لا يعني شيئًا غير عادي.


ومع تزايد حجم التحركات للقوات المصرية، انتهت القيادة العسكرية الإسرائيلية - بالتعاون مع جهاز المخابرات الأمريكي - إلى تحليل لتلك المعلومات
أفاد "أن توزيع القوات المصرية في الضفة الغربية للقناة يدل على أن المصريين يُعِدُّون أنفسهم لمهام دفاعية فقط"!
وحتى صباح السادس من أكتوبر كانت هيئة
الأركان الإسرائيلية ترى "أن ذلك اليوم سيمر دون أن يحدث شيء

موعدكم القادم مع الأحداث التاريخية من اليوم

الحـ( 1 1)عــشر
في مثل هذا الشهرالمبارك
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال



رد مع اقتباس
  #12  
قديم 07-20-2013, 07:01 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,891
افتراضي

اليوم الحادي عشر ( 11 )

اليوم الحادي عشر من شهر رمضان



عام 95هـ الموافق 714م


استشهد سعيد بن جبير على يد الحجاج بن يوسف الثقفي



موعدكم القادم مع الأحداث التاريخية من اليوم

الثـ( 2 1)عــشر
في مثل هذا الشهرالمبارك
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال




رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« ولنا قبل الرحيل وقفة | أيها الصائم استأنف عملك ...رسالة بعد رمضان »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من روائع الكلمات متجدد ام زهرة أخبار ومختارات أدبية 515 06-09-2014 02:38 AM
(نصائــح للحفاظ على الصحة ) .. موضوع متجدد ام زهرة الأعشاب والطب الطبيعي 831 06-03-2014 06:37 PM
امساكية شهر رمضان المبارك 1433هـ / 2012م لغالبية الدول Eng.Jordan في رحاب رمضان 0 06-21-2012 09:28 PM
كيف يحبك الله -متجدد- رحيل شذرات إسلامية 8 04-08-2012 02:13 PM
(مكتبة الألباني ) لا عذر بعد اليوم من وضع اى حديث ضعيف او موضوع مهند شذرات إسلامية 2 01-10-2012 01:24 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:53 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68