تذكرني !

 





أدبيات معلومات عن الأدب والأدباء ..مقالات أدبية

شذرات ساره ديكسون تحت المجهر والمشرط - حسن السماك

سأجمع لكم هنا تغريداتي النقدية في حق الأديبة الناقدة ساره ديكسون لكتابها الجديد "شذرات" وبينت في هذه التغريدات مدى رداءة وضعف الكاتبة في كتابها "شذرات" بأسلوب علمي موضوعي دون تحيز

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-14-2013, 09:38 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 17,441
افتراضي شذرات ساره ديكسون تحت المجهر والمشرط - حسن السماك





شذرات ساره ديكسون المجهر والمشرط ط´ط°ط±ط§طھ.jpg

سأجمع لكم هنا تغريداتي النقدية في حق الأديبة الناقدة ساره ديكسون لكتابها الجديد "شذرات" وبينت في هذه التغريدات مدى رداءة وضعف الكاتبة في كتابها "شذرات" بأسلوب علمي موضوعي دون تحيز أو عاطفة، نرجو منه الزلفى إلى الله والقبول..
أما بعد ..
وفي أول سطر وفي صفحة "الإهداء" قالت الأديبة: (فقط لأن رئتاك مملؤه بالهواء) غلط يا سارة إنَّ "أن" تنصب اسمهاوترفع خبرها والصحيح لأن رئتيك، كما إن لفظ مملؤه غلط أيضاً والصواب مملوءة؛ فالهمزة ليست على الواو والتاءتاء مربوطة، وفي صفحة "سوى ذاتك" (... لولا العثور على الذات واحتضان الروح حتى يكتب ويدون هذاالهذيان) بصراحة.. صدقتِ بقولك عنه أنه هذيان، لأن الهذيان لا يعتمد على المنطق أو الإستخدام الصحيح للألفاظ وفق القواعد السليمة،وفي نفس الصفحة وفي السطر الثالث قلتِ "بعثر حروفك ودعها تشق لتسد منافذي فإنها ستعيش من بعدكوستموت أنت" هذا المعنى قريب جداً ومأخوذ من دعبل الخزاعي في قوله:
إني إذا قلت بيتاً مات قائله
ومن يقال له والبيت لم يمت
إلا أن الحق يقال لقد تفوقتعلى دعبل الخزاعي.. نعم ولكن ببشاعة العبارة، ولا أقصد الإهانة أو الإستهزاء بتاتاً، -معاذ الله- وإنما البشاعة هي من سوء السبك لا أكثر، كما أن السبك خالٍ من النسق الموسيقي تماماً، وفي السطر السادس "نخاف كثيراً لكن قبضة الجهل نخشها أكثر" غلط آخر يا سارة فعلى ماذاجزمت "نخشها" إذ الصواب"نخشاها" دون حذف حرف العلة إذ لا مسوغ لحذفه، فأدوات الجزم: لم، لما، لام الامر، لا الناهية وأسلوب الشرط في بعضه وجواب الطلب، وفي السطر السابع "نولد وسط ضجيج والصراخ" لماذا التنكير أولاً وبعده التعريف! إما - وسط ضجيج وصراخ أو وسط الضجيج والصراخ !فالتنكير يجري مع التنكير والتعريف يجري مع التعريف، وفي السطر الثامن "تورطت بكلام لايعرف الصمت" الله! ما أجملها من عبارة ظننت أن هناك كلاماً يعرف معنى الصمت! ‫ يجب عليكِ يا أختي أن تختاري الألفاظ بدقة وحاولي أن تأتي بمعانٍ جديدة غير مسبوقة تتميز بالروعة وأن لا نكون كمن فسر الماء بعد الجهد بالماءِ، إذ أن الكلام هو عكس الصمت وبما أنه عكسه فهو لا يعرفه فلو قلت على سبيل المثال لا الحصر – تورطت بكلامٍ لا يعرف أن يتكلم- هنا تصبحين قد جئت بشيء جديد وغريب قد يستسيغه الأديب الحصيف، وقلت في نفس الصفحة : "تتطاير الكثير من الأفكار والثرثارات" تقصدين جمع "ثرثرة"؟ فإن كنت تقصدين جمعثرثارة يختل المعنى أكثر من اختلاله! والصواب"الثرثرات" لأن الثرثرة تتسق مع الأفكار فمن الممكن أن يحتوي عقلنا على أفكار و ثرثرات أما أن يحتوي ثرثارات فهذا مما لا أظنه!..
بعد قراءة متأنية لكتاب شذرات للأديبة الناقدة ساره ديكسون تبيّن لنا أن أغلب ما في الكتاب هو دراسة للدكتور جميل حمداوي وليس للأستاذة وذلك لأن حوالي ثمانين صفحة مملوءة بالكلمات هي اقتباس للدكتور وحوالي ثمانين صفحة أخرى للأستاذة إلا أن الفارق أن صفحات الدكتور مملوءة وصفحات الأستاذة منها ما يحتوي على سطر واحد فقط ومنها ما على سطرين ومنها على عشر سطور وهكذا، فالأولى أن يكون اسم الكتاب – دراسة الكتابة الشذرية لجميل حمدواي وملحق بشذرات لساره ديكسون-.
وليس شأننا نقد د.جميل حمداوي فسنترك نقده الآن وطبعاً سأتغاضى عن أخطاء الهمزة إذتارة تأتي بهمزة الوصل مكان القطع والعكس، وكذلك مع التاء المربوطة؛ فسأتغاضى عنها لأننا لن ننتهي حينها، إذ قد يكون الخطأ خطأ المطبعة لا خطأ اقترفته يداها، كما أن الأستاذةالأديبة غفلت عن علامات الترقيم واستخدمتها استخداماً خاطئاً في عشرات المرات! وأكاد أجزم أن أخي محمداًً يجيد علامات الترقيمأكثر منها! فيا للهول من أدباء هذا الزمن !ويا للهول من قراء هذا الزمن أيضاً واسمحوا لي بالاستطراد قليلاُ هنا- فهل تعلمون أن هذا الكتاب ينفد من الأسواق ! – وهذا ما يجعلني بحيرة في أمري إذ كيف لكتاب كهذا ينفد من الأسواق وروايات مصطفى لطفي المنفلوطي مكدسة على أرفف المكتبات، حقاً إننا شعب لا يعرف اختيار الكلمة والكتاب!..
أعود وتاركاً صفحات الحمداوي إلى أن أصل إلى صفحة 81 والسطر الثامن: "أفواهم مغلقة لا يئنون أنهم حتماً يكذبون" الصواب: أفواههم- إنهم، وفي الصفحة 83 السطر الرابع "هنا سنحرق الذكريات وننثر الرمادي" الأولى يا أديبتي ننثرالرمادَ لأن الرماد هو ما ينثر! وبما أنه جاء مفعولاً به فحقه النصب حينها، وفي صفحة 86 السطر السابع "مزقوا الأخوان الخريطة" استخدمتي هنا لغة طي، ولا أظنك تعرفين لغة طي وتسمى بـ " أكلوني البراغيث" لوجود الفاعل "الواو" والفاعل الآخر "البراغيث" ولو شئت استخدام لغة طي فمن الأولى الإلتزام بلغة طي وبما أنك لا من طي وما التزمت بلغة طي وما نحن بزمن طي فالأولى الجريان على النسق التقليدي وعلى رأي أغلب النحاة فلذلك فإن الصواب في الجملة يكون بـ ( مزق الأخوان الخريطة ) دون واو الجماعة،وفي نفس الصفحة وفي السطر التاسع "والآن لم تتبقى إلا ذكريات حضاراتً عريقة.." لم تتبقَ وليس لمتتبقى فإنها مجزومة بلم! حضاراتٍ وليس حضاراتً! أستغرب هنا لأنك في البداية جزمت ما حقه الرفع وهنا رفعت ما حقه الجزم، فحتى السليقة مختلة لديك!
في صفحة 87 مع بداية السطر الأول والثاني والثالث "أبكي- أسهر الليالي بلوع - أرثي" الصواب "ابكِ - اسهر - ارثِ - بِلوعة" فأول ثلاثة أفعال هي أفعال أمر فحق أولها وآخرها حذف حرف العلة وحق ما بينهما همزة الوصل، وأما "بلوع" فلم أجد في المعاجم كلسان العرب قولاً يسوغ أن نقول " بلوع" فالوصواب "بلوعة" وهي الحرقة، وفي نفس الصفحة وفي السطر السادس "ضفت ذرعً ولم يبقى سوى الدعاء" الصواب: (ضقت ذرعاً ولم يبق) ولا داعي للشرح !
في صفحة 89 السطر السادس "سأحمل حبك وسأحرصه" الصواب (سأحرص عليه) وفي صفحة 90 السطر الثاني "فليقولوا ما يقولوا" الصواب (ما يقولون( فلا مسوغ لحذف النون هنا!، في صفحة 91 السطر الأول "كنت عالظل" عالظل!!!! الصواب (على الظل( ف"عالظل" لفظ عامي غير فصيح، ونعم هناك أدباء يرصعون رواياتهم أو نصوصهم بألفاظ عامية ولكنه يستخدمها أكثر من مرة ليبين أنه يقصد ذلك أو يضعها بين قوسين ولكن لا شيء من هذا القبيل هنا، فالتبرير مرفوض، وفي الصفحة 92 السطر السابع "قلب طفلاً برييء" الصواب (طفلٍ) مضاف إليه و (بريء) بياء واحدة! وفي السطر الأخير " ما زلت أنت شامخ لم تنكسر" الصواب (شامخا( إذ حق خبر ما زلت النصب! في صفحة 95 السطر الخامس "أن يذبح شيخاً في الكنيسة" جملة خاطئة إذ لا قرينة على الفاعلالمحذوف لا في الجملة ولا في سابقاتها وهكذا الأمر في الجملة التي تليها! وفي صفحة 95 السطر الثامن "قد تتحول المدن إلى قبح مضطرجة بالدماء" الصواب (مضرجة أو ضجرةوالأولى مضرجة) فلا يوجد لفظ " مضطرجة" في اللغة!، في صفحة 95 السطر التاسع "أخك وأبيك وأختك.." الصواب (أخوك وأبوك( لعل واو "أخك" سقطت في الطباعة ولكن أن تقلب الواو ياءً فتصبح مجرورة أو منصوبة فلا أستطيع تبريره بتاتاً خاصة مع بُعد الواو عن الياء في لوحة المفاتيح!
اكتفينا من الأخطاء النحوية في كتاب الأخت ديكسونهذا ونحن لم نقطعسوى نصف المسافة وإذ يصعب حصر جميع الأخطاء في هذه الصفحة وإلا لن ننتهي! ونأتي الآن لبيان بعض الأخطاء في المعاني وبيان رداءة السبك، في صفحة 121 كل ما كتبته فيها " اجحاد من الاجحاد أن ينزل المطر في بطن البحر" فقط وبقيةالصفحة بيضاء! أولاً لم أجد في المعاجم كلمة إجحاد وإنما هو جحود لا إجحاد! ونفترض جدلاً أن المراد الجحود.. فمن أنت حتى تعترضي علىحكمة رب العالمين في هطول المطر في البحر! أصبحنا نفهم حكمة الكون أكثر من الله وعلى فرضية الإلحاد فإن الطبيعة ليست صدفةوعدم معرفتك في أهمية نزول المطر على البحر لا يعني أنه غير مهم، فنسبة الملوحة وهطول الماء العذب عليها مؤثر أكثر من تأثير عباراة واهية علىالمستمع!، فبما أن لديك رسالة هنا فإن من المهم إيصالها بشكل سليم وتام في المعنى واللفظ حتى يصل المعنى المبطن بسلامة! وفي صفحة 124 "تحت أرض وسماء واحدة ولا أراك" كيف تحت الأرض! لعلك تقصدين فوق الارض وتحتالسماء فمن الطبيعي أن لا ترينه تحت الأرض لأنه ليس دودة!، وفي صفحة 128 "أين سترسو سفن الحب بعد أن جفت المحيطات بيننا.. أمصيرها التهَلك والعفن" لا يوجد لفظ في اللغة اسمه التهلك وإنما الهلاك، وفي صفحة 131 "الدين الجديد ماذا سيقول عنا الناس" هل هذا خطاب للدين الجديد؟ ام استهجانللدين الجديد؟ أم ماذا... ماذا تريدين؟! في صفحة 134 "الأساطير تخاريف تقصها الأمهات حتى ينام أطفالها" الأساطير خرافات وليستتخاريفاًً وإن معرفة الجمع الصحيح للكلمة لا يحتاج لدراسة النحو! بل إلى فهم سليم ولسان عربي مبين، وفي صفحة 136 "يتعوذ البشر من "أنا" إلا أنا فكيف لا أكون أنا..أنا !! " أتحدى أن يشرحهاأحد ويظهر جمالاً ولو بسيطاً بها ! إذ حاولت مراراً وتكراراً أن أفك شيفرة هذا اللغز إلا أنني لم أستطع بالرغم من قراءتي للمعلقات وقدرتي على فهمها! وفي صفحة 145 "سألني هل سمعت بأحد يشبعمن أنفاسه.. أنتِ أنفاسي التي لا أشبع" ليستقيم المعنى فالجملة الأولى يجب أن تكون" سألني هل سمعت بأحد أنت أنفاسه؟" أو أن تبقي الجملة الأولى وتغير الأخرى إلى: نعم أنا أشبع من أنفاسي أو شيئاً من هذاالقبيل..، وفي صفحة 149 "الزلزال بعد الدمار وتحرك القارات لاح قوس قزح" قوس قزح بعد المطر لاالزلازل! فما ضرك لو قلت " بعد الأعاصير الماطرة لاح قوس قزح"!، وفي صفحة 158 "ما فائدة شمعة تضيء في النهار" هذا المعنى من علي بن أبي طالب لما قال: أطفئالسراج فقد طلع الصبح" إذ بيَن أن لا فائدة من شمعة تضيء في النهار! ولو كانت عبارتك وفق نص متداخل فلا مانع، ولكن ذكرتها كحكمة شذرية فإن كانت حكمة فهي حكمة علي بن أبي طالب أصلاً إذ قالها لكميل بن زياد النخعي، وهلم جراً مع بقية العبارات الركيكة في السبك والمعنى واللفظ والنحو والصرفوالبلاغة ! وذكرت أن كتابها يحتوي على تأملات فلسفية وبالرغم من دارستي للفلسفة كتخصص مساند إلا أنني لم أستطع رؤية تلك التأملات الفلسفية ولعله قصور مني!
وأرجو أن تستفيد ساره من هذه الملاحظات للإبداعات القادمة كما استفدنا منها سابقاً في نقدها لعبدالله المضف، فمن ينقد لا يمانع بالتأكيد أن يُنقد خاصة وفق الضوابط والقواعد العلمية، وأعتذر على الإطالة وأرجو أن تكونوا قد استمتعتم في قراءة "القراءة النقدية لكتاب شذرات"
@h_alsammak

المصدر: ملتقى شذرات


a`vhj shvi ]d;s,k jpj hgl[iv ,hglav' - psk hgslh;

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« من روائع الشعر أيام الحروب الصليبية : جلل أصابك والخطوب جسام... | وجهك وضاح وثغرك يا عراق باسم »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صور مدهشة لبعض الأطعمة تحت المجهر Eng.Jordan ألبوم صور شذرات 0 03-16-2013 02:02 PM
الماسونية تحت المجهر Eng.Jordan كتب ومراجع إلكترونية 7 01-27-2013 12:02 PM
صورة ساره عليها السلام احمد ادريس التاريخ الإسلامي 3 08-27-2012 09:10 PM
جمال مبهر تحت المجهر يقيني بالله يقيني ألبوم صور شذرات 2 07-16-2012 08:06 AM
الحادية تحت المجهر حادية القمر حادية القمر 14 04-21-2012 10:37 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:03 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73