تذكرني !

 




شذرات

العودة   ملتقى شذرات > الإسلام دين الحق > شذرات إسلامية

شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

من درر وفوائد كتاب {تعظيم قدر الصلاة}للامام المروزي -رحمه الله-(الحياء من الله)

بسم الله الرحمن الرحيم قرأت كتاب {تعظيم قدر الصلاة} للامام محمد بن نصر المروزي -رحمه الله-؛ فافدت منه جدا ، فما أجله من كتاب ،وما أغزر فوائده ،ولو أن

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-30-2013, 12:07 AM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,891
افتراضي من درر وفوائد كتاب {تعظيم قدر الصلاة}للامام المروزي -رحمه الله-(الحياء من الله)

بسم الله الرحمن الرحيم
قرأت كتاب {تعظيم قدر الصلاة} للامام محمد بن نصر المروزي -رحمه الله-؛ فافدت منه جدا ، فما أجله من كتاب ،وما أغزر فوائده ،ولو أن طالب علم اختصره وهذبه ، لأنتفع به المسلمون ، ومما جاء فيه قوله :
" حدثنا يحيى بن يحيى أنا سفيان بن عيينة عن الزهري عن سالم عن أبيه قال: سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم رجلا يعظ أخاه في الحياء، فقال:" إن الحياء من الإيمان " .
قال أبو عبدالله: والحياء حياءان :
حياء من الله ،

وحياء من الناس ،
والذي هو أولى بالعبد: الحياء من الله عز و جل ، ولولا أن الله تعالى جعل الحياء من خلقه خلقا كريما، لما كان أحد غير الله يستوجب أن يستحيي منه ،إذ لا مالك لنفع ،ولا ضر غيره ، ولكنه أحب أن يستحي خلقه بعضهم من بعض؛ فيستروا عيوبهم منهم ،فلا يفتضح بعضهم عند بعض ؛
فمن الحياء من الله : ما هوفرض ، ومنه فضيلة ونافلة ،
وهو هائج عن المعرفة بعظمة الله وجلاله وقدرته ؛ لأنه إذا ثبت تعظيم الله في
قلب العبد أورثه : الحياء من الله، والهيبة له ؛ فغلب على قلبه ذكر اطلاع الله العظيم ونظره بعظمته وجلاله إلى ما في قلبه وجوارحه، وذكر المقام غدا بين يديه، وسؤاله إياه عن جميع أعمال قلبه وجوارحه ،وذكر دوام إحسانه إليه ،وقلة الشكر منه لربه ؛ فإذا غلب ذكر هذه الأمور على قلبه ، هاج منه الحياء من الله ؛ فاستحى الله أن يطلع على قلبه ،وهو معتقد لشيء مما يكره أو على جارحه من جوارحه يتحرك بما يكره ؛ فطهر قلبه من كل معصية ، ومنع جوارحه من جميع معاصيه إذ فهم عنه قوله : {ثم جعلناكم خلائف في الأرض من بعدهم لننظر كيف تعملون } ،
وقال:{ وما تكون في شأن وما تتلوا منه من قرآن ولا تعملون من عمل ألا كنا عليكم شهودا إذ تفيضون فيه} ،
وقال:{ وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون}،
وقال منكرا على من استخف بنظره { ألم يعلم بأن الله يرى }.
حدثنا محمد بن يحيى ثنا أبو صالح ثنا الليث حدثني يزيد بن أبي حبيب عن أبي الخير عن سعيد بن يزيد أنه سمعه يقول: إن رجلا قال لرسول الله صلى الله عليه و سلم أوصني ،
قال:" أوصيك أن تستحي الله ،كما تستحي رجلا صالحا من قومك".
قال أبو عبدالله : ألست ترى أن الإنسان إذا علم أن رجلا صالحا ينظر إليه ،أو يسمع كلامه أمسك عن كل ما يخاف أن يمقته عليه ،أو يضع من قدره عنده ،ولو علم أنه يطلع على ما في ضميره لما أضمر إلا على ما يعلم أنه يحسنه عنده ،ويجمل وكذلك يستحي من الرجل الصالح من كل نقص في فضل إلا لمرض ؛ فأجمل النبي صلى الله عليه و سلم تفسير الحياء من الله في هذه الكلمة ؛
فمن استحيى من الله فيما يظهر وكل شيء ظاهر له كما يستحي من الرجل الصالح ، فقد استحيى من الله حق الحياء ؛ لأنه عالم بأن الله مطلع على ما في قلبه : فلا يدع قلبه يضمر على شيء مما يكره إن عرض له رياء في عمل،أو
عجب ، أو كبر: ذكر نظر الله إليه فاستحيى منه أن يرى ذلك في قلبه ؛ فتركه ،

واستحيى أيضا : من كل نقص يدخل فيه ، من فضول الدنيا أو من فضول الكلام ، وإن كان مباحا ؛لأنه يعلم أن الله قد زهده في ذلك ،ورغبه في تركه ؛ فهو يستحي أن يراه راغبا فيما زهده فيه ،
وكذلك إن خاف غيره استحيى منه أن يراه يخاف غيره ،أو يرجوه أو يطمع فيه ، وهذه فضيلة ليست بفرض من ذلك. 828 - ما حدثنا محمد بن يحيى ثنا أبو داود الطيالسي ثنا عبدالله بن المبارك عن يونس الأيلي عن الزهري عن عروة بن الزبير عن أبيه قال : سمعت أبا بكر الصديق يخطب الناس وهو يقول : يا أيها الناس استحيوا من الله ،فإني لأظل إذا أتيت الخلاء أغطي رأسي استحياء من ربي. 829 - حدثنا أحمد بن إبراهيم الدورقي ثنا عبدالرحمن بن مهدي عن حماد بن سلمة عن قتادة عن أبي مجلز قال : قال : أبو موسى إني لأغتسل في البيت المظلم فما أقيم صلبي حياء من ربي حتى آخذ ثوبي".
المصدر: ملتقى شذرات


lk ]vv ,t,hz] ;jhf Vju/dl r]v hgwghmCgghlhl hglv,.d -vpli hggi-(hgpdhx hggi)

رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« باب التوبة | ثمار تطبيق الشريعة الإسلامية »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تعظيم شعائر الله صابرة شذرات إسلامية 0 09-06-2016 07:48 AM
تعظيم شعائر الله عبدالناصر محمود شذرات إسلامية 0 09-26-2015 07:18 AM
أروع قصيدة في تعظيم الله صابرة أخبار ومختارات أدبية 0 05-12-2015 07:41 AM
قصيدة للامام الشافعي رحمه الله... صباح الورد أخبار ومختارات أدبية 4 08-10-2012 09:19 PM
السلسة الذهبية المباركة لشرح كتاب الصيام من كتاب جامع الترمذي رحمه الله تعالى تراتيل في رحاب رمضان 0 07-01-2012 09:11 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:03 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68