تذكرني !

 





مقالات وتحليلات مقالات ..تقارير صحفية .. تحليلات وآراء ، مقابلات صحفية

التذوق الأدبى

أولاً- مفهوم التذوق الأدبي: تباينت الآراء حول مفهوم التذوق الأدبي تبعًا لتباين المدارس الفنية في نظرتها وإدراكها لطبيعة الإبداع الأدبي؛ ولأن طبيعة التذوق لا تخضع لقواعد محددة فقد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-28-2013, 03:17 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,891
افتراضي التذوق الأدبى

أولاً- مفهوم التذوق الأدبي:
تباينت الآراء حول مفهوم التذوق الأدبي تبعًا لتباين المدارس الفنية في نظرتها وإدراكها لطبيعة الإبداع الأدبي؛ ولأن طبيعة التذوق لا تخضع لقواعد محددة فقد تشابهت المفاهيم،كما اختلف القدماء والمحدثون في استخدامهم للمفهوم،وفيما يلي بعض المفاهيم للمفهوم مقسمة إلى محاور فرعية هي:
1- المحور الأول: التذوق الأدبي حاسة:
عرفه أبوالفضل جمال الدين بن محمد (الذَّوق) مصدر (ذَاقَ) و(المذاق)طعم الشيء ، و(الذَّواق)هو المأكول والمشروب،وفي الحديث :"لم يكن يذمُّ ذَواقاً"،وجاء في الحديث:"إن الله لا يحبُّ الذوَّاقين والذوَّاقات"يعني السريعي النكاح السريعي الطلاق،والذَّوق فيما يُكره ويُحمد . ص 11،112 ج10 ط2
أما عبده قلقيلة فعرفه بأنه: "الحاسة السادسة الحاصلة للإنسان نتيجة تمرسه بالأعمال الأدبية والفنية ووقوعه تحت تأثير حضارة خاصة وثقافة معينة." صــ249.
وعرفه أحمد عوض بأنه "حاسة فنية يُهتدى بها في تقدير الشعر والمفاضلة بين نصوصه، ومن خلاله تُدرك نواحي الجمال في العمل، ويتأتى من خلال التمرس بالأساليب الأدبية والمران عليها وكثرة الاطلاع؛ وذلك لصقل الموهبة وإرهاف الحس الأدبي." صــ142.
2- المحور الثاني: التذوق الأدبي ملكة:
يعني عند النقاد الملكة الموهوبة التي يمكن من خلالها تقدير الأدب الإنشائي والحكم عليه، والمفاضلة بين شواهده ونصوصه.
أما ابن خلدون، فقد أشار إلى أن الذوق لفظة يتداولها المعتنون بفنون البيان، ومعناها: حصول ملكة البلاغة للسان،وتتحصل هذه الملكة من خلال ممارسة كلام العرب وتكرار سماعه والتفطن لخواص تركيبه. (ابن خلدون 563، 483).
3- المحور الثالث: الذوق خبرة:
عرفه حسن شحاته بأنه: "خبرة تأملية تبدو في إحساس القارئ أو السامع بما أحسه الشاعر أو المبدع، وهو -في إيجاز-سلوك لغوي يعبر به التلميذ عن إحساسه بالفكرة التي يرمي إليها النص الأدبي." أساسيات التدريس الفعال صــ146.
كما أكد عبد الفتاح عفيفي على أن للذوق معنيين، هما الخبرة وملكة البيان، ففي الخبرة يقال: ذقت فلانًا وذقت ما عنده؛ أي خبرته وبلوته.صـ6
4- المحور الرابع: الذوق وقدرة واقتدار وحكم:
عرفه عبد العزيز عرفة بأنه:قدرة صاحب الطبع الأدبي على بيان المزايا البلاغية التي تحدث في النظم بسبب الفروق والوجوه التي تكون بين كلام وكلام ،فيقف على أسباب الجودة ليحتذيها، وعلى أسباب الرداءة ليجتنبها في تأليفه ونقده. (تربية التذوق صــ403).
أما مصري حنورة فعرفه بأنه: قدرة تجعل صاحبها مستمتعًا بمواطن الجمال في العمل الأدبي والتعرف على جودة العمل ورداءته،وهو إحساس بما هو متناسق أو محكم أو جميل .سيكولوجية التذوق صـ21.
5- المحور الخامس :التذوق الأدبي عملية تقييم وحكم:
عرفه ربيع شعبان بأنه:الحكم الذي يُصدره القارئ على العمل الأدبي استجابة لنواحي الجمال في ذلك العمل من خلال تركيز انتباهه وتفاعله معه على نحو يستطيع من خلاله الحكم عليه. صـ7.
وعرفه سعيد خيري محمد بأنه: تقييم الطالب للنص الأدبي أثناء تفاعله معه عقليًا ووجدانيًا وجماليًا واجتماعيًا معبرًا به التعبير عن مدى تقبله للنص الأدبي واستمتاعه به. صــ8.
6- المحور السادس: الذوق الأدبي انفعال ونشاط وسلوك :
عرف محمود رشدي خاطر التذوق الأدبي بأنه:انفعال يدفع الفرد إلى الإقبال على القراءة والاستمتاع في شغف وتعاطف،وإلى تقمص الشخصيات التي في الأثر الأدبي وإلى المشاركة في الأحداث والأعمال والحالات الوجدانية التي تَصورها المبدع. خاطرورسلان صـ174
وعرفته ثريا محجوب بأنه:نوع من السلوك ينشأ من فهم المعاني المتضمنة في النص الأدبي والإحساس بجمال أسلوبه والقدرة على الحكم عليه وتأثره بالصور البيانية التي يحتويها. (41).
تعليق:مما سبق عرضه من المفاهيم تبين للباحثة ما يلي:
1- استخدمت الدراسات التراثية مصطلح "الذوق الأدبي"، بينما استخدمت الدراسات الحديثة (النقدية والتربوية) مصطلح "التذوق الأدبي .
"وهناك علاقة وثيقة بين الذوق الأدبي والتذوق الأدبي، حيث إن التذوق عملية "process" والذوق الأدبي مُنْتَج "out put". (ماهر شعبان 67).
2- تعددت تعريفات اللغويين للتذوق الأدبي، لكنها أكدت أنه حاسة فنية،وملكة بيانية،وقدرة على الحكم على العمل الأدبي وتقييمه.
3- أكدت تعريفات التربويين أن التذوق الأدبي خبرة تأملية جمالية،ونشاط إيجابي،واستجابة انفعالية للنص الأدبي.

- ملكة تقوم على الاستعداد الفطري لتقدير الأدب والحكم عليه تصقلها الخبرة،وطول قراءة الأدب، ومعايشة روائعه والتمرس بنصوصه،وحين تترسخ هذه الملكة تجعل صاحبها متذوقًا للأدب وناقدًا لنصوصه.
- استجابة المتلقي للنص الأدبي وتفاعله معه بكل جوارحه، والإقبال على إدراك جمالياته، والحكم على فنياته، والانغماس في تجربة المبدع (الشعورية واللفظية)، بحيث يستطيع المتلقي تقدير النص الأدبي والحكم عليه حكمًا موضوعيًا،وتظهر هذه الاستجابة في صورة سلوكية يمكن قياسها.

المصدر: ملتقى شذرات


hgj`,r hgH]fn

رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« بين تعجل نصر الله وتحقيق السنن الإلهية | الجيش والسياسة وذاكرة المصريين »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دور القارئ في النص الأدبي Eng.Jordan دراسات وبحوث أدبية ولغوية 1 05-08-2014 03:04 PM
التذوق الأدبى ام زهرة أدبيات 0 10-18-2013 10:03 PM
العمل الأدبي الملحمي Eng.Jordan أدبيات 1 03-08-2013 08:25 PM
النقد الأدبي الإسلامي عبدالناصر محمود أدبيات 0 05-12-2012 06:45 AM
صور من النقد الأدبي عند العلماء عبدالناصر محمود أدبيات 0 01-26-2012 09:38 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:51 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73