تذكرني !

 




شذرات


اعترافات مثيرة لحسناء الموساد ليفني.. بعد ممارستها الجنس و الاغتيال

12-04-2014 03:56 PM تعديل حجم الخط: سرايا - من هي عميلة الموساد تسيفي ليفني ؟ الاسم :- تسيفي ايتان ليفني .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-12-2014, 05:14 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,445
افتراضي اعترافات مثيرة لحسناء الموساد ليفني.. بعد ممارستها الجنس و الاغتيال




اعترافات مثيرة لحسناء الموساد ليفني.. image.php?token=f894f71161fd36767214d5b556bf5eb6&size= 12-04-2014 03:56 PM
تعديل حجم الخط:


سرايا - من هي عميلة الموساد تسيفي ليفني ؟

الاسم :- تسيفي ايتان ليفني
. العمر :- 49 عام
. الحالة الاجتماعية :- متزوجة وام لابنتين.
المنصب :- وزيرة الخارجية السابقة لاسرائيل
. التخصص:- الحقوق. تجيد اللغتين الانجليزية والفرنسية ومظهرها اوروبي.
والدها :- ايتان ليفني..او كما يحلو للصهاينة مناداته..ليفني الرهيب..كناية عن عنفه وإرهابه، وعدم إبدائه أي قدر من الرحمة تجاه القرويين الفلسطينيين الذين كان يبطش بهم.

ارهابي قديم حكم زمن بريطانيا بالسجن لمدة 15 عاما ..الا انه فر من السجن.

والقائد السابق لشعبة العمليات في المنظمة الإرهابية 'أتسل' التي كان يقودها مناحيم بيجن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق قبل العام 1948، والذي اشتُهربشكل خاص في تخطيطه وإشرافه على تنفيذ عمليات تدمير البنى التحتية لـ 'العدو'مثل تدمير شبكات الكهرباء والهاتف ومخازن الحبوب والمواد الغذائية، فضلا عن مسئوليته المباشرة عن تنفيذ العديد من المجازر التي ارتكبت في تلك الفترة ضد الفلسطينيين، وعلى رأسها مجزرة 'دير ياسين'، التي خطط لها وحصل على موافقة بيجن لتنفيذها.
والدتها:- اسمها سارة عملت مع عصابة للسطو المسلح فكانت قائدة لإحدى خلايا منظمة 'أراغون' المتطرفة التي ترأسها بالثلاثينات رئيس الوزراء الاسرائيلي الراحل، مناحيم بيغن اذ روت في احدى المقابلات قبل وفاتها عن عمر 85 سنة منذ مدة، أنها سطت وسرقت 35 ألف جنيه استرليني من قطار في فلسطين، ومن بعدها قامت بمهاجمة وتدمير قطار آخر وهو على الطريق بيت القدس وتل أبيب.

ليفني... انهت خدمتها العسكرية كملازم اول في جيش الاحتلال الاسرائيلي.

عملت لصالح الموساد في اوروبا . في العام 1980-1984 لاحقت مع جهاز الموساد الصهيوني قادة المنظمة في معظم دول اوروبا. ساهمت بعمليات الاغتيال، خصوصا اغتيال مأمون مريش وكان وقتها مساعدا للقيادي البارز في منظمة التحرير خليل الوزير أبو جهاد في أثينا، حيث يساعد في تسيير العمليات الخارجية ويشرف على العلمليات الفدائية داخل الأراضي الفلسطينية ، الرجل الذي اقترب منه شابان يقودان دراجتين ناريتين يوم 20 أغسطس/آب 1983 وفتحا باب سيارته التي كان يهم بايقافها قرب مسكنه في العاصمة اليونانية، ثم أمطراه بالرصاص من مسدسين كاتمين للصوت ولاذا بالفرار.

في عملية لم تستغرق أكثر من دقيقتين

أول ما يلفت انتباهك وأنت تطالع السيرة الذاتية لزعيمة حزب كاديما الجديدة ورئيسة وزراء إسرائيل المحتملة تسبي ليفني هو أنها كانت عميلة لجهاز الموساد، رغم التزامها صمت أبو الهول حول انخراطها في الاستخبارات خلال الثمانينيات.
تقارير خاصة ربطت اسمها بالعمل كجاسوسة من الدرجة الأولى في فرنسا أوائل الثمانينات توزع عملها ما بين جمع معلومات عن نشطاء عرب في أوروبا إلى العمل كمدبرة منزلية في العاصمة الفرنسية. - كشف خطورة عمل ليفني مع الموساد في تلك الفترة. فقد كانت في وحدة النخبة بحسب أفرام هالفي المدير السابق للموساد ، الذي لأسباب أمنية ، رفض إعطاء تفاصيل عن المهمات التي قامت بها ليفني في الفترة ما بين عامي 1980 و 1984.
ليفني التي تتحدث اللغة الفرنسية بطلاقة وسليلة عائلة العصابات عملت في باريس التي كانت وقتئذ ساحة لمعارك طاحنة بين الموساد وعدد من قيادات الفصائل الفلسطينية و طموحات صدام حسين النووية. مصدر في الاستخبارات الإسرائيلية ، ذكر أن ليفني انخرطت في صفوف الموساد عن طريق صديقة طفولتها ميرا غال التي خدمت بالموساد 20 عاماً وهي تعمل حالياً كمديرة لمكتب ليفني .
كباقي المتطوعين الجدد قامت ليفني بأعمال الطلاب و تنقلت في القارة الأوربية حيث خاضت العديد من الاختبارات التي لا تخلو في معظمها من المخاطر وتركزت معظم مهامها بالعمل كخادمة أو مدبرة منزلية لبيوت عدد من المطلوبين وكانت تقدم لهم الإغراءات الجنسية وفي مرات كثيرة تقدم جسدها من اجل المعلومات.
بعد العمل في المنازل انطلقت ليفني للعمل الميداني حيث تلقت تدريبات حول كيفية تجنيد الجواسيس وجمع المعلومات في وقت كانت إسرائيل تواجه خصومها الكثر خاصة بعد خروج منظمة التحرير الفلسطينية من بيروت و انتقالها إلى تونس. منذ حرب حزيران 1967 و إسرائيل تتخذ من باريس محوراً لعملياتها في أوروبا بسبب العلاقات الطيبة التي تربط جهاز الموساد مع الأجهزة الاستخباراتية الفرنسية و أيضاً لأن عدداً من القيادات الفلسطينية اختارت باريس للعيش فيها.
إضافة إلى ذلك كان عدد من عملاء الموساد من خارج باريس يقومون بعمليات اغتيال واختراق عدد من قيادات منظمة التحرير الفلسطينية وعلى رأسهم كارلوس و أبو نضال من خلال القيام بعمليات قتل تنسب لهذين الرجلين. عملاء الموساد عملوا على إحباط مخططات صدام حسين لبناء مفاعل نووي ، ففي حزيران من عام 1980وجد عالم نووي عراقي يعمل بالبرنامج النووي العراقي مقتولاً في غرفته بالفندق حيث اتجهت أصابع الاتهام نحو الموساد ، وحتى فتاة الليل التي اكتشفت أمر الجريمة بعد سماعها أصواتاً تنبعث من غرفة العالم العراقي تم قتلها بعد شهر في ظروف غامضة.
مناحيم بيغين ، رئيس الحكومة الإسرائيلية في ذلك الوقت تمنى على فرنسا أن تكون قد تعلمت درساً قاسياً كي تتوقف عن مساندة البرنامج النووي العراقي ، و بعد ذلك بنحو عام تم قصف المفاعل النووي العراقي.

ضمن الوحدة الخاصة التي دست السم لعالم نووي عراقي في باريس

تقرير فرنسي كشف أن تسيبي ليفني كانت ضمن الوحدة الخاصة التي دست السم لعالم نووي عراقي في باريس عام 1983. - ليفني انحرمت من الحب لأجل الموساد
ليفني كانت تعاني وتشتكي كثيرًا من قسوة الوحدة والخزي العاطفي أثناء خدمتها في سلك جهاز الاستخبارات الإسرائيلي قبل حوالي ثلاثة عقود . وأدت ليفني الخدمة العسكرية برتبة ملازم، ثم درست القانون في جامعة تل آبيب، لتلتحق بين عامي 1980 و1984 بجهاز الموساد، دون أن يُعرَف الكثيرُ عن نشاطاتها الاستخباراتية، سوى أنها عملت في الإدارة القانونية للجهاز، وتطلبت بعض أنشطته إقامتها في باريس لتُعرفَ هناك بـ'حسناء الموساد' وتقول ليفني إنها نشطت في العمل الجاسوسي وأمضت سنوات في شعبة النخبة كيدون ومعناها بالفرنسية 'الحربة' عندما كانت تدرس المحاماة في العاصمة الفرنسية باريس، ولم تكن تتجاوز من العمر حينها الثانية والعشرين.

حياتها الخاصة تأثرت كثير


وأكدت انها واجهت مشكلة الاحتفاظ بالسرية حول طبيعة نشاطها، حتى أن حياتها الخاصة تأثرت كثيرا، ولم تكن قادرة على الارتباط العاطفي بأي شخص كان، قائلة :' لقد نجحت في إخفاء الأمر حتى عن أفراد أسرتي، إذ لم استطع إخبار والدي بالأمر عندما ذهب لزيارتي في باريس، وتساءل حينها عن سبب تضييعي لوقتي دون عمل في أوروبا'. - نعم للقتل والجنس من أجل إسرائيل .
وعند سؤالها عن سبب حرمان نفسها من علاقة عاطفية طوال تلك السنوات، قالت ليفني: 'العلاقة الرومانسية تتطلب الأمانة والصدق والإخلاص بين زوجين.
وأنا، بالطبع، لم أتمكن من بناء مثل تلك العلاقة مع أحد.
لكن وجود علاقة قصيرة وعابرة لا تسبب أي أذى أو ضرر إن أنت التزمت بالقواعد والضوابط.'
وعن تلك القيود والضوابط التي كانت تفرضها على نفسها، تقول ليفني: 'إنها من قبيل أن تمنع نفسك عن الشرب حتى السكر، وذلك من أجل أن تسيطر على نفسك وتضبط كلامك
.' وتتذكر ليفني في المقابلة كيف أنها كُلِّفت بمهمتها السرية تلك في عام 1982 وكم كان من الصعب عليها أن تخبر أيا كان بما كانت تقوم به في الخارج، على الرغم من أن حكومة بلادها كانت تخوض وقتها حربا في لبنان.


اعترفت بأنها كانت مستعدة لكي تقتل آخرين في سبيل بلادها


واعترفت بأنها كانت مستعدة لكي تقتل آخرين في سبيل بلادها، وتضيف: 'كنت مستعدة أن أقتل وأغتال. ' ولكنها قتلت واغتالت وباعت جسدها للموساد ' وعلى الرغم من أنه ليس من القانوني تماما أن تفعل ذلك، لكن الأمر يكون مبرَّرا إن كنت تفعل ذلك في سبيل بلادك
.'ولدى سؤالها عن استعدادها وقتذاك للانخراط بعلاقة جنسية مع شخص آخر كجزء من عملها، تقول ليفني: 'لو تسألني إن كان قد طُلب مني أن أنام مع شخص ما في سبيل بلادي، فسوف يكون الجواب لا. لكن لو كان قد طُلب مني أن أفعل ذلك، فلا أعلم ما الذي كنت سأقوله فبدت وكأنها تقول: نعم، من أجل بلادي !
.' ' بالطبع هي تكذب في هذه العبارة لان اختيارها كحسناء كان هدفه الحصول على المعلومات من خلال الجنس '


لعائلة يمينية متطرفة آمنت بحلم 'إسرائيل الكبرى


. - ليفني مائير . مولودة في تل آبيب (عام 1958)، لعائلة يمينية متطرفة آمنت بحلم 'إسرائيل الكبرى'. نشأة ليفني في كنف والديها البولنديين المهاجرين، إيتان وسارة، حين كانا ناشطين في عصابة 'ارجون' المتطرفة، وذكرت أنهما تزوجا يوم إعلان إسرائيل لتصبح علاقتهما مرتبطة بذكرى ولادة الكيان الذي أسهما في تأسيسه! وقالت إنها ترفض التنازل عن شبر واحد من أرض 'يهودا والسامرة'، احتراماً لوصية والديها اللذين أقنعاها بأن 'يهوه' أعاد شعبه التائه إلى 'أرض الميعاد'!
المصدر: ملتقى شذرات


hujvhthj ledvm gpskhx hgl,sh] gdtkd>> fu] llhvsjih hg[ks , hghyjdhg

__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-12-2014, 10:32 PM
ابن الوادي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
الدولة: القنيطرة/المغرب
العمر: 48
المشاركات: 11
افتراضي مواطن مواطن

الجاسوسية الصهيونية ليست بالشيء الجديد في عالم المخابرات الاسرائلية0حتى وان كنا نتحدث عن الصهيونية كحركة ولابد من التفرقة بين هذه لاخيرة واسرئيل كشعب باحث عن الهوية لكن عند المصلحة العامة يلتقي الكل ويلتحم وتذوب الخلافات حتى وان كانت جوهرية0

السؤال الذي يفرض نفسه وبالحاح لماذا ينشط عندنا نحن العرب الجاسوس بشكل عادي ولماذا لانتكتل ضد الاعداء وندافح عن مصالحنا
ربما نحتاج لمواطن مواطن
احببت ان اطرح الموضوع هكذا0وان اراه من زاوية اخرى0 مارأيكم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-12-2014, 11:19 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,445
افتراضي

حياك الله اخي الكريم

الأمر يحتاج لتعريف المواطنة ؟! هنا

هؤلاء اليهود تجمعو من كل العالم جنسيات مختلفة واصول مختلفة وحتى اشكال واجناس مختلفة رغم ادعائهم انهم ذوو جنس مختلف عن باقي البشر وانهم شعب الله المختار ..

ما الذي جمعهم و وحدهم؟؟؟ هل هو العقيدة اليهودية ؟؟؟

بالنظر إلى الدول العربية نجد وبساطة ان مقومات كثيرة تجمع بينهم لكنهم لم يجتمعو ...ولن يجتمعوا إلاّ بحافز واحد وهو الدين أو العقيدة الإسلامية ... ولن تتغير احوالهم إلاّ إذا عادوا للرابط الوحيد الذي نقلهم من شعوب ممزقة ومتشرذمة إلى شعوب حضارية متقدمة ...

نعود لسؤالك

اقتباس:
السؤال الذي يفرض نفسه وبالحاح لماذا ينشط عندنا نحن العرب الجاسوس بشكل عادي ولماذا لانتكتل ضد الاعداء وندافح عن مصالحنا
ربما نحتاج لمواطن مواطن
احببت ان اطرح الموضوع هكذا0وان اراه من زاوية اخرى0 مارأيكم
اعتقد اننا بحاجة لانظمة وطنية وليس مواطن مواطن

الأنظمة تسعى لمصالحها ولا تسعى لتكريس المواطنة في نفوس المواطنيين

أين هي دولة المؤسسات والعدالة والمساواة التي تبني المواطنة الحقة والولاء التلقائي اتجاه الوطن ؟؟؟ اغلب الدول العربية والإسلامية فاسدة ليس لأن الشعوب فاسدة بل لأن هناك من يرعى الفساد ويشجعه وبالتالي تجد البعض يضعف ولائهم وانتمائهم اتجاه دولهم ويستعدوا للتعاون مع اي طرف يحقق لهم مصالحهم
__________________
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-15-2014, 08:14 PM
ابن الوادي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
الدولة: القنيطرة/المغرب
العمر: 48
المشاركات: 11
افتراضي

السلام عليكم
لانختلف يا اخي في عموم الامر نحن نحتاج الى مواطن مواطن وهي نفسها الجملة التي تشرفت بطرحها بصيغة اخرى ربما اكثر حرقة وعمقا بقولكم - الأنظمة تسعى لمصالحها ولا تسعى لتكريس المواطنة في نفوس المواطنيين-
فالمسؤول في النظام قبل تحمله للمسؤولية كان مواطنا عاديا وهنا تتجلى القولة الشهيرة
فاقد الشيىء لايعطيه.
دمتم في رعاية الله وحفظه.

آخر تعديل بواسطة ابن الوادي ، 04-19-2014 الساعة 03:25 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« الكيان الصهيوني بين مطرقة روسيا وسندان الغرب | الاستخبارات الصهيونية تتوقع انهيار انقلاب مصر في 2015 »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة الجانب الشرقي: أصل الجنس البشري Eng.Jordan بحوث ودراسات منوعة 0 06-23-2013 10:01 AM
فطائر الجوز بالشوكولاتة احمد ادريس البيت السعيد 2 04-17-2013 11:40 PM
اعترافات مثيرة لـ"شاليط" حول اللحظات الأولى من أسره Eng.Jordan أخبار الكيان الصهيوني 0 03-23-2013 02:50 PM
اعترافات فوق القمر عمر سيف الدين نثار الحرف 1 06-25-2012 06:43 PM
الجوز يساعد الجسم على تخفيض ضغط الدم Eng.Jordan الأعشاب والطب الطبيعي 0 02-23-2012 05:23 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:13 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68