تذكرني !

 





مالك بن نبي.. دراسة استقرائية مقارنة

مالك بن نبي.. دراسة استقرائية مقارنة* ــــــــــــــــــــ 6 / 11 / 1435 هـ 1 / 9 / 2014 م ــــــــــ عرض: محمد بركة -----------

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-01-2014, 06:57 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود غير متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 24,578
ورقة مالك بن نبي.. دراسة استقرائية مقارنة


مالك بن نبي.. دراسة استقرائية مقارنة*
ــــــــــــــــــــ

6 / 11 / 1435 هـ
1 / 9 / 2014 م
ــــــــــ

مالك نبي.. دراسة استقرائية مقارنة 1_2014123_34160.jpg


عرض: محمد بركة
-----------

الكتاب : مالك بن نبي.. دراسة استقرائية مقارنة

المؤلف : مولاي الخليفة لمشيشي

الطبعة : الأولى-2013

عدد الصفحات : 194 صفحة من القطع المتوسط

الناشر : دار النايا للدراسات والنشر والتوزيع-دمشق –سورية

------------------

صدر حديثا للكاتب المغربي مولاي الخليفة لمشيشي كتاب تحت عنوان مالك بن نبي .. دراسة استقرائية مقارنة .. معالم المنهج في تأصيل العلوم الإنسانية لمشروع مشكلات الحضارة، الذي يعد ه الكثيرون مفكرا إصلاحيا ينضم إلى الجيل الثاني بعد المفكرين الإصلاحيين الآخرين مثل جمال الدين الافغاني ومحمد عبده... بينما يعتبره مولاي الخليفة لمشيشي تجاوز المرحلة الإصلاحية لأن الظروف الاجتماعية والسياسية والفكرية فرضت أن تلك المرحلة صارت من الماضي، وكذلك أثار الكثير من النقاط التي تعتبر ذات اتجاه مختلف عما طرحته المرحلة الإصلاحية، وأنه دعا لتصفية سلبيات الماضي والبناء على أسس جديدة،

أما الإصلاحيون فركزوا على نقاط معينة يجب تجاوزها ونقاط معينة يجب البناء عليها. أيضاً نقد بن نبي مفكري الإصلاح، الأمر الذي يُظهر أنه صاحب مشروع متكامل عرضه في كتابه الذي يعتبر عرضاً كاملاً لمشروعه وهو مشكلات الحضارة. الكاتب يرى أن بن نبي صاحب مشروع إذاً، ولأنه كذلك لم يسلم من النقد الكثير الذي وجه له. فلم يكن بن نبي، رغم التقدير الكبير لفكره ومساهماته في البحث عن جذور المشكلات التي يعانيها المجتمع العربي – الإسلامي، ورغم الثقة التي اكتسبتها آراؤه وأفكاره بين المثقفين والمفكرين العرب، بمعزل عن النقد الذي وجهه له بعض معاصريه وبعض اللاحقين له..

يعتبر الكاتب الخليفة لمشيشي أن الاستعمار الفرنسي، خلال احتلاله الجزائر،هو الذي ساهم بمحاولة تشويه صورة المفكر بين مثقفي بلده والعالم العربي والإسلامي لما لآرائه من قدرة على فضح أساليبه وممارساته بحق الجزائريين. وخير مثال على ذلك الفكرة الشهيرة التي أطلقها بن نبي حول القابلية للاستعمار ، حيث يرى بن نبي أن البلاد الإسلامية استعمرت لأنها قابلة للاستعمار. كما يعرض الكاتب للآراء الكثيرة أيضاً التي رأت بن نبي مثال الشخص المفكر المنخرط بهموم الواقع والمنافح عن قضية شعبه وباقي الشعوب الإسلامية.

يستحضر الكتاب قضية تأصيل مناهج العلوم الحديثة من خلال مشروع رجل خبر كل المعارف والعلوم في أوربا، حيث اشتد عودها على غير استقامة وهو بذلك يضع الأصبع على الجرح الذي لايزداد إلا اتساعا في قلب الأمة الإسلامية، إذ الأزمة التتي تتخبط بها معظم القطاعات ببلداننا الإسلامية هي ازمة ذات قطب معرفي انعكس على الجوانب العلمية والتكوينات الإجتماعية والإقتصادية والسياسية ولا غرابة أن نجد مالك بن نبي يعي مدى تأثير المعرفة والعلوم الإنسانية على الإنسان والمجتمع الغربيين ومن خلالها العالم الإسلامي كذلك، ليقدم لنا مشروعا تنويريا تستفيد منه مختلف الروافد الثقافية الإسلامية لإمكانية تحقيق النهضة المنشودة،

وتجاوز مشكلات الحضارة، عبر تميتن شروطها والتمكين لها القوة المعرفية والجدة التي يتميز بها الكتاب تتجلى في إلتماس معيارية إسلامية في التعامل مع مفاهيم الفكر الغربي المعاصر وبالوقوف على مفاهيم تنتمي لحقول معرفية غربية كعلم النفس، وعلم الإجتماع، وعلم التربية، وفلسفة التاريخ، وعلم السياسة،ومنهج توظيفها في مشروع مالك بن نبي. جاء الكتاب في عدة فصول يعرض الفصل الأول من الكتاب لمقدمات حول مشروع مشكلات الحضارة، وكما جرت العادة أثناء الحديث عن مشروع أي مفكر إلا ويتم عرض سيرة ذاتية عنه، كذلك كان في الفصل الأول من الكتاب، حيث استخلص شذرات من سيرته مستخلصا لها من كتاب مذكرات شاهد القرن مستعرضا بعد ذلك أهم كتاباته، وأبرز الكتب والرسائل الجامعية والبحوث التي تناولت مالك بن نبي بالتحليل والمناقشة، مرورا بالإطار التاريخي المتسم بتصدع الأمة القطب الذي جاء فيه مشروع بن نبي، والذي سار على نهج دعاة تحديد معالم في الطريق من أجل بعث الروح في جسم الأمة الخامل، مستعرضا لموقف وموقع مالك بن نبي من الحركة الإصلاحية التي عايشت أزمة التكيف مع العالم الحديث وهل علاقته بها كانت متماهية أم أنه تجاوز مقوماتها الإصلاحية إلى ماهو أبعد..

وينتقل المشيشي في الفصل الثاني إلى قراءة مفاهيمية ومعرفية في كل من المفاهيم التالية: النهج، العلم، الأخلاق، محددا لمعالم المنهج البنابي العام في المشروع ، وذلك بالإجابة عن سؤال العلاقة بين الأخلاق والعلم، وعواقب فصل العلاقة على كل من المستوى الفكري والمستوى الإجتماعي والمستوى الإقتصادي والمستوى الحضاري والإنساني، إلى الخلوص لمنهج من خلال المصادر المعرفية الإسلامية، وطرق تعامل مالك بن نبي مع الفكر الغربي المعاصر والذي عدده الكاتب في منطلقين أساسيين هما : رسالة المسلم العادية والإستيعاب والتجاوز. وفي كل من الفصل الثالث والرابع والخامس والسادس؛ تم استبيان مناهج العلوم الغربية وهي على التوالي: علم النفس، علم الإجتماع، علم التربية: الإنسان- التغيير- التربية، وعلم السياسة، وقد قام الكاتب بتفصيل في كل علم علم.. مستنتجا لخلاصات تزيد من ضرورة ارتباط مؤسساتنا الجامعية بشخصية المفكر الجزائري مالك بن نبي.

في سيرة المفكر الكبير كما عرضها الكتاب أنه ولد بمدينة قسنطينة الجزائرية عام 1905. وفي شهر سبتمبر من سنة 1930 انتقل إلى فرنسا لغرض الدراسة فأجرى امتحان الدخول إلى معهد الدراسات الشرقية لكن خابت آماله فدرس في معهد اللاسلكي. ولكنه فيما كان ينتظر نتائج مسابقة معهد الدراسات الشرقية زار متحفاً للفنون والصناعات و كان ذلك سبباً في تفكيره لأول مرة في مشكلة الحضارة. تخرج في باريس مهندساً كهربائياً. لكن الاستعمار وبسبب مواقف مالك بن نبي المناهضة له وضع عراقيل له كطرد والده من عمله، وعدم منحه الشهادة بعد تخرجه من مدرسة الكهرباء رغم تفوقه فيها، ومنعه بطريقة غير مباشرة من السفر إلى المشرق عدة مرات ورفض ملفاته في إجراء المسابقات بحجة أنه لم يستوف شروط الامتحان.عمل صحفياً بجريدة لوموند. و في باريس أصدر باللغة الفرنسية كتاب الظاهرة القرآنية ورواية لبيك وشروط النهضة ووجهة العالم الإسلامي.

من مؤلفاته أيضاً: الفكرة الإفريقية الآسيوية ومشكلة الثقافة وحديث في البناء الجديد» والصراع الفكري في البلاد المستعمرة وفكرة كومنولث إسلامي وآفاق جزائريةو مذكرات شاهد قرن وهذه الأخيرة هي مذكراته في ثلاثة أجزاء... والحقيقة ثمة الكثير من الكتب التي تركها المفكر الشهير . كما عرض الكاتب للعديد من الدراسات والرسائل الجامعية التي كتبت عنه وحوله وهي كثيرة أيضاً.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
*{نوافذ}
ـــــــــ
المصدر: ملتقى شذرات


lhg; fk kfd>> ]vhsm hsjrvhzdm lrhvkm

رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
مالك, مقارنة, استقرائية, دراسة, نبي..

« بالفيديو | دراسات علمية جديدة عن الصـــلاة..!! »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإسلام واليهودية دراسة مقارنة من خلال سفر اللاويين عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 09-25-2013 07:35 AM
أثر الأذكار ونحوها من خارج الصلاة على صحتها (دراسة فقهية مقارنة) Eng.Jordan دراسات وبحوث اسلامية 0 03-01-2013 08:02 PM
استرجاع الجيل الثالث من الويب دراسة تحليلية مقارنة Eng.Jordan بحوث ودراسات منوعة 0 12-30-2012 02:06 PM
دراسة مقارنة في القانون المدني العراقي والمصري Eng.Jordan بحوث ودراسات منوعة 0 08-03-2012 05:04 PM
بيع التقسيط وتطبيقاته المعاصرة دراسة مقارنة Eng.Jordan بحوث الإدارة والإقتصاد 0 01-21-2012 05:32 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:16 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68