تذكرني !

 





في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد

منهج الشيخ ابن عثيمين في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد* ـــــــــــــــــــــــــــــ 21 / 3 / 1436 هـ 12 / 1 / 2016 م ـــــــــــ منهج

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-12-2015, 08:43 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 18,005
ورقة في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد


منهج الشيخ ابن عثيمين في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد*
ـــــــــــــــــــــــــــــ

21 / 3 / 1436 هـ
12 / 1 / 2016 م
ـــــــــــ

بيان أشكل أحاديث الاعتقاد 4071.jpg

منهج الشيخ ابن عثيمين في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد

إعداد الدكتور : يوسف بن علي الطريف

بحث محكم مقدم لندوة جهود الشيخ محمد العثيمين العلمية

ــــــــــــــ

كثيرة هي أحاديث العقائد التي أسهب الشيخ ابن عثيمين في شرحها وبيان ما أشكل منها في الاعتقاد, متناولا شرح معاني تلك الأحاديث, مع ذكر الأمثلة وذكر وجه الإشكال في كل حديث, وبيان الشيخ لذلك على وجه الاختصار بما يناسب المقام.

وإذا كانت أهم أهداف الدراسة التي سعى الباحث لتحقيقها من خلال دراسته هي: المساهمة في إظهار الآثار العلمية للشيخ, وإبراز ما تميز به منهجه في توضيح ما أشكل من أحاديث الاعتقاد, وبيان المقدرة العلمية الراسخة والفهم العميق الواسع لعلماء أهل السنة في أحاديث الاعتقاد, وعلى رأسهم الشيخ ابن العثيمين, فإن حدود الدراسة اقتصرت على التمثيل على الأحاديث الدالة على مسائل الاعتقاد, لكون الخطأ في فهمها خطير.

وقد اشتملت الدراسة على تمهيد ومبحثين, الأول تناول القواعد التي أسس عليها الشيخ منهجه في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد, والثاني اشتمل على أبرز الطرق التي سلكها الشيخ في تعامله مع أحاديث الاعتقاد التي ظاهرها الاشكال وعدم وضوح المراد.

وبعد التعريف بمصطلحات الدراسة في التمهيد, من خلال تعريف المنهج ومشكل الحديث وأهميته, وأبرز المؤلفات في هذا العلم ككتاب (اختلاف الحديث) للشافعي و(تأويل مختلف الحديث) للدينوري, إضافة لبيان موجز عن جهود الشيخ ابن عثيمين في بيان عقيدة أهل لاسنة والجماعة, من خلال التدريس وتأليف الكتب والفتاوى والخطب المنبرية والمشاركات الإعلامية, بدأ الباحث في صلب موضوع دراسته.

في المبحث الأول وتحت عنوان: "اعتماد الشيخ في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد على القرآن الكريم والسنة النبوية" استعرض الباحث بعض أقوال الشيخ في هذا الجانب: "على المؤمن أن يبني معتقده وعمله على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم, فيجعلهما إماما له, يستضيء بنورهما ويسير على منهجهما, فإن ذلك هو الصراط المستقيم الذي أمر الله تعالى به".

كما يؤكد الشيخ دائما – كما يقول الباحث- على أن الكتاب والسنة فيهما ما يزيل كل إشكال ولبس, وأن الخطأ يكون إما من نقص العلم أو الفهم وهذا قصور, أو من نقص التدبر وهذا تقصير, أما إذا وُفقَ الإنسان بالعلم والفهم وبذل الجهد في الوصول إلى الحق فلا بد أن يصل إليه.

ويجعل الشيخ – كغيره من علماء أهل السنة - كتاب الله هو المصدر الأول في الاعتقاد والتشريع, فإن عارضه حديث وإن كان صحيحا اعتمد على ما في القرآن, ومثاله حديث: (خلق الله التربة يوم السبت, وخلق فيها الجبال يوم الأحد, وخلق الشجر يوم الاثنين, وخلق المكروه يوم الثلاثاء .....) ورغم كون الحديث في صحيح مسلم, إلا أن فيه إشكال عدم ذكر السموات والأرض ضمن الخلق, إضافة لجعل الخلق في سبعة أيام, بينما ذكر القرآن أن الله خلق السموات والأرض في ستة أيام: {هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ} الحديد/4

وقد نقل الباحث عن الشيخ إنكار العلماء لهذا الحديث واعتباره غير صحيح -كالبيهقي وابن كثير وابن تيمية وابن القيم وغيرهم الذين نقلوا عن الأئمة المتقدمين أن الحديث معلول سندا ومتنا- لكون الإمام مسلم ورواة الحديث بشر يخطئون ويصيبون, والقرآن ليس فيه خطأ, وما خالف القرآن يحكم عليه بعدم الصحة والرد.

كما ذكر الباحث التزام الشيخ في بيان ما أشكل من أحدايث الاعتقاد بمنهج السلف الصالح, كأحاديث الصفات التي كان السلف الصالح يأخذ بظاهر الأحاديث بعيدا عن التأويل المتكلف الذي يصرفها عن المراد بها دون دليل, وربما رجح في شرحه لما أشكل من الأحاديث قولا على آخر لكون الما رجحه أليق بمذهب السلف, وإن كان القول المرجوح له حظ من النظر.

وأكد الباحث أن الشيخ كان دائم التأكيد على وجوب رد المتشابه من الأحاديث إلى المحكم منها لإزالة الإشكال, ومن ذلك أنه لما سئل عن الجمع بين ما روي أن أقواما يدخلون الجنة ولم يسجدوا لله سجدة وما في معناه, وأحاديث كفر تارك الصلاة أجاب:

بأن المراد بهم أناس يجهلون وجوب الصلاة كما لو كانوا في بلاد بعيدة, أو أناس ماتوا فور إسلامهم فلم يتمكنوا من أن يسجدوا لله سجدة, وذلك من باب حمل المتشابه – دخول الذي لم يسجد سجدة واحدة الجنة – على المحكم – أحاديث وجوب الصلاة وكفر تاركها.

وبعد حل إشكال ما يوهم التعارض في أحاديث الاعتقاد أكد الشيخ على أنه لا يمكن أن يقع تعارض أو تناقض بين الأحاديث الثابتة, وقد ألف كثير من العلماء كتبا لبيان هذه الحقيقة, ككتاب: (تأويل مختلف الحديث) لابن قتيبة الدينوري.

في المبحث الثاني من الدراسة بين الباحث أبرز الطرق التي سلكها الشيخ في تعامله مع أحاديث الاعتقاد التي ظاهرها الإشكال وعدم وضوح المراد, وذلك من خلال ما يلي:

1- تصريح الشيخ بنفي الإشكال في الحديث أثناء تعرضه لبيانه كما في جوابه لمن سأله عن الجمع بين قوله صلى الله عليه وسلم: (من نوقش الحساب عذب) وقوله : (إن الله يدني المؤمن فيضع عليه كنفه ويستره فيقول : أتعرف ذنب كذا ؟ أتعرف ذنب كذا ؟ .....) قال الشيخ: ليس في هذا إشكال... , ثم بين الفرق بين المناقشة والسؤال لمجرد التقرير بالذنب لا على وجهع المحاسبة.

2- بيان الشيخ أن توهم المعنى الخاطئ لبعض الأحاديث المشكلة قد يكون مبنيا على فهم غير صحيح لبعض مسائل الشرع, كجوابه لمن سأله: كيف يحاسب الكافر يوم القيامة وهو غير مطالب بما يطالب بالتكاليف الشرعية, فقال: هذا سؤال مبني على فهم ليس بصحيح, فالكافر مطالب بما يطالب به المؤمن , لكنه غير ملزم به في الدنيا.

3- ينبه الشيخ في معرض بيانه للإشكال إلى خطأ من أخطأ في فهم الحديث ويرده, كما في رده دعوى النسخ بحديث: (لا عدوى ولا طيرة..) لحديث: (فر من المجذوم) والصحيح أنه لا نسخ لإمكان الجمع وإعمال الدليلين, وهو أولى من إبطال أحدهما بالنسخ.

4- بيان الشيخ أن الإشكال قد يظهر للناظر بسبب عدم التأمل في الحديث الحديث ذاته أو بعض ألفاظه, فالحديث القدسي: (يا ابن آدم مرضت فلم تعدني ...) بين الشيخ أن الحديث يُفسر بما فَسرَه المتكلم به وهو "الله", فالمراد مرض العبد واستطعامه واستسقاؤه, وإنما أضافه الله لنفسه للترغيب والحث.

5- بين الشيخ أن بعض الأحاديث التي يتوهم فيها الإشكال أو غير المراد مرده عدم الإطلاع على أحاديث أخرى في ذات الموضوع تبين مراد الشارع, وذلك مثل حديث (لا عدوى ولا طيرة) فقد ذكر الشيخ أن النفي ليس للوجود لأنها موجودة, بل لنفي التأثير فالمؤثر هو الله, ويدل لوجودها حديث: (لا يورد ممرض على مصح) أي لا يورد صاحب الإبل المريضة على صاحب الإبل الصحيحة لئلا تنتقل العدوى.

6- وقد يكون سبب الإشكال حديث لم يصح فيرد لعلة في سنده أو متنه, كما في حديث (الحجر الأسود يمين الله في الأرض) فقال الشيخ: الحديث باطل لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم.

7- إيضاح الشيخ لما أشكل من الحديث بالاعتماد على دلالة اللغة العربية, كما في شرحه لحديث: (إني أجد نَفَسَ الرحمن من قبل اليمن) فذكر معنى النفس لغة بأنه: الفرج عن المكروب, فيكون معنى الحديث: أن تنفيس الله عن المؤمنين يكون من أهل اليمن.

8- وقد يكون إيضاح الشيخ للإشكال في الحديث بالاعتماد على ما دل عليه العقل والحس – في مجال البيان والإيضاح - وخاصة في شرحه للأحاديث الدالة على صفات الله لوقوع كثير من الناس في تأويلها بحجة أن العقل يحيلها أو يدل على خلافها, فإذا تعلق الأمر بالكيفية شدد الشيخ على وجوب التسليم والإيمان بظاهر القرآن والسنة, كما في حديث: (ينزل ربنا كل ليلة إلى السماء الدنيا).

9- بيان الشيخ لما أشكل من الأحاديث بما أُثر عن السلف, كما في بيانه لما أشكل من حديث (من عادى لي وليا ..... كنت سمعه...) قال الشيخ بعد أن بين المراد: هذا ما فسره السلف.

وبعد هذه الجولة في صفحات كتب الشيخ ابن عثيمين بما يختص بمنهجه في بيان ما أشكل من أحاديث الاعتقاد, ختم الباحث بذكر أبرز ما ظهر من نتائج مما يعتبرملخصا لهذه الدراسة القيمة.

جزى الله الباحث على هذه الدراسة القيمة, ونفع بها المسلمين. آمين

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*{التأصيل للدراسات}
ــــــــــــــ
المصدر: ملتقى شذرات


td fdhk lh Ha;g lk Hph]de hghujrh]

رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
أحاديث, أشكل, الاعتقاد, بيان

« السياسة الشرعية عند محمد رشيد | الرسوم المسيئة والعقلية المتغطرسة »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحاديث عن التسبيح والإستغفار Eng.Jordan شذرات إسلامية 0 01-04-2015 11:26 PM
مسائل الاعتقاد بين أخبار التواتر والآحاد عبدالناصر محمود دراسات وبحوث اسلامية 0 08-01-2014 07:10 AM
أحاديث أقوال مأثورة ذكريات الملتقى العام 2 05-21-2013 03:40 PM
من أحاديث الرسول عليه السلام في فتن آخر الزمان Eng.Jordan شذرات إسلامية 3 04-11-2013 01:16 AM
حمل كتيب عن أحاديث أشراط الساعة Eng.Jordan كتب ومراجع إلكترونية 0 03-20-2012 02:17 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:26 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73