تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

الأنبياء وأهل الفضل والصلاح

الأنبياء وأهل الفضل والصلاح يطلبون العفو ويرجون المغفرة وكان أسرع الخلق امتثالاً لهذه الأوامر وإجابة النداء هم: الأنبياء عليهم الصلاة والسلام، وأهل الفضل والصلاح كذلك. فها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-28-2015, 07:44 AM
الصورة الرمزية صابرة
صابرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 7,000
افتراضي الأنبياء وأهل الفضل والصلاح


الأنبياء وأهل الفضل والصلاح يطلبون العفو ويرجون المغفرة


وكان أسرع الخلق امتثالاً لهذه الأوامر وإجابة النداء هم: الأنبياء عليهم الصلاة والسلام، وأهل الفضل والصلاح كذلك.

فها هو أبونا آدم وأُمنا حواء عليهما السلام:
لَمَّا خَالفَا أمرَ الله عز وجل وأزلهما الشيطان وأوعهما في الخطأ بَادَرا بالتوبة والندم، فقالا: {رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ} [الأعراف: 23].

وها هو نوح صلى الله عليه وسلم:
تأخذه الشفقة على ولده الكافر فيقول: {إِنَّ ابُنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ} [هود: 45].

فيقول الله له: {يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلاَ تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ} [هود: 46].

فحينئذ يتزجه نوح إلى ربه مستغفرًا وبرجع تائبًا إلى ربه تائبًا، فيقول: {رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ} [هود: 47].

وأيضًا: بعد أن ذكر الله قصة نوح مع قومه وإغراق القوم الكافرين ونجاة نوح ومن معه أجمعين قال نوح صلى الله عليه وسلم: {رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِناً وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَاراً} [نوح: 28].

وها هو الخليل إبراهيم صلى الله عليه وسلم يقول:
{وَالَّذِي أَطْمَعُ أَن يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ} [الشعراء: 82].

وها هو موسى عليه السلام يقول:
{قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} [القصص: 16].

ويقول عليه السلام:
{رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلأَخِي وَأَدْخِلْنَا فِي رَحْمَتِكَ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} [الأعراف: 151].

وها هو نبينا صلى الله عليه وسلم:
يَعدُّ له أصحابه فيي المجلس الواحد: «رَب اغفر لي وتُب علي إنك أنت التوابُ الرحيم» [رواه ابو داود]، وفي رواية «إنك أنت التوابُ الغفور» مائة مرةٍ (1).

ويقول عن نفسه: «والله إنّي لأَستغفِرُ الله وأتوبُ إليه في اليوم أكثر من سبعين مرَّةٍ» [رواه البخاري] (2).

ويحثه رَبُه على الاستغفار، فيقول له: {وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ} [محمد: 19].

ويونس صلى الله عليه وسلم ينادي في الظلمات:
{لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ} [الأنبياء: 87].

وسليمان عليه السلام يدعو فيقول:
{وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعاً وَأَنَابَ} [ص: 24].

وها هو أفضل هذه الأمة وخيرها بعد نبيها صلى الله عليه وسلم، ها هو أبو بكر -رضي الله عنه- يسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقول له: "يا رسول الله علمني دعاء أدعو به في صلاتي"، قال: «قُل اللهم إني ظلمتُ نفسي ظُلمًا كثيرًا ولا يغفرُ الذنوبَ إلا أنت فاغفر لي مغفرةَ من عِندِك وارحمني، إنك أنت الغفور الرحيم» [رواه البخاري] (3).

وعمر -رضي الله عنه- يقول لرسول الله صلى الله عليه وسلم: «استغفر لي يا رسول الله» (4).

وغير هؤلاء كثيرٌ.

فكانت التوبة لهم راية، والاستغفار لهم شعارًا، كلٌّ كان لربه أوابًا.

__________________________________________________ ___
(1) أخرجه أبو داود (1516)، وعبد بن حميد في (المنتخب) بتحقيقي (حديث 784) من حديث ابن عمر -رضي الله عنهما- بإسناد صحيح، وانظر تخريجه هناك.

(2) أخرجه البخاري مع (الفتح) (11/101) من حديث أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعًا.

(3) أخرجه البخاري مع (الفتح) (2/317)، ومسلم (17/28) مع النووي.

(4) صحيح وسيأتي تخريجه.


من كتاب (الاستغفار) للشيخ مصطفى العدوي

المصدر: ملتقى شذرات


hgHkfdhx ,Hig hgtqg ,hgwghp ,Hil

__________________
​ربــــاهُ عونك فالآمواجُ عاصفةٌ​
​ومرگبي تائهٌ والبحرُ مسجورُ​
​سعيتُ نحوك ياربي ولي آملُ​
​والسعي في طاعةِ الرحمن ِمشگورُ​
​مني إجتهادُ وسعيٌ في مناگبها​
​ومنك ياربي توفيقٌ وتيسيرُ​
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
الأنبياء, الفضل, وأهم, والصلاح

« عظم شأن القرآن الكريم وحقوقه | بنات النبي صل الله عليه وسلم »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصراط بين الإباضية وأهل السنة عبدالناصر محمود شذرات إسلامية 0 10-08-2014 03:09 PM
أهل العهد وأهل الحرب عبدالناصر محمود دراسات وبحوث اسلامية 0 09-04-2014 07:52 AM
تجويد الفاتحة وأهم الأخطاء الشائعة صباح الورد شذرات إسلامية 0 08-09-2014 10:00 AM
هل كان النبى مختلف عن أقرانه وأهل زمانه فى صغره وشبابه جيهان السمرى شذرات إسلامية 0 08-04-2014 07:41 AM
الثوار يحصدون 50 من "حزب الله" وأبو الفضل العباس بدمشق Eng.Jordan أخبار عربية وعالمية 0 12-08-2013 07:11 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 10:54 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68