تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

طــريــق النـــجاة

طــريــق النـــجاة أختي المسلمة: صانك الله بالعفاف وزينك بالتقوى اسلكي طريق النجاة واستيقظي من الغفوة وابتعدي عن ما يدفع بك إلى الهاوية ويسير بك إلى الحضيض. ومن طرق النجاة: 1-

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-20-2015, 07:34 AM
الصورة الرمزية صابرة
صابرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 7,288
افتراضي طــريــق النـــجاة


طــريــق النـــجاة
أختي المسلمة: صانك الله بالعفاف وزينك بالتقوى اسلكي طريق النجاة واستيقظي من الغفوة وابتعدي عن ما يدفع بك إلى الهاوية ويسير بك إلى الحضيض.
ومن طرق النجاة:
1- أيَّتها الأخت المؤمنة.. يا من أنعم الله عليكِ بصحَّة البدن.. يا من أكرمكِ الله بنعمة الإسلام.. احمدي الله -سبحانه- واشكريه.. وتقرَّبي إليه وأطيعيه.. فإنَّ طاعته فيها سعادة الدُّنيا والآخرة.. والقرب منه منوطٌ بعزِّ الآخرة والأولى.. قال -تعالى-: {وَمَن يُطِعِ اللَّـهَ وَرَ‌سُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا} [الأحزاب: 71].
2- التقليل من الخروج للأسواق قدر المستطاع وتعبد الله عزّ وجلّ بالمكث والقرار في البيت امتثالا لأمر الله عزّ وجلّ {وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ} [سورة الأحزاب: من الآية 33].افظي على حجابكِ وعفافِك.. فالحجاب طهارةٌ وعفَّةٌ ونقاءٌ.. قال -تعالى-: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَ‌فْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ} [الأحزاب: 59]. نعم إنَّه زينةٌ وعلامةٌ للمرأة الطَّاهرة الشَّريفة.. كيف لا؟ وهو دليلُ حيائها.. وعلامة نقائها.. وهو *****ٌ لها من شياطين الإنس والجنِّ.. فاحرصي على حجابكِ -رحِمكِ الله- فإنَّه سرُّ سعادتكِ.
3- الحذر من التبرج والسفور حين الخروج من المنزل فإن ذلك من أسباب الفتنة و*** الأنظار، وقد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم «صنفان من أهل النار» وذكر منهما: «نساء كاسيات عاريات مائلات مميلات..» ومن أعظم أنواع الستر لبس العباءة المحتشمة وستر اليدين والقدمين، ولبس النقاب والبعد عن مس الطـيب. وتشبهي بأمهات المؤمنين ونساء الصحابة فإنّهن كن يخرجن كالغربان متشحات بالسواد لا يُرى منهنّ شيئا.
4- إبتعدي أيّتها المسلمة من قراءة المجلات الهابطة ومشاهدة الأفلام الماجنة فإنّها تثير الغرائز وتهون أمر الفاحشة وتزينها باسم "الحب والصداقة" وتظهر الزنا باسم "العلاقة العاطفية الناضجة بين الرجل والمرأة" ولا تفسدي بيتك وقلبك وعقلك بعلاقات محرمة!
5- قال الله عزّ وجلّ: {وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ} [سورة لقمان: 6] فابتعد عن سماع الأغاني والموسيقى وعطري سمعك بآيات القرآن وحافظي على الذكر والاستغفار، وأكثري من ذكر الموت ومحاسبة النفس واعلمي أنّك حين تعصين الله عزّ وجلّ إنّما تعصينه بما وهبك من نعم فاحذري أن يسلبها منك.
6- الخوف من العليّ القدير المطلع على السرائر هو أعظم أنواع الخوف وهو الذي يحجب عن المعصية. ولكن احتملي نسبة واحد في الألف أنّك ربّما زللت ووقعت في الزنا. فكيف الحال إذا علم والدك ووالدتك وإخوتك وأقاربك أو زوجك؟! وأصبحت في أعينهم وعلى ألسنتهم حتى تموتي "أنّك زانية" والعياذ بالله!
7- ليكن لك رفقة صالحة تعينك وتسددك فإنّ الإنسان ضعيف والشياطين تتخطفه من كل مكان، واحذري رفيقة السوء فإنّها تأتي إليك كاللص تتسلل خلسة حتى توقعك في الحرام، وتذكري عم النبي صلى الله عليه وسلم وهو رجل كبير السن راجح العقل ومع هذا كله فإن رفيق السوء أبو جهل حضر عند وفاته وكان سببا في موته على الشرك.
8- أكثري من الدعاء فقد كان نبي هذه الأمة دائم الدعاء كثير الاستغفار.
9- لا يفوتك وقت إلاّ والقرآن بين يديك تقرأين فيه، وحاولي أن تحفظي ما تيسر، وإن علت همتك فالتحقي بأحد دور التحفيظ النسائية، ونفسك إن لم تشغليها بالطاعة والعبادة أشغلتك بالباطل.
10- إنّ ما تبحثين عنه في العلاقات المحرمة لإزجاء الوقت وإشباع العاطفة إنّما هو نتاج فراغ روحي وخواء قلبي وضيق في الصدر منشئه البعد عن الطاعة والعبادة {وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً} [سورة طه: من الآية 124].
11- تذكري أنّك سوف ترحلين من الدنيا بصحائف كتبت طوال أيام حياتك فإن كانت مليئة بالطاعة والعبادة فأبشري وإن كان غير ذلك بادري بالتوبة قبل الموت.. فإنّ يوم القيامة هو يوم الحسرة.. {وَأَنذِرْهُمْ يَوْمَ الْحَسْرَةِ} [سورة مريم: من الآية 39] وهو يوم الفضائح وتطاير الصحف يوم تذهل فيه كل مرضعة عما أرضعت! وتذكري أختي المسلمة يوما توسدين فيه في القبر وحيدة فريدة!
12- الهاتف ـ أختي المسلمة ـ أصبح مصيدة لكثير من النساء فلا تكوني إحداهن وإن ابتليت بذئب بشري وبدأت معه علاقة محرمة فسارعي إلى قطعها قبل أن تتطور الأمور وأبلغي رجال الهيئة عنه، واعلمي أنّ الله تعالى سيجعل لك فرجا ونجاة منه.
13- تذكري يا من تبحثين عن السعادة وتسعين نحو الجنة أنّ ذلك في طاعة الله واتباع أوامره.. {مَنْ عَمِلَ صَالِحَاً مّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيّبَةً} [سورة النحل: من الآية 97] وتذكري أن ترك المعصية أهون من طلب التوبة. وأذكرك بحديث ****** صلى الله عليه وسلم: «إذا صلت المرأة خمسها، وصامت شهرها، وحصنت فرجها، وأطاعت بعلها، دخلت من أي أبواب الجنة شاءت».
14- صوني لسانَكِ عن الغيبة والنَّميمة.. فإنَّهما يمحقان الحسنات.. ويأكلان أجور الطَّاعات.. قال -تعالى-: {وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا ۚ أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِ‌هْتُمُوهُ} [الحجرات: 12] ثمَّ اجتنبي تلك المجالس الَّتي يحصل فيها مثل هذه المعاصي والآثام.. وأكثري من ذكر الله وقراءة القرآن.. فإنَّهما من أسباب النَّجاة من هذه الأمور.
15- احرصي -رعاكِ الله- على التَّفقُّه في أحكام دينِك . وأمورِ عقيدتِك.. وأوصيك بقراءة الكتب النَّافعة.. والوصايا الجامعة.. من كتب علمائنا ودعاتنا.. كما لا تنسَيْ حضور مجالس الذَّكر والعلم.. فإنَّها من أسباب تحصيل ذلك.. وتذكَّري قول الرَّسول -صلَّى الله عليه وسلَّم-: «ومن سلك طريقًا يلتمس فيه علمًا، سهل الله له به طريقا إلى الجنَّة» [رواه مسلم 2699].
16- أيَّتها الكريمة.. احرصي على كثرة النَّوافل.. وداومي على البذل والإنفاق.. وكوني من السَّبَّاقات.. إلى جنَّةٍ عرضها الأرض والسَّماوات.. قال -تعالى-: {سَابِقُوا إِلَىٰ مَغْفِرَ‌ةٍ مِّن رَّ‌بِّكُمْ} [الحديد: 21]، وقال: {وَفِي ذَٰلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ} [المطففين: 26].. فهيا يا أختاه.. فالميدان فسيحٌ.. والطَّريق طويلٌ.. فتزودي بزاد الإيمان.. وتسلحي بسلاح الطَّاعة.. والموعد الجنَّة..
جعلك الله هادية مهدية عفيفة تقية نقية وزينك بالإيمان وجعلك من الصالحات القانتات ممن ينادون في ذلك الموقف العظيم: {ادْخُلُوا الْجَنَّةَ لاَ خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَنتُمْ تَحْزَنُونَ} [سورة الأعراف: من الآية 49].
اسال الله العظيم ان يجعلها لنا ولكم صدقة جارية ينتفع بها الجميع

طــريــق النـــجاة 21_52cf88ecc0_thumb.gif

المصدر: ملتقى شذرات


'JJvdJJr hgkJJJ[hm

__________________
لا تبحث عن السعادة بل اصنعها
فهي بتقوى الله
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
النـــجاة, طــريــق

« صفات عباد الرحمن | الإساءة للنبي دوافعها عديدة »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:39 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68