تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

شذرات من السيرة النبوية العطرة

شذرات من السيرة النبوية العطرة بقلم -فالح الحجية 1 بسم الله الرحمن الرحيم السيرة العطرة هي سيرة الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم . المبعوث رحمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-12-2012, 08:32 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,463
افتراضي شذرات من السيرة النبوية العطرة


شذرات من السيرة النبوية العطرة

بقلم -فالح الحجية

1

بسم الله الرحمن الرحيم

السيرة العطرة هي سيرة ****** المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم . المبعوث رحمة للعالمين وهذه السيرة الطيبة هي من اشرف العلوم وأسناها وأفضلها بعد القرآن الكريم .
وقد ألهمني الله تعالى هذه اليوم ان اكتب في هذه السيرة العطرة بعد ان كتبت الكثير في القران الكريم ستة كتب لحد الان في سلسة التفسير الموضوعي للقران الكريم منها: اصحاب الجنة في القران الكريم والقران في القران الكريم والادعية المستجابة و....) ولا زلت بحمد لله وفضله ونظمت خمسة دواوين شعرية وعشرا ت الكتب في الادب والشعر والقصة والثقافة .

نسبه الشريف :

فاستفتح باسم الله تعالى ابدأ في نسبه الشريف فاقول
والحمد لله تعالى :

ان محمدا صلى الله عليه وسلم هو اكرم خلق الله تعالى وافضل انبيائه ورسله وخاتمهم وان نسبه الشريف معلوم لا شائبة فيه عذب فرات سائغ شرابه وشجرة طيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء فهو (( محمد بن عبد الله بن شيبة ( عبد المطلب ) بن عمرو( هاشم) بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان جد القبائل العدنانية وعدنان من ذرية نبي الله اسماعيل بن ابراهيم الخليل عليهما السلام)) .
فالنبي محمد صلى الله عليه وسلم من ذرية اسماعيل النبي بن النبي ابراهيم الخليل وجاء في الحديث الشريف ان النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( انا دعوة ابي ابراهيم )
وهذه الدعوة جاء ذكرها في القران الكريم
قال تعالى :

(واذ يرفع ابرهيم القواعد من البيت واسماعيل ربنا تقبل منا انك انت السميع العليم 0 ربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا امة مسلمة لك وارنا مناسكنا وتب علينا انك انت التواب الرحيم 0 ربنا وابعث فيهم رسولا منهم يتلو عليهم اياتك ويعلمهم الكتاب و الحكمة ويزكيهم انك انت العزيز الحكيم*)البقرة الايات 127 و128 و129 .

فبعث الله تعالى ****** المصطفى محمدا نبيا من العرب وهو منهم يتلو عليهم اياته ويعلمهم الكتاب وهو القران الكريم والحكمة والايمان التام ويزكي انفسهم بهذا الايمان استجابة لدعاء ابراهيم الخليل وابنه اسماعيل عليهما السلام وهما يبنيان البيت الحرام ويرفعان قواعده .

فهو اذن محمد بن عبد الله ووالده عبد الله كان احب اولاد عبد المطلب اليه وافضلهم واحسنهم وقد تعرض عبد الله الى الذبح كما تعرض اسماعيل نبي الله للذبح في قصة معروفة ومشهورة وهي ان عبد المطلب بعد ان حفر بئر زمزم واجرى الماء منه اخذت بعض فروع قريش تنازعه فنذر نذرا مفاده اذا رزق بعشرة اولاد وبلغوا مبلغ الرجال وبلغوا ان يمنعوه أي بلغوا يحافظون على زمزم ويمنعون من اراد التجاوز عليه يذبح احدهم فلما تم ذلك له جمع اولاده العشرة فأ جرى القرعة بينهم فوقعت على عبد الله فاخذه الى الكعبة ليذبحه فمنعه ملئ من قريش وخاصة اخوانه واخواله ففداه بمائة بعير ذبحها فدية عن عبد الله مثلما تم فداء اسماعيل بن ابراهيم الخليل عليهما السلام حين اخذه والده ابراهيم عليه السلام ليذبحه فانزل الله تعالى كبشا من السماء فداءا عنه.
ف****** المصطفى محمد هو ابن الذبيحين اسماعيل عليه السلام و عبد الله بن عبد المطلب وابن المفديين فداء اسماعيل بالكبش وفداء عبد الله بمائة من الابل .
وعبدالله بن شيبة وكنيته عبد المطلب وذلك ان والده هاشم مر بقافلته التجارية في ( يثرب ) قاصدا الشام وهي رحلة الصيف فمكث فيها مدة تزوج فيها ( سلمى بنت عمرو بن عدي) من بني النجار فتركها في( يثرب) حاملا وسار بقافلته الى الشام ثم وافته المنية في ارض الشام في مدينة (غزة) من ارض فلسطين فدفن هناك .
فولدت سلمى هذه بعد وفاة زوجها هاشم ولدا اسمته ( شيبة) اذ قيل انه لما ولد وجد في رأسه شيب . وقد نشأ ( شيبة ) في يثرب بين اخواله حتى بلغ ثماني سنوات فعلم بذلك اعمامه فطلبه عمه المطلب بن ها شم واخذه الى مكة فكان اغلب الناس لا تعلم انه اخوه وظنوا انه عبده فقيل
( عبد المطلب ) فكانت هذه شهرته .

وعبد المطلب جد النبي صلى الله عليه وسلم وصف بالجمال والكمال والوسامة وكان اعظم الناس شرفا حيث كان سيد قريش وصاحب عير مكة حتى قيل انه لقب ( الفياض) لفيض سخائه وجوده وكرمه .

ومن العجائب في زمنه حفر بئر زمزم بعد اندثارها بعد رؤيا جاءت عبد المطلب في منامه حدد له فيها موقع البئر فأمر بحفره وأشرف عليه - فكان زمزم ولا زال سقيا الحجاج رواءا وطعاما .
.
وقيل ان( جرهم) القبيلة العربية التي كانت تسكن مكة قد ردموا البئر عند جلائهم من مكة ورحيلهم خارجها .
وفي زمن عبد المطلب وقعت واقعة الفيل ومفادها ان ملك الحبشة ابرهة الاشرم بعد احتلاله لليمن قدم الى مكة من اليمن لاجل هدم الكعبة في جيش من الاحباش قدره بستين الف مقاتل وفي مقدمة هذا الجيش جعل عددا من الفيلة . فلما وصل الى مشارف مكة . استقر ليريح جيشه ثم يهجم على مكة ليهدم الكعبة المشرفة و كان قد بنى كنيسة كبيرة في اليمن اسماها ( القليس ) دعا الناس للحج اليها الا انه لم يستجب له فقرر هدم الكعبة لعل الناس تتجه - بعد هدمها- الى كنيسته حسب رايه وما اشار ه عليه قومه .

ولما تهيأ للهجوم على مكة بركت الفيلة ولم تتقدم ولم يفلح في تحريك الفيلة باتجاه الكعبة وجيشه حتى ارسل الله تعالى عليهم طيرا ابابيل أي جماعات جماعات من الطير ترميهم بحجار ة من سجيل أي ( جهنم ) أي تحمل في مناقيرها طينا متحجرا فيه انواع من الامراض القاتلة والمعدية فتساقطت عليهم من مناقيرها ومخالب ارجلها فكانت اينما تقع منهم تحرق موضع سقوطها على الجند فتزيل لحومهم عن جسومهم
فانهزموا شر هزيمة فقتلوا بالموت المحقق فمن لم يمت في مكانه في مكة مات في الطريق وجعلهم الله تعالى عبرة لمن اعتبر . فسمي هذا العا م ب(عام الفيل ) وفي هذا العام ولد ****** المصطفى بعد شهرين من واقعة الفيل .

بن عمرو المكنى ( هاشم) واسرة ****** المصطفى لا تزال تسمى الاسر ة الهاشمية نسبة الى هاشم جد ابيه والذي كنيته غلبت اسمه فقيل عبد المطلب بن هاشم وسبب هذه الكنية ان هاشما كان اعظم اهل زمانه فهو رجل عظيم الشأ ن في قومه فقد كان يؤوي الضيف والجائع والمسكين و يطعم الحجيج في المواسم حيث كان يهشم الخبز ويثرده في مرق اللحم ثم يتركه للناس ليأكلوه فكني ( هاشم ) وكان يلقب بمطعم الناس في السهل ومطعم الوحش والطير في الجبل وهاشم هو الذي سيّر الرحلتين التجاريتين ( رحلة الشتاء والصيف ) فكانت رحلة الشتاء الى اليمن ورحلة الصيف الى الشام تبعا للظروف المناخية ووجود المواد التجارية في هذين المصرين في هذه المواسم .
ابن عبد مناف بن (قصي) وقصي اسمه ( زيد) وزيد اول من جمع قريشا في مكة واسكنهم فيها و حول الكعبة بعد ان كانوا خارج مكة وفي اطرافها و ضواحيها وهو اول تولى الكعبة من قريش فكانت له سدانتها وحجامتها فكان الامر اليه فيها و بيده مفا تيح الكعبة يفتح لمن يشاء ومتى شاء ويمنع من يشاء وقد انشأ فيها السقاية وهو ماء عذ ب يخلط فيه نبيذ التمر او نبيذ العسل او نبيذ الزبيب . كان يعده في احواض من الاديم يشربه الحجيج اثناء حجهم الكعبة و انشأ الرفادة : وهو طعام يصنع للحجاج في موسم الحج وكان قصي قد بنى قرب الكعبة وقيل في شمالها دارا اسماها دار الندوة وهي دار مجلس شورى قريش يجتمعون فيها لمدارسة امورهم وبلدهم ومركزا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا لهم فكانت كل الامور تتم فيها ومن خلالها حتى عقود النكاح والزواج وكان قصي بيده القيادة واللواء فلا تقام الحرب ولا تعقد رايته الا بامره فهو صاحب الراي والمشورة والكلمة المسموعة في قومه .

اما قبيلته صلى الله عليه وسلم فهي قبيلة قريش المشهود لها بالشرف الرفيع والمجد المؤثل والقداسة والرفعة
بين سائر القبائل العربية . وقريش لقب ل( فهر بن مالك) او
قيل( للنضر بن كنانة ) وكلاهما من آباء النبي محمد صلى الله
عليه وسلم .

الكاتب
فالح نصيف الحجية
الكيلاني
المصدر: ملتقى شذرات


a`vhj lk hgsdvm hgkf,dm hgu'vm hga[vm hg,ekdm

__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-12-2012, 08:32 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,463
افتراضي

شذرات من السيرة النبوية المعطرة
بقلم فالح الحجية


الحمد لله

كنت قد تحدثت في الحلقة السابقة عن نسبه صلى الله عليه وسلم واليوم نتحدث عن ولادته الى مبعثه
فاقول وبالله التوفيق توفى والده عبد الله بن عبد المطلب وزوجته امنة بنت وهب لازالت حاملا لم تلد .
ولد النبي صلى الله عليه وسلم صباح يوم الاثنين التاسع من شهر ربيع الاول من عام الفيل أي في عام| 571 ميلادية وقيل في الثاني عشر منه وهو الاشهر وقالت قابلته وهي الشفاء بنت عمرو لما وضعته امه وخرج الى الحياة خرج نور منها لحظة خروجه أضاءت له الدنيا وحتى قصور الشام وكان موضع ولادته بشعب بني هاشم بالقرب من البيت الحرام واليوم حدد موقعه عند المكتبة العامة خارج المسجد الحرام كما رأينا في زيارتنا للموقع حيث وجدنا لافتة مكتوب عليها ( هنا ولد النبي محمد صلى لله عليه وسلم )
ارسل الى جده ببشارة ولادته صلى الله عليه وسلم فحضر مسرورا فأخذه باحضانه ثم الى الكعبة وادخله فيها فشكر الله وسماه محمدا ليكون محمود في السماء ومحمود في الارض.

ارضعته بعد امه مولاة ابي لهب عمه ( ام ثويبة ) بلبن ابنها مسروح فهو اخوه من الرضاعة وقيل انها ارضعت قبله عمه الحمزة بن عبد المطلب وارضعت بعد ه ابا سلمة بن عبد الاسد المخزومي .
فاعتقها ابو لهب استبشارا بولادته صلى الله عليه وسلم .

من عادة العرب يرضعون اولادهم في البادية خوفا عليهم من الامراض وكثرتها في المدن و لتقويم ألسنتهم واشتداد سواعدهم . وقد جاءت النسوة من البوادي لرضاعة اولاد الذوات من مكة فعرض عليهن محمد الا انهن لم يأ خذنه لكونه يتيما . ثم أخذته حليمة السعدية بعد ان لم تجدا رضيعا لترضعه فارضعته مع اولادها من الحارث وهم كل من ( عبد الله وانيسة والشيماء ) لهذا فقد كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم اخوة من الرضاعة وهم ( عمه الحمزة بن عبد المطلب ومسروح وابو سلمة بن عبد الاسد المخزومي وعبد الله و انيسة و الشيماء اولاد الحارث الا سدي ). و حليمة هي بنت ابي ذؤيب عبد الله بن الحارث زوجة الحارث بن عبد العزى السعدي .

الحارث زوج حليمة كان معيلا وحالته المالية ضعيفة وكان جدب يحيق بالناس وكان قد جاء مع زوجته ومعهما دابة من الحمير( اتان ؟) بطيئة السير لهزالها وناقة لا تدر قطرة من لبن ومعهما ولدهما عبد الله صغيرا يبكي ويتضور جوعا . فلما أخذت حليمة محمدا صلى الله عليه وسلم للرضاعة ووضعته في حجرها در حليبها فأرضعته حتى أشبعته ثم أرضعت ابنها فناما بعد شبعهما . وتقدم الحارث الى ناقتهما فحلبها لبنا كثيرا خالصا سائغا للشاربين فشربا منه حتى شبعا . ببركة هذا الرضيع صلى الله عليه وسلم . ولما عادا الى ديارهما وكانا في آخر العير عند مجيئهما لهزال الدابة والناقة وضعفهما اصبحا في اول العير ولم تستطع العير ان تحلق بهما لسرعة سير الدابة والناقة.

ولا زالا في نعيم وخير وفير حتى اكتملت مدة الرضاعة وهي سنتان فقد فطمته مرضعته بعد ان اشتد وقوي في هذه المدة وجاءت به الى امه وكانت قد رغبت في أعادته معها الى ديار بني سعد ورجت والدته امنة بنت وهب ان تعيده معها حتى يغلظ ويشتد ساعده وأنها تخاف عليه من وباء في مكة فرضيت والدته فرجعت حليمة به الى بيتها وبقي عندها سنتين اخرتين .

الا انه حدث حادث غير كل الموازين فقد جاء عن انس بن مالك رضي الله عنه - ان جبريل عليه السلام اتى النبي محمدا صلى الله عليه وسلم وهو يلعب مع الصبيان فأخذه ثم صرعه وشق صدره فاستخرج قلبه واخرج منه علقة ثم غسله بماء زمزم في طست من ذهب ثم أعاده الى موضعه . فهرع الصبيا ن الى امه حليمة ( مرضعته ) فاخبروها ان ابنها محمدا قد قتل . فاتجهوا اليه فاستقبلهم منتقع الوجه متغيرا واخبرهم بالخبر. فخاف عليه زوجها وأعاده الى امه .

ذهبت به والدته امنة بنت وهب الى اهلها اخواله في يثرب وبقيت في ضيافتهم شهرا ثم عادت الى مكة وقبل ان تصل مكة مرضت وهي في الطريق فتوفيت في منطقة يقال لها ( الابواء ) ودفنت هناك . هكذا اصبح يتيم الاب والام ثم عاد به جده عبد المطلب الى مكة صحبة خادمة امه ( ام ايمن ) .

عاش في كنف جده عبد المطلب فكان له الاب والجد وسهر على تربيته كثيرا وكان يتصور او يعتقد في نفسه ان ولده محمدا صلى الله عليه وسلم سيكون له شأن كبير في المستقبل لنباهته الا انه توفي جده وعمره ثمانية اعوام . فكفله عمه ابو طالب شقيق والده وكا ن قليل المال كثير العيال فبارك له في رزقه وعياله .

ولما اراد ابو طالب ان يتاجر الى الشام كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في الثانية عشرة من عمره وقيل اكثر بقليل رغب في الذهاب معه فاخذه الى الشام .حتى اذا وصلت القافلة الى ( بصرى ) وهي مدينة اثرية تقع على مشارف بلاد الشام خرج لهم الراهب ( بحيرا ) واخذ النبي صلى الله عليه وسلم في يده وقال ( هذا سيد العالمين هذا رسول الله هذا يبعثه الله رحمة للعالمين ) فتعجب من بالقافلة من قوله فقال لهم ( انكم حين اشرفتم من العقبة لم يبق حجر ولا شجر الا خر ساجدا ولا يسجدان الا لنبي واني اعرفه بخاتم النبوه في اسفل غضروف كتفه مثل التفاحة وانا نجده مكتوبا في كتبنا ) وأ لتفت الى عمه ابو طالب ورجاه ان يرده ولا يقدم به الى الشام خوفا عليه من اليهود . فأرجعه عمه الى مكة .

ولما كان في العشرين من عمره شهد حرب الفجار التي دارت في سوق عكاظ ثم شهد حلف الفضول وهو حلف قام في دار عبد الله بن جدعان تعاقدت فيه قريش وتحالفت ( على ان لا يجدوا في مكة مظلوما الا ترد اليه مظلمته )

عرف النبي محمد بالصدق والامانة والعفة والخلق القويم بهذا احبه الناس وأسموه ( الامين ) وعلى هذه الخصال ارسلت اليه خديجة بنت خويلد رضي الله عنها وكانت افضل نساء مكة واكثرهن مالا وعرضت عليه ماله ليخرج فيه الى الشام فوافق على ان يذهب معه غلامها( ميسرة ) فذهب به الى الشام فربحا ربحا كثيرا . فلما رجع ورأت أمانته والبركة على يديه وحدثها غلامها ( ميسرة ) عن خلقه وفضائله طلبته زوجا لها فرضي بذلك فخطبها من عمها فزوجها له وتم زواجه بها بعد عودته من التجارة بشهرين وكان في الخامسة والعشرين من عمره اما هي فكانت تكبره فقد قيل انها تكبره بثلاث سنوات وقيل بخمس عشرة سنة وكانت تزوجت قبله مرتين وقد سعدت بهذا الزواج سعادة فاضلة غبطها عليها الاخرون وقد انجبت له كل اولاده الا ابراهيم كان من مارية القبطية فقد اتجبت له ولد اسماه ( القاسم ) واربع بنات ( زينب و رقية وام كلثوم وفاطمة ) وقد توفاهم الموت القاسم وابراهيم صغارا والاناث ادركن النبوة واسلمن وهاجرن الى المدينة ثم توفين في حياته ايضا ا لا فاطمة فقد توفيت بعد وفاته صلى الله عليه وسلم بستة أشهر .

في عام \ 606 ميلادية تعرضت الكعبة الى سيل جارف فتصدع جدرانها مما حدى بقريش ان تجدد بناءها وقد خصص لكل قبيلة جزءا يقوم ببنائه وشارك في البناء السادة والاشراف وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحمل الحجارة في بنائها مع عمه العباس واشترطو ا ان لا يدخل في بنائها مال حرام . فضاقت نفقة البناء ولم تكفي عن اتمامها على ما بناها ابراهيم وابنه عليهما السلام فاضطروا الى ترك قسم منها من جهة الشمال قدر بستة اذرع أي ما يقارب ثلاثة امتار فقد بناء جدار قصير عليه ليكون علامة انها هذا الجزء من الكعبة ولا يزال لحد الان وهو المسمى بالحجر او الملتزم او الحطيم . وقد رزقنا الله تعالى الصلاة فيه عشرات المرات والحمد لله .
ولما وصل البناء الى ارتفاع متر ونصف تقريبا وهو ارتفاع موضع الحجر الاسود فاختلف رؤساء واشراف قريش فيمن يكون له الفضل في وضع الحجر الاسود في مكانه وتوقف العمل واستمر الخلاف عدة ايام وكا د يتطور على اقتتال بينهم الا ان رجلا منهم ( ابو امية بن المهير ة المخزومي ) وكان اكبرهم سنا اقترح عليهم ان يحكموا فيه اول رجل عليهم يدخل باب المسجد فرضي الجميع . فكان النبي صلى الله عليه وسلم اول الداخلين . ففرحوا وهتفوا ( هذا الامين رضيناه هذا محمد ) فلما اخبروه الخبر اخذ رداءا ووضع الحجر الاسود فيه و امرهم ان يمسك كل واحد منهم بطرف الرداء ويرفعوه سوية فرفعوه فاخذه النبي صلى الله عليه وسلم بيده الشريفه ووضعه في مكانه .

هكذا قد حسم النزاع بفضله صلى الله عليه وسلم وسداد رأيه قد حفه الله تعالى بالحفظ والرعاية والصدق والشجاعة والحكمة والعفاف والغني والحلم والحياء والقناعة والتواضع وكل الخصال الحميدة صلوات الله وسلامه عليك ياحبيبي يارسول الله .

فالح الحجية الكيلاني
__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-12-2012, 08:33 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,463
افتراضي

شذرات من السيرة النبوية المعطرة

3

بقلم فالح الحجية

بسم الله الرحمن الرحيم


تغيرت الاحوال الفكرية والنفسية للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم كلما تقدم به العمر وخاصة في السنوات الثلاث قبل ان يبلغ الاربعين اذ اشتد به القلق وهو يرى قومه يعبدون الاصنام في الكعبة المشرفة اذ لم يسجد لصنم منها واخذ رغب بالخلوة والانقطاع لنفسه والتفكر فيما يراهم يعملون ولا يقره وبدأ يفكر في قرارة نفسه بايجاد سبيل لذلك. و تزداد هذه الرغبة كلما تقدمت به السن . فأخذ بالخلوة والتفكر فيه ثم أخذ ت خلوته تطول عندما يخلو بنفسه في غار حراء في جبل عال على بعد ميلين عن مكة - وقد وقفنا والحمد لله تحت اقدام هذا الجبل ويسمى الان ب(جبل النور) وشاهدنا مكان الغار فيه وهو بارتفاع شاهق وقد قرأت من صفاته ان الغار يقع بجنب قمته اسفل منها ولا يمكن الدخول اليه الا بالصعود الى القمة والنزول من القمة اليه وطوله اربعة امتار بعرض مقداره متر ونصف تقريبا .

وكان ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم في السنوات الثلاث قبل مبعثه يتعبد في هذا الغار على دين ابراهيم الخليل عليه السلام – دين التوحيد - في كل سنة شهر واحد - في رمضان - ثم ينصرف الى بيته. وكانت تبدأ عليه الرؤيا الصالحة من نومه فكانت رؤياه صحيحة .

فلما اكمل الاربعين من العمر بدأت تباشير النبوة تظهر عليه فبينما كان يتعبد في غار حراء في شهر رمضان من هذا العام نزل عليه الملك جبريل عليه السلام فقد جاء في الاثر ان الرسول الكريم قال فلما جاء الملك اليه فقال اقرأ قال: ما انا بقارئ فاخذه فغطه حتى أجهده ثم أرسله مرتان ثم قال له ( اقرأ باسم ربك الذي خلق.* خلق الانسان من علق .* اقرأ وربك الاكرم الذي علم بالقلم * علم الانسان ما لم يعلم *) سورة العلق 1-5. فكان هذا بداية نزول الوحي بالقران الكريم .

فرجع الرسول صلى الله عليه وسلم الى بيته مرتجفا خائفا فدخل على زوجته خديجة بنت خويلد رضي الله عنها وهو يقول : زملوني زملوني فزملته حتى ذهب روعه و استقرت نفسه الشريفة فقص عليها ما حدث اليه فاخذته اليى ابن عمها ( ورقة بن نوفل) فقص عليه القصص فبشره ( ورقة ) بالنبوة .

وكان ذلك في اواخر شهر رمضان قال تعالى ( شهر رمضان الذي انزل فيه القران ) وفي ليلة من افضل لياليه . قال تعالى ( انا انزلناه في ليلة مباركة انا كنا منزلين . فيها يفرق كل امر حكيم . امرا من عندنا انا كنا مرسلين . رحمة من ربك انه هو السميع العليم. ) الدخان 3-6
فبوركت هذه الليلة فهي ليلة مباركة وبورك الشهر الذي فيه هذه الليلة فقيل شهر -رمضان المبارك - وسميت هذه الليلة ب (ليلة القدر) قال تعالى ( انا انزلناه في ليلة القدر.* وما ادراك ما ليلة القدر.* ليلة القدر خير من الف شهر.* تنزل الملائكة والروح فيها باذن ربهم من كل امر.* سلام هي حتى مطلع الفجر.*) وفيها يؤكد الله سبحانه وتعالى وبصيغة الجمع وهي صيغة تدل على عظمة الله تعالى وقدرته ان الله تعالى انزل القران الكريم في ليلة القدر وهي ليلة مباركة باركها الله تعالى بنزول القران الكريم وباركها بان جعلها احدى ليالي شهر رمضان المبار ك وهذا الشهر باركه فيها ولأجلها وباركها بأن فضلها على كل ليالي الاشهر والسنين فجعلها خير من الف شهر وباركها وفيها تكتب ارزاق العباد وآجالهم وامور اخرى ذكرها علماء التفسير وقد سميت ليلة القدر بمعنى ليلة الشرف او ليلة التقدير تقدر فيها الامور المستقلبية للانسان وغيره من المخلوقات وقيل ان امور كل سنة من السنين تقدر في هذه الليلة المباركة و روي ان شخصا من بني اسرائيل حمل سلاحه في سبيل الله الف شهر وذكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فتعجب من ذلك وتمنى ذلك الاجر لأمته فقال – يارب جعلت امتي اقصر الامم اعمارا وأقلهم اعمالا - فاعطاه الله تعالى له ولأمته ليلة القدر فهي خالصة لأمة محمد صلى الله عليه وسلم باقية فيهم الى يوم القيامة . انزل فيها القران الكريم من اللوح المحفوظ في السماء السابعة الى بيت العزة في السماء الدنيا جملة واحدة في ليلة القدر ثم انزله جبريل عليه السلام ايات ايات منجما على قلب رسول الله صلى الله عليه وسلم من يوم مبعثه الى يوم وفاته وانها ليلة شريفة ازدانت بشرفها ليالي رمضا ن المبارك وانها ليلة تتنقل بين الليالي في رمضان فقد تكون في اوله وقد تكون في اخره وقد ذكر علماء الحديث ورجا ل الصحاح منهم احمد والبخاري ومسلم والترمذي رضي الله عنهم جميعا نقلا عن عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها ان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم قال –( تحروا ليلة القدر في العشر الاواخر من رمضان وانها في وتر-أي تد تكون في ليلة 21 او 23 او 25 و27 او 29 من رمضان وانها في ابهام من هذه الليالي لترغيب المسلمين في احياء ليالي رمضان المبارك في سبيل الظفر بها لأن عبادتها خير من الف شهر أي ما يعادل ثلاث وثمانين سنة .

ونقل صاحب الطريقة الطحاوية في كتاب حواشي الدر المختار عن بعض علماء الشافعية ان افضل الليالي ليلة مولد النبي صلى الله عليه وسلم ثم ليلة القدر ثم ليلة الاسراء والمعراج ثم ليلة عرفة ثم ليلة الجمعة ثم ليلة النصف من شعبان ثم ليلة العيد .
وقد وجدت في بعض الكتب ان هذه الليلة المباركة كانت ليلة الاثنين الحادي والعشرين من رمضان المبارك يقابله اليوم العاشر من شهر ا ب ( أغسطس ) من سنة\ 610 والله تعالى اعلم .

ومضت ايام بعد هذه الليلة ولم ينزل الوحي فيها هدء روعه وسكنت نفسيته وارتاحت سريرته وكان خلالها في استمرارية التعبد في غار حراء حتى اذا كان اليوم الاول من شوال أي بعد تسع ايام منن نزول الوحي على ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم اول مرة وبينما كان ****** المصطفى ينزل من غار حراء الى الوادي . ويتحدث الرسول الكريم عن هذه الحالة فيقول ( فلما استبطنت الوادي – نوديت فنظرت عن يميني فلم ار شيئا ونظرت شمالي فلم ار شيئا ونظرت امامي فلم ار شيئا ونظرت خلفي فلم ار شيئا فرفعت راسي فرايت شيئا فاذا الملك جاءني جالس على كرسي بين السماء والارض فجئشت منه رعبا حتى هويت الى الارض فاتيت خديجة فقلت زملوني زملوني دثروني وصبوا على ماء باردا فدثروني وصبوا علي ماءا باردا فنزلت هذه الايات ( يا أيها المدثر* قم فانذر* وربك فكبر * وثيابك فطهر* والرجز فاهجر*ولا تمنن تستكثر * ولربك فاصبر*) المدثر 1-7

وهذه الايات - من خلال دراستها وتفسيرها- كانت اول بداية الامر بالدعوة الى عبادة الله تعالى وتحذر الناس من عذاب الله في حالة استمرارهم عبادة الاصنام والاوثان .

فقام الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم بالدعوة الى الله تعالى سرا اذ ان قومه كانوا يعبدون الاصنام والاوثان جفاة وانهم كانوا يعبدون ماعبد آباؤهم من قبل وكانوا يشعرون بالانفة والعزة والمكابرة ولا يذلون لشيء واغلب مشاكلهم يحلونها بالسيف والقتال وهذا خلاف مال جاء به الاسلام اوجاء به محمد صلى الله عليه وسلم لذا بدء بالدعوة للاسلام من يعرف انه من ذوي الخير وحب الحق وتطمئن اليه نفسه الشريفة ويبدا با هله وذويه واصدقائه واقاربه . فاسلمت زوجته خديجة بنت خويلد فكانت اول المسلمين ثم امن به ابو بكرالصديق وهو الصديق الحميم اليه وامن به علي بن ابي طالب وهو ابن عمه وكان في بيته وبكفالته ثم امن به زيد بن حارثة وزيد بن حارثة كان يسمى زيد بن محمد وذلك ان زيدا لما كان طفلا صغيرا اسر او سرق وبيع في ايام الجاهلية فاشتراه حكيم بن حزام . ثم وهبه الى عمته خديجة بنت خويلد فلما تزوجها ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم وهبته اليه.

ولما جاء والده وعمه يبحث عنه ويرجوه الى يعيده لهما . دعا الرسول الكريم زيدا وخيره بين ذهابه مع ابيه وعمه وبين بقائه عنده فاختار بقاءه مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عندئذ اخذ ****** المصطفى بيد زيد وذهب الى الملا من قريش وقال لهم اشهدوا ان هذا زيد هو ابني وارثا وموروثا فدعته قريش – زيد بن محمد - فكان رابع من ا من بالرسول الكريم واعلن اسلامه وكان هؤلاء قد اعلنوا اسلامهم يوم واحد .

ثم اصبحوا يدا مساعدة للنبي صلى الله عليه وسلم في الدعوة سرا الى الاسلام وخاصة ابو بكر الصديق فاسلم عددا من رجال قريش منهم ( عثمان بن عفان . عبد الرحمن بن عوف. الزبير بن العوام . طلحة بن عبيد الله . سعد بن ابي وقاص . ابو عبيدة الجراح . الارقم بن ابي الارقم . ابو سلمة بن عبد الاسد وزوجته وغيرهم كثير ) وكان هؤلاء هم الرعيل الاول من المسلمين
وبقي الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ثلاث سنوات دعوته للاسلام سرية ولم يجهر بها الا ان دعوته صارت معلومة لدي القرشيين في مكة ولم تكن معارضتهم لها ذات اهمية لكون الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم خلال هذه الفترة لم يتعرض لمعتقادتهم الدينية ولم يتحدث عن آلهتهم واصنامهم الا انه اصبح له اصحاب صالحين وطيبين واشداء من قريش ومن غيرها ومن بينهم من هو خيرة رجالها مثل ابو بكر الصديق وعثمان بن عفان الاموي و الزبير وغيرهم .

وهذه الحالة تدلل على صبر الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم مستمدا ذلك الصبر من كلام الله تعالى الذي نزل عليه ( ولربك فاصبر ) . المدثر \7





الحاج فالح الحجية
الكيلاني
__________________
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-12-2012, 08:33 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,463
افتراضي

شذرات من السيرة النبوية المعطرة

بقلم فالح الحجية

4

قلت في الحلقة الثالثة ان النبي صلى الله عليه وسلم بقي ثلاث سنوات صابرا في دعوته و سريتها وانفراديتها اذ دخل في الاسلام اعداد من قريش ومن غيرها وصارت دعوته معروفة في قريش وقد تعرض بعض المؤمنين للاعتداء ولربما للتعذيب الا انهم لم يبالوا وخلال هذه الفترة كانت قد تهيأت لها الظروف والاجواء المناسبة لأ ظهارها علنية ونزل من القرآن الكريم ما يوضح السبيل امام ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم في كيفية الدعوة وانجاحها . قال الله تعالى ( وانذر عشيرتك الأقربين * واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين* فان عصوك فقل اني بريء مما تعملون* ) الشعراء 214-216 .

فتوجه النبي صلى الله عليه وسلم الى بني هاشم وبعض بني المطلب في اول الدعوة علانية وخطب فيهم فحمد الله تعالى وتشهد بالشهادتين ( اشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله ) وقال :
( ان الرائد لا يكذب اهله . والله لو كذبت الناس جميعا ما كاذبتكم ولو غررت الناس جميعا ما غررتكم والله الذي لا اله الا هو اني رسول الله اليكم خاصة والى الناس كافة . والله لتموتن كما تنامون ولتبعثن كما تستيقظون ولتحاسبن بما تعملون ولتجزون بالاحسان احسانا وبالسوء سوءا وانها الجنة ابدا او النار ابدا ) .

الا ان كل الحضور تكلموا بكلام طيب الا ابو لهب فقد تكلم بشدة لمنعه من مواصلة الامر غير ان ابا طالب عمه أيده ووقف بوجه كل من يحاول صده .
و كان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم يطوف في الكعبة المشرفة ويصلي في المسجد المرام على مسمع ومرأى من القرشيين .

وما هي الا ايام من اجتماع ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم باقاربه حتى صعد الى اعلى قمة في جبل الصفا المجاور للبيت الحرام والكعبة المشرفة ثم وقف هاتفا ( يا صباحاه ) وهذه الكلمة كانت تعني لاهل مكة او تخبرهم بخطر يدهم مدينتهم كهجوم جيش عليها او وقوع امر عظيم فهرع اهالي مكة الى استجابة النداء وليستكشفوا الخبر من الهاتف فعلموا انه محمد فلما اجتمع الكثير اخذ ينادي او يهتف بالقبائل باسمائهم ثم خطب فيهم قائلا :

( ايها الناس ر ارأيتكم لو اخبرتكم ان خيلا بالوادي بسفح هذا الجبل تريد ان تغير عليكم اكنتم مصدقي)؟
اجابوا بنعم ما جربنا عليك الا صدقا .
فقال ( فاني نذير لكم بين يدي عذاب شديد . انما مثلي ومثلكم كمثل رجل رأى العدو فانطلق يربأ اهله فخشي ان يسبقوه فجعل ينادي ياصباحاه . يامعشر قريش اشتروا انفسكم من الله انقذوا انفسكم من النار فاني لا املك لكم ضرا ولا نفعا ولا اغني عنكم من الله شيئا ) ثم اخذ ينادي على القبائل والبيوتات الحاضرة وغير الحاضرة باسمائهم ( يابني.... انقذوا انفسكم من النار) حتى انتهى بنداء اقاربه باسمائهم ( ياعباس بن عبد المطلب لااغني عنك من الله شيئا
ياصفية بنت عبد المطلب عمة رسول الله لا اغني عنك من الله شيئا
يافاطمة بنت محمد رسول الله سليني بما شئت انقذي نفسك من النار لا اغني عنك من الله شيئا )
ثم توجه الى الجميع فقال ( غير ان لكم رحما سابلها ببلالها)- أي ساصلها حسب حقها.
بهذا يكون قد انذر القريب والبعيد من القرشيين في مكة ومن معهم انذارا عاما وعلنيا . و بدء النبي صلى الله عليه وسلم يجاهر في دعوته ويدعو الناس الى الاسلام ويتلو عليهم مانزل عليه من القران الكريم ( ياقوم اعبدوا الله مالكم من اله غيره ) ويعبد الله تعالى اما م اعينهم جهارا فلقيت دعوته قبولا ودخل في الاسلام عدد من القرشيين ومن غيرهم وكثر عدد المسلمين مما اثار التباغض بينهم وبين المشركين .
كان المسلمون يتعبدون في بيت الارقم بن ابي الارقم في مكة ومما يذكر ان اسلام ثلاثة اشخاص في سرية الدعوة الاسلامية وعلنيتها كان لهم اثرا كبيرا في امرالدعوة الاسلامية:
- اولهم ابو بكرالصديق فقد كان من رؤساء تيم كان رجلا عفيفا كريما جوادا معظما في جاهليته عليما بانساب القبائل العربية وايام العرب ذا مال ووجاهة في قريش وكان صديقا حميما لمحمد صلى الله عليه وسلم . اسلم في اليوم الاول للدعوة الاسلامية في يوم مبعث الرسول الكريم امن به دون تردد وصدقه وكان الساعد الايمن للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وكان يقصده الناس لعلمه وخلقه وفضله وحسن معاملته في تجارته فدعا اصدقاءه للاسلام فا من فضلاء من قريش منهم عثمان بن عفان الاموي و عبد الرحمن بن عوف الزهري وسعد بن ابي وقاص والزبيربمن العوام و طلحة بن عبيد الله التيمي فقد اتى بهم الى النبي واسلموا جميعا.
وثانيهما حمزة بن عبد المطلب عم رسول الله واخيه من الرضاعة واعز فتى في قريش واشجعهم واقواهم كان اسلامه فضل من الله تعالى ودون قصد منه فقد روي ان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم كان عند جبل الصفا فمر به ابو جهل فاذاه ونال منه وقيل اخذ حجرا بيده فضربه فشج راسه ونزف دم ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم . ثم ذهب الى نادي قريش بجوار الكعبة المشرفة . وكانت ترقب الحالة مولاة عبد الله بن جدعان عن كثب من فوق سطح الدار فآلمها الامر . فلما مر الحمزة وكان مقبلا من الصيد وبيده قوسه خرجت اليه واخبرته الامر كله فذهب الحمزة يبحث عن ابي جهل حتى جاء اليه في النادي فشتمه قائلا له:
اتشتم ابن اخي وانا على دينه ؟؟
ثم ضربه بالقوس بيده فشجه شجا عميقا . فكان لسانه قال وانا على دينه دون قصد ثم شرح الله تعالى صدره للاسلام فاسلم . وكا ن اسلامه في السنة السادسة من مبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم .

اما الاخر فهو عمر بن الخطاب. كان فتى فتيان قريش شجاعا ذا شكيمة لا يهاب احدا وكان شديد على المسلمين قبل اسلامه

قيل انه في ليلة من الليالي سمع سرا بعض ايات القران الكريم وكان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي في الكعبة المشرفة فوقع قلبه ان ماقرأه حق وفي احد الايام خرج متشوحا بسيفه قاصدا قتل ****** المصطفى صلى الله عليه وسلم فلقيه رجل من معارفه فقال له اين انت ذاهب ياعمر فقال له :
- ذاهب لاقتل محمدا .
- قال له :
- وكيف تأمن بني هاشم ان قتلت محمدا
- فرد عليه عمر:
- مااراك الا قد صبوت
- قال له
- الا اخبرك باعجب من ذلك ؟
- قال له عمر :
- وما ذاك؟؟
- قال :
- اختك وزوجها قد صبوا .
فتركه عمر وسار الى بيت اخته ليرى صحة ذلك . وكان عندهما خباب بن الارت يعلمهما القران الكريم فلما سمع صوت عمر اختبأ في البيت وسترت اخته الصحيفة التي فيها آيات القران الكريم فلما دخل عمر البيت قال :
- ماهذه الهينمة التي سمعتها ؟
قالت اخته وزوجها :
- كنا نتحدث فيما بيننا .
قال لهما
- فقد قيل لي انكما صبوتما .
فقال له زوج اخته
-ارايت ان كان الحق في غير دينك؟
فوثب عليه عمر وطرحه ارضا فجاءت اخته لترفعه عن زوجها فضربها على وجهها فأدماها فقالت له وهي غاضبة:
- ياعمر ان كا ن الحق في غير دينك ؟– اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله.

ندم عمر وخجل من اخته
وقال: اعطوني الذي عندكم لأقرأه
قالت له اخته: انك رجس و الذي عندنا لايمسه الا المطهرون فقم واغتسل وسنعطيكه .
فاغتسل عمر ثم تناول الصحيفة وقرا فيها ( بسم الله الرحمن الرحيم . طه * ما انزلنا عليك القران لتشقى – الى قوله (انني انا الله لا اله الا انا فاعبدني واقم الصلاة لذكري* ) اربعة عشرة اية من سورة طه
فقال ما احسن هذا الكلام واكرمه ؟ دلوني على محمد.
عند ذلك خرج خباب من مخبئه فقال له: ابشر ياعمر فاني ارجو ان تكون دعوة الرسول صلى الله عليه .
وكا ن النبي صلى الله عليه وسلم قد دعا في ليلة الخميس: اللهم اعز الاسلام بأحد الر جلين اليك : بعمر بن الخطاب او بأبي جهل بن هشام - وذكر له الخباب ان النبي صلى الله عليه وسلم موجود في دار الارقم بن ابي الارقم .
فقصد عمرالدار ولما وصل ضرب الباب فأطل رجل من ثقب فيها فرأى عمر بن الخطاب متوشحا سيفه فأخبر النبي صلى الله عليه وسلم وابلغ المسلمين بذلك
فقال الحمزة عم النبي : مالكم ؟؟ .
قالو ا عمر
فقال : افتحوا الباب فأن كان يريد خيرا بذلناه وان كان يريد شرا قتلناه بسيفه
فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من الحجرة فجذب عمرا جذبة آخذا بمجاميع ثوبه وسيفه
قائلا : اما تنتهي ياعمر
ثم قال : اللهم هذا عمر بن الخطاب اللهم اعز الاسلام بعمر .
فقال عمر بن الخطاب: اشهد ان لااله الاالله واشهد انك رسول الله . فكبر كل من في الدار تكبير ة بصوت عال سمعها من بالمسجد الحرام . وكان اسلامه بعد اسلام الحمزة بثلاثة ايام .
وبعد اسلامه ذهب الى اشد الناس كراهة للمسلمين فذهب الى ابي جهل فقال له:
- جئت لاخبرك باني امنت بالله وبرسوله محمد
- وذهب الى جميل بن معمر الجمحي فاخبره باسلامه فنادى جميل باعلى صوته ان عمر صبا
- فقال عمر لمن سمعه: كذب لكنني اسلمت
وذهب الى خاله العاصي بن هاشم فاخبره باسلامه ثم دارت معركة بينه وبين عدد من المشركين فقاتلهم.
كان المسلمون يصلون سرا فلما اسلم الحمزة وتبعه بثلاثة ايام عمر بن الخطاب فقال عمر للنبي محمد صلى الله عليه وسلم
- يارسول الله ألسنا على الحق ان متنا وان حيينا ؟
قال الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم : بلى
- فقال عمر :ففيم الاختفاء؟ والذي بعثك بالحق لنخرجن .
فخرج المسلمون في صفين احمدهما يتقدمه الحمزة والاخر يتقدمه عمر بن الخطاب حتى دخلوا المسجد الحرام واصبحت الدعوة الاسلامية من ذلك اليوم علنية وجهرية .

فالح نصيف الحجية

العراق - ديالى - بلدروز
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
الشجرة, العطرة, الوثنية, شذرات

« محاسن الصدق ومساوئ الكذب | مفاتيح الشر »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السيرة النبوية للسرجاني كتاب الكتروني رائع عادل محمد كتب ومراجع إلكترونية 2 03-17-2016 08:22 AM
حظر كتب السيرة النبوية واعتبارها مادة متطرفة عبدالناصر محمود المسلمون حول العالم 0 05-04-2014 08:04 AM
اخلع عباءتك أولا قبل دراسة السيرة النبوية العطرة علاء سعد حميده دراسات وبحوث اسلامية 2 11-09-2013 05:43 PM
أصول وضوابط في دراسة السيرة النبوية الشريفة Eng.Jordan دراسات وبحوث اسلامية 5 11-08-2013 05:44 PM
السيرة النبوية ... لماذا؟ جاسم داود شذرات إسلامية 0 04-20-2012 02:58 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 10:34 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68