تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #349  
قديم 06-19-2012, 06:21 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود غير متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 17,985
ورقة

صحيح البخاري
ــــــــــــــــــــــــ

{(7) كتاب التيمم }
ــــــــــــــــــــــــــــ
ـ باب التيمُّم للوجهِ والكَفَّينِ ـ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

339 ـ حدّثنا حَجَّاجٌ قال أخبرَنا شُعبةُ أخبرَني الحَكمَ عن ذَرٍّ عن سَعيدِ بنِ عبدِ الرّحمنِ بنِ أبْزَي عن أبيهِ قال عمَّارٌ بهذا ، وضرَبَ شُعبةُ بيَديهِ الأرضَ ، ثمَّ أدْناهُما مِن فِيهِ ، ثمَّ مسَحَ وَجْهَهُ وكفَّيهِ .
وقال النَّضْرُ أخبرَنا شُعبةُ عنِ الحَكَمِ قال سَمعتُ ذرًّا يقول عنِ ابن عبدِ الرَّحمنِ بنِ أبْزَي قال الحَكَمُ وقد سمعتُه من ابنِ عبدِ الرّحمنِ عن أبيهِ قال : قال عمَّارٌ .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
رد مع اقتباس
  #350  
قديم 06-19-2012, 06:22 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود غير متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 17,985
ورقة

صحيح البخاري
ــــــــــــــــــــــ

{(7) كتاب التيمم }
ــــــــــــــــــــــــــــ

340 ـ حدّ ثنا سُليمانُ بنُ حَرْبٍ قال حدَّثَنَا شُعبةُ عنِ الحَكَمِ عن ذَرٍّ عنِ ابنِ عبدِ الرّحمنِ بنِ أبْزي عن أبيهِ أنه شَهدَ عُمرَ وقال له عَمَّارٌ:
كنَّا في سَرِيَّةٍ فأجْنَبَنا . وقال : تَفلَ فيهما .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
رد مع اقتباس
  #351  
قديم 06-19-2012, 06:23 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود غير متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 17,985
ورقة

صحيح البخاري
ــــــــــــــــــــــــــــــ

{(7) كتاب التيمم }
ـــــــــــــــــــــــــــــ

341 ـ حدّثنا محمّدُ بنُ كثيرٍ أخبرَنا شُعبةُ عنِ الحَكَمِ عن ذَرٍّ عنِ ابنِ عبدِ الرّحمن بنِ أبْزَي عن عبدِ الرّحمن قال : قال عمَّارٌ لعُمرَ : تَمَعّكْتُ فأتَيتُ النَّبيَّ صلى اللهُ عليه وسلم فقال : (( يَكْفِيك الوجهُ والكَفَّانِ )) .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
342 ـ حدّثنا مُسْلِمٌ حدَّثَنا شُعبةُ عنِ الحَكَمِ عن ذَرٍّ عنِ ابنِ
عبدِ الرّحمن عن عبدِ الرّحمن قال : شَهِدْتُ عمرَ فقال له عمَّارٌ .. وساق الحديثَ .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
343 ـ حدّثنا محمّدُ بنُ بَشَّارٍ قال حدَّثَنا غُنْدَرٌ حدَّثنا شُعبةُ عنِ الحَكمِ عن ذرٍّ عنِ ابنِ عبدِ الرّحمنِ بنِ أبْزَي عن أبيهِ قال : قال عمَّارٌ ((فضرب النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلم بيدِه الأرضَ فمسحَ وجهَهُ وكفَّيهِ)) .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ
رد مع اقتباس
  #352  
قديم 06-20-2012, 08:51 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود غير متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 17,985
ورقة

صحيح البخاري
ـــــــــــــــــــــــــ

{(7) كتاب التيمم }
ــــــــــــــــــــــــــــ
ـ باب الصَّعيدُ الطيِّبُ وَضُوءُ المُسلمِ يَكفِيهِ منَ المساءِ ـ
وقال الحسن : يُجزِئهُ التيممُ ما لم يُحْدِثْ . وأمَّ ابنُ عبَّاسٍ وهُوَ متيمِّم. وقال يَحيى بنُ سَعيدٍ : لا بأْسَ بالصَّلاةِ عَلَى السَّبَخَةِ والتيمُّمِ بها .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ

344 ـ حدّثنا مُسَدَّدٌ قال حدَّثني يَحيى بنُ سعيدٍ قال حدَّثَنا عَوفٌ قال حدَّثَنا أبو رَجاءٍ عن عِمرانَ قال : كنَّا في سَفَرٍ معَ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلم ، وإنَّا أسْرَينا حتى إذا كنَّا في آخرِ اللَّيل وَقَعْنا وَقعةً ولا وَقعةَ أحْلى عِندَ المُسافرِ منها ، فما أيْقظَنا إلا حَرُّ الشَّمْسِ ، وكان أوّلَ مَنِ اسْتيقظَ فُلانٌ ثمَّ فُلانٌ ثمَّ فلانٌ ـ يُسمِّيهمْ أبو رَجاءٍ فنَسِيَ عَوفٌ ـ ثمَّ عُمرُ بنُ الخَطَّابِ الرَّابعُ ، وكان النَّبيُّ صلى اللهُ عليه وسلم إذا نامَ لمْ يُوقَظْ حتى يَكونَ هُوَ يَسْتيقِظُ لأنَّا لا نَدرِي ما يَحدُثُ لهُ في نَومِهِ . فلمَّا اسْتَيقظَ عمرُ ورأى ما أصابَ النَّاسَ ـ وكانَ رجُلاً جَلِيداً ـ فكبَّرَ ورَفَعَ صَوتَهُ بالتكبيرِ ، فما زالَ يُكبِّرُ ويَرْفعُ صوتَهُ بالتكبيرِ حتى اسْتَيقَظَ بِصوتهِ النَّبيُّ صلى اللهُ عليه وسلم ، فلمَّا استيقظَ شَكَوْا إليهِ الذي أصابَهمْ ، قال : لا ضَيرَ ـ أو لا يَضيرُ ـ ارتَحِلوا . فارتحلَ ، فسارَ غيرَ بَعيدٍ ، ثمَّ نزلَ فدَعا بالْوَضوءِ فتوَضَّأ، ونُودِيَ بالصّلاةِ فصلَّى بالناسِ ، فلمّا انفَتَلَ مِن صلاتِهِ إذا هُوَ برجُلٍ مُعتزِلٍ لم يُصَلِّ معَ القومِ ، قال : ما مَنعَكَ يا فلانُ أن تُصلِّيَ مع القومِ ؟ قال : أصابَتْني جَنابةٌ ولا ماءَ . قال : عليكَ بالصَّعِيدِ . فإنَّه يَكفيك . ثمَّ سارَ النَّبيُّ صلى اللهُ عليه وسلم فاشتكى إليهِ الناسُ من العَطَشِ ، فنزَلَ فدَعا فُلانًا ـ كان يُسمِّيهِ أبو رجاءٍ نسِيَهُ عَوفٌ ـ ودَعا علياً فقال : اذْهَبا فابتَغِيا الماءَ ، فانطلقا فتلقَّيا امرأةً بينَ مَزادَتَينِ ـ أو سَطيحتَينِ ـ من ماءٍ عَلَى بَعيرٍ لها فقالا لها : أينَ الماءُ ؟ قالتْ عَهِدي بالماءِ أمسِ هذهِ الساعةَ ، وَنَفَرْنا خُلوفاً . قالا لها : انطَلِقي إذاً . قالت: إلى أين ؟ قالا : إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلم . قالتِ الذي يُقالُ له الصابِئُ ؟ قالا : هو الذي تَعْنينَ ، فانْطَلِقي . فجاءَا بها إلى النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلم وحدَّثاهُ الحديثَ . قال : فاستَنْزَلوها عن بَعيرِها ، ودَعَا النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلم بإناءٍ ففرَّغَ فيهِ مِن أفواهِ المَزَادَتَينِ ـ أو السَّطِيحتَينِ ـ وَأوْكَأ أفْواهَهُما وأطلَقَ العَزاليَ وَنُودِيَ في الناسِ : اسْقوا واستَقوا . فسَقى مَن شاءَ واستقى مَن شاءَ، وكان آخِرَ ذاك أنْ أعطى الذي أصابَتْهُ الجَنابَةُ إناءً من ماءٍ قال : اذهبْ فأفرِغْهُ عليكَ . وَهيَ قائمةٌ تَنظُرُ ما يُفْعَلُ بمائِها . وايمُ اللهِ لقدْ أُقلِعَ عنها وَإنه لَيُخيَّلُ إلينا أنها أشدُّ مِلاةً منها حينَ ابتدَأ فيها . فقالَ النَّبيُّ صلى اللهُ عليه وسلم : اجْمَعوا لها . فَجَمعوا لها ـ مِن بينِ عَجْوة وَسَوِيقة ـ حتى جَمَعوا لها طَعاماً ، فجَعلوهَا في ثَوب وحَملوها عَلَى بَعيرِها وَوَضَعوا الثَّوبَ بينَ يدَيْها ، قال لها : ما رَزِئْنا من مائِك شَيئاً ، وَلكنَّ اللهَ هو الذي أسقانا . فأتَتْ أهلَها وقدِ احتبَسَتْ عنهم . قالوا : ما حَبَسكِ يا فُلانةُ ؟ قالتِ العَجَبُ ، لَقِيَني رَجُلانِ فذَهَبا بي إلى هذا الذي يُقالُ لهُ الصابئُ ، ففعلَ كذا وكذا ، فو اللهِ إنه لأسْحَرُ الناسِ مِن بين هذِهِ وهذِهِ ـ وقالت بإصبَعَيْها الوُسطى والسَّبَّابةِ تعني السماءَ والأرضَ ـ أوَ إنه لَرسولُ اللهِ حِقّاً . فكانَ المسلمونَ بَعدَ ذلكَ يُغِيرونَ عَلَى مَن حَوْلها مِنَ المشرِكينَ ولا يُصِيبونَ الصِّرْمَ الذي هيَ منه . فقالتْ يوماً لِقَومِها : ما أرَى هؤلاءِ القَومَ يدَعونَكم عمداً ، فهل لكم في الإسلام ؟ فأطاعوها ، فدَخلوا في الإسلام .
قال أبو عبدِ اللهِ : صَبَأ : خَرَجَ من دِينٍ إلى غيره .
وقال أبو العالية : الصابئين ـ وفي نسخة الصابئون ـ فرقةٌ مِن أهلِ الكتاب يَقرءُون الزَّبورَ .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« التوسل بهذا الدعاء في شهر صفر | هل تعلموا من هو الرجل الذي شهد له النبي ولم يره »

يتصفح الموضوع حالياً : 2 (0 عضو و 2 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة الحديث الشريف ..صحيحي البخاري ومسلم، وسنن الدارمي والنسائي والترمذي وأبي داود وابن ماجه، وموطأ مالك، ومسند الإمام أحمد بن حنبل Eng.Jordan كتب ومراجع إلكترونية 0 01-27-2012 11:53 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:24 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73