تذكرني !

 





كتب ومراجع إلكترونية عرض وتحميل الكتب الإلكترونية ebooks

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #5  
قديم 06-23-2012, 10:09 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,419
افتراضي

الوثيقة رقم (5)
حول قضية طه حسين
في سنة 1926م أصدر طه حسين كتابه : "في الشعر الجاهلي" وقد جاء في صفحة 26 ما نصه :
" للتوراة أن تحدثنا عن ابراهيم واسماعيل, وللقرآن أن يحدثنا أيضاً, ولكن ورود هذين الاسمين في التوراة والقرآن لا يكفي لاثبات وجودهما التاريخي"
ثم قال أيضاً في الصفحة المذكورة :
"... فضلاً عن إثبات هذه القصة التي تحدثنا بهجرة اسماعيل بن ابراهيم الى مكة ونشأة العرب المستعربة فيها, ونحن مضطرون إلى أن نرى هذه القصة نوعاً من الحيلة في إثبات الصلة بين اليهود والعرب من جهة وبين الإسلام واليهودية, والقرآن والتوراة من جهة أخرى, وأقدم عصر يمكن أن تكون قد نشأت فيه هذه الفكرة, إنما هو هذا العصر الذي أخذ اليهود يستوطنون في شمال البلاد العربية, ويبثون فيه المستعمرات, فنحن نعلم أن حروباً عنيفة شبت بين هؤلاء اليهود المستعمرين وبين العرب الذين كانوا يقيمون في هذه البلاد وانتهت بشيء من الملاينة, ونوع من المحالفة والمهادنة, فليس ببعيد أن يكون هذا الصلح الذي استقر بين المغيرين وأصحاب البلاد منشأ هذه القصة التي تجعل العرب واليهود أبناء أعمام, لا سيما وقد رأى أولئك وهؤلاء أن بين الفريقين شيئا من التشابه غير قليل, فأولئك وهؤلاء ساميون.."
وقال في صفحة 27 ما نصه :
" وقد كانت قريش مستعدة كل الاستعداد لقبول مثل هذه الأسطورة في القرن السابع للمسيح.."
وقد استدعت النيابة العمومية المؤلف وحققت معه, وكان التحقيق منحصرا في النقط الآتية :
1- مسألة وجود سيدنا ابراهيم واسماعيل وهجرتهما, وأن هذه القصة أسطورة مختلقة لأغراض دينية وسياسية.
2- مسألة أن القراءات السبع للقرآن الكريم لم تنزل, وأنها وردت على لسان القبائل, كما هو ظاهر من لهجتها.
3- قوله إن الإسلام ليست له سابقة وجود في البلاد العربية.
4- نفي إسناد نسب النبي r إلى أشراف قريش.
وقد أجاب المؤلف في التحقيق بأنه يقرر صدق هجرة اسماعيل عليه السلام إلى مكة, ويؤمن بقصة بناء الكعبة كما وردت في القرآن, ويؤمن بتنزيل القراءات, بصفته مسلماً معتقداً, ولكنه لا يقرها بصفته عالماً أديباً, وقال إن عدم إقرارها هو الطريق الوحيد العلمي للوصول إلى حقائق الشعر الجاهلي وتاريخه, وأنه عندما ألف كتابه قال صراحة أنه لن يعرض للدين, وأنه سيقصر بحثه على العلم والاستدلال بالعلم..
وسأله المحقق عما إذا كان يعتقد أن القرآن وحده كاف لإثبات الوقائع التي وردت فيه فأجاب على ذلك مقسماً الوقائع إلى قسمين :
1- الحوادث المعاصرة لنزول القرآن, وهو صحيح.
2- الحوادث التي حدثت قبل نزول القرآن, فهي عبارة عن قصص أراد الله بها إقناع عبيده وهدايتهم, وهي تنطبق على مسألة الهجرة وخلافها من المسائل.. فطه حسين يقرر أنه كمسلم مؤمن بالإسلام, يعتقد بصحة كل ما جاء في القرآن الكريم عن ابراهيم واسماعيل, ولكنه كعالم وأديب لا يؤمن ولا يقر بشيء مما تقدم. فهو يعيش بعقلين في وقت واحد : عقلية المتدين المؤمن, وعقلية العالم الذي يكفر بما جاء به الدين.
وإن الآراء التي أوردها المؤلف عن القرآن الكريم مأخوذة من كتب المبشرين, وأعداء الإسلام من المستشرقين وبخاصة اليهود, وقد فندها كثيرون من الباحثين, ورد عليها كتاب مشهورون ردودا مسهبة..
ولطه حسين مؤلفات دينية مثل : على هامش السيرة, ومرآة الإسلام..(1).
الوثيقة رقم (6)
حول قضية أمين الخولي
عين الشيخ أمين الخولي, وهو من خريجي مدرسة القضاء الشرعي, مدرساً بقسم اللغة العربية بالجامعة المصرية, فرأى طه حسين يدعو إلى دراسة القرآن دراسة فنية عبر عنها بقوله (1) " إذا كان من حق الناس جميعا أن يقرأوا الكتب الدينية ويدرسوها ويتذوقوا جمالها الفني, فلم لا يكون من حقهم أن يعلنوا نتائج هذا التذوق والدرس والفهم, ما دام هذا الإعلان لا يمس مكانة هذه الكتب المقدسة من حيث هي كتب مقدسة, فلا يغض منها, ولا يضعها موضع الاستهزاء والسخرية والنقد, وبعبارة أوضح : لم لا يكون من حق الناس أن يعلنوا آراءهم في هذه الكتب من حيث هي موضع للبحث الفني والعلمي, بقطع النظر عن مكانتها الدينية...
فاعتنق أمين الخولي هذه الآراء, وراح يروج لها, ويدعو إليها وقد كان يدرس مادتي التفسير والبلاغة, وظل أمره مستوراً إلى سنة 1947, لا يدري أحد خارج الكلية ما يلقنه أمين لتلاميذه من أنواع الكفر والضلال..
ففي هذه السنة – 1947 – تقدم أحد الطلبة برسالة موضوعها "الفن القصصي في القرآن الكريم" للحصول على درجة الدكتوراه من قسم اللغة العربية, وكان أمين هو المشرف على هذه الرسالة, والموجه للطالب فيما كتب, وقد رفضت الرسالة, فرفع الطالب الأمر إلى وزير المعارف الذي أحال الرسالة إلى الشيخ محمود شلتوت, عضو جماعة كبار العلماء, للنظر فيها وإبداء الرأي.
فكتب فضيلته تقريرا جاء فيه :
يذكر المؤلف أن الذي دفعه إلى هذا البحث ما رآه من :
1- أن المستشرقين يطعنون على القرآن فيما جاء به من قصص وأخبار, يرون أنها لا تتفق والواقع التاريخي الذي يعلمون, وأنها تدل على جهل محمد بالتاريخ.
2- وأن المسلمين منذ عهد النفر الأول الذين عاصروا النبي r قد استقبلوا كل ما ذكر في القرآن على أنه تعبيرات جادة, يراد بها معانيها فيما جاءت به, وتأثرت عقليتهم بما جاء من الآيات الدالة على أنه يقص أنباء الغيب التي لم يكونوا يعرفونها, فقالوا إن أخبار الأولين آية صدق النبي, ودليل على إعجاز القرآن.
ثم يجمع بين هؤلاء المسلمين, وأولئك المستشرقين في حكم واحد إذ يقول :
" وليس من شك عندي في أن مصدر الخطأ فيما ذهب إليه من آمن بهذه الأشياء, وصدق كل ما فيها من تاريخ, أو من أنكرها وادعى أنها أخطاء تاريخية, أو قصص ملفقة, جهل أولئك وهؤلاء, أو تجاهلهم لما بين الأدب والتاريخ من علاقات"..
هذا هو أهم ما دعاه إلى أن يسلك سبيلا آخر في فهم القرآن, سماه " الفن القصصي" ورأيه في ذلك يتلخص في أن القصص القرآني نمط من أنماط القصة الفنية التي لا يلتزم الفنان فيها الصدق وتحري الواقع, وإنما يعطي نفسه من الحرية ما يغير به ويبدل ويزيد ويخترع.
ولا يقف بهذا عند قصة أو قصص بعينها, ولكنه يطرد هذا الشأن في كل ما قصه القرآن, سواء في ذلك ما جاء عن الأنبياء والرسل والأمم وما جاء عن غيرهم فيذكر قصة آدم وابليس, وقصة الخليفة والملائكة وقصة كلام عيسى في المهد, ونجاته من اليهود, وأنهم لم يقتلوه ولم يصلبوه, وقصة موسى والعبد الصالح, وقصة أهل الكهف, وقصة سليمان والهدهد, وقصة ناقة صالح, إلى غير ذلك..
ثم لا يقف عند القصص القرآني, بل يطرد هذا الحكم أيضا على غيره مما جاء في الكتاب الكريم من أوصاف, ونسب ماضية كانت أو مستقبلية, فيذكر سؤال الله لعيسى يوم القيامة : ) أأنت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله( ويذكر مثل قوله تعالى :
) إن الذين كفروا سواء عليهم أأنذرتهم أم لم تنذرهم لا يؤمنون(.
يذكر ذلك وأمثاله في مجال ما يقرره من أن القرآن ليس فيه ما يدل على أن حوادث هذه القصص تلتئم مع الواقع الفعلي, أو لا تلتئم, وأن هذه النسب والأوصاف تصدق أو لا تصدق, وإنما هو أسلوب قصة به غرس فكرة وراء ما تدل عليه الألفاظ بمعانيها اللغوية المعروفة أو مشايعة الواقع النفسي الذي كان سائدا عند المعاصرين, استغلالا لمعلوماتهم, وإن لم تكن صحيحة, في سبيل تأييد الدعوة التي جاء بها..
وقد زعم أن هذا تأويل للآيات, وخاصة آيات القصص التي هي عنده من المتشابه, يجري فيها مذهب السلف, ومذهب الخلف من التسليم, أو التأويل..
ويستند إلى ما عرف عن العرب من التمثيل, وما جاء في بعض تمثيلات القرآن وتشبيهاته على هذا الأسلوب الذي لا ينظر إلى الواقع وإنما يجري الكلام فيه على ما ألفه العرب في هذا الباب, كما زعم أن بعض المفسرين يقولون بمثل هذا, إيحاء أو تصريحا, وقد ذكر منهم الإمام الرازي, والإمام محمد عبده.
هذه خلاصة فكرته, وأهم عناصرها وعواملها..
الوثيقة رقم (7)
المخابرات المركزية الأميركية
لعبت المخابرات المركزية الأميركية أدوارا بالغة الخطورة في الكيد والتآمر على العالم الإسلامي خلال القرن الرابع عشر الهجري. تأسست (المخابرات المركزية) في أعقاب الحرب العالمية الثانية, وكانت نواتها (المخابرات العسكرية) المسماة (o.s.s) وكان المدعو (كرمت روزفلت) هو المسؤل عن العمليات الخاصة بالشرق الأوسط والعالم الإسلامي في تلك الفترة.. وكانت المخابرات وراء أكثر الحوادث والانقلابات والاغتيالات التي شهدها العالم الإسلامي على مدار نصف قرن من الزمن..
وبعد روزفلت استلم المديرية العامة لوكالة (C.I.A) ألن دالس بين عام 1953-1961 حيث خلفه في المسؤولية ريتشارد هيلمز.. ولقد تضخم عدد عملاء (C.I.A) في عام 1964 حتى وصل إلى مائتي ألف شخص. أما ميزانية الوكالة في ذلك العام فكانت أربعة آلاف مليون دولار أميركي.
أما العملاء السريون للوكالة فقد كانوا مندسين في أجهزة الدول الرسمية كالسفارات ومكاتب التنمية الدولية ومكاتب الإعلام. وعندما كشف الموضوع عام 1968 أصبح هؤلاء السريون يعملون تحت ستار خبراء شركات خاصة أو تحت ستار التبشير وبين صفوف المبشرين, وفي المعاهد الأجنبية وغيرها..
ومن أراد مزيدا من التفاصيل فعليه بكتاب (لعبة الأمم) لمؤلفه مايلز كوبلند العميل السابق لوكالة (C.I.A) وكتاب الحكومة الخفية لمؤلفيه (ديفيد وايز وتوماس ب. روس.) وكتاب (الجاسوسية الأميركية) تأليف أندرو تولي ترجمة : وليم خوري والذي يتحدث عن اغرب أسرار الجاسوسية الأميركية.
الوثيقة رقم (8)
اتفاقات كامب دايفيد
الوثيقة الأولى
نص الوثيقة الأولى المتعلقة بإطار السلام في الشرق الأوسط والتي تمت الموافقة عليها في مؤتمر, والتي أطلق عليها اسم " إطار السلام في الشرق الأوسط".
اجتمع الرئيس محمد أنور السادات رئيس جمهورية مصر العربية ومناحيم بيغن رئيس وزراء اسرائيل مع جيمي كارتر رئيس الولايات المتحدة الأميركية في كامب دايفيد من 5 إلى 17 أيلول 1978, واتفقوا على الإطار التالي للسلام في الشرق الأوسط وهم يدعون أطراف النزاع العربي الإسرائيلي الأميركي إلى الانضمام إليه..
المقدمة:
.. إن البحث عن السلام في الشرق الأوسط يجب أن يسترشد بالآتي :
إن القاعدة المتفق عليها للتسوية السلمية للنزاع بين اسرائيل وجيرانها هو قرار مجلس الأمن رقم 242 بكل أجزائه.. سيرفق القراران رقم 242 و 338 بهذه الوثيقة.
بعد أربع حروب خلال ثلاثين عاما ورغم الجهود الإنسانية المكثفة فإن الشرق الأوسط مهد الحضارة, ومهبط الأديان العظيمة الثلاثة لم يستمتع بعد بنعم السلام. إن شعوب الشرق الأوسط تتشوق إلى السلام حتى تمكن تحويل موارد الاقليم البشرية والطبيعية الشاسعة لمتابعة أهداف السلام وحتى تصبح هذه المنطقة نموذجا للتعايش والتعاون بين الأمم..
- إن المبادرة التاريخية للرئيس السادات بزيارته للقدس والإستقبال الذي لقيه من برلمان اسرائيل وحكومتها وشعبها وزيارة رئيس الوزراء بيغن للإسماعيلية, رداً على زيارة السادات, ومقترحات السلام التي تقدم بها كلا الزعيمين.. وما لقيته هذه المهام من استقبال حار من شعبي البلدين, كل ذلك خلق فرصة للسلام لم يسبق لها مثيل وهي فرصة لا يجب إضاعتها إن كان يراد انقاذ هذا الجيل والأجيال المقبلة من مآسي الحروب وإن مواد ميثاق الأمم المتحدة والقواعد الأخرى المقبولة للقانون الدولي والشرعية توفر الآن مستويات مقبولة لسير العلاقات بين جميع الدول.
وإن تحقيق علاقة سلام وفقاً لروح المادة 2 من ميثاق الأمم المتحدة وإجراء مفاوضات في المستقبل بين اسرائيل وأي دولة مجاورة مستعدة للتفاوض بشأن السلام والأمن معها هي أمر ضروري لتنفيذ جميع البنود لمبادئ قرار مجلس الأمن رقم 242 و 338.
معنى السلام:
إن السلام يتطلب احترام السيادة والوحدة الاقليمية والاستقلال السياسي لكل دولة في المنطقة وحقها, في العيش في سلام داخل حدود آمنة ومعترف بها غير متعرضة لتهديدات أو أعمال عنف وإن التقدم تجاه هذا الهدف من الممكن أن يسرع بالتحرك نحو عصر جديد من التصالح في الشرق الأوسط يتسم بالتعاون على تنمية التطور الاقتصادي وفي الحفاظ على الاستقرار وتأكيد الأمن.
وإن السلام يتعزز بعلاقة السلام وبالتعاون بين الدول التي تتمتع بعلاقات طيبة.. وبالاضافة إلى ذلك في ظل معاهدات السلام يمكن للأطراف – على أساس التبادل – الموافقة على ترتيبات أمن خاصة مثل مناطق منزوعة السلاح ومناطق ذات تسليح محدود ومحطات إنذار مبكر ووجود قوات دولية وقوات اتصال واجراءات تتفق عليها للمراقبة والترتيبات الأخرى التي يتفقون على أنها ذات فائدة.
تسوية عادلة :
إن الأطراف إذ تضع هذه العوامل في الاعتبار, مصممة على التوصل إلى تسوية عادلة وشاملة ومعمرة لصراع الشرق الأوسط عن طريق عقد معاهدات سلام تقوم على قراري مجلس الأمن رقم 242 و 338 بكل فقراتهما
وهدفهم من ذلك هو تحقيق السلام وعلاقات حسن الجوار وهم يدركون أن السلام لكي يصبح معمراً يجب أن يشمل جميع هؤلاء الذين تأثروا بالصراع أعمق تأثير لذا فإنهم يتفقون على أن هذا الإطار مناسب في رأيهم ليشكل أساسا للسلام لا بين مصر واسرائيل فحسب بل وكذلك بين اسرائيل وكل من جيرانها الآخرين ممن يبدون استعداداً للتفاوض على السلام مع اسرائيل على هذا الأساس.
إن الأطراف إذ تضع هذا الهدف في الاعتبار قد اتفقت على المضي قدما على النحو التالي:
أ‌- الضفة الغربية وغزة.
ب‌- ينبغي أن تشترك مصر واسرائيل والأردن وممثلو الشعب الفلسطيني في المفاوضات الخاصة بحل المشكلة الفلسطنية بكل جوانبها ولتحقيق هذا الهدف فإن المفاوضات المتعلقة بالضفة الغربية وغزة ينبغي أن تتم على ثلاث مراحل :
الضفة الغربية:
أ‌- تتفق مصر واسرائيل على أنه من أجل ضمان نقل منتظم وسلمي للسلطة مع الأخذ في الاعتبار الاهتمامات بالأمن من جانب كل الأطراف يجب أن تكون هناك ترتيبات انتقالية بالنسبة للضفة الغربية وغزة لفترة لا تتجاوز خمس سنوات. ولتوفير حكم ذاتي كامل لسكان الضفة الغربية وغزة فإن الحكومة الاسرائيلية العسكرية وإرادتها المدنية منهما ستنسحبان بمجرد أن يتم انتخاب سلطة حكم ذاتي من قبل السكان في هذه المنطقة عن طريق الانتخاب الحر لتحل محل الحكومة العسكرية الحالية ولمناقشة تفاصيل الترتيبات الانتقالية فإن حكومة الأردن ستكون مدعوة للانضمام للمباحثات على أساس هذا الإطار ويجب أن تعطي هذه الترتيبات الجديدة الاعتبار اللازم لكل من مبدأ الحكم الذاتي لسكان هذه الأراضي واهتمامات الأمن الشرعية لكل من الأطراف التي يشملها النزاع.
ب‌- ان تتفق مصر واسرائيل والأردن على وسائل إقامة سلطة الحكم الذاتي المنتخبة في الضفة الغربية وقطاع غزة, وقد تضم وفداً يضم مصر والأردن وفلسطين من الضفة الغربية وقطاع غزة أو فلسطينيين آخرين وفقا لما يتفق عليه.
وسيتفاوض الأطراف بشأن اتفاقية تحدد مسؤوليات سلطة الحكم الذاتي التي ستمارس في الضفة الغربية وغزة وسيتم انسحاب للقوات المسلحة الاسرائيلية وسيكون هناك إعادة توزيع للقوات الإسرائيلية التي ستبقى في مواقع أمن معينة وستتضمن الإتفاقية أيضاً ترتيبات لتأكيد الأمن الداخلي والخارجي والنظام العام.
وسيتم تشكيل قوة بوليس محلية قوية قد تضم مواطنين أردنيين بالاضافة إلى ذلك ستشترك القوات الاسرائيلية والأردنية في دوريات مشتركة وفي تقديم الأفراد لتشكيل مراكز مراقبة لضمان أمن الحدود في الفترة الانتقالية:
وستبدأ الفترة الانتقالية ذات السنوات الخمس عندما تقوم سلطة حكم ذاتي (مجلس إداري) في الضفة الغربية وغزة في أسرع وقت ممكن دون أن تتأخر عن العام الثالث بعد بداية الفترة الانتقالية وستجري المفاوضات لتحديد الوضع النهائي للضفة الغربية وغزة وعلاقتها مع جيرانها ولإبرام معاهدة سلام بين اسرائيل والأردن بحلول نهاية الفترة الانتقالية وستدور هذه المفاوضات بين مصر واسرائيل والأردن والممثلين المنتمين لسكان الضفة الغربية وغزة.
وسيجري انعقاد لجنتين منفصلتين ولكنهما مترابطتان إحدى هاتين اللجنتين تتكون من ممثلي الأطراف الأربعة التي ستتفاوض وتوافق على الوضع النهائي للضفة الغربية وغزة وعلاقتها مع جيرانها وتتكون اللجنة الثانية من ممثلي اسرائيل وممثلي الأردن التي سيشترك معها ممثلو السكان في الضفة الغربية وغزة لتتفاوض بشأن معاهدة السلام بين اسرائيل والأردن واضعة في تقديرها الاتفاق الذي تم التوصل إليه بشأن الضفة الغربية وغزة. وسترتكز المفاوضات على أساس جميع النصوص والمبادئ لقرار مجلس الأمن رقم 242. وستقرر هذه المفاوضات ضمن أشياء أخرى موضع الحدود وطبيعة ترتيبات الأمن... ويجب أن يعترف الحل الناتج عن المفاوضات بالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني ومتطلباتهم العادلة وبهذا الأسلوب سيشارك الفلسطينيون في تقرير مستقبلهم في خلال...
1- أن يتم الاتفاق في المفاوضات بين مصر واسرائيل والأردن وممثلي السكان في الضفة الغربية وغزة على الوضع النهائي للضفة الغربية وغزة والمسائل البارزة الأخرى بحلول نهاية الفترة الانتقالية.
2- أن يعرضوا اتفاقهم للتصويت من جانب الممثلين المنتخبين لسكان الضفة الغربية و غزة...
3- إتاحة الفرصة للممثلين المنتخبين عن السكان في الضفة الغربية وغزة لتحديد الكيفية التي سيحكمون بها أنفسهم تمشيا مع نصوص الاتفاق..
4- المشاركة كما ذكر أعلاه في عمل اللجنة التي تتفاوض بشأن معاهدة السلام بين اسرائيل والأردن.
د- سيتم اتخاذ كل الاجراءات والتدابير الضرورية لضمان أمن اسرائيل وجيرانها خلال الفترة الانتقالية وما بعدها.. وللمساعدة على توفير مثل هذا الأمن ستقوم سلطة الحكم الذاتي بتشكيل قوة قوية من الشرطة المحلية. وتشكل هذه القوة من سكان الضفة الغربية وغزة.. وستكون قوة الشرطة على اتصال مستمر بالضباط الاسرائيليين والأردينيين والمصريين المعينين لبحث الأمور المتعلقة بالأمن الداخلي.
هـ - خلال الفترة الانتقالية يشكل ممثلوا مصر واسرائيل والأردن وسلطة الحكم الذاتي لجنة تعقد جلساتها باستمرار وتقرر باتفاق الاطراف صلاحيات السماح بعودة الأفراد الذين طردوا من الضفة الغربية وغزة في 1967 واتخاذ الاجراءات الضرورية لمنع الاضطراب وأوجه التمزق ويجوز أيضاً لهذه اللجنة أن تعالج الأمور الأخرى ذات الاهتمام المشترك.
و – ستعمل مصر واسرائيل مع بعضهما البعض ومع الاطراف الأخرى المهتمة لوضع إجراءات متفق عليها للتنفيذ العاجل والعادل والدائم لحل مشكلة اللاجئين.
مصر – اسرائيل
1- تتعهد كل من مصر واسرائيل بعدم اللجوء للتهديد بالقوة أو استخدامها لتسوية النزاعات.. وإن أي نزاعات تتم تسويتها بالطرق السلمية وفقا لما نصت عليه المادة 33 من ميثاق الأمم المتحدة.
2- توافق الأطراف من أجل تحقيق السلام فيما بينهم على التفاوض بإخلاص بهدف توقيع معاهدة سلام بينهم خلال ثلاثة شهور من توقيع هذا الاطار بينما تتم دعوة الأطراف الأخرى في النزاع للتقدم في نفس الوقت للتفاوض وإبرام معاهدات سلام مماثلة بفرض تحقيق سلام شامل في المنطقة وإن إطار إبرام معاهدة السلام بين مصر واسرائيل سيحكم مفاوضات السلام بينهما وستتفق الأطراف على التشكيلات والجدول الزمني أو تنفيذ التراماتهم في ظل المعاهدة.
1- تعلن مصر واسرائيل أن المبادئ والنصوص المذكورة أدناه ينبغي أن تطبق على معاهدات السلام بين إسرائيل وبين كل من جيرانها مصر والأردن وسوريا ولبنان.
2- على الموقعين أن يقيموا فيما بينهم علاقات طبيعية كتلك القائمة بين الدول التي هي في حالة سلام كل منها مع الآخر. وعند هذا الحد ينبغي أن يتعهدوا بالالتزام بنصوص ميثاق الأمم المتحدة ويجب أن تشمل الخطوات التي تتخذ في هذا الشأن على :
أ – اعتراف كامل.
ب – الغاء المقاطعات الاقتصادية.
ج – الضمان في أن يتمتع المواطن في ظل السلطة القضائية بالحماية القانونية في اللجوء للقضاء...
3- يجب على الموقعين استكشاف إمكانيات التطور الاقتصادي في إطار اتفاقيات السلام النهائية بهدف المساهمة في صنع جو السلام والتعاون والصداقة التي تعتبر هدفاً مشتركاً لهم.
4- يجب إقامة لجان الدعاوى القضائية في الجسم المتبادل لجميع الدعاوى القضائية المالية...
5- يجري دعوة الولايات المتحدة للاشتراك في المحادثات بشأن موضوعات متعلقة بشكليات تنفيذ اتفاقيات وإعداد جدول زمني لتنفيذ تعهدات الأطراف.
6- سيطلب من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة المصادقة على معاهدات السلام وضمان عدم انتهاك نصوصها ويطلب من الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن التوقيع على معاهدات السلام وضمان احترام نصوصها كما سيطلب منهم مطابقة سياستهم وتصرفاتهم مع التعهدات التي يحتويها هذا الاطار...
عن حكومة جمهورية مصر العربية عن حكومة اسرائيل
أنور السادات مناحيم بيغن
تابع الوثيقة رقم (8)
الوثيقة الثانية لاتفاقات كامب دايفيد
أطلق المسؤولون الاميركيون على الوثيقة الثانية الصادرة عن مؤتمر كامب دايفيد "إطار لابرام اتفاقية سلام بين مصر واسرائيل".
تنص الوثيقة الثانية على انسحاب اسرائيل من سيناء على مرحلتين... أولهما انسحاب رئيسي يتم في فترة تتراوح بين ثلاثة وتسعة شهور بعد توقيع اتفاقية السلام المصرية الاسرائيلية التي يجب أن توقع هي ذاتها في غضون ثلاثة شهور بعد التوقيع على وثيقة إطار السلام. وأوضح المسؤولون الامريكيون أن الانسحاب الاسرائيلي الرسمي الأول سوف يتم في جزء كبير من سيناء.
وأعلن المسؤولون الامريكيون... أن الانسحاب الاسرائيلي النهائي من سيناء يتم في فترة تتراوح بين عامين وثلاثة أعوام بعد توقيع معاهدة السلام وأضاف المسؤولون الامريكيون أنه ستقام علاقات طبيعية بين مصر واسرائيل عند اتمام الانسحاب في المرحلة الأولى...
وذكر المسؤولون الامريكيون أن هناك مسألة هامة واحدة لم يتم التوصل إلى الاتفاق بشأنها وهي مسألة المستوطنات في سيناء.
وأوضح هؤلاء المسؤولون أن الموقف المصري هو إزلة المستوطنات الاسرائيلية من الأراضي المصرية يعد شرطا أساسيا لتحقيق معاهدة سلام. وترى اسرائيل أن مسألة المستوطنات الاسرائيلية ينبغي حلها خلال مفاوضات السلام. وقال المسؤولون الامريكيون أن الكنيست الاسرائيلي سيقوم في غضون اسبوعين باتخاذ قرار حول مسألة المستوطنات في سيناء. وأضاف المسؤولون... إن هذه الاتفاقية تؤكد رغبة اسرائيل في إقرار السلام وإقامة علاقات طبيعية معها وتتضمن بنودا لإقامة مناطق أمن وأشكال عديدة ومختلفة كمناطق أمن.. وخصوصاً بشأن الحد من القوات والأسلحة في المنطقة ومراحل انسحاب القوات الاسرائيلية من جميع سيناء وإعادة المطارات بها إلى السيطرة المصرية المدنية.
وصرح مسؤولون أمريكيون ممن استركوا في قمة كامب ديفيد أن النزاع في الشرق الأوسط يتطلب استمرار المفاوضات, وأن الوثائق التي تم التوقيع عليها تقدم إطاراً لمواصلة المباحثات. وأعرب المسؤولون في أن تختار الأردن الاشتراك في هذه العملية الموضوع حتى قبيل زيارة العاهل الأردني وذكروا أن الرئيس كارتر على اتصال مع الملك حسين حول هذه الزيارة المقررة للولايات المتحدة والتي ستتم خلال الاسابيع القادمة.. وأشار هؤلاء المسؤولون إلى أن الرئيس السادات قد أجرى بالفعل اتصالات مع الملك حسين خلال سير المفاوضات وأعربوا عن أملهم في أن الأردن عن طريق مثل هذا الاطار أن يرى طريقه بوضوح للاشتراك في العملية وذلك لأن مصالح الأردن كما أوضح المسؤولون سيتم حمايتها وسوف تصان على نحو إيجابي بهذه المساهمة.
وذكر المسؤولون الامريكيون أنهم يتوقعون أن تجري المباحثات الآن مع الأردن ومع الفلسطينيين سكان الضفة الغربية وقطاع غزة لوضع القواعد اللازمة لبدء عملية من شأنها أن تؤدي إلى انبثاق عدد من مؤسسات الحكم والأجهزة السياسية...
الوثيقة رقم (9)
ما هي بروتوكولات حكماء صهيون؟
بروتوكولات حكماء صهيون هي (مجموعة التقارير والتوصيات) السرية التي صدرت عن مؤتمر حكماء صهيون الأول الذي عقد في مدينة (بال) بسويسرا بتاريخ 1897م.
بقيت هذه البروتوكولات سرية إلى أن كشف القناع عنها لأول مرة ضمن كتاب روسي عنوانه (الكبير في الصغير) لمؤلفه (سرجيوس نيلوس النصراني).

وبعد مضي سنوات ظهر في لندن كتاب آخر باللغة الانكليزية عنوانه (الخطر اليهودي) ويتضمن تلخيصاً لبروتوكولات حكماء صهيون, ويبدو أنه ترجمة للكتاب الروسي الآنف الذكر.
أما المكتبة العربية فقد شهدت صدور عدد من المؤلفات المتعلقة بالبروتوكولات... من هذه المؤلفات :
- بروتوكولات حكماء صهيون : عجاج نويهض.
- همجية التعاليم الصهيونية : بولس مسعد.
- الخطر المحدق بالاسلام : جواد رفعت أتلخان.
- الجمعيات السرية : علي أدهم.

الفهرســس
الموضوع رقم الصفحة
توطئة .................................................. .......... 7
المقدمة........................................... ................. 9
v الفصل الأول: لمحة عن العالم الاسلامي ....................... 15
v الفصل الثاني : مكائد الصليبية العالمية ........................ 47
التواطؤ على الخلافة ............................................... 49
اتفاقية سايكس – بيكو ........................................... 52
وعد بلفور .................................................. ..... 53
بروز النزعة القومية ............................................... 54
قومية ذات محتوى ماركسي ....................................... 55
مكائد الاستشراق ................................................ 55
الهدم الاستشراقي من الداخل ...................................... 58
الفرق الباطنية .................................................. .. 61
مكائد التبشير .................................................. .. 62
دور الفاتيكان .................................................. .. 64
دور أميركا .................................................. .... 64
v الفصل الثالث : مكائد اليهودية العالمية ...................... 67
إقامة دولة اسرائيل ............................................... 69
اعتراف الدول الكبرى باسرائيل ........................................... 70
اسرائيل والتحدي المستمر ................................................ 71
كامب ديفيد التحدي الأكبر ............................................. 71
الواجهات اليهودية .................................................. .... 72
الماسونية .................................................. ............. 73
الروتاري والليونز .................................................. ..... 74
الصهيونية (سياسة ومرتكزات) .......................................... 75
v الفصل الرابع : مكائد الشيوعية العالمية ............................ 83
الثورة الشيوعية وحربها على الاسلام ..................................... 85
الثورة الشيوعية وحربها على المسلمين .................................... 88
الوجودية تيار أفرزته الشيوعية ........................................... 89
الغزو الشيوعي للعالم الاسلامي .......................................... 90
العالم الاسلامي وفخ الصداقة الشيوعية ................................... 91
v الملحق الوثائقي.......................................... ........ 97
وثيقة رقم (1) اتفاقية (سايكس – بيكو) ................................ 99
وثيقة رقم (2) رسائل متبادلة ........................................... 105
وثيقة رقم (3) قضية الشيخ علي عبد الرازق ............................. 109
وثيقة رقم (4) قضية منصور فهمي ..................................... 115
وثيقة رقم (5) قضية طه حسين ........................................ 119
وثيقة رقم (6) قضية أمين الخولي ...................................... 123
وثيقة رقم (7) المخابرات المركزية ..................................... 127
وثيقة رقم (8) اتفاقات كامب دايفيد ................................ 129 - 139
وثيقة رقم (9) بروتوكولات حكماء صهيون .......................... 143

(1) الملل والنحل للشهرستاني.
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
المكتبة, الكتب السياسية

« قراءة في فكر علماء الاستراتيجية | مذكراتي في جوانتنامو »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العلاقات الدولية في الفكر السياسي الإسلامي عبدالناصر محمود بحوث ودراسات منوعة 0 01-21-2015 08:28 AM
الإسلام مرجعية لمملكة مالي خلال القرن 8هـ/ 14م عبدالناصر محمود التاريخ الإسلامي 0 05-01-2014 06:36 AM
صوَر إنسانية من الحيَاة اليومية والأسرية في بلاد الشام خلال الألف الأول قبل الميلاد Eng.Jordan بحوث ودراسات منوعة 0 06-05-2013 09:53 AM
تحميل كتاب العالم المعاصر و الصراعات الدولية Eng.Jordan كتب ومراجع إلكترونية 0 12-30-2012 02:53 PM
52%‏ من لاجئي العالم في دول العالم الإسلامي يقيني بالله يقيني أخبار عربية وعالمية 0 05-08-2012 07:39 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:40 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68