تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

الأخلاق في دين الإسـلام

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الأخلاق في دين الإسـلام الأخلاق لا تتغير ولا تتبدل، وإن تغيرت العصور والأماكن واختلفت البيئات وتعاقبت الأجيال بعضها إثر بعض. فالصبر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-30-2012, 09:25 PM
الصورة الرمزية جاسم داود
جاسم داود غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: سوريا
المشاركات: 1,460
سؤال الأخلاق في دين الإسـلام

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخلاق في دين الإسـلام

الأخلاق لا تتغير ولا تتبدل، وإن تغيرت العصور والأماكن واختلفت البيئات وتعاقبت الأجيال بعضها إثر بعض.
فالصبر والصدق والأمانة والوفاء بالعهد وغيرها من جوانب الأخلاق كلها أعمدة ثابتة في البناء الإسلامي، وكلها يؤدي بعضها إلى بعض، وإن الأخلاق في دين الإسلام لا تتجزأ، ومهما كان المثمر محموداً كانت الثمرة محمودة، وحسن الخلق لا تخفى في الدين فضيلته قال تعالى لنبيه: وإنك لعلى خلق عظيم، وقال خير البشر محمد بن عبدالله صلى الله عليه و سلم: "أكثر ما يدخل الجنة تقوى وحسن خلق"، وقال أسامة بن شريك رضي الله عنه: قلنا يا رسول الله ما خير ماأعطي الإنسان فقال الرسول صلى الله عليه و سلم "حسن الخلق".
وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: "المؤمن إلف مألوف ولا خير فيمن لا يألف ولا يؤلف"

وللإخاء خصال عدة نذكر منها:
1 ـ العقل الموقور الهادي إلى مراشد الأمور بإذن الله، فإن الحمق لا تثبت معه مودة ولا تدوم معه صحبة لعدم مراعاة حقوق الإخاء.
2 ـ الدين الواقف بصاحبه على الخيرات فإن تارك الدين عدو لنفسه يلقيها في المهالك فكيف يرجى منه نفع ومودة لغيره ؟ .
3 ـ أن يكون المؤمن محمود الأخلاق مرضي الأفعال مؤثراً للغير، آمراً به لخليله، كارهاً للشر ديانة وخلقاً، ناهيك عن الشر مروءة وحسباً، فإن المودة للشرير تكسب الأعداء، وتفسد الأخلاق، ولا خير في مودة ت*** عداوة وتورث مذمة وملامة .

إن مقياس ادخار الثواب عند الله هو الذي يُفرِّق بين المسلم الملتزم بالأخلاق وبين غير المسلم، وإن التزم بهذه الأخلاق، ولذا فإن تمسك المسلم بالأخلاق غير خاضع لمنفعة دنيوية يحققها من وراء ذلك التمسك، بل إن مرده إلى الخوف من الله وابتغاء مثوبته، فهو يرجو من الله ما لا يرجوه غيره، ويطمع في درجات من النعم يضحي في سبيلها براحته ووقته وماله، وأحياناً بنفسه، ولن نجد ذلك عند غير المسلمين .


دمتم برعاية الرحمن وحفظه

المصدر: ملتقى شذرات


hgHoghr td ]dk hgYsJghl

__________________

رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« العظمة المحمدية | من هو أبو الحسن الندوي؟ »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عظــماء أمــة الإسـلام صابرة شذرات إسلامية 0 12-08-2015 11:43 AM
من مكارم الأخلاق صابرة الملتقى العام 0 10-30-2015 09:55 AM
مكانة المـرأة في الإسـلام جاسم داود البيت السعيد 0 09-14-2013 05:15 PM
العلـم فـي الإسـلام جاسم داود شذرات إسلامية 0 03-01-2013 03:44 PM
الأخلاق والسير Eng.Jordan كتب ومراجع إلكترونية 0 01-10-2012 09:42 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:32 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68