تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

وللكلمه المشرقة صداها في القلب

بديع ما قرأت وتأثرت به، قول أحد الصالحين وهو يناجي ربه في ضراعة: (عَميتْ عين لم تَركَ عليها رقيباً.. وخسرت صفقة عبدٍ لم يجعل له من حبك نصيبا..)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-04-2012, 09:46 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي وللكلمه المشرقة صداها في القلب


وللكلمه المشرقة صداها القلب 02.gif




بديع ما قرأت وتأثرت به، قول أحد الصالحين وهو يناجي ربه في ضراعة: (عَميتْ عين لم تَركَ عليها رقيباً.. وخسرت صفقة عبدٍ لم يجعل له من حبك نصيبا..)


وتوقفت عند هذه الكلمات طويلا لا سيما وقد وجدت صداها واضحا في نفسي..


ووجدتني أتناول ورقة بقربي، ثم أكتب مستعيناً بالله:


عَميتْ عين لم تَركَ عليها رقيباً..


نعم.. فإنها إذا رأتك رقيباً مُلازماً لها، مطلعاً عليها، لم تغفل عنك لحظة وإذا لم تغفل عنك، ستظل ذاكرة لك مع الأنفاس، وإذا ظلت مشتغلة بالذكر والفكر والحضور..




فكيف إذن تتجرأ على المعصية؟!!!
نعم لن تصبح معصومة، ولكن غفلتها ستكون سريعة وعارضة، لتعود بعد ذلك في جزع وفزع إلى رحابك يا الله



فأنت وليها ومولاها وخير من زكاها، وليس لها غيرك..


ولا تعرف باباً غير بابك، ولا طريقا غير طريقك..


وأحسبها حين تبقى مراقبة لك، سوف تستأنس بك، وتلتذ معك، وستندفع في شوق إلى الطاعات فرحة بتوفيقك لها إليها مبادرة إلى الفرائض في أوائل وقتها، والطاعات في شتى ميادينها، فإذا تعلقت بالفرائض جميعها في فرح..


أقبلت على النوافل في حب وشوق ولهفة..


وإذا نهلت جيداً من عيون النوافل المتنوعة، نالت محبتك، وهي قرة عينها، ومنى نفسها، وغاية منتهاها..


فإن حصل لها ذلك: أشرقت بصيرتها، وأضاءت سريرتها..


وقد قلت وقولك الحق ووعدك الصدق: (ولا يزال عبدي يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه..).


هناك تجد أنسها وطمأنينتها وراحتها وأمنها وأمانها وسعادتها الحقيقية فإذا ذاقت ذلك، ووجدت طعم الأنس بك والضراعة بين يديك: لم تبال بعدها بالدنيا إن أقبلت أو هجرت، إن أمطرت لها، أو أجدبت عنها.


إذ أن عين القلب يومها تكون قد تعلقت بالآخرة ومباهجها، فكأنها رأي عين، تستشعر نعيم الجنات يملأ عليها جوانحها.


– وهي بعد تدب على الأرض تكدح عليها كدحها المفروض –


غير أنها تتنفس الصعداء، وتهتف في يقين: (نحن في لذة لو عرفها الملوك وأبناء الملوك لقاتلونا عليها بالسيوف).


ويومها تجد نفسك تكاد تصرخ في قوة وحرارة ودفء: (أنا بستاني في صدري، وجنتي في قلبي..


سجني خلوة، ونفيي سياحة، وقتلي شهادة في سبيل الله).


وربما هتفت في حالة فيض قلبي خالص: (مساكين أهل الدنيا!! خرجوا منها ولم يذوقوا أحلى ما فيها..


طاعة الله والتلذذ بذكره).


أو لعلك تهتف في ذهول وانتشاء: (كيف لا تكون التكاليف حلوة المذاق، إذا كانت موصلة إليك يا ملك السماوات والأرضين؟!).




نعم يا ربنا.. عَميتْ عين لم تَركَ عليها رقيباً.. غير أنا لا نستطيع ذلك، إلا بتأييدك ومعونتك، فارحمنا..


نعلن لك بين يديك عن إفلاسنا وعجزنا وغلبة أهوائنا، فإذا لم توفقا إلى ذلك


فمن لنا غيرك؟


وباب من نطرق غير بابك؟


أنت مولانا نعم المولى ونعم ال****..


ثقتنا بك أنك لن ضيعنا ما دامت قلوبنا مشدودة إليك رغم تفريطنا في حقك فوالله أنك أحب إلينا من الهواء والغذاء والولد والبلد، وأحب إلى قلوبنا من الماء البارد على الظمأ..


قد سعينا إليك، ووقفنا على بابك، ولن نبرح واقفين متذللين على أعتابك..


ومع هذا.. فإن اعتمادنا عليك، ليس على سعينا..


ويا خيبة المسعى إذا لم تُسعفِ..




سنعزم على المحاولة المستمرة بلا يأس حتى نعذر إليك..


فإن وفقنا، فبتوفيقك.. وإن خبنا، فبشقائنا..


وإن زللنا وهفونا، فإنا راجعون إليك، لأنه لا رب لنا سواك، ولا إله لنا غيرك إنما نستعلي على شهواتنا وفتن الدنيا بمعونتك ومددك وحولك وقوتك وإلا فإن التردي والسقوط هو الأمر المتوقع منا..


لأن قبضة الطين فينا لا تزال تشدنا إلى طين الأرض!!


فيا ربنااقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معاصيك، ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك..


ولا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا..


اللهم آمين.. اللهم آمين..

وصل الله وسلم على رسوله ومصطفاه محمد وعلى آله وصحبه وسلم
***
منقول
دمتم بخير

المصدر: ملتقى شذرات


,gg;gli hglavrm w]hih td hgrgf

__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-09-2012, 01:15 AM
حفيظة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: * نجمة الساحـل *
المشاركات: 1,728
افتراضي

جزيت الجنة على هذا الموضوع
حقق الله امانيك
ودي
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-09-2012, 08:35 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حفيظة مشاهدة المشاركة
جزيت الجنة على هذا الموضوع
حقق الله امانيك
ودي
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« كيف تجعل فيس بوك وتويتر عمل صالح يُدخلك الجنة [ فيديو مهم ] | إن الفرج آت مهما طال البلاءْْْ »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القلب أهم عضو صابرة الملتقى العام 0 09-23-2015 07:46 AM
رسالة أكتبها من القلب إلى القلب صابرة الملتقى العام 0 06-06-2015 06:02 AM
القلب .. وما أدراك ما القلب ؟! صباح الورد شذرات إسلامية 0 12-25-2013 10:26 AM
من القلب [2] خالد العتيبي الكاتب خالد العتيبي ( السعودية) 0 03-22-2012 06:53 AM
مرض القلب يقيني بالله يقيني شذرات إسلامية 5 02-10-2012 01:39 AM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:04 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68