تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #13  
قديم 09-30-2012, 08:21 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم

سنة الأكل بثلاث اصابع:

عَنْ ابْنِ كَعْبِ بْنِ مَالِكٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَأْكُلُ بِثَلَاثِ أَصَابِعَ وَيَلْعَقُ يَدَهُ قَبْلَ أَنْ يَمْسَحَهَا .رواه مسلم

والمراد بالأدب هنا ( الأكل ) أي التقام اللقمة ، ومن الأدب أن يكون التقام اللقمة بالأصابع الثلاث ، ولا يلتقم بكل الأصابع فهو من سوء الأدب وعلامة الشراهة .
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: »إذا أكل أحدكم طعامًا فلا يمسح أصابعه حتى يلعقها أو يلعقها« متفق عليه.

(إذا أكل أحدكم طعامًا) أي فيه رطوبة تعلق بالأصابع
(فلا يمسح أصابعه) بمنديل أو نحوه، والنهي هنا للندب
(حتى يلعقها) بفتح الياء، أي يلحسها هو اغتنامًا للبركة وحرصًا عليها

عن أنس رضي الله عنه قال: »كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أكل طعامًا لعق أصابعه الثلاث، وقال: إذا سقطت لقمة أحدكم فليمط عنها الأذى وليأكلها، وأمرنا أن نسلت القصعة، وقال: إنكم لا تدرون في أي طعامكم البركة« رواه مسلم.

(إذا سقطت لقمة أحدكم فليمط) أي ينحي ويبعد
(عنها الأذى) لتقبل عليها النفس
(وليأكلها ولا يدعها للشيطان) ندبًا حرصًا على البركة، وحمل النفس على التواضع ومعاملة الشيطان بنقيض قصده
(وأمرنا أن نسلت القصعة) أي نمسح القصعة ونتبع ما فيها من الطعام
(وقال) معللاً للأمر
(إنكم لا تدرون) أي لا تعلمون
(في أي طعامكم) أي في أي جزء من أجزائه، في المأكول أو الباقي بالإصبع أو الباقي بالقصعة ونحوها من اللقمة الساقطة
(البركة) والبركة هنا والله أعلم ما يحصل به التغذية، وتسلم عاقبته من أذى، ويقوي على الطاعة وغير ذلك.
والله اعلم
***
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 10-01-2012, 07:35 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم

سنة التزاور في الله:

عن أبي إدريس العَبدي أو الخَوْلاني قال: جلستُ مجلساً فيه عشرون من أصحاب النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم وإذا فيهم شاب حديث السِّنّ حَسنُ الوجه أدْعَجُ العينين أغَرُّ الثَّنَايَا فإذا اختلفوا في شيء فقال قولاً انتهوا إلى قوله فإذا هو معاذ بن جبل فلمّا كان من الغد جئتُ فإذا هو يُصلّي إلى سارية قال فحَذَف من صلاته ثمّ احْتَبَى فسكتَ قال فقلتُ والله إنّي لَأُحِبُّكَ من جلال الله، قال: اللهِ، قال: قلتُ أَالله، قال: فإنّ من المُتَحَابِّينَ في الله فيما أَحْسَبُ أنّه قال في ظِلِّ الله يوم لا ظِلَّ إلاّ ظِلُّهُ ثمّ ليس في بَقِيَّتِهِ شك يعني في بقيّة الحديث يُوضَع لهم كراسٍ من نُور يَغْبِطُهُم بِمَجْلِسهم من الرَّبِّ عزّ وجلّ النّبيّون والصّدّيقون والشّهداء، قال: فَحَدَّثْتُهُ عُبَادة بن الصّامت فقال: لا أحدّثُك إلاّ ما سمعتُ عن لِسان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم حَقَّتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَحَابِّينَ فِيَّ وَحَقَّتْ لِلْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ وَحَقَّتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَصَادِقِينَ فِيَّ وَالْمُتَوَاصِلِينَ شَكَّ شُعْبَةُ فِي الْمُتَوَاصِلِينَ أَوْ الْمُتَزَاوِرِين'' رواه أحمد.
***
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 10-02-2012, 08:12 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم
من سنن ادعية السفر:

- توديع الأهل:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: ودعني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((أستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه)) رواه ابن ماجه (2825) بسند ضعيف، وصححه الألبانِي في صحيح سنن ابن ماجه (2278).

والسنّة أن يقول له الذي يودِّعه ما جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم كان إذا ودَّع أحدًا قال: ((أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم عملك)) رواه أحمد (2/358)، وصححه الألباني في الصحيحة (16).

قال الخطابي: "الأمانة هنا أهله ومن يخلفه، وماله الذي عند أمينه. قال: وذكر الدين هنا، لأن السفر مظنة المشقة، فربما كان سببًا لإهمال بعض أمور الدين".

2- طلب الوصية:

عن أنس رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، إني أريد سفراً فزوّدني، فقال: ((زوَّدك الله التقوى))، قال: زدني، قال: ((وغفر ذنبك))، قال: زدني بأبي أنت وأمي، قال: ((ويسَّر لك الخير حيثما كنت)) رواه الترمذي (3444)، وقال: "حديث حسن غريب"، وقال الألباني في صحيح سنن الترمذي (3/156): "حسن صحيح".

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلاً قال: يا رسول الله، إني أريد أن أسافر فأوصني، قال: ((عليك بتقوى الله تعالى، والتكبير على كل شرف))، فلمّا ولَّى الرجل قال: ((اللهم اطوِ له البعيد، وهوِّن عليه السفر)) رواه الترمذي (3445)، وقال: "حديث حسن"، وحسّن الألباني إسناده في صحيح سنن الترمذي (2740).



3- الدعاء عند الخروج من البيت:

عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: ما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من بيتي قط إلا رفع طرفه إلى السماء، فقال: ((اللهم إني أعوذ بك أن أضِل أو أُضل، أو أزِل أو أُزل، أو أظلِم أو أُظلم، أو أجهَل أو يُجهل عليّ)) رواه أبو داود (5094)، وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (4248).

4- دعاء ركوب الدابة:

عن علي بن ربيعة قال: شهدت علي بن أبي طالب رضي الله عنه أُتي بدابة ليركبها، فلما وضع رجله في الركاب قال: بسم الله، فلما استوى على ظهرها، قال: الحمد لله، ثم قال: {سُبْحَـٰنَ ٱلَّذِى سَخَّرَ لَنَا هَـٰذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَىٰ رَبّنَا لَمُنقَلِبُونَ} [الزخرف:13، 14]. ثم قال: الحمد لله ثلاث مرات، ثم قال: الله أكبر ثلاث مرات، ثم قال: سبحانك إني ظلمت نفسي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، ثم ضحك، فقيل: يا أمير المؤمنين، من أي شيء ضحكت؟ قال: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم فعل مثل ما فعلت ثم ضحك، فقلت: يا رسول الله، من أي شيء ضحكت؟ قال: ((إن ربك سبحانه يعجب من عبده إذا قال: اغفر لي ذنوبي، يعلم أنه لا يغفر الذنوب غيري)) رواه أبو داود (2602)، وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (2267).

5- دعاء السفر:

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استوى على بعيره خارجاً إلى سفر كبّر ثلاثًا، ثم قال: (({سُبْحَـٰنَ ٱلَّذِى سَخَّرَ لَنَا هَـٰذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَىٰ رَبّنَا لَمُنقَلِبُونَ} [الزخرف:13-14]، اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى، اللهم هوّن علينا سفرنا هذا، واطوِ عنا بُعده، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر، وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل)). وإذا رجع قالهنّ، وزاد فيهن: ((آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون)) رواه مسلم (1342).

وعثاء السفر: شدته ومشقته.

وكآبة المنظر: تغير النفس وانكسارها من الحزن والهم.

وسوء المنقلب: سوء المرجع، أن يرجع من سفره فيجد أهله قد أصيبوا بمصيبة

6- اختيار الرفقة الصالحة:

عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لو يعلم الناس ما في الوحدة ما أعلم ما سار راكب بليل وحده)) رواه البخاري (2998).

وعن ابن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الراكب شيطان، والراكبان شيطانان، والثلاثة ركب)) رواه أبو داود (2607)، والترمذي (1674)، وقال الترمذي: "حديث حسن"، وحسَّنه الألباني في صحيح سنن أبي داود (2271).

قال الطبري: "هذا الزجر زجر أدب وإرشاد لما يُخشى على الواحد من الوحشة والوحدة، وليس بحرام، فالسائر وحده في فلاة وكذا البائت في بيت وحده لا يأمن من الاستيحاش، لا سيما إذا كان ذا فكرة رديئة وقلب ضعيف، والحق أن الناس يتباينون في ذلك" انظر: فتح الباري (6/53-54).

قال الأوزاعي: "الرفيق بمنزلة الرقعة من الثوب، إذا لم تكن مثله شانته" .

7- اختيار أمير على الرفقة:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إذا خرج ثلاثة فليؤمروا أحدهم)) رواه رواه أبو داود (2601)، وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (2272).

8- استحباب السفر يوم الخميس:

عن كعب بن مالك رضي الله عنه قال: لقلَّما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج إذا خرج في سفر إلا يوم الخميس . رواه البخاري .

9- دعاء نزول المنزل .
فعن خولة بنت حكيم السلمية -رضي الله عنها- قالت: سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ( من نزل منزلاً ثم قال: أعوذ بكلمات الله التَّامَّات من شر ما خلق . لم يضره شيء حتى يرتحل من منزله ذلك ) رواه مسلم



10- الدعاء عند الرجوع من السفر
كانَ النَّبِيُّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم إذا قَفَل مِنَ الحجِّ أَو العُمْرَةِ كُلَّما أَوْفى عَلى ثَنِيَّةٍ أَوْ فَدْفَد كَبَّر ثَلاثاً ، ثُمَّ قال : « لا إله إلاَّ اللَّه وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ ، لَهُ المُلْك ولَهُ الحمْدُ ، وَهُو على كلِّ شَيءٍ قَدِيرٌ . آيِبُونَ تَائِبُونَ عابِدُونَ ساجِدُونَ لِرَبِّنَا حَامِدُونَ . صدقَ اللَّه وَعْدهُ، وَنَصر عبْده ، وَهَزَمَ الأَحزَابَ وحْدَه » متفقٌ عليه .
وعن أَنسٍ رَضي اللَّهُ عنهُ قال : أَقْبَلْنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، حَتَّى إذا كُنَّا بِظَهْرِ المَدِينَةِ قال : « آيِبُونَ ، تَائِبُونَ ، عَابِدونَ ، لِرَبِّنَا حَامِدُونَ » فلمْ يزلْ يقولُ ذلك حتَّى قَدِمْنَا المدينةَ» رواه مسلم .


11- دعاء من نزل منزلاً
عن خَولَة بنتِ حكيمٍ رَضي اللَّهُ عنها قالتْ : سمعْتُ رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يقولُ : «مَنْ نَزلَ مَنزِلاً ثُمَّ قال : أَعُوذُ بِكَلِمات اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ ، لَمْ يضرَّه شَيْءٌ حتَّى يرْتَحِل مِنْ منزِلِهِ ذلكَ » رواه مسلم .
وعن ابن عمرو رَضي اللَّه عنهمَا قال : كانَ رسولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم إذا سَافَرَ فَأَقبَلَ اللَّيْلُ قال : يَا أَرْضُ ربِّي وَربُّكِ اللَّه ، أَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ شرِّكِ وشَرِّ ما فِيكِ ،وشر ماخُلقَ فيكِ ، وشَرِّ ما يدِبُّ عليكِ ، وأَعوذ باللَّهِ مِنْ شَرِّ أَسدٍ وَأَسْودٍ ، ومِنَ الحيَّةِ والعقربِ ، وَمِنْ سَاكِنِ البلَدِ، ومِنْ والِدٍ وما وَلَد » رواه أبو داود
***
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 10-03-2012, 08:37 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم

الأذكار بعد كل صلاة:
" أستغفر الله ( ثلاث مرات) ، اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت ياذا الجلال و الإكرام " ... " لا إله إلا الله وحده لا شريك له لك الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير ، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ، ولا ينفع ذا الجد منك الجد" ... "لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك ، وله الحمد وهو على كل شئ قدير ، لا حول ولا قوة إلا بالله ، لا إله إلا الله ، ولا نعبد إلا إياه له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون".

2 " سبحان الله ( ثلاثا و ثلاثين مره ) ، الحمد لله ( ثلاثا و ثلاثين مره ) ، الله أكبر ( ثلاثا و ثلاثين مره ) ... لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير".

3 " تقرأ سورة الإخلاص ، سورة الفلق ، سورة الناس ... بعد كل صلاة".

4 "تقرأ أية الكرسي ... بسم الله الرحمن الرحيم ( الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له مافي السموات و مافي الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين إيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموات و الأرض و لا يؤده حفظهما و هو العلي العظيم ... بعد كل صلاة ".

5 " لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك و له الحمد يحيى و يميت وهو على كل شئ قدير ... عشر مرات بعد صلاة المغرب و الفجر ".

6 " اللهم إني أسألك علما نافعاً ، ورزقاً طيباً ، وعملاً متقبلاً ... بعد السلام من صلاة الفجر".

7 قراءة ( قل هو الله أحد ) و ( قل أعوذ برب الفلق ) و ( قل اعوذ برب الناس ) . مرة بعد صلاة الظهر و العصر والعشاء و ثلاث مرات بعد الفجر و المغرب
***
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« الصلاة تزيد الإيمان وتبارك الرزق | إذا سجدت فَأخبره بأسرارك ولا تسمع من بجوارك »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أيها ******! صابرة في رحاب رمضان 0 06-17-2015 07:07 AM
امرأة تتولى وزير الدفاع وأخرى مسلمة وزير الدولة لشؤون الهجرة عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 12-16-2013 08:30 AM
على خُطى التهويد، ناشط يهودي يسعى لمنع الآذان في القدس عبدالناصر محمود أخبار الكيان الصهيوني 0 08-31-2013 06:46 AM
ساعة بقرب ****** Eng.Jordan الملتقى العام 0 01-29-2013 10:06 AM
ماذا يُـحـب ****** ؟ جاسم داود شذرات إسلامية 0 05-09-2012 08:11 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 10:43 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68