تذكرني !

 





شذرات إسلامية مواضيع إسلامية عامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #25  
قديم 10-12-2012, 07:09 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم

سنة ذكر الله في كل حين:
ذكر الله هو أساس العبودية لله ، لأنه عنوان صلة العبد بخالقه في جميع أوقاته وأحواله ، فعن عائشة رضي الله عنها قالت : [ كان رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ يذكر الله في كل أحيانه ] رواه مسلم .
* فالارتباط بالله حياة ، واللجوء إليه نجاة ، والقرب منه فوز ورضوان ، والبعد عنه ضلال وخسران .

2- ذكر الله هو الفرقان بين المؤمنين والمنافقين ، فصفة المنافقين أنهم لا يذكرون الله إلا قليلاً .



3- الشيطان لا يغلب الإنسان إلا إذا غفل عن ذكر الله ، فذكر الله هو الحصن الحصين الذي يحمي الإنسان من مكائد الشيطان .
* والشيطان يحب للإنسان أن ينسى ذكر الله .

4- الذكر هو طريق السعادة قال تعالى ( الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) [الرعد:28] .

5- لا بد من ذكر الله على الدوام ، إذ لا يتحسر أهل الجنة على شيء إلا على ساعة مرت عليهم في الدنيا لم يذكروا الله عز وجل فيها .
( إن دوام الذكر يعني دوام الصلة بالله ) .
قال النووي : أجمع العلماء على جواز الذكر بالقلب واللسان للمحدث والجنب والحائض والنفساء وذلك في التسبيح والتحميد والتكبير والتهليل والصلاة على رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ والدعاء ، بخلاف قراءة القرآن .

6- من يذكر ربه عز وجل يذكره ربه قال الله تعالى ( فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلا تَكْفُرُونِ) [البقرة:152] ، وإذا كان الإنسان يسر كثيراً حين يبلغه أن ملكاً من الملوك ذكره في مجلسه فأثنى عليه ، فكيف يكون حاله إذا ذكره الله تعالى ملك الملوك ، في ملأ خير من الملأ الذين يذكره فيهم ؟

7- ليس المقصود : بذكر الله هو التمتمة بكلمة أو كلمات والقلب غافل وَلاهٍ عن تعظيم الله وطاعته ، فالذكر باللسان لابد أن يصحبه التفكر والتأثر بمعاني كلماته ، قال تعالى ( وَاذْكُرْ رَبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعاً وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنَ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ وَلا تَكُنْ مِنَ الْغَافِلِينَ ) [الأعراف:205] .
• فلا بد أن يَعيَ الإنسان الذاكر ما يقول ، فيجتمع ذكر القلب مع ذكر اللسان ليرتبط الإنسان بربه ظاهراً وباطناً

****
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 10-13-2012, 08:03 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم

سنة التفكر في نعم الله:

قال صلى الله عليه وسلم(تفكروا فى الاء الله،ولا تتفكروا فى الله)



رواة الطبرانى فى الاوسط،والبيهقى فى الشعب،وحسنه الالبانى


ومن الامور التى تتكرر مع المسلم فى يومه وليلته عدة مرات :


استشعار نعمة الله عليه ،فكم هى المواقف والمشاهدالتى يراها ويسمع بها تستوجب عليه ان يتفكر ويتامل هذة النعم التى هو فيها ويحمد الله عليها.



1)هل استشعرت نعمة الله عليك عندما من الله عليك واعانك على صلاة الفجر،وبيوت المسلمين من حولك فى سبات عميق كانهم اموات؟


2)هل استشعرت نعم الله عليك وانت تسير فى الطريق فترى ان شخص حدث له حادث سيارة واخر يسمع مزامير الشيطان(الغناء)وانت على ما انت عليه من الذكر والتسبيح


3)هل استشعرت نعمة الله عليك وانت تقرا الاخبار عن المجاعات والفيضانات والحروب وانت امن فى بلدك


ان العبد الموفق هو الذى لا يغيب عنه احساسه بنعم الله عليه فى كل موقف ومشهد،فيظل دائما فى

حمد وشكرلله والثناء عليه مما هو فيه من النعم:الدين والصحة والرخاء والسلام من كل شر


وفى الحديث قال صلى الله عليه وسلم(من راى مبتلى فقال:الحمد لله الذى


عافانى مما ابتلاك به وفضلنى على كثير ممن خلق تفضيلا:لم يصبة ذلك البلاء)قال الترمذى حديث حسن
****
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 10-14-2012, 08:12 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم

سنة اغتنام الوقت الواحد في اكثر من عبادة:

استغلال الوقت الواحد في أكثر من عبادة لا يعرفه إلا الحافظون لأوقاتهم.
وهذا له عدة تطبيقات في واقع حياتنا..
1- إذا ذهب المسلم إلى المسجد ماشيا على قدميه أو بالسيارة فإن هذا الذهاب في حد ذاته عبادة يؤجر عليه المسلم, لكن يمكنه استغلال هذا الوقت أيضا في الاكثارمن ذكر الله أو في قراءة القران, فيكون قد اغتنم الوقت الواحد في أكثر من عبادة.
2- إذا حضر المسلم وليمة عرس خالية من المنكرات فحضوره لهذه الوليمة هو عبادة, ويمكن استغلال وقت تواجده في الوليمة في الدعوة إلى الله أو الإكثار من الذكر.
3- قيام المرأة بأعمال المنزل بحد ذاته عبادة ( إذا نوت بذلك التقرب إلى الله), فتستطيع أن تستغل هذا الوقت بعبادة أخرى, كذكر الله, أو الاستماع إلى شريط إسلامي.
عن ابن عمر –رضي الله عنه- قال: (أن كنا لنعد لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس الواحد مائة مرة: ((رب اغفر لي وتب علي, انك أنت التواب الرحيم))
فلتأمل كيف اغتنم الرسول صلى عليه وسلم الوقت الواحد في عبادتين:
*ذكر الله تعالى واستغفاره.
*الجلوس مع الصحابة وتعليمهم أمر دينهم.

***
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 10-15-2012, 07:50 AM
الصورة الرمزية صباح الورد
صباح الورد غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 10,207
افتراضي

السلام عليكم
سنن الخروج والدخول الى المنزل:
صلاة ركعتين عند الخروج من المنزل وعند الدخول


" إذا خرجت من منزلك فصل ركعتين يمنعانك من مخرج السوء ،

و إذا دخلت إلى منزلك فصل ركعتين يمنعانك من مدخل السوء " .

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 3 / 315 :


المقصود بقوله صلى الله عليه وسلم إذا خرجت اي قبل الخروج ،

وهو اسلوب عربي معروف وله نظائر في القرآن مثل قوله تعالى :

( إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا )


والصلاة عند الدخول أي عند دخول المنزل مباشرة أو

بعد الدخول بوقت قليل

رقم الفتوى : 31122

عنوان الفتوى :صلاة الخروج من البيت ودخوله، وفضل التطوع في البيت


تاريخ الفتوى : 20 صفر 1424

السؤال

سمعت خطيبا في أحد المساجد يقول إنه ورد عن الرسول صلى الله عليه

و سلم أنه قال:(من صلى ركعتين قبل خروجه من المنزل وبعد دخوله

كفاه الله السوء) فهل يسن صلاة هاتين الركعتين قبل

الذهاب إلى العمل

أو السوق أو غيرها وعند العودة إلى المنزل؟ أرجو إفادتي في أسرع وقت


ممكن لكي أستفيد من تلك السنة الكريمة وجزاكم الله كل خير

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:


فقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا خرجت من منزلك فصل

ركعتين تمنعانك مخرج السوء، وإذا دخلت إلى منزلك فصل ركعتين

تمنعانك مدخل السوء. رواه البزار والبيهقي في


شعب الإيمان، وحسنه الألباني في صحيح الجامع.


وبناء على ثبوت الحديث فلا تتردد في الاستفادة منه؛ إلا إذا كنت في

وقت النهي عن النفل فلتصلهما عند خروجك للعمل، وعند دخولك البيت،

علما بأن صلاة النافلة عموما في البيت


لها مزية عظيمة، فقد كان هدي النبي صلى الله عليه وسلم -كما قال ابن القيم

في زاد المعاد- فعل السنن والتطوع في البيت إلا لعارض.


وقد حض النبي صلى الله عليه وسلم على صلاة النفل في

البيوت فقال: صلاة المرء في بيته

أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة. رواه أبو داود وصححه الألباني .


وقال: إذا قضى أحدكم الصلاة في مسجده فليجعل لبيته نصيبا من صلاته،

فإن الله جاعل في بيته من صلاته خيرا. رواه مسلم.


وقال: صلوا أيها الناس في بيوتكم، فإن أفضل الصلاة

صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة. رواه

البخاري ومسلم.

وقال: تطوع الرجل في بيته يزيد على تطوعه عند الناس كفضل صلاة

الرجل في جماعة على صلاته وحده. رواه ابن أبي شيبة وصححه الألباني.


والله أعلم.
***
دمتم بخير
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« الصلاة تزيد الإيمان وتبارك الرزق | إذا سجدت فَأخبره بأسرارك ولا تسمع من بجوارك »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أيها ******! صابرة في رحاب رمضان 0 06-17-2015 07:07 AM
امرأة تتولى وزير الدفاع وأخرى مسلمة وزير الدولة لشؤون الهجرة عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 12-16-2013 08:30 AM
على خُطى التهويد، ناشط يهودي يسعى لمنع الآذان في القدس عبدالناصر محمود أخبار الكيان الصهيوني 0 08-31-2013 06:46 AM
ساعة بقرب ****** Eng.Jordan الملتقى العام 0 01-29-2013 10:06 AM
ماذا يُـحـب ****** ؟ جاسم داود شذرات إسلامية 0 05-09-2012 08:11 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:08 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68