تذكرني !

 




شذرات

العودة   ملتقى شذرات > مكتبة شذرات الإلكترونية > بحوث ودراسات منوعة

بحوث ودراسات منوعة أوراق بحثية ودراسات علمية

أفارقة في المدينة الوجود الإفريقي في المدينة المنورة في القرن العاشر الهجري السادس عشر الميلادي

حمل المرجع من المرفقات د. أنعم محمد عثمان الكباشي تمثل أرض افريقيا أهمية قصوي في تاريخ الإسلام ، وذلك لأنها لعبت دور الملاذ الآمن في الفترة الأولي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-15-2012, 07:16 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,461
افتراضي أفارقة في المدينة الوجود الإفريقي في المدينة المنورة في القرن العاشر الهجري السادس عشر الميلادي

حمل المرجع من المرفقات


د. أنعم محمد عثمان الكباشي *
تمثل أرض افريقيا أهمية قصوي في تاريخ الإسلام ، وذلك لأنها لعبت دور الملاذ الآمن في الفترة الأولي من ظهور الدعوة الإسلامية في مكة المكرمة ، إذ هاجر اليها عدد من المعلمين هربا من بطش قريش ، وقد وجد هؤلاء المسلمين في إفريقيا أرضا خصبة لإظهار الحق واتباع الحجة بالحجة ، ويظهر ذلك بوضوح في النقاش الذي دار بين المسلمين المهاجرين ووفد قريش والنجاشي ملك الحبشي.
لقد شكل هذا النقاش المبكر النقطة الخضراء التي تشير إلي أن الإسلام سوف يجد بيئة صالحة وسط شعوب إفريقيا وقبائلها ، وهذا ماحدث في الاعوام اللاحقة إذ بدأت شعوب القارة الإفريقية رويدا رويدا تعتنق الدين الإسلامي وتجعله منهاجا لحياتها مع التمسك ببعض العادات والتقاليد المحلية ، وقد تمثلت أهم نتائج إنتشار الإسلام في إفريقيا في قيام عدد من الممالك والسلطنات ذات الصبغة الإسلامية مثل السلطنة الزرقاء وسلطنة الفور ومملكة غانا ومملكة مالي وغير ذلك من الممالك التي انتشرت بصورة متتابعة لإنتشار الإسلام ، لقد أدي قيام هذه الممالك الإسلامية إلي بداية التأسيس لمرحلة جديدة في علاقة المسلمين الأفارقة باخوانهم خارج القارة خاصة أولئك الذين يقطنون في أرض الحرمين الشريفين وتمثلت أهم ملامح هذه المرحلة في حرص المسلمين الأفارقة علي توطيد علاقتهم بأرض الحرمين الشريفين وعدم قطع هذه الصلة باي حال من الأحوال وقد لعبت فريضة الحج دورا بارزا في دعم هذه الصلة .
تتطرق هذه الورقة إلي الوجود الإفريقي في المدينة المنورة في القرن العاشر الهجري السادس عشر الميلادي وتعتمد في تناول هذا الموضوع علي الوثائق العثمانية التي تعود إلي الفترة المشار إليها وبالتالي نكون قد تناولنا الموضوع من خلال مصادر تاريخية معاصرة له ولهذا السبب تعتبر الوثائق العثمانية وثائق مهمة للغاية من ناحيتين الناحية الأولي تعتبر وثائق معاصرة لموضوع الدراسة ، الناحية الثانية تعطي هذه الوثائق معلومات مهمة عن وجود الأفارقة في المدينة وعددهم واسمائهم والاماكن التي جاءوا منها والدور الذي لعبوه في مجتمع المدينة في الفترة المذكورة .
إن وجود عدد من مسلمي إفريقيا في المدينة المنورة بشكل مثبت بواسطة وثائق صادرة عن الدولة العثمانية التي كانت تمثل في تلك الفترة دولة المسلمين الأولي يعكس لنا مدي الوعي الفكري الذي كان عليه عدد من اسلافنا ، وذلك عندما لم يحصروا الإسلام والعمل له داخل مناطقهم فحسب بل رأوا ضرورة الهجرة إلي أرض النبوة حتي يكون لهم أسهام علمي وعملي هناك .
من الصعوبة ان نحدد تاريخا بعينه عن بداية هجرة الأفارقة المسلمين إلي المدينة المنورة ، بيد أنه يمكن القول أن هذه الهجرات بدأت بعد دخول الأفارقة في الإسلام ، لذا فإن القرن العاشر الهجري لايمثل البداية الفعلية لهذه الهجرات وإنما يثبتها ولعل السبب في ذلك يعود إلي أن معظم الدول الإسلامية لم تعط موضوع التدوين أهميته التي يستحقها عكس الدولة العثمانية التي كانت تحرص دائما علي تسجيل كل شيء .
تذكر الوثائق العثمانية أن هناك عددا من الأفارقة المسلمين الذين يعيشون في المدينة المنورة في فترة القرن العاشر الهجري / السادس عشر الميلادي ونلاحظ أن هذه الوثائق تقسم المسلمين الافارقة إلي أربعة مجموعات ، وقد بين هذا التقسيم علي أساس جغرافي بحت ويتضح ذلك من خلال تناول هذه المجموعات علي النحو التالي :
1- تتشكل المجموعة الأولي من المسلمين الافارقة القادمين من مصر ، وقد اطلقت عليهم الوثائق العثمانية اسم " مجاورو مصر "
2- تكونت المجموعة الثانية من المسلمين الافارقة القادمين من بلاد المغرب العربي ، وقد عرفت هذه المجموعة في الوثائق العثمانية تحت اسم " مجاورو أهل غرب "
3- تشمل المجموعة الثالثة الافارقة المسلمين القادمين من شرق إفريقيا ، وأشارت الوثائق العثمانية لهؤلاء باسم " مجاورو الجبرت " .
4- تحتوي المجموعة الرابعة علي الأفارقة المسلمين القادمين من غرب إفريقيا ، وقد تم التعريف بهذه المجموعة في الوثائق العثمانية تحت اسم " مجاورو التكرور "
- بناء علي احدي الوثائق العثمانية التي تعود غلي عام 1003 – 1594 -1595(2) يمكن توضيح عدد أقراد كل مجموعة من المجموعات المشار إليها علي النحو التالي :
اسم المجموعة
العدد
النسبة من العدد الكامل للمجاورين
مجاورو مصر
37
8.60 %
مجاورو المغرب
19
4.72 %
مجاورو الجبرت
10
2.33 %
مجاور التكرور
5
1.16 %
تذكر وثيقة عثمانية أخري أن عدد أفراد مجموعات مجاورو المغرب والجبرت والتكرور لم يحدث فيه أي تغيير في العم الموالي أي عام 1004 – 1595 -1596 ، والتغيير الوحيد الذي طرأ كان في مجموعة مجاوري مصر ، حيث انخفض عدد أفراد هذه المجموعة من 37 فرد إلي 36 شخص (3) ، بيد أن هذه الوثيقة لم تمدنا بأي معلومات يمكن أن تقودنا إلي معرفة مصير هذا الشخص الغائب ، ويمكن أن نعزي عدم ذكر هذا الشخص إلي سببين هما :
1- الوفاة
2- العودة إلي بلادي أي مصر.
غير أن من الضروري جدا أن نوضح أن هذا الرقم من مجاوري أفريقيا لايعكس العدد الحقيقي لهؤلاء المجاورين وإنما يشير إلي الحد الأدني منهم ، ومن الضروري هنا أن نبين أن افراد هذه المجموعات تم تدوينهم لأنهم كانوا من الشرائح التي تستحق الصرّة العثمانية (4) وبناء علي ذلك يمكن أن نصفهم ضمن المجموعات الفقيرة .

* أستاذ مساعد قسم التاريخ كلية الأداب جامعة الخرطوم
المصدر: ملتقى شذرات


Hthvrm td hgl]dkm hg,[,] hgYtvdrd hglk,vm hgrvk hguhav hgi[vd hgsh]s uav hgldgh]d

الملفات المرفقة
نوع الملف: doc 002.doc‏ (109.5 كيلوبايت, المشاهدات 5)
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« قراءة في كتاب " الأصول العربية للهجة دارفور العامية ( القروية ) للدكتور/إبراهيم إسحق | الأثر الحضاري والثقافي للرحالة الحجاج في منطقة الساحل الغربي للبحر الأحمر »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أصابع الرافضة في تفجير المدينة المنورة عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 07-05-2016 05:33 AM
الهجرة وجمال أهل المدينة المنورة جيهان السمرى شذرات إسلامية 0 11-24-2014 12:17 AM
فضل المدينة المنورة جيهان السمرى شذرات إسلامية 0 09-23-2013 06:19 AM
المدينة المنورة .. يثرب Eng.Jordan شذرات موسوعية 0 03-24-2013 02:32 PM
المدينة المنورة.. وداع وذكريات Eng.Jordan أخبار ومختارات أدبية 0 12-12-2012 08:17 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:12 PM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68