تذكرني !

 





أخبار ومختارات أدبية اختياراتك تعكس ذوقك ومشاعرك ..شاركنا جمال اللغة والأدب والعربي والعالمي

النمـل لعبدالرحمن الأبنودي

ييجي .. يروح زي النفس ساعة طلوع الروح تايه .. وعمرُه – في الحقيقة – ما تاه يمكن ينوح يمكن يبوح ما بنسمعوش شكواه جاهل .. ما يعرفلوش ابو ..

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-20-2012, 01:28 PM
الصورة الرمزية Eng.Jordan
Eng.Jordan غير متواجد حالياً
إدارة الموقع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 20,413
افتراضي النمـل لعبدالرحمن الأبنودي

ييجي .. يروح
زي النفس ساعة طلوع الروح تايه ..
وعمرُه – في الحقيقة – ما تاه
يمكن ينوح
يمكن يبوح
ما بنسمعوش شكواه
جاهل ..
ما يعرفلوش ابو .. ولا أم
لا سمَّي أولاده الصغار
ولا له أبُو سمّاه
سره في بير .. في الصخر
عمره ما بطلّ حفر
لا ضيّع الأعمار في الحكايات
ولا ناقش البدايات والنهايات
ولا عمره يعرف ألا يأخذ أمر
( الأمر شايل قد ماف معناه )
ينام يقوم مهموم
- من همه مش من هموم –
جواّل .. محّيره الزمان
يبحث عن اللي عمره ما التقاه
يسعي جيوش بلا صوت
- بلا صفا ولا انتابه –
شايف الحياة في الموت
يمشي وتمللي مشيَّعينه .. وراه
علشان ده عمري ما شفته رافع رأس
ولا أنتهي لليأس
يروح حزين
ويعود حزين
وف حزنه عزّة نفس !!!
**********
علي الكتاف
في الحر يا ولداه
النمل شال قتلاه
بصرامة رفع الحمل
النمل شال النمل
لا أن .. ولا قال : آه ..
ولا التفت وراه
وانتظمت الطوابير
من البلاط للبير
بلا أثر للحزن والمعاناة
لا دمعت العيون
ولا قوس الغضون علي الجباه
كتم الألم
كتم الألم جواه !!!
لا ارتفعت الصرخات
ولا صوت الندابات
أنشدْ مراثي الموت والحياة
الموت عمل يشبه لأي عمل
- شيل الغلال
الاندهاس تحت القدم
جمع الفتات ..
يشبه دبيب السعي للصلاة
*********
النمل .. من غير صوت
يقطع مشاوير الحياة والموت
ويتجه لنهايته ..
من كل اتجاه
ساعات حريق
ساعات غريق
ساعات مبيد
ساعات يألف موت جديد
كله يضاف
لخبرة النار والمياه !!!
**********
يكتب برجليه ع الرمال
وصية الأحياء للأجيال
وبنشوته في الانجذاب
الموت لسر الموت .. هداه
عبر الطريق .. لمنتهاه !!!
************
لا نظره عابرة للوجود
لا فكرة توحي بالخلود
ما خلده إلا عماه
إلا احتماه
بتوافه الأهداف
ورضاه …
بسنة لقمة حاف
وكونه ما بيفهمش إمتي يخاف
وإيمان بإن أفضل الجسد
هوه الكتاف
يمكن يكون بيغني بس إحنا
بُعاد بُعاد ما بنسمعوش
ولا نفهموش .. أبداً غناه
يمكن بيتكلم
لغاتنا .. غير لغاه
وله مجالس في الجحور
وفي الصخور
وله غدا وله عشا وله فطور
وله قبور
وله بكا
لكنه عمره ما دلنا علي بكاه
*********
لما يعدي ع الرخام
طوابير بتلملم إدام العام
هبلة بتزحف في سلام
أكيد ما يعرفش أننا
بنعطش ساعات
ونجوع ساعات
وبنقضي حاجتنا ساعات
فيموت .. ويا ما نمل موتناه
ومادت !!! بلا انتباه !!!
*****
الصف من غير أعوجاج
وبلا احتجاج …
أنا بارقبه من مكمني ورا الزجاج
يحمل علي كتافه في قلب الحر
قلب البرد
يا ولداه
موتاه
وساحب ع القبور قتلاه
بلا أثر لحزن أو معاناه
لا دمعت العيون
ولا قوس الغضون علي الجباه
ولا أن ولا قال : آه
النمل
مالوش صوت !!!
المصدر: ملتقى شذرات


hgklJg guf]hgvplk hgHfk,]d

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

العلامات المرجعية

« هناكَ فيْ أحلاميْ فقطْ ألتقيكْ ! | طه حسين وثقافتنا العربية »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة حب مجوسية لعبدالرحمن منيف Eng.Jordan كتب ومراجع إلكترونية 0 11-04-2012 10:09 PM

 

 

 
 

 

 
     
 

  sitemap  forummap

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:59 AM.

الاستايل الأصلي من تصميم استضافة لمسات


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Adsense Management by Losha
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
جميع الحقوق محفوظة لـ موقع شذرات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68