العودة   > >

شذرات إسلامية مواضيع عن الإسلام والمسلمين وأخبار المسلمين حول العالم

وقفة مع حديث

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مرفــق الـشــــــرح 📝 ذكر رسولُ اللهِ صل الله عليه وسلم الكبائرَ أو سُئلَ عن الكبائرِ؟ فقال:الشركُ باللهِ، وقتلُ النفسِ، وعقوقُ الوالديْن فقال: ألا أنبئُكم بأكبرِ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-24-2017, 07:45 AM
الصورة الرمزية صابرة
صابرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 8,860
افتراضي وقفة مع حديث


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرفــق الـشــــــرح 📝
ذكر رسولُ اللهِ صل الله عليه وسلم الكبائرَ
أو سُئلَ عن الكبائرِ؟
فقال:الشركُ باللهِ، وقتلُ النفسِ، وعقوقُ الوالديْن
فقال: ألا أنبئُكم بأكبرِ الكبائرِ؟
قال: قولُ الزورِ، أو قال: شهادةُ الزورِ.
قال شعبةُ: وأكثرُ ظنِّي أنه قال: شهادةُ الزورِ.
الراوي : أنس بن مالك
المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 5977 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]
شرح الحديث :
كان النَّبيُّ صلَّ اللهُ عليه وسلَّمَ
شديدَ الحِرصِ على تخليصِ أمَّتِه مِن كُلِّ ما يُعَرِّضُها
لسَخَطِ اللهِ تعالى، ويُقَرِّبُها مِنَ النَّارِ
فذكر مُحَذِّرًا لهم مِنَ الكبائِرِ
أو سُئِلَ عنها فأخبَرَهم بها فقال :
الشِّركُ باللهِ: وهو نوعانِ
↩️ أحدهما:
أن يجعَلَ للهِ نِدًّا ويعبُدَ غَيرَه مِن حَجَرٍ أو شجَرٍ أو غيرِ ذلك
↩️ والثاني: وهو الشِّركُ الخَفِيُّ؛ الرِّياءُ
وهو: ما يتسرَّبُ إلى أعمالِ القُلوبِ وخفايا النُّفوسِ
وهذا لا يطَّلِعُ عليه إلَّا علَّامُ الغُيوبِ.
ثم قال:
↩️ وقتْلُ النَّفسِ أي النفسِ الَّتي حرَّمَ اللهُ
وهي النَّفسُ المعصومةُ بإسلامٍ أو ذِمَّةٍ
أو عهدٍ أو أمانٍ إلَّا بِالحقِّ
كالقتلِ قِصاصًا أو حدَّا أو رِدَّةً.
↩️ وعقوقُ الوالِدَينِ: وهو قطعُ الصِّلةِ بينه وبينهما
وعدَمُ البِرِّ بهما، وإيذاؤُهما بأيِّ نوعٍ كان مِن أنواعِ الأذى
قلَّ أو كثُرَ، نَهَيا عنه أو لم ينهَيَا عنه، أو مخالفَتُهما
فيما يأمرانِ أو ينهَيانِ، بشرطِ انتفاءِ المعصيةِ في الكُلِّ.
ثم قال: ألَا أنَبِّئُكم بأكبَرِ الكبائِرِ؟
↩️ أي: أشد المعاصي ذنبًا، وأشنَعها وأكثَرها إثمًا
وهي (قَولُ الزُّور) أو (شهادةُ الزُّور)
↩️ وهي الشَّهادةُ الكاذبةُ المخالِفةُ للواقِعِ
وكانتْ مِن أكبَرِ الكبائِرِ؛ لأنها تجمَعُ بين الكَذِبِ
الذي هو من أقبَحِ الخِصالِ وبين التسبُّبِ
في إضاعةِ حُقوقِ المسلمين
فقَائلُ الزُّورِ لا يكتُمُ الحقَّ فحسبُ
بل يمحَقُه ليُثبِتَ مكانَه الباطِلَ.
في الحديث:
🔖 أنَّ الذُّنوبَ تنقسِمُ إلى كبائِرَ وصغائِرَ
وأنَّ الكبائِرَ دركاتٌ بعضُها أغلَظُ في التَّحريمِ مِن بعضٍ.
وفيه:
🔖 عِظَمُ حُقوقِ الوالِدَينِ.
وفيه :
🔖 التَّغليظُ في تحريمِ شَهادةِ الزُّورِ.
منقول
1.gif

المصدر: ملتقى شذرات

__________________
" يا الله أنتَ قوتي وثباتي وأنا غصنٌ هَزيل "
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
جيدة, وقفة


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع وقفة مع حديث
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وقفة مع آية صابرة شذرات إسلامية 0 01-21-2017 07:13 AM
وقفة مع آية... صابرة شذرات إسلامية 0 10-15-2016 06:34 AM
وقفة مع آية صابرة شذرات إسلامية 0 10-06-2016 06:18 AM
وقفة مع آية صابرة شذرات إسلامية 0 01-25-2016 07:15 AM
وقفة مع آية صابرة شذرات إسلامية 0 11-17-2015 01:44 PM

     
 

  sitemap 

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:40 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.12 by vBS
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57