العودة   > > >
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

مقالات وتحليلات مختارة مقالات ..تقارير صحفية .. تحليلات وآراء ، مقابلات صحفية منقولة من مختلف المصادر

مرصد الأحداث**

مقالات وتحليلات مختارة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #36  
قديم 07-27-2021, 01:54 PM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 45,893
ورقة مرصد الأحداث

مرصد الأحداث**
____________

17 / 12 / 1442 هــــــــــــــــــ
27 / 7 / 2021 م
_________________




مرصد الأخبار
__________

واشنطن ترفض الإخلال باتفاقها مع (طــــالبان)
----------------------------------------
قال الجنرال أوستن س. ميلر، قائد قوات حلف شمال الأطلسي، إن السيطرة السريعة لحركة طالبان على العديد من المناطق الإستراتيجية في جميع أنحاء البلاد يعدُّ أمراً مقلقاً للغاية، محذراً من أن الميليشيات المنتشرة لمساعدة قوات الأمن الوطني المحاصرة قد تقود البلاد إلى حرب أهلية.

وتابع المسؤول العسكري الأمريكي في حديث مع مجموعة من المراسلين الصحفيين في العاصمة الأفغانية، أنه يمتلك في الوقت الحالي الأسلحة والقدرة على مساعدة قوات الدفاع والأمن الوطنية الأفغانية. وقال: «ما لا أريد القيام به هو التكهن بما سيبدو عليه (الدعم) في المستقبل». وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد تعهد خلال اجتماعه مع الرئيس الأفغاني أشرف غني، بتقديم دعم إنساني وأمين لأفغانستان، لكنه أشار إلى أن إبقاء قوات أمريكية يخالف الاتفاق الذي وقعته واشنطن مع طالبان.

(يورو نيوز: 30/ 6/ 2021م)



جولات مفاوضات بدون نتائج في القاهرة
-----------------------------------
يواصل وفد من حركة حماس وآخر صهيوني المفاوضات غير المباشرة في العاصمة المصرية القاهرة بهدف التوصل لاتفاق مبدئي بشأن صفقة تبادل أسرى.وقالت مصادر خاصة لـ (القدس)، إن وفد حماس يضم شخصية عسكرية واحدة على الأقل من قيادة كتائب القسام، الجناح العسكري للحركة، وقد وصلت من قطاع غزة إلى العاصمة المصرية القاهرة.

وبحسب المصادر، فإن قيادة جهاز المخابرات المصرية ستعقد لقاءات منفصلة مع الوفدين، مشيرةً إلى أن القيادة المصرية على المستوى السياسي والأمني معنيَّة بإنجاز هذا الملف الذي سيساهم في التوصل لصفقة تشمل تهدئة شاملة لعدة سنوات. وتشارك جهات أخرى في المفاوضات بينها الأمم المتحدة وقطر وألمانيا بهدف إعادة الهدوء وضمان عدم تجدد المواجهة في قطاع غزة، مع إبقاء تحسُّن الوضع الإنساني رهيناً بنجاح المفاوضات بين الطرفين في القاهرة.

(القدس: 30/ 6/ 2021م)

الجيش الإثيوبي يهرب من (تيغراي) لأسباب (إنســــــانية)
-------------------------------------------------
قالت السلطات الإثيوبية إن جيشها غادر عاصمة إقليم تيغراي (ميكيلي) لأن البلاد معرضة لهجوم من الخارج، مشيرة إلى أن الجيش قادر على العودة في غضون أسابيع إذا لزم الأمر. وحسب (رويترز)، قال المتحدث باسم فريق العمل الحكومي الإثيوبي المعني بإقليم تيغراي رضوان حسين للصحفيين: إن وقف إطلاق النار كان بناءً على قرار سياسي «اتُّخذ لأسباب إنسانية». وأضاف: «إذا تطلب الأمر، بمقدورنا دخول ميكيلي بسهولة ويمكننا الدخول في أقل من 3 أسابيع». كما نقلت الوكالة عن الضابط في الجيش الإثيوبي باشا ديبيلي، قوله: «إن الجيش غادر ميكيلي لأنه بحاجة للاستعداد لتهديدات أخرى غير تيغراي».

(سبوتنك: 29/ 6/ 2021م)



علامة تعجب
**!!!____________

الطيران الأمريكي يهذب الإيرانيين في العراق!
======================
علق فاتح عبد السلام في صحيفة (الزمان) العراقية على القصف الأمريكي لمواقع الميليشيات الإيرانية على الحدود بين سوريا والعراق، قائلاً: «لا مجال لإبعاد العراق عن ساحة الصراع الإقليمي والدولي، لقد فات أوان ذلك، أو أن الفرصة موجودة ولكن الأطراف الجدية المتعاطية مع هذا الملف ليست في وضع استعداد لحسم قضية استغلال أرض العراق وأجوائه في التصفيات الخارجية».

ويقول: «المتاح من قراءة القرار الأمريكي الرئاسي الأخير المبلَّغ للبنتاغون، هو أن هناك صفحة من الغارات السريعة ستكون ردّاً على أي تطور يكسر العلاقة بين العراق وأمريكا باعتبارهما دولتين لهما مصالح وتفاهمات». ويضيف: «ثمة تخويل كبير بيد الرئيس، حتى من دون دعم الكونغرس، يصل إلى قرار خوض عمليات حربية واسعة ومستمرة تحت بند الدفاع عن النفس ومصالح الأمن القومي الأمريكي». ويقول: «إن علامات الأسوأ واضحة في الأفق. ويبدو أن مؤشر الغارات وقصف الصواريخ ينحرف بتبادل ما بين سوريا والعراق».

(الزمان: 29/ 6/ 2021م)



رسائل تهديد من الجيش الجزائري للداخل والخارج!
=========================
وجه رئيس أركان الجيش الجزائري، السعيد شنقريحة، تهديدات لأطراف وصفها بأنها «مريضة ومتعطشة للسلطة»، متوعداً بردٍّ «قاسٍ وحاسم» من قواته المسلحة. وقال في تصريحات صحفية: «إن الجزائر لا تقبل ولن تقبل أي تهديد أو وعيد من أي طرف كان، كما أنها لن تخضع لأية جهة مهما كانت قوَّتها، ومن هنا فإننا نحذِّر أشد التحذير، هذه الأطراف وكل من تسول له نفسه المريضة، والمتعطشة للسلطة، من مغبة المساس بسمعة وأمن الجزائر وسلامتها الترابية». ولفت إلى أن «الجزائر سعت وما زالت تسعى - انطلاقاً من مكانتها كدولة محورية في المنطقة - إلى دعم جميع المبادرات الدولية الرامية إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى دول الجوار». لكن لم يُعرَف بعد إذا كانت الرسائل موجهة للحَراك النشط في الجزائر ضد الانتخابات الأخيرة التي سجلت نسبة متدنية من المشاركين لم تتجاوز 30% وَفْقاً للتصريحات الرسمية، أم أن شنقريحة كان يوجه تهديداته للجنرال الليبي خليفة حفتر الذي أغلق الحدود الليبية الجزائرية بجيشه بذريعة محاربة (الإرهاب)!

(روسيا اليوم: 29/ 6/ 2021م)



هل تتوه العدالة الدولية حينما يتعلق الأمر بالمسلمين؟!
==============================
يُصدر قضاة دوليون حكمهم على اثنين من مسؤولي الأمن الداخلي الصرب بعد إعادة محاكمتهما في لاهاي لدورهما في (فرق الموت) التي ارتكبت مجازر بشعة بحق المسلمين في البوسنة وكرواتيا في تسعينيات القرن الماضي. ووجهت التهمة من جديد إلى يوفيكا ستانيشيتش (70 عاماً) وفرانكو سيماتوفيتش (71 عاماً) في أربع جرائم ضد الإنسانية وجريمة حرب واحدة بعد تبرئتهما من التهم نفسها في عام 2013م. وستانيشيتش الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي لصربيا الذي كان من أهم شخصيات نظام سلوبودان ميلوشيفيتش، وكذلك نائبه سيماتوفيتش متهمان مرة أخرى بتنظيم وتمويل مجموعات شبه عسكرية وتأمين إمدادات لها بعد تفكك يوغوسلافيا في 1991م. ويفيد محضر الاتهام أن ستانيشيتش وسيماتوفيتش كانا جزءاً من منظمة إجرامية مشتركة شملت أيضاً سلوبودان ميلوشيفيتش الذي توفي بنوبة قلبية في 2006م قبل انتهاء محاكمته، والزعيم السياسي لصرب البوسنة رادوفان كارادتيتش الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة.

(فرانس برس: 30/ 6/ 2021م)



قراءة في تقرير
===========
تفكُّك أوروبا أمام اختبار هيمنة اليمين المسيحي
-------------------------------------------
تأرجَح التجمع الوطني الفرنسي بزعامة مارين لوبان، مرة أخرى نحو الهزيمة في الانتخابات الإقليمية الأخيرة، إذ خسر منطقة رئيسية كان يعتقد أن وضعه جيد للفوز بها. لكن في إيطاليا تكتسب السياسية اليمينية جيورجيا ميلوني مزيداً من صفات لوبان الشعبوية لتصبح حاملة للواء اليمين الإيطالي بتزعمها حزب (إخوان إيطاليا)، أكثر الأحزاب الإيطالية فاشية؛ فقد رفض الحزب الانضمام إلى الائتلاف الحكومي في فبراير الماضي بزعامة ماريو دراجي. وهي الآن تستعد لتحقيق فوز كاسح في الانتخابات العامة لتحصل على فرصتها بقيادة الحكومة في عام 2023م وَفْقاً لتقرير نشرته مجلة فورين بوليسي الأمريكية. فقد صرَّحت عبر شاشات التلفزة قائلة: «أنا أستعد لقيادة البلاد»، معلنةً عن خوضها محاولة جرئية بتحويل حزب صغير إلى قوة سياسية بارزة في إيطاليا باعتمادها على الشعبوية.

في الأشهر الماضية شهد حزب (إخوان إيطاليا) نمواً مثيراً للاستغراب في شعبيته بنسبة بلغت 20%، وهو بذلك يوازي رابطة المتطرف ماتيو سالفيني، نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية السابق المعروف بمواقفه اليمينية والذي اعتبر في الفترة الماضية كأبرز قادة اليمين المسيحي في إيطاليا، لكن هذه المرة فإن ميلوني تظهر كمنافس أكثر قوة بين أوساط الناخبين اليمينيين في البلاد.

خطوة سالفيني بالانضمام إلى التحالف الحكومي جعلته يخسر كثيراً من داعميه اليمينيين لذلك شهد حزب (إخوان إيطاليا) نمواً كبيراً على حساب رابطة سالفيني، ورغم اجتماع الكتلتين على مجموعة من القضايا مثل ملف اللاجئين والنقد الحاد للاتحاد الأوروبي؛ إلا أن الشعبوية التي تحاول استثمارها جيورجيا ميلوني تُظهِر استحواذها على أغلبية أصوات اليمين.

تقول الكاتبة في صحيفة دوماني، ماتيا فيراريسي، إن حزب ميلوني هو الوريث المعاصر للحركة الاجتماعية الإيطالية وهي حزب يميني قومي فاشي، تحاول ميلوني استنساخ تجربته بهوية جديدة، مثل محاولة مارلين لوبان في فرنسا نزع الشيطنة عن الجبهة الوطنية بإعادة تسميتها بــ (التجمع الوطني). ورغم شعارات الحزب اليمينية إلا أن معضلة ميلوني أنها تمتلك كثيراً من الطموحات على المستوى الشخصي تتصادم كثيراً مع قاعدتها الجماهيرية اليمينية؛ فهي تحاول توسيع أفقها السياسي على أمل توسيع دائرة تحالفاتها إلا أن ذلك سيكلِّفها النواة التي التفت حولها من اليمينيين.

ففي اجتماعها الأخير مع زعيم الائتلاف الحكومي دراجي، وصفت حزبها بأنه «قوة معارضة تعمل من أجل المصلحة الوطنية»، وفي مذكَّراتها الشخصية التي نشرتها لم تخفي سعيها للحصول على أشخاص خارج قاعدتها الانتخابية، لذلك وصفها بعض المراقبين بأنها تمارس انتهازية سياسية، لكنها ستفشل في تقديم نفسها قائدة موثوقة لكل الإيطاليين واليمين الفاشي في التوقيت نفسه، فسَلَفُها في زعامة اليمين سالفيني خسر إجماع قاعدته الشعبية عقب انضمامه إلى الوسط. ويعتبر حزب (إخوان إيطاليا) جزءاً من رابطة المحافظين والإصلاحيين الأوروبيين؛ وهو عائلة كبيرة من اليمين الأوروبي يضم أكثر من 40 حزباً من بينها الليكود الإسرائيلي والحزب الجمهوري الأمريكي وحزب المحافظين في بريطانيا.

وتحدد ميلوني السمة الرئيسية لحزبها بالتأكيد على دفاعه عن المصلحة الوطنية لإيطاليا وجذور وقيم الحضارة الغربية، رغم أن السلوك السياسي والإعلامي للحزب يشير على تمسكه بالهوية المسيحية باعتبارها جذوراً للحضارة الأوروبية، وهذا الأمر ظهر جليّاً بتأييد مليوني للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في جميع مواقفه السياسية.

قامت السلطات الإيطالية في عدة مواقف باعتقال عناصر من حزب (إخوان إيطاليا) بسبب علاقاتهم مع مجموعات صاعدة من الفاشيين الجدد، وفي عام 2019م انضم قادة محليون من الحزب في منطقة ماركي حفل عشاء للاحتفال بالذكرى السنوية لبينيتو موسوليني في روما عام 1922م. بعض الآراء ترى أن صعود نجم ميلوني بسبب اليمين يتعلق بعدم وجود نقد حاسم للماضي الفاشي الإيطالي باعتباره موروثاً سلبياً يجب تصحيحه، وبعض آخر يرى ارتباط الالتفاف الجماهيري حول (إخوان إيطاليا) متعلق بتمسكه بجذور الحضارة المسيحية لإيطاليا وتمسكه بمواقف مناهضة للهجرة واللاجئين. بالتزامن مع نزعة التفكك السياسي الذي تشهده أوروبا على غرار ما فعلته بريطانيا ووجود أصوات مشابهة في ألمانيا فإن دائرة الاجتماع الديني اليميني تتوسع من خلال انتشار الأحزاب والتكتلات العابرة للحدود مثل العائلة السياسية التي يحاول إنشاءها ماتيو سالفيني عبر تحالفه مع حزب (فوكس) الإسباني وحزب العدالة والقانون البولندي، وهما أيضاً جزء من رابطة أكبر تجمع المحافظين الأوروبيين تشمل (إخوان إيطاليا).

في عام 2018م كان اليميني ماتيو سالفيني نائباً لرئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي، وكان اليمين الإيطالي في عهده في أوج نشوته، لكنه تعرض لسقطة كبيرة بسبب محاولته السيطرة على الحكومة الإيطالية، ورغم فشله في ذلك وانضمامه للائتلاف الحكومي، إلا أن خسارة سالفيني كانت تقتصر عليه وحده فقط، فلا يزال اليميني الشعبوي الإيطالي يحافظ على تماسكه ويمثل نفسه بأوجهٍ مختلفةٍ منها الوجه الذي يمثله (إخوان إيطاليا) الذي *** كثيراً من مؤيديه من القاعدة اليمينية التي كانت تدعم سالفيني، لذلك فإن المناورات السياسية التي تحاول أوروبا خوضها للحفاظ على تماسكها يوازيها وجود تيارات عابرة للحدود تحاول إظهار رابطة أكثر تماسكاً للشعوب الأوروبية وهي الرابط المسيحية التي يتم إحياؤها عبر تكتلات سياسية تمثل اليمين بكافة ألوانه.



**تغريدات
---------

ماجد التركي @drmajedat
=============
ضعف الديانة، ورخاوة التدين، وهزالة القيم الفردية:

• تتكشف في الأزمات.

• ولا تتماسك مع الصدمات.

فيبدو المجتمع عُرياناً بعد أن ظنَّ أهلُه أنَّه مكتسٍ!

أيدٍ مطوية فتبقى النظمُ ضامنة لالتزام المنهج الأخلاقي والرادعة عن مخالفته في سياق ما جاء في الأثر: «إنَّ الله ليزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن».

عبد المحسن هلال @AbdulmohsinHela
======================
من صور المساعدات الخارجية: تقرض أمريكا الدول لبناء مشاريع تنموية بشركات ومواد وإدارة أمريكية برواتب فلكية، تقع الدول بمصيدة الديون فتأتي البنـوك الخاصة والعامة كالبنك الدولي لتزيد الطين بلة فتنتهي الدول ببيع مصادر دخلها من مواد أولية وخلافة بأسعار متدنية لشركات أمريكا.

عبد العزيز التويجري @AOAltwaijri
=====================
الليبرالي المغشوش يقبلُ تديُّنَ اليهودي والنصراني والبوذي والهندوسي وغيرهم، لكنَّه يرى تديُّنَ المسلم والتزامه بتعاليم الإسلام تطرَّفاً، ويصنِّفه في إطار واحد لتشويهه.

أحمد العسَّاف @ahmalassaf
=================
رحيل أهل الإفادة والنفع حزين للغاية، فإذا كانت بركاتهم تتجاوز أشخاصهم وأماكنهم وأزمانهم زاد الألم بفقدهم.

أما الربانيون من أهل العلم فيكفي أن الأرض تُنتَقص من أطرافها بموتهم، وأن مواتهم المتتابع لمن البلاء.

أسبغ الله على الشيخ رحمته ورضوانه وعفوه.

#وفاة_العلامة_عبدالرحمن_العياف










______________________________________________
**ـ{أحمد أبو دقة ـ م:البيان}
__________________________________________________
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 09-13-2021, 07:31 AM
الصورة الرمزية عبدالناصر محمود
عبدالناصر محمود متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 45,893
ورقة مرصد الأحداث

مرصد الأحداث**
____________

6 / 2 / 1443 هــــــــــــــ
13 / 9 / 2021 م
____________________






مرصد الأخبار
__________

(الإرباك الليلي) يعود إلى حدود غزة عقب فشل مفاوضات التهدئة
-------------------------------------------------------------------

أصيب 18 فلسطينياً جراء إطلاق قوات الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين المشاركين في فعاليات (الإرباك الليلي) على التوالي على حدود قطاع غزة. ووَفْقاً لمصادر محلية، فإن الاحتلال استخدم طائرات (كواد كابتر) في إطلاق وابل من قنابل الغاز تجاه المتظاهرين في منطقة أبو صفية شرق جباليا، وهو ما أدى إلى إصابة العديد منهم بالاختناق.

هذا، وتجمَّع مئات الفلسطينيين بالقرب من السياج الحدودي شرق جباليا ضمن تجدُّد فعاليات (الإرباك الليلي)، وأشعل الشبان الإطارات المطاطية وألقوا عبوات ناسفة محلية تجاه الجدار الأمني، كما أطلقوا بالونات حارقة ومتفجرة. ويأتي ذلك عقب فشل مفاوضات التهدئة التي تجري بين حركة حماس ودولة الاحتلال الصهيوني برعاية مصرية ومواصلة الاحتلال في فرض عقوبات اقتصادية على سكان القطاع وعدم السماح بإدخال المنحة القطرية إلى قطاع غزة.

(القدس:30/ 8/ 2021م)

حمدوك يعلِّق آمالاً كبيرة على المفاوضات لإنهاء أزمة (النهـضة)
------------------------------------------------------------------

قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك: «إن السودان معرَّض للخطر الأكبر إذا حدث أي شيء لسد النهضة» الإثيوبي. وأكد حمدوك أن بلاده «تقدِّر جهود القيادات الجزائرية» في المبادرة التي تقدمت بها لحل أزمة سد النهضة، متوقعاً أن يتم التوصل «في القريب إلى حل لأزمة السد في إطار القانون الدولي».

واعتبر حمدوك أن السد «يتيح للسودان مكمِّلات من الطاقة والكهرباء الفائضة لدى إثيوبيا ومن ثَمَّ يخدم السودان»، مشيراً إلى أن الخرطوم أيضاً بما تملكه من إمكانيات هائلة في القطاع الزراعي والأراضي، يمكن أن تعالج ملف الأمن الغذائي لإثيوبيا «ومن هنا يحدث التكامل بين البلدين». وشدَّد رئيس الوزراء السوداني على أنه ليس هناك «حل عسكري» للقضايا الخلافية مع إثيوبيا بشأن الحدود والسد، لافتاً إلى أن «التفاوض والحوار يظلان الحل الأساسي لتلك التشابكات».

(الشرق: 29/ 8/ 2021م)

الجزائر تعتقل رئيس كتلة (قلب تونس) البرلمانية
------------------------------------------------------

اعتقلت السلطات الجزائرية قطبَ الإعلام التونسي والمرشح الرئاسي السابق (نبيل القروي)، بعد تسلله إلى الحدود الجزائرية تمهيداً لهربه إلى الخارج، وَفْقاً لوسائل إعلام تونسية. وذكر التلفزيون الرسمي التونسي أن صاحب قناة نسمة ورئيس حزب «قلب تونس» ثاني أكبر حزب في البرلمان، اعتقل مع شقيقه النائب (غازي القروي)، وأنه كان يقيم مع أحد رجال الأعمال الجزائريين.

وكان القروي (57 عاماً) قد أمضى أكثر من ستة أشهر في مركز احتجاز في تونس بتُهم تبييض أموال وفساد وتهرُّب ضريبي، قبل أن تُصدِر محكمة النقض في تونس قراراً بالإفراج عنه في 15 يونيو الماضي، مع استمرار التحقيق في القضية. وقال القروي في وقت سابق إنه بريء وإن خصومه السياسيين كانوا وراء سجنه، كما ذكر حزب (قلب تونس) الذي أسسه أن توقيف القروي جاء في إطار (معركة سياسية). ولم يظهر القروي علناً منذ أن أقال الرئيس (قيس سعيد) رئيس الحكومة (هشام المشيشي) وأعلن تجميد البرلمان وتولى السلطة التنفيذية الشهر الماضي في تدخُّل مفاجئ وصفه خصومه الإسلاميون بأنه (انقلاب).

(رويترز: 29/ 8/ 2021م)

علامة تعجب
**!!!__________

لماذا رفض الأتراك (صفقة طالبان)؟
====================

استبعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عرضاً من حركة طالبان، تتولى تركيا بموجبه تشغيل مطار كابل بينما تقوم الحركة بتأمينه، مشيراً إلى أن أنقرة ستكون في وضع صعب حال تعرُّضه لهجوم آخر. وطالما سعت تركيا للمساعدة في تأمين وإدارة مطار العاصمة الأفغانية، لكن بدا أنها تراجعت عن الفكرة عندما باشرت بسحب قواتها غير القتالية البالغ عددها نحو 500 عنصر من أفغانستان.

وأفاد أردوغان أن تركيا عقدت أول محادثات مع طالبان في كابل، مضيفاً أن أنقرة ما تزال تقوِّم عرض الحركة بأن تتولى تركيا الإشراف على شؤون المطار اللوجستية. وقال أردوغان في تصريحات نشرتها وكالة أنباء الأناضول الرسمية وغيرها من وسائل الإعلام: «ما رأي طالبان فيما يتعلَّق بالمطار؟ يقولون: أعطونا زمام الأمن لكن شغِّلوه أنتـم!»، وأضاف: «كيف يمكننا أن نسلِّمكم الأمن؟ لنفرض أنكم توليتم الأمن، ماذا نقول للعالم إذا وقع حمَّام دمٍ آخر؟ إنها مهمة غير سهلة». (الأناضول: 30/ 8/ 2021م)

إعانات مقابل الدولارات... إيران تتاجر بمعاناة حلفائها في لبنان!
===============================

أفادت وكالة (مهر) الإيرانية نقلاً عن وسائل إعلام لبنانية، أن ناقلة وقود إيرانية مخصصة لإمدادات شبكة الطاقة الكهربائية «اقتربت من الوصول إلى لبنان بعدما أصبحت على مشارف قناة السويس»، في حين لم يصدر أي تأكيد رسمي من إيران أو من (حزب الله) اللبناني بهذا الشأن.

وأفاد موقع (تانكر تراكرز) المتخصص في تتبع حركة الناقلات، بأن ناقلة ثانية مخصصة لإمدادات شبكة الطاقة الكهربائية في لبنان غادرت ميناءً إيرانياً (لم يتحدد اتجاهها بَعدُ)، متحدثاً عن بدء تحميل ناقلة ثالثة بمادة البنزين. وسبق أن أعلن الأمين العام لـ (حزب الله) اللبناني حسن نصر الله عن تجهيز ثلاث ناقلات لشحن وقود إيراني إلى لبنان، لتخفيف النقص الحاد الذي يعانيه في هذا المجال. وتعقيباً على إعلان نصر الله إرسال محروقات إيرانية إلى لبنان، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة: «إن التجارة هي أمر طبيعي وتتعلق بقرار سيادي ونبيع النفط على أساس قراراتنا واحتياجات أصدقائنا، بالتأكيد لا يمكننا أن نرى معاناة اللبنانيين، فهناك كثير من الأثرياء في لبنان».

(وكالات: 29/ 8/ 2021م)

الانتخابات المغربية... هل يدفع (العدالة والتنمية) المغربي ثمن موقفه من (التطبيع)؟
==============================================

قال موقع (ريبورت إفريقيا): إن حزب العدالة والتنمية الإسلامي الذي يمتلك كتلة برلمانية ضخمة في البرلمان المغربي سمحت له برئاسة الحكومة المغربية أمام اختبار صعب مع قدوم الانتخابات التشريعية. وذكرت أن انخفاض عدد المصوِّتين للحزب قد يكون مؤثراً في نتائج الانتخابات. وشهد المغرب العام الماضي توقيع اتفاقية تطبيع رسمية مع الكيان الصهيوني، تبعها انتقادات واسعة وُجِّهت للحكومة المغربية التي يقودها القيادي في حزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني.

وباشرت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بتذكير الخطباء بعدم استغلال المساجد في الدعاية الانتخابية. ودعت الوزارة الوصية على المساجد والشؤون الدينية في رسالة لمندوبيها في الأقاليم والجهات بالمملكة، إلى «التزام الحياد التام في خطبهم ومواعظهم، بتفادي كل ما قد يُفهَم منه صراحة أو تلميحاً الدعاية لفائدة أو ضد هيئة سياسية أو نقابية أو أي مرشح».

وقد يكبح هذا التذكير الوزاري العمل الدؤوب لـ (حركة التوحيد والإصلاح) لحشد أصوات الناخبين لفائدة (حزب العدالة والتنمية) الإسلامي الذي يقود الائتلاف الحكومي الحالي، علماً بأن العديد من الأئمة والخطباء ينتمون للحركة التي تُعد ذراعاً دعوياً للحزب، وينتشرون بشكل واسع على مستوى مساجد المغرب.

(وكالات: 29/ 8/ 2021م)

قراءة في تقرير
========
العبور الصيني إلى أفغانستان
------------------------------
في الأسابيع الأخيرة بدأ العديد من المحللين الحديثَ عن تأثير الانسحاب الأمريكي من أفغانستان على المكانة الإقليمية والعالمية للصين، في حين يرى بعضم أن واشنطن ستتفرغ أكثر للتحديات التي يفرضها التفوق الصيني في منطقة المحيطَيْن الهندي والهادئ؛ فإن الواقع يؤكد أن الخطوة الأمريكية ستخلِّف تحديات سياسية كبيرة على الصين.

تقول مجلة فورين بوليسي في تقرير لتقويم العلاقة الجديدة بين أفغانستان والصين: إن القيادة الصينية لا ترى وجود فرصة كبيرة لإجراء تغييرات على الواقع في أفغانستان، أو دعم نظام حكم يمكن أن يحوِّل كابول إلى حليف وثيق للصين على غرار التحالف الباكستاني الصيني. لذلك بدأت تتزايد المخاوف الأمنية الصينية لا سيما في مناطق الحدود الصينية الأفغانية، التي قد يجعل منها وجود حركة طالبان في أفغانستان منطقة استقطاب للجماعات الإسلامية الإيغورية التي تقاتل من أجل حريتها في تركستان الشرقية.

لذلك تتجه القيادة الصينية إلى براغماتية في سياسة تعاملها مع حركة طالبان لمحاولة احتواء أي مخاطر قد تستهدف الحدود الصينية. وتعقيباً على استضافة الصين لزعيم حركة طالبان الملا عبد الغني بردار قبل عدة أسابيع، قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي: إن بكين تحدَّثت مع طالبان حول الجماعات الجهادية التي «قد تضر بالمصالح الصينية في المنطقة».

إن ما يلجم الصدام الصيني مع حركة طالبان هو شهيتها المفتوحة تجاه الموارد المعدنية التي تتمتع بها أفغانستان، وإمكانية دمج أفغانستان ضمن مبادرة (الحزام والطريق)، لكن بكين تدرك جيداً أن الإفراط في التوقعات بشأن مستقبل العلاقات مع أفغانستان قد يجعلها تجد النتائج نفسها التي حصلت عليها واشنطن. لا شك أن الصين ستحوِّل الهزيمة الأمريكية في أفغانستان إلى سرديةٍ دعائية تُظهر العجز الأمريكي في تحقيق السلام العالمي، ونموذجٍ لتخلي واشنطن عن شركائها وعدم أهليتها للحصول على ثقة حلفائها، كذلك ستصدِّر نفسها على أنها نموذج للتدخل السلمي في تنمية علاقاتها مع الدول عبر تنمية فرصها الاقتصادية في أفغانستان وإيهام العالم بمشروعية الصعود الصيني بديلاً من الدور الأمريكي. كذلك فإن أحد الدروس المستفادة من الانسحاب الأمريكي من أفغانستان هو زيادة فرص تدخل الصين في تايوان وعدم قدرة الولايات المتحدة أو اليابان وأستراليا على التدخل للالتزام بحماية تايون في حال قامت الصين بمهاجمتها والاستيلاء عليها.

لذلك تحاول بكين تمرير رسالة إلى الشعب التايواني بشأن مستقبله مفادها: أن الولايات المتحدة حليف غير أهل للثقة، وأن الطريق الوحيد للسلام والازدهار يتم عبر بكين، ولهذا الغرض تستخدم الصين وسائل دعايتها (الخبيثة) لتحقيق أكبر هزيمة نفسية قد تلحق بالتايوانيين. لكن على الرغم من التفاؤل الصيني بشأن ما يجري في أفغانستان على صعيد إضعاف الموقف الأمريكي؛ إلا أن ذلك قد يكون محفزاً للاستعداد لمواجهةٍ أكبر في المحيط الهادي بين الجانبين؛ إذ ما تزال الولايات المتحدة تصر على موقف عسكري ثابت في تلك المنطقة، وتطلق وعوداً محفزة كبيرة للسلطات التايوانية حول ضمان واشنطن لأمن بلادهم وللتصدي للتغول الصيني.

تماشياً مع ما سبق فإن الصين ستتبع مصالحها في أفغانستان، وسيكون هناك مساران في العلاقات بين طالبان وبكين:

الأول: يتعلق بالمصالح التجارية بين الطرفين؛ وهي حاجة مُلحَّة بالنسبة لطالبان لاعتبارات تتعلق بالأزمة الاقتصادية التي يمر بها الاقتصاد الأفغاني، ويمكن الاستدلال على ذلك من خلال تتبع تطور العلاقات بين إيران وطالبان، لذلك بالتزامن مع وقف الجهات الغربية المانحة برامج دعمها لأفغانستان فإن الصين ستجد في ذلك فرصة لتعميق علاقاتها بحكَّام كابول الجدد.

المسار الآخر الذي يمكن أن تحتكم إليه العلاقات بين الجانبين: هو عدم تدخُّل أيِّ طرف في الشؤون الداخلية للطرف الآخر، فبالنسبة لبكين ستسعى لضمان عدم قيام طالبان بدعم جماعات إسلامية تقاتلها في تركستان الشرقية، أو تسليط الضوء على معاناة مسلمي الإيغور في تلك المنطقة.

هذا، وتمتلك أفغانستان ثروة ضخمة من المعادن والأحجار الكريمة تقدِّرها دراسات أمريكية بأكثر من ترليون دولار وأهمها مادة الليثيوم المستخدمة في صنع البطاريات القابلة للشحن لذلك قد تكون العلاقات بين الجانبين علاقة استثمارية ضخمة.

عطَّل الصراع بين طالبان والقوات الأجنبية في أفغانستان مشاريع مبادرة (الحزام والطريق) الصينية، وقد صرحت الصين بأنها رصدت موازنة تصل إلى 62 مليار دولار لتغطية استثمارات في البنية التحتية الأفغانية سواء كانت مشاريع متعلقة بالطاقة أم بالسكك الحديدية والطرق، ولذلك يرى بعض المحللين أن وصول طالبان إلى الحكم فرصةٌ ذهبية أمام الصين لتقديم رواية دعائية حول الفشل الأمريكي في وضع حدٍّ للصراعات حول العالم، وتقديم النموذج الصيني القائم على الاستثمار الاقتصادي بديلاً من الحروب الأمريكية، وبذلك تنجح الصين بالتسويق لنفسها على أنها حليف جيد، وتعزز علاقاتها بحركة طالبان في سياق تبادل منافع يخدم الحركة في توفير بدائل من الدعم الغربي الذي انقطع برحيل القوات الأمريكية.

تغريدات
-------

خالد الدخيل @kdriyadh
=============

أيهما يحتاج التطبيع مع الآخر، العرب أم إسرائيل التي فرضها الاستعمار قبل ٧٢سنة؟ سيقول البعض، العرب. لماذا إذن اشترت أمريكا تطبيع مصر بمليار و ٧٠٠ مليون دولار تدفعها سنوياً منذ ١٩٧٨م واعترفت بمغربية الصحراء ثمناً لتطبيع المغرب؟ العلاقات بين الدول الطبيعية لا يشتريها طرف ثالث، عدا إسرائيل.

عبد العزيز التويجري @AOAltwaijri
==================
نشرت صحيفة The Sun:

«دخل البريطاني #بن_فارثينج (57 عاماً) مساء الجمعة إلى مطار كابول مع 94 كلباً و 79 قطَّةً لإخلاء مُرهِق. لكنَّه اضطر إلى توديع موظفيه الأفغان الذين قاموا بتربية العشرات من حيواناته التي تمَّ إنقاذها».

د. عبدالعزيز الشايع @aamshaya
=================
(عصرنا عصر الرفق... وليس الشدة)

قال الإمام #ابن_باز (رحمه الله):

«هذا العصر عصر الرفق والصبر والحكمة، وليس عصر الشدة، الناس في جهل وفي غفلة وإيثار للدنيا؛ فلا بد من الصبر، ولا بد من الرفق حتى تصل الدعوة، وحتى يبلَّغ الناس، وحتى يعلموا» (مجموع الفتاوى: ١٠/ ٩١).

د. حسين الفيفي @hussin1434
===================
ومما يفسد الدين، ويوغر الصدور وي*** العداوة بين المسلمين؛ حب الرئاسة والحرص على المناصب والجاه، وحب مدح الناس وثنائهم.

قال سفيان الثوري رحمه الله: «رأيناهم يزهدون في الطعام والشراب واللباس، فإذا نوزع أحدهم الرئاسة ناطح نطاح الكباش» (جامع المسائل لابن تيمية: 1/ 53).

__________________________________________________ ______

**ـ{أحمد أبو دقة ـ م:البيان}
__________________________________________________
__________________________________________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
مرشح, الأحداث**

« كيف تستغل روسيا صعود طالبان لتعزيز تواجدها في آسيا الوسطى؟ | لماذا تهدد إيران باكستان؟ »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع مرصد الأحداث**
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مرصد الأحداث عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 07-30-2017 07:27 AM
مرصد الأحداث عبدالناصر محمود مقالات وتحليلات مختارة 0 06-30-2017 06:26 AM
القبض على عدد من الأحداث عبدالناصر محمود أخبار منوعة 0 02-14-2016 09:08 AM
قاضي النطرون: محمد يا مرسي...فيجيب: اسمي الدكتور مرسي عبدالناصر محمود شذرات مصرية 0 04-16-2014 07:00 AM
مفاجأه المخابرات تسرب فيديو للرئيس مرسي تحت عنوان لهذا تم اعتقال مرسي Eng.Jordan شذرات مصرية 0 10-20-2013 11:31 AM

     
 

  sitemap 

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 10:04 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع