#750  
قديم 11-17-2013, 07:02 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

تناول الجوز بانتظام يقلل فرص الإصابة بالسكري
أول دراسة تكشف النقاب عن العلاقة المباشرة بين استهلاك المكسرات والإصابة بالمرض



توصلت الأبحاث الطبية إلى أن السيدات اللاتي يتناولن نحو 29 غراماً من الجوز (عين الجمل) أسبوعيا ينجحن في خفض نحو24% من فرص إصابتهن بمرض السكري النوع الثاني في الوقت الذي عرف فيه أن المسكرات بصفة عامة تعمل على تخفيض الالتهابات والوقاية ضد الإصابة بالسرطان وأمراض القلب، بالإضافة إلى التهاب المفاصل.
وشدد الباحثون البريطانيون في معرض أبحاثهم التي أجروها في هذا الصدد على أن الحرص على تناول المكسرات خاصة عين الجمل يعمل على التقليل بمعدل الربع مخاطر الإصابة بمرض السكري النوع الثاني.
كانت الأبحاث قد أجريت على أكثر من140 ألف سيدة أميركية انتظمن في تناول حفنات من المكسرات التي لوحظ فاعليتها في تخفيض مخاطر الإصابة بمرض السكري النوع الثاني الذي بات يتحول إلى وباء بسبب انتشار معدلات البدانة وأمراض سوء التمثيل الغذائي بسبب نمط الحياة الحديثة غير الصحي وعدم مزاولة الرياضة بين الكثيرين حول العالم.
وتعد هذه الدراسة الأولى من نوعها التي تكشف النقاب عن العلاقة المباشرة بين الحرص على استهلاك المكسرات بصفة عامة والسكري بصفة خاصة، في إبعاد شبح الإصابة بمرض السكري النوع الثاني.
كانت الأبحاث قد أجريت على أكثر من 137.893 ألف ممرضة بريطانية تراوحت أعمارهن بين الثالثة والثلاثين والسابعة والسبعين عاماً، حيث تم تتبعهن لنحو خمس سنوات.
وأشارت المتابعة إلى أن الممرضات اللاتي التزمن بتناول عين الجمل لما بين مرة إلى 3 مرات في الشهر نجحن في خفض بنسبة 4% فرص الإصابة بمرض السكري، بالمقارنة بنحو13% بين اللاتي استهلكنه مرة واحدة أسبوعياً 24% بين اللاتي استهلكنه مرتين أسبوعياً.
ويعد "عين الجمل" من أهم المكسرات الغنية بالأحماض الدهنية الصحية، التي تعمل على خفض الالتهابات في الجسم والوقاية من فرص الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.
ومن ناحية أخرى تتوقع "جمعية مرض السكري الخيرية" في بريطانيا أن تتضاعف أعداد مرضى السكري في بريطانيا من 2.5 مليون مريض حاليا إلى أكثر من أربعة ملايين بحلول عام 2025 ثم إلى خمسة ملايين مع مطلع عام 2050.
رد مع اقتباس
  #751  
قديم 11-17-2013, 07:04 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

الحميات القاسية تضر بالصحة ونتائجها مؤقتة
تؤدي إلى ضعف جهاز المناعة وتساقط الشعر وترهل البشرة



يسعى العديد من الناس إلى اتباع حميات غذائية قاسية من أجل إنقاص الوزن، مما قد يشكل خطراً على صحتهم. وتعرف هذه الحميات بالحميات القاسية أو crash diets.
وعادة يلجأ للحميات القاسية والسريعة من يسعى إلى إنقاص وزنه في أقصر مدة ممكنة، لكنها من أكثر سبل إنقاص الوزن ضرراً وخطراً على صاحبها.
فهي حميات متدنية السعرات الحرارية و تُتبع لمدة محدودة لا تتعدى الأسبوعين، واتباع هذا النوع من الحميات يعطي نتائج تكون على الأغلب مؤقتة.
والأعراض الجانبية جراء اتباع هذه الحميات لا تظهر أثناء اتباع الحمية بل تبدأ بالظهور لاحقاً.
واتباع هذا النوع من الحميات قد يؤدي إلى ضعف جهاز المناعة الذي بدوره يؤدي إلى تساقط الشعر وترهل البشرة.
وفي دراسة حديثة تبين أن اتباع هذا النوع من الحميات قد يشكل حصوة في المرارة.
فالحميات القاسية تفتقد إلى كثير من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لإنتاج الطاقة وبنائها.
أما نصائح اختصاصيي التغذية فهي اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على جميع العناصر الغذائية ولا يقتصر على أنواع معينة.
رد مع اقتباس
  #752  
قديم 11-18-2013, 11:31 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

شرب الماء والشاي الأخضر يساعد على تنظيف الكبد وتنشيطه
يخلص الجسم من السموم ويساعد على تخزين الغلوكوجين والفيتامينات والأملاح المعدنية


تناول الدهون و استهلاك المُحليات الصناعية هي أهم أسباب الإصابة بأمراض الكبد التي تعوقه عن القيام بمهماته.
وللكبد وظائف عدّة أساسية، وتوقفه عن العمل يهدد حياة الإنسان، ويقع الكبد في الجزء الأيمن عند أعلى البطن.
فهو يعدّل نسبة السكر في الدم ويساعد في تكوين البروتينات، وتوقف الكبد عن العمل يهدد حياة الإنسان، فهو يخلص الجسم من السموم ويساعد على تخزين الغلوكوجين والفيتامينات والأملاح المعدنية.
وأمراض الكبد تعيقه عن القيام بهذه المهمات، وأهم أمراض الكبد أو أعراض الإصابة بخلل في وظيفة الكبد اصفرار الجلد أو العين الذي يعرف باليرقان، واضطرابات في النوم، زيادة في الوزن، فقدان الشهية وحدوث نزيف داخلي.
أما أهم أسباب الإصابة بأمراض الكبد فهي الإفراط في شرب الكحول وتناول الدهون واستهلاك المحليات الصناعية، إضافة إلى أن الإصابة بالتهابات الكبد الفيروسية قد تهدد صحته.
وللتغذية دور أساسي في علاج أمراض الكبد والوقاية منها، لذلك ينصح أخصائيو التغذية بتناول غذاء صحي ومتوازن غني بالخضار والفواكه والبقول، في حين أن الإكثار من شرب الماء والشاي الأخضر وعصائر الليمون يساعد في تنظيف الكبد وتنشيطه.
رد مع اقتباس
  #753  
قديم 11-18-2013, 11:33 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

"كلية بيولوجية" تُعيد الأمل لمرضى القصور الكُلوي
تجربتها عند الجرذان نجحت ما يفتح الطريق لتركيبات مماثلة للكبد والقلب والرئتين



أعلن باحثون أميركيون أنهم أعادوا تكوين كلية وقاموا بزرعها لدى جرذان، ما يمثل قفزة علمية مهمة في مكافحة القصور الكلوي.
ويظهر النموذج الاولي أن هذه "الكلية البيولوجية" يمكن أن تعمل بشكل طبيعي، ما يفتح الطريق أمام تصميم تركيبات بديلة بالنسبة للكبد والقلب والرئتين، وفق الباحثين.
وقامت هذه التجربة التي نشرت تفاصيلها مجلة "نيتشر ميديسين" على استخراج الخلايا الحية من كلية جرذ بواسطة محلول منظف، بشكل لا يبقى في العضو إلا غلاف من الكولاجين.
ثم قام الباحثون بإعادة ملء هذا التركيب الخالي بخلايا بطانية بشرية تغطي أغلفة الأوعية الدموية في الكلية وبخلايا كلوية مستخرجة من جرذان حديثي الولادة. وكمنت الصعوبة في هذه التجربة في "زرع" هذه الخلايا في الجزء الصحيح من الكلية من خلال استخدام قناة عضلية.
وأخيراً قام فريق الباحثين بزرع العضو الذي أعيد تكوينه لدى جرذان حية تم نزع الكُلى منها. وبدأت الكلية الجديدة بتنقية الدم ودر البول ولم يتم تسجيل أي نزف أو تخثر دموي.
وشرح الباحثين أنه "يتعين حالياً القيام بأعمال إضافية لتحسين اختيار أنواع الخلايا التي يتم زرعها بهدف تحسين الوظيفة العضوية، كما يتعين تجاوز عوائق عدة قبل القيام باختبارات على البشر".
وقام الباحثون باستخراج الخلايا الكلوية من بشر وخنازير اليفة لاختبار المرحلة الأولى من الآلية المعتمدة بالنسبة لهذه الأعضاء من دون التوغل أكثر في هذه التجربة راهناً.
وأشار هارولد أوت من المركز الاستشفائي العام للطب التجديدي في ماساتشوستس الى أن الهدف من التجربة هو مساعدة ملايين الاشخاص الذين يعانون قصوراً في وظيفة الكُلى والذين يضيعون عمرهم بغسيل الكلى.
وقال: "إذا ما كان بالإمكان تكييف هذه التكنولوجيا على عمليات الزرع البشرية، سيتمكن المرضى الذين يعانون قصوراً كلوياً وينتظرون واهبي كُلى أو من غير المرشحين لعملية زرع، نظرياً من تلقي أعضاء جديدة مشتقة من خلاياهم الخاصة" لتفادي خطر نبذها من نظام المناعة لديهم.
رد مع اقتباس
  #754  
قديم 11-18-2013, 11:35 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

علاج جديد للأرق من دون آثار جانبية
تركيبة عقار جديد تعمل بطريقة مختلفة عن الأدوية المنوّمة
بعيداً عن التركيبات المختلفة للحبوب المنوّمة، قام علماء بريطانيون بتطوير تركيبة عقار جديد تعمل بطريقة مختلفة عن العقارات الأخرى التي تساعد على النوم، ويحتمل أن يكون باب استهلال عصر حيوي ومثالي في علاج الأرق، حيث أتت دراسات وخلاصات البحث، تحت شعار "ليالي نوم هانئة من دون آثار جانبية".
وأشار بحث نُشر أخيراً، في مجلة العلوم الطبية للحركة في بريطانيا، ونقلته "البيان"، إلى أن عقار "دورا-22"، نجح في اختباراته على الحيوانات المخبرية، كما أوضح المتخصصون أن العقار أسهم في نوم من تناوله من الأشخاص الذين يعانون الأرق بصورة عميقة.
ولفت المتخصصون إلى أن الأشخاص الذين تناولوا العقار استطاعوا من الاستيقاظ صباحاً من غير أن يشعروا بعدم التوازن أو التركيز، أو ترنح الجسم.
يُذكر أن هناك تضاعف مخاوف الصحة البريطانية من إدمان الناس على الحبوب المنومة بدافع الأرق، والذي يُباع لشريحة كبيرة منهم، إذ توصف أكثر من 150 مليون وصفة طبية لتلك الحبوب سنوياً.
رد مع اقتباس
  #755  
قديم 11-18-2013, 11:40 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

الموسيقى تساعد على تحسين تركيز الطفل المصاب بالتوحّد
الاهتزازات ترسل معلومات للأذن الداخلية لتساعد الطفل على تحقيق التوازن





أفادت مراكز السيطرة على الأمراض الأميركية في تقرير حديث بأن طفلاً من كل 50 في سنِّ المدرسة يُصاب باضطراب التوحد، وتساعد بعض أنواع الموسيقى في السيطرة على الاضطراب.
ويخضع ساشا، وهو طفل يبلغ من العمر 5 سنوات ومُصاب بالتوحّد، للعلاج الوظيفي الذي يهدف إلى تعزيز قدراته العقلية كالتركيز والانتباه فضلاً عن المهارات الحركية كالتوازن ووضعية الجسم.
ولم يكن ساشا يستطيع الإمساك بالكرة أو التوازن على دراجة هوائية ولكن بعد مضيّ عامين من العلاج، أصبح طفلاً مختلفاً، حيث استخدمت معالجته "دورين" موسيقى سيمفونية كلاسيكية عن طريق السماعات.
ونظرية الاستماع إلى موسقى هادئة كموسيقى موزارت أصبحت من الوسائل الشائع استخدامها في السنوات الأخيرة في مراكز التوحُّد، بهدف تطوير مراكز مختلفة في الدماغ وتحسين التواصل والتركيز.
فاهتزازات الصوت من الموسيقى ترسل بيانات من خلال عظام وعضلات الطفل المُصاب بالتوحُّد إلى الأذن الداخلية، بما يساعده على تحقيق التوازن.
وقالت بايت دورين: "الموسيقى تم تصميمها بشكل خاص بتغيير درجة الصوت إلى ترددات منخفضة وعالية لإعطاء جسم ودماغ الطفل ترددات علاجية معينة من الموسيقى التي يحتاجها".
ويعد التوحد اضطراباً غامضاً لصعوبة اكتشافه وعدم وجود أي علاج له حتى الآن، ولا يرى المتخصصون أن استخدام الموسيقى مع مرضى التوحد يشكل علاجاً ولكنها وسيلة مساعدة لتخفيف بعض أعراض الاضطراب.
رد مع اقتباس
  #756  
قديم 11-18-2013, 11:41 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

كبار السن يتعمدون إخفاء أمراضهم وأوجاعهم عن الآخرين
دراسة: 11% من الكهول في بريطانيا يخافون المستشفيات

أظهرت دراسة جديدة في بريطانيا أن كبار السن يتعمدون إخفاء أمراضهم وأوجاعهم ومشاكلهم الصحية عن أفراد عائلاتهم وأصدقائهم، وهو ما يمكن أن يفاقم من المشاكل الصحية التي يواجهونها دون أن يتمكن من هم حولهم من مساعدتهم.
ووجدت دراسة مسحية أن واحداً من بين كل 6 أشخاص من كبار السن في بريطانيا قام خلال السنوات الخمس الماضية بإخفاء أمراض ومشاكل صحية جدية عن أصدقائه وأفراد عائلته، ما يعني أن سُدس الكهول في بريطانيا يخفون عن الآخرين ما يواجهونه من متاعب صحية.
وبحسب الدراسة المسحية التي أجراها مركز صحي مستقل في لندن، وشملت دراسة أكثر من ألفي حالة، فإن 11% من البريطانيين يتخوفون من الظهور بمظهر من لا يستطيع العناية بنفسه، فيما قال 11% من الأشخاص إنهم يخافون من الذهاب الى المستشفيات.
وأجريت الدراسة على أشخاص تراوحت أعمارهم بين 65 عاماً و93 عاماً، على أن بعض الذين اعترفوا بإخفاء أمراضهم قالوا إن السبب هو عدم رغبتهم بإزعاج الآخرين والتسبب بالقلق لهم.
وقال 20% ممن هم فوق الـ65 عاماً إنهم لا يرغبون بأن يشعر أصدقاؤهم وأقاربهم بأنهم يكبرون ويتجهون نحو الكهولة والعجز.
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
للحفاظ, متجدد, موضوع, الصيب, على, نصائــح


يتصفح الموضوع حالياً : 17 (0 عضو و 17 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع (نصائــح للحفاظ على الصحة ) .. موضوع متجدد
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإسلاموفوبيا...عنوان متجدد لقمع المسلمين عبدالناصر محمود المسلمون حول العالم 0 12-07-2016 09:39 AM
من روائع الكلمات متجدد ام زهرة أخبار ومختارات أدبية 515 06-09-2014 02:38 AM
حدث في مثل هذا اليوم من شهررمضان المبارك (موضوع يومي متجدد) ام زهرة شذرات إسلامية 34 08-07-2013 05:12 AM
"الصحة" تنسق مع منظمة الصحة العالمية وتستعين بخبراء غربيين لمحاصرة فايروس كرونا Eng.Jordan أخبار منوعة 0 09-27-2012 08:22 PM
كيف يحبك الله -متجدد- رحيل شذرات إسلامية 8 04-08-2012 02:13 PM

   
|
 
 

  sitemap 

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:30 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.12 by vBS
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59