#211  
قديم 06-18-2013, 01:01 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

الصحة العالمية تدعو للتبرع بالدم
أكدت منظمة الصحة العالمية أن عمليات التبرع بالدم لا تسد حاجة الأطباء لإسعاف الحالات الخطيرة في أكثر من سبعين دولة، وذلك على الرغم من التقدم الكبير الذي حققته المنظمات والجهات المعنية في هذا المجال على مستوى العالم.
ويأتي هذا التأكيد بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالدم الذي يوافق يوم الغد الـ14 من حزيران/يونيو.
وأشارت المنظمة الأربعاء في جنيف إلى أن نحو ستين دولة نجحت حتى الآن في تحقيق هدفها بشأن توفير الدم اللازم والمجاني للجراحات والحالات الخطيرة، لافتة إلى أن جميع دول العالم تطمح في تحقيق هذا الهدف بحلول عام 2020.
وتدفع بلدان -مثل ألمانيا- مالا للمتبرعين قد يصل إلى 25 يورو (32 دولارا) كبدل انتقال إلى مكان التبرع بالدم، ولذلك فإن المنظمة ترى أن هذا الدم لا يندرج في إطار الدم المتبرع به، وذلك وفق ما أكد المتحدث باسم خدمة التبرع بالدم التابعة للصليب الأحمر فريدريش أرنست دوبه.
وأكدت المنظمة الأممية أن المتبرعين بالدم بشكل منتظم هم أكثر مصادر الدم أمانا، لأن التجربة أظهرت أنهم الأقل نقلا للأمراض المعدية عن طريق الدم.
رد مع اقتباس
  #212  
قديم 06-18-2013, 01:03 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

العقاقير النباتية قد لا تلائم الطفل


بعض العقاقير النباتية تؤثر على الأطفال وكأنها مواد سامة وقد تعرضهم لخطر الوفاة (الأوروبية) حذر طبيب الأطفال هانز نينتفيش الآباء من أن بعض العقاقير النباتية يمكن أن تعرض حياة الطفل للخطر، لذلك شدد على ضرورة أن يستعلم الآباء جيدا عن نوعية العقاقير النباتية التي يمكن استخدامها لأطفالهم دون الإضرار بهم، وكذلك عن الجرعة المحددة. ويوضح نينتفيش -وهو عضو مجلس إدارة الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين بمدينة كولونيا- أن بعض العقاقير يمكن أن تتسبب في حدوث تأثيرات عكسية مع الأدوية الأخرى، ويمكن أن تؤدي أيضا إلى حدوث آثار جانبية سيئة أو ضارة للطفل، حتى وإن كانت مستخلصة من مصدر طبيعي، لأن كونها من نباتات طبيعية لا يعني مطلقا أنها لا تتسبب في تعرض الطفل للخطر. ويضيف الطبيب أن كلا من عشبة البيش المعروفة باسم "خانق الذئب" ونبات السنفيتون والأفيدرا يندرجان ضمن هذه النباتات، والتي تؤثر على الأطفال بصفة خاصة وكأنها مواد سامة، ويمكن أن تؤدي إلى إصابتهم باضطرابات في القلب والمعدة والأعصاب، وقد تعرضهم أيضاً لخطر الوفاة.
كما يجب على الآباء إطلاع الطبيب المعالج للطفل، ولا سيما عند خضوعه للجراحة، على ما إذا كان الطفل يتناول عقاقير نباتية حاليا أو كان يتناولها فيما سبق، إذ يمكن أن يستلزم الأمر إيقاف تناول نوعيات معينة من هذه المكملات لعدة أسابيع قبل الخضوع للجراحة، لأنها قد تتسبب في تعرض حياة الطفل للخطر.
ويضرب نينتفيش أمثلة على ذلك بأن العقاقير النباتية المحتوية مثلا على زهرة القنفذية (الإخناسيا) يمكن أن تتسبب في إضعاف تأثير الأدوية المثبطة للمناعة، والتي يلزم تناولها عند الخضوع لجراحة زرع الأعضاء. بينما تتسبب الأفيدرا في زيادة معدلات ضربات القلب وعدم انتظامها وكذلك في ارتفاع ضغط الدم في بعض الأحيان.
أما الثوم والجنكو والجنسنج فيمكن أن تتسبب في ارتفاع خطر النزيف أثناء الجراحة، فيما قد تعمل عشبتا الناردين والكافا كافا على زيادة شدة تأثير المخدر.
رد مع اقتباس
  #213  
قديم 06-18-2013, 01:43 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

اكتئاب الرجال صعب الاكتشاف
يشكل الاكتئاب مشكلة نفسية قد تكون واضحة الأعراض، ولكنها قد لا تظهر بشكل واضح وبالدرجة التي تؤدي لتشخيص المرض وعلاجه، وهذا ينطبق بشكل كبير على الرجال. ويؤدي الاكتئاب غير المعالج إلى تخفيض نوعية حياة الشخص وقد يدفعه للانتحار.
ويؤكد طبيب الأعصاب فولفغانغ ماير صعوبة اكتشاف الإصابة بالاكتئاب لدى الرجال بصفة خاصة، إذ غالبا ما تختفي الأعراض الحقيقية للإصابة به وراء مؤشرات أخرى يصعب إرجاعها إليه مثل زيادة مشاعر الغضب وسرعة الاستثارة والعدوانية والخوف من فقدان السيطرة على مسار الحياة، ومن ثم فقد يظل الرجل مصابا بالاكتئاب فترات طويلة دون ملاحظة ذلك.
ويضيف ماير -وهو عضو الجمعية الألمانية للطب النفسي والعلاج النفسي وطب الأعصاب بالعاصمة برلين- أن هذه الأعراض النفسية قد تكون مصحوبة بأعراض جسدية مثل خفقان القلب وقصر النفس والشعور بالدوار، لافتا إلى أن المؤشرات الأولى كالشعور بالإنهاك والإصابة باضطرابات في النوم لا يصنفها الأطباء بالضرورة كأعراض دالة على إصابة الرجال بالاكتئاب.
أما عن الأعراض الحقيقية المميزة للإصابة بالاكتئاب كالشعور بالكآبة والحزن والإحباط وفقدان الدافعية، فيوضح الطبيب أنها لا تظهر بشكل واضح لدى الرجال إلا في مراحل متقدمة من المرض، ومن ثم تزداد المخاطر لديهم بشكل كبير، إذ عادة ما يتسبب الاكتئاب بالتفكير في الانتحار، وكلما طالت مدة الإصابة به واشتدت صورته المرضية صعب علاجه بعد ذلك وزاد خطر إقدام المريض على الانتحار بالفعل.
ولذلك من الضروري اكتشاف المرض بأسرع ما يمكن لعلاجه وتخفيف معاناة المريض وإعطائه الفرصة ليحيا حياته بسعادة وشكل طبيعي.
رد مع اقتباس
  #214  
قديم 06-18-2013, 01:49 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

المشاعر تؤثر على تذوق الدهون

توصلت دراسة ألمانية حديثة إلى أن الحالة النفسية تؤثر في طريقة تذوق الأطعمة، وأن انفعال الأشخاص يخفض قدرتهم على الكشف عن كمية الدهون التي يتناولونها. وتتوافق نتائج الدراسة مع أبحاث سابقة ربطت الاكتئاب بتقليل قدرة الأشخاص على الإحساس بالدهن في الطعام.
وأجرى الدراسة باحثون في جامعة وارزبورغ الألمانية ونشرت في دورية "بي إل أو إس وان" العلمية، وبينت نتائجها أنه إذا كان المرء سعيدا أو حزينا فإن قدرته على تذوق الدهون في الأطعمة تنخفض، بينما تزداد قدرته على تذوق الطعام المر والحلو والحامض.
وقام الفريق البحثي بعرض ثلاثة مشاهد مصورة على العينة المشاركة في الدراسة، الأول مضجر، والثاني محزن، والثالث مفرح، وطلبوا بعدئذ منهم تذوق مجموعة من المشروبات التي تحتوي على معدلات مختلفة من الدهون.
ووجد الباحثون أن المشهد المضجر لم يكن له أثر في مستقبلات حاسة التذوق لدى المشاركين. ولكن ذلك اختلف بعد مشاهدة المشهدين المحزن أو المفرح، إذ انخفضت القدرة لدى المشاركين على الكشف على معدلات الدهون في المشروبات.
وأعرب قائد الدراسة الطبيب بول بريسلين عن دهشته لهذه النتائج، مشيرا إلى أنها تتطابق مع نتائج دراسات أخرى تؤكد أن الاكتئاب يخفض قدرة الأشخاص على الكشف عن معدلات الدهون في طعامهم.
رد مع اقتباس
  #215  
قديم 06-18-2013, 01:51 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

كيف تختار نظارة رياضية؟
تتمتع النظارة الرياضية بأهمية كبيرة في الحماية من أشعة الشمس أثناء ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكن يجب أن تتوافر في هذه النظارة مواصفات معينة كي تضمن تحقيق ذلك.
وتؤكد الجمعية الألمانية للرؤية الجيدة أنه يمكن التحقق من جودة النظارة ومما إذا كانت تحتوي على عيوب أم لا من خلال إجراء اختبار بسيط.
وعن كيفية إجراء هذا الاختبار توضح الجمعية أنه يتم وضع النظارة الرياضية أمام خط مستقيم على بعد أربعين سنتيمترا تقريبا، ثم التحديق فيه، فإذا بدا الخط منحنيا عبر العدسة، تنصح الجمعية حينئذ بعدم شراء النظارة.
وينبغي أن تعمل النظارة الرياضية التي يتم استخدامها لممارسة الرياضة في الهواء الطلق، على حماية العيون من الأشعة فوق البنفسجية للشمس ووهجها، وكذلك الرياح المحملة بالأتربة والغبار.
وتوصي الجمعية باختيار النظارات ذات الإطار المنحني والعدسات المقوسة، محذرة من استخدام نوعيات النظارات الرديئة، إذ يمكن أن تتسبب في عدم وضوح الرؤية من ناحية الحواف نتيجة انحناء العدسات بها على نحو شديد.
القوة ضرورية
ولتجنب إصابة العين عند التعرض للسقوط أو الاصطدام بحجر أثناء ارتداء النظارة الرياضية، من الضروري اختيار الأنواع ذات الأطر والعدسات المصنوعة من مواد غير قابلة للكسر، كمادة "البولي كاربونات" مثلا، كما من الضروري للغاية ألا تحتوي على أي براغي (مسامير) بارزة.
كما يجب اختيار النظارة الرياضية بحيث تكون كبيرة الحجم وتحيط بالوجه من جميع الجهات، ولكن من دون أن تصطدم الرموش بالعدسة، مما يجنب الرياضي وصول الضوء المشتت إلى عينيه من الجوانب أو من أعلى أو أسفل.
ولضمان ثبات النظارة الرياضية على الوجه أثناء ممارسة الرياضة، توصي الجمعية بأن تكون مزودة بدعامات للأنف قابلة للتعديل وأذرع طويلة يمكن تثبيتها خلف الأذن أو بأربطة مرنة قابلة للتغيير.
وينبغي على الأشخاص الراغبين في شراء نظارة رياضية لحماية أعينهم أثناء ممارسة الرياضة في الهواء الطلق أن يعرفوا جيدا أنه ليس بالضرورة أن تحمي العدسات الملوّنة تلقائيا من الأشعة فوق البنفسجية الشمسية، إنما يجب أن تكون مزودة بفلتر للأشعة فوق البنفسجية كي تحمي العين من أشعة الشمس على نحو سليم.
رد مع اقتباس
  #216  
قديم 06-18-2013, 01:52 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

هل الحليب الصناعي يُشبع أكثر؟

يعتقد الكثير من الآباء أن إطعام الطفل الحليب الصناعي يسهم في إشباعه على نحو أفضل مما يحدث عند إرضاعه طبيعيا، وبالتالي ينام الطفل دون أن يحتاج للطعام خلال الليل. ولكن طبيب الأطفال بيرتهولد كوليتسكو يؤكد خطأ هذا الاعتقاد، مشيرا إلى أن الأم قد تضطر إلى إرضاع طفلها الذي يتلقى الحليب الصناعي خلال الليل أيضا.
ويوضح كوليتسكو -وهو عضو شبكة "الصحة سبيلك للحياة" بمدينة بون الألمانية- أنه عادة ما يتم إمداد الطفل بالطعام أثناء فترة الحمل طوال اليوم عن طريق الحبل السري، ولكن بعد الولادة يضطر الطفل لاستكشاف الإيقاع الجديد لتناول الغذاء، والذي لا يعتمد إطلاقا على نوعية الحليب التي يتم تقديمها له.
ولذلك فإن استيقاظ الطفل بصورة متكررة خلال فترات الليل يعزى إلى أسباب مختلفة عن نوعية الحليب الذي تناوله، مثل أن الأطفال لا يدخلون في مراحل عميقة من النوم كالبالغين، فضلا عن أنهم يستيقظون من النوم بشكل أسرع بمجرد أن يشعروا بالجوع.
ويؤكد الطبيب أن حليب الأم يعمل على تقوية صحة الطفل، كما أنه لا يحتاج للإعداد والتسخين ولا يتم لمسه من الأواني أو الأيدي كما يحدث مع الحليب الصناعي، لذلك من الأفضل أن ترضع الأمهات أطفالهن طبيعيا.
رد مع اقتباس
  #217  
قديم 06-18-2013, 01:54 PM
ام زهرة غير متواجد حالياً
متميز وأصيل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: العراق
المشاركات: 6,886
افتراضي

للتعامل مع الأكل الليلي ننصحك بالتالي:
  • حضر نفسك بتفريغ خزائن المطبخ والثلاجة من الغذاء التافه كالمثلجات والبسكويت والشوكلاتة، وبذلك حتى لو قررت أن تأكل في الليل فلن تجد منها شيئا.
  • قبل الخلود للنوم بساعتين تناول قطعة من الفاكهة، فسوف تساعدك على الشعور بالشبع بما تحتويه من ألياف، بالإضافة إلى الفيتامينات التي تقدمها لك.
  • لا تشرب الكثير من السوائل قبل الخلود إلى النوم، إذ سيؤدي ذلك إلى استيقاظك في الليل للذهاب للحمام وربما التعريج على المطبخ.
  • إذا كنت مصابا بالأرق فاشرب كوبا من النعناع الساخن، وحاول أن تقلل مأخوذك من المنبهات التي قد تفاقم من مشكلة الأرق.
  • إذا لم تشعر بالنعاس فحاول أن تقرأ في مجلة أو تحل الكلمات المتقاطعة، ولكن لا تذهب للثلاجة، فهي لن تغنّي لك كي تنام!
  • إذا كنت تستيقظ في الليل مرارا فقد يكون ذلك مؤشرا على إصابتك باضطرابات القلق أو الاكتئاب، راجع الطبيب المختص إذا شعرت بصعوبات في الخلود للنوم أو إذا أصبحت تنام كثيرا أو فقدت قدرتك على النوم، أو إذا كنت تستيقظ في مزاج سيئ.
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
للحفاظ, متجدد, موضوع, الصيب, على, نصائــح


يتصفح الموضوع حالياً : 21 (0 عضو و 21 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع (نصائــح للحفاظ على الصحة ) .. موضوع متجدد
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإسلاموفوبيا...عنوان متجدد لقمع المسلمين عبدالناصر محمود المسلمون حول العالم 0 12-07-2016 09:39 AM
من روائع الكلمات متجدد ام زهرة أخبار ومختارات أدبية 515 06-09-2014 02:38 AM
حدث في مثل هذا اليوم من شهررمضان المبارك (موضوع يومي متجدد) ام زهرة شذرات إسلامية 34 08-07-2013 05:12 AM
"الصحة" تنسق مع منظمة الصحة العالمية وتستعين بخبراء غربيين لمحاصرة فايروس كرونا Eng.Jordan أخبار منوعة 0 09-27-2012 08:22 PM
كيف يحبك الله -متجدد- رحيل شذرات إسلامية 8 04-08-2012 02:13 PM

   
|
 
 

  sitemap 

 


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.12 by vBS
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات المطروحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59